موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > المنبر الإسلامي العام

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 08-02-2015, 08:26 PM   #1
معلومات العضو
حكيـــمة
اشراقة ادارة متجددة

Icon33 تَعَالَوْا نُؤْمِنُ سَاعَةً

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

إخوتي في الله ... تَعَالَوْا نُؤْمِنُ سَاعَةً

روى البيهقي في " شُعب الإيمان " من طريق عَطَاءِ بْنِ يَسَارٍ أَنَّ عَبْدَ اللهِ بْنَ رَوَاحَةَ قَالَ لِصَاحِبٍ لَهُ : تَعَالَ حَتَّى نُؤْمِنَ سَاعَةً . قَالَ : أَوَلَسْنَا بِمُؤْمِنَيْنِ ؟ قَالَ : بَلَى، وَلَكِنَّا نَذْكُرُ اللهَ فَنَزْدَادُ إِيمَانًا.

كان أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم من يقول لصاحب له : اجْلِسْ بِنَا نُؤْمِنُ سَاعَةً ، يَعْنِي : نَذْكُرُ اللَّهَ

تَعَالَوْا نُؤْمِنُ سَاعَةً ; تَعَالَوْا فَلْنَذْكُرِ اللَّهَ وَنَزْدَدْ إِيمَانًا , تَعَالَوْا نَذْكُرُهُ بِطَاعَتِهِ لَعَلَّهُ يَذْكُرُنَا بِمَغْفِرَتِهِ .

...........

و اقتداءا بهدي أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم

أدعوكم لنؤمن ساعة

و في هذا الموضوع اخترت لكم حديث مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ -رَضِيَ اَللَّهُ عَنْهُ -قَالَ:

( كُنْتُ رَدِيفَ اَلنَّبِيِّ صَلَّى اَللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى حِمَارٍ (و في رواية اسمه عفير ) فَقَالَ لِي يَا مُعَاذُ؟ أَتَدْرِي مَا حَقُّ اَللَّهِ عَلَى الْعِبَادِ، وَمَا حَقُّ الْعِبَادِ عَلَى اَللَّهِ؟ قُلْتُ اَللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ، قَالَ حَقُّ اَللَّهِ عَلَى الْعِبَادِ أَنْ يَعْبُدُوهُ، وَلا يُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا، وَحَقُّ الْعِبَادِ عَلَى اَللَّهِ أَنْ لا يُعَذِّبَ مَنْ لا يُشْرِكُ بِهِ شَيْئًا، قُلْتُ يَا رَسُولَ اَللَّهِ أَفَلا أُبَشِّرُ اَلنَّاسَ؟ قَالَ لا تُبَشِّرْهُمْ فَيَتَّكِلُوا) متفق عليه

معاذ بن جبل الخَزْرَجي الأنصاري، أحد أَوْعِيَة العلم، وأعلم هذه الأمة بالحلال والحرام، وقد استخلفه النبي صلى الله عليه وسلم على مكة لما فتحها قاضياً ومعلِّماً، ثم أرسله- أيضاً- في السنة التاسعة أو العاشرة إلى اليمن قاضياً ومعلِّماً، ثم جاء من اليمن بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم فأرسله عمر إلى الشام قاضياً ومعلِّماً، وتوفي هناك- رضي الله تعالى عنه- في الشام في طاعون عُمْوَاس المشهور.

في هذا المجلس المطلوب لمن يريد مشاركتنا أن يضع في الرد الواحد فائدة من هذا الحديث العظيم
( بشرط ألا تكون مكررة و أن يفسح مجالا للأخذ و الرد )
و من يهمه الأمر يراجع كتاب التوحيد للشيخ محمد بن عبد الوهاب

أبدأ على بركة الله بأول فائدة و هي :

1. جواز الارداف على الدابة في قوله رضي الله عنه " كنت رديف النبي صلى الله عليه و سلم "
رديف : بمعنى رادف ، أي راكب خلفه

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 09-02-2015, 02:13 PM   #2
معلومات العضو
كلمات نافعة
مشرفة الساحات العامة

افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ أختي حكيمة وفي مجهودك

اللهم صل وسلم وبارك على نبينا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعه بإحسان إلى يوم الدين

وبعد

من الفوائد التي لاحظتها في الحديث السابق أن لله حق على عباده وهو الغني عنهم .. لكن حقه تعالى عليهم من منطلق غاية خلقهم وهو العبادة له وحده واجتناب الشرك به .... من هذه النقطة فائدة معرفة حق الله علينا وفيها فوائد أخرى

أسأل التوفيق
والله أتعالى أعلم

جزاك الله خيراً
 

 

 

 


 

توقيع كلمات نافعة
 استعن بالله ولا تعجز
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 09-02-2015, 08:43 PM   #3
معلومات العضو
حكيـــمة
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

بارك الله فيك أختي كلمات و جزاك الله خيرا على الفائدة القيمة

أن يكون لله حق على العباد ..... و على العباد أن يعلموا هذا الحق و يعملوا به ... حق لا ينكره إلا الجاحد

و في واقعنا نرى مثل هذا الحق بين الخلائق ... فالمنعِم يكون له حق السمع و الطاعة على المنعَم عليه

لكن الملفت للنظر أن الله تعالى أوجب على نفسه حقا للعباد ... و هذا الحق هو : ألا يعذب من لا يشرك به شيئا

من هذا الحق يتبين لنا عظمة و سعة فضله و عدله و إنعامه و كرمه و...و ... على عبيده

لا أعلم إن كانت إلتفاتتي قد وصلتك أختي كلمات

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 09-02-2015, 08:55 PM   #4
معلومات العضو
كلمات نافعة
مشرفة الساحات العامة

افتراضي

نعم أختي حق الله على العباد هو أن يعبدوه ولا يشركو به شيئاً

وحقهم عليه الذي أوجبه على نفسه من عظيم صفاته كما ذكرتِ ألا يعذب من لا يشرك به شيئاً

أعتقد أن هذا ما قصدته وهذا ما فهمته كذلك

 

 

 

 


 

توقيع كلمات نافعة
 استعن بالله ولا تعجز
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 09-02-2015, 09:28 PM   #5
معلومات العضو
حكيـــمة
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

لكن إلتفاتتي كانت إلى عظمة فضل الله على عباده و إنعامه ... بأن جعل لهم حقا عليه ...

إنما أنا و أنت متفقان في فهم حق الله على العباد
......................

أعود إلى فائدة أخرى في هذا الحديث

في قوله صلى الله عليه و سلم " أَتَدْرِي مَا حَقُّ اَللَّهِ عَلَى الْعِبَادِ " بصيغة السؤال

الفائدة : للمعلم أن يطرح سؤالا على وجه الاستفسار ليكون أوقع في النفس ، وأبلغ في فهم المتعلم

و هذا الأسلوب استعمله دائما مع التلاميذ ... له أثر عجيب في تثبيت المعلومة في أذهان التلاميذ
و أيضا فائدة أخرى أن طرح السؤال يوطد العلاقة مع المعلم و يفتح مجال للحوار و يرفع من شأن التلميذ

في الحقيقة أختي كلمات .. الآن فقط أكتشف أنه صلى الله عليه و سلم من هديه أن يطرح سؤالا لأجل كل ما ذكرت
و ربما هناك أمورا أخرى نجهلها

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-02-2015, 04:49 AM   #6
معلومات العضو
حمد راك

افتراضي

جزاك الله خير أختي حكيمة على موضوع تعال بنا نؤمن ساعة ، وإن شاء الله في ميزان حسناتك.
ومن الفوائد التي نجنيها من الحديث الشريف هو لا بد من معرفة التوحيد الخالص لله بحيث لايشوبه اي نوع من الشركيات ، فتكون أعمالنا كلها في ظاهرها وباطنها خالصة لله ، فإن تحقق هذا ، استحق المؤمن أن لا يعذبه الله .
فهل حققنا العبودية الخالصة لله في كل شؤون حياتنا ؟ كان السلف الصالح ينوون بكل عمل وجه الله حتى في اكلهم ونومهم وعملهم . فاشتغلوا في حياتهم بالله ولله .
ولكن للأسف الكثير في هذه الأيام يشتكي أن عمله يبعده عن طاعة الله ويقسي قلبه لأنه يأخذ منه الوقت الكثير دون ذكر الله وإذا ما انتهى من عمله رجع متعبا يحتاج للراحه ، ثم ينشغل بأمور البت والأسرة . فكيف نوجه هؤلاء إلى تحقيق العبودية الخالصة لله في وظيفتهم ؟ أترك السؤال مفتوحا لمن تريد المشاركة في التوجيه . لعل الله ينفع بها.

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-02-2015, 07:31 AM   #7
معلومات العضو
حكيـــمة
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

جزاني الله و إياك أختي الفاضلة حمد راك و بارك الله فيك

الفائدة التي ذكرتها سبقتك بها الأخت كلمات و هي وجوب معرفة حق الله على العباد و هي التوحيد و هي عبادته و حده لا نشرك به شيئا

يمكنك و الأعضاء الإستفادة من هذا الرابط

http://www.ruqya.net/forum/showthrea...ewpost&t=63272

و بالنسبة لسؤالك أقول و بالله التوفيق

أن كل واحد منا يستطيع أن يجعل عمله كله لله سواء كانت امرأة ربة بيت أو كان رجل يعمل طوال النهار

و هذا بالنية الصادقة و بالإقتداء بهدي النبي صلى الله عليه و سلم

حتى عندما نأكل أو نشرب ... فالله عز وجل أمرنا بالأكل و الشرب في عدة آيات
قا تعالى " و كلوا و اشربوا و لا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين "
و قال تعالى " يأيها الذين آمنوا كلوا من طيبات ما رزقنكم و اشكروا لله .."

يمكن للمسلم أن ينوي الأكل استجابة لأمر الله عز و جل ... و أيضا يتبع هدي النبي في الأكل
بأن يقول بسم الله و يأكل بيمينه و يأكل مما يليه ...

و أعمال كثيرة لا يمكن حصرها نجعلها طاعة لله و من خلالها نتبع هدي النبي محمد صلى الله عليه و سلم

و الله أعلم

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 11-02-2015, 06:51 PM   #8
معلومات العضو
الغردينيا
مراقبة عامة لمنتدى الرقية الشرعية

افتراضي

جزاك الله خيرا أختي حكيمة على الموضوع القيم

 

 

 

 


 

توقيع  الغردينيا
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 13-02-2015, 07:58 PM   #9
معلومات العضو
نوره مشعان

افتراضي

اللهم اعني علئ طاعتك يارب ولاتعن علي جزيتي كل خيير

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 13-02-2015, 08:18 PM   #10
معلومات العضو
حكيـــمة
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الغردينيا
   جزاك الله خيرا أختي حكيمة على الموضوع القيم

جزاني الله و إياك أختي الغردينيا

بارك الله فيك


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوره مشعان
   اللهم اعني علئ طاعتك يارب ولاتعن علي جزيتي كل خيير

اللهم آمين

جزانا الله و إياك أختي نورة
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 11:42 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.