موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > منبر الفقه الإسلامي

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 15-05-2014, 05:55 PM   #1
معلومات العضو
حكيـــمة
اشراقة ادارة متجددة

Arrow حكم الاستشفاء بما يسمى " طاسة الرعبة "

السؤال:
في بلاد الشام وخصوصا فلسطين وسوريا، هناك ما يعرف ب " طاسة الرعبة " ، وهي عبارة عن : وعاء أو آنية من نحاس أو غيره منقوش عليها آيات قرانية مثل آية الكرسي ، ويستخدمها كبار السن بهدف علاج الأطفال والأبناء من حالة الرعب أو الخوف إن اصابتهم من جراء كوابيس وأحلام مزعجة أو غيرها ، عن طريق وضع ماء بها ، والطلب من الخائف الشرب منها بحجة أنها مباركة بكلام الله .
ما حكم استخدام هذه الآنية ، والاعتقاد بأنها تعالج من الخوف ؟ وهل تعتبر من البدع والشركيات ، أو التمائم أو امتهان كلام الله عز وجل ؟
أم يصح اعتبارها من الرقية الشرعية كما يدعي من يحلل استخدامها والشرب منها ؟ إذا كانت حرام فما الفعل الشرعي الذي ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم لعلاج الخوف أو الكوابيس ؟




الجواب :
الحمد لله
لا حرج في كتابة آيات من القرآن في صحن أو ورق بمادة طاهرة غير مضرة كالزعفران أو ماء الورد ، ثم شرب هذا الماء أو وضعه على موضع الألم ، لورود ذلك عن جماعة من السلف .
وقد سبق بيان هذا في جواب السؤال : (118865) .
وأما وضع الماء في إناء قد نُقشت عليه آيات من القرآن الكريم للاستشفاء به من الرعبة والخوف : فغير مشروع ؛ لأن هذه الكتابة منقوشة ولا تمتزج بالماء كما هو الحال عند كتابته بالزعفران ونحوه .
ومن المعلوم أن تأثير الرقية يكون إما بالنفث مع القراءة أو بالكتابة بمادة تتحلل بالماء ، وهذا غير متحقق في هذه " الطاسة ".
وقد سألنا الشيخ عبد الرحمن البراك حفظه الله تعالى عن هذه المسألة فقال : " هذه لا أثر لها ، وهي من بدع العلاج بالقرآن "انتهى .
وسُئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى : هل تجوز كتابة بعض آيات القرآن الكريم " مثل آية الكرسي " على أواني الطعام والشراب لغرض التداوي بها ؟
فأجاب بقوله : " يجب أن نعلم أن كتاب الله عز وجل أعز وأجل من أن يمتهن إلى هذا الحد ويبتذل إلى هذا الحد ، كيف تطيب نفس مؤمن أن يجعل كتاب الله عز وجل وأعظم آية في كتاب الله وهي آية الكرسي أن يجعلها في إناء يشرب فيه ويمتهن ويرمى في البيت ويلعب به الصبيان ؟!
هذا العمل لا شك أنه حرام ، وأنه يجب على من عنده شيء من هذه الأواني أن يطمس هذه الآيات التي فيها ، بأن يذهب بها إلى الصانع فيطمسها ، فإن لم يتمكن من ذلك فالواجب عليه أن يحفر لها في مكان طاهر ويدفنها .
وأما أن يبقيها مبتذلة ممتهنة يشرب بها الصبيان ويلعبون بها ، فإن الاستشفاء بالقرآن على هذا الوجه لم يرد عن السلف الصالح رضي الله عنهم " .
انتهى من "مجموع فتاوى ورسائل العثيمين" (1/ 109) .
والله أعلم .


موقع الإسلام سؤال وجواب

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 16-05-2014, 08:23 PM   #4
معلومات العضو
حكيـــمة
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

أختي رجائي في ربي ... جزاني الله و إياك و بارك الله فيك

اقتباس:
بارك الله فيك أختي حكيمة على الافادة

و فيك بارك الله أختي الغردينيا ... تسلمي
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-05-2014, 09:27 PM   #5
معلومات العضو
سيدة الرافدين
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

جزاك الله خير على التوضيح ونفع الله بك

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 18-05-2014, 06:11 PM   #6
معلومات العضو
حكيـــمة
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

جزاني الله و إياك أ ختي سيدة الرافدين و نفعنا الله بما علمنا

تسلمي على المرور الكريم

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 12-10-2014, 08:01 PM   #8
معلومات العضو
احمد ايمن

افتراضي

السلام عليكم اخوانى فالله الله بسنة نبيكم فوالهى ما شفانى الله من السحر الا بتباع سنة صلى الله علية وسلم واوجز القول لان مجال البعة كثير فاعرضى اى امرا لك على ما كان علية صلى الله علية وسلم فهل كان يكتب ليحرق الجن وهل كان يشرب العسل وهل وهل فوالهى مازاد هو واصحابة عن قراءة القراءن والرقى المشروعة من الاوراد النبوية واوجز اتلقول فى سحرة بقيام الليل اما غير ذلك فوالهى انا نخاف لقاءة على الحوض بقولة بعدا بعدا عندما يسمع قول ملائكة الله لا تدرى ما احدثوا بعدك فوالهى النجاة النجاة بسنتة صلى الله علية وسلم والسلام امضاء اسد السنة

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 12-10-2014, 08:14 PM   #9
معلومات العضو
حكيـــمة
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منذر ادريس
   معلومة قيمة ونافعة بوركتم

و فيكم بارك الله
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 13-10-2014, 06:09 AM   #10
معلومات العضو
حكيـــمة
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ايمن
   السلام عليكم اخوانى فالله الله بسنة نبيكم فوالهى ما شفانى الله من السحر الا بتباع سنة صلى الله علية وسلم واوجز القول لان مجال البعة كثير فاعرضى اى امرا لك على ما كان علية صلى الله علية وسلم فهل كان يكتب ليحرق الجن وهل كان يشرب العسل وهل وهل فوالهى مازاد هو واصحابة عن قراءة القراءن والرقى المشروعة من الاوراد النبوية واوجز اتلقول فى سحرة بقيام الليل اما غير ذلك فوالهى انا نخاف لقاءة على الحوض بقولة بعدا بعدا عندما يسمع قول ملائكة الله لا تدرى ما احدثوا بعدك فوالهى النجاة النجاة بسنتة صلى الله علية وسلم والسلام امضاء اسد السنة

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

نعم أخانا الفاضل اتباع سنة النبي صلى الله عليه و سلم نجاة من كل سوء
ليس فقط الشفاء من الأمراض الروحية ... بل شفاء من الأمراض القلبية و العضوية أيضا...

و العسل فيه شفاء للناس ... و لا مانع من أخذه بنية الشفاء

كذلك الرقية بالآيات القرآنية لقوله تعالى " و ننزل من القرآن ما هو شفاء و رحمة للمؤمنين "
و كتابة الآيات القرآنية بالزعفران و شربها داخل في معنى هذه الآية

و الله أعلم

كتابة الآيات بالزعفران في صحن أو ورق ثم غسلها وشربها

السؤال: ما حكم كتابة ماء الزعفران على صحن بآيات من القرآن الكريم ثم غسله بالماء وشربه ؟ وما حكم كتابتي للآيات بماء الزعفران على ورق ثم وضعها في الماء ثم شربها ؟
الجواب :
الحمد لله
لا حرج فيما ذكرت من كتابة آيات من القرآن في صحن أو ورق بمادة طاهرة غير مضرة كالزعفران أو ماء الورد ، ثم شرب هذا الماء أو وضعه على موضع الألم ، لورود ذلك عن جماعة من السلف .
قال ابن القيم رحمه الله في "زاد المعاد" (4/170) عن الرقية من العَيْن :
"ورأى جماعة من السلف أن تكتب له الآيات من القرآن ، ثم يشربها . قال مجاهد : لا بأس أن يكتب القرآن ويغسله ويسقيه المريض ، ومثله عن أبي قلابة ، ويُذكر عن ابن عباس رضي الله عنهما : أنه أمر أن يكتب لامرأة تعسر عليها ولادها أثرٌ من القرآن ، ثم يغسل وتسقى . وقال أيوب : رأيت أبا قلابة كتب كتابا من القرآن ثم غسله بماء وسقاه رجلا كان به وجع" انتهى .

وسئل الشيخ محمد إبراهيم آل الشيخ رحمه الله : هل يجوز أن يكتب للمريض بعض آيات قرآنية في إناء يغسله ثم يشربه ؟
فأجاب : " لا يظهر في جواز ذلك بأس . وقد ذكر ابن القيم رحمه الله أن جماعة من السلف رأوا أن يكتب للمريض الآيات من القرآن ثم يشربها " انتهى من "فتاوى الشيخ محمد إبراهيم" (1/94) .
وجاء في "فتاوى اللجنة الدائمة" (1/97) : " وقراءة القرآن أو السنة على المريض مباشرة بالنفث عليه ثابتة بالسنة المطهرة من رقية الرسول صلى الله عليه وسلم لنفسه ولبعض أصحابه ، أما كتابة الآيات بماء الورد والزعفران ونحو ذلك ثم غمرها في الماء وشربها ، أو القراءة على العسل واللبن ونحوها ودهن الجسم بالمسك وماء الورد المقروء عليه آيات قرآنية- فلا بأس به ، وعليه عمل السلف الصالح " انتهى .

وقال الشيخ ابن باز رحمه الله : " أما كتابة الآيات والأدعية الشرعية بالزعفران في صحن نظيف أو أوراق نظيفة ثم يغسل فيشربه المريض فلا حرج في ذلك ، وقد فعله كثير من سلف الأمة ، كما أوضح ذلك العلامة ابن القيم رحمه الله في زاد المعاد وغيره ، إذا كان القائم بذلك من المعروفين بالخير والاستقامة " انتهى من "فتاوى إسلامية" (1/30) .

والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب
http://islamqa.info/ar/118865
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 04:41 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.