موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > المنبر الإسلامي العام

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 09-01-2013, 03:32 PM   #1
معلومات العضو
زهرة جزائري
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي هدى وشفاء



إنَّ معرفةَ طريقِ الهُدَى وحدها لا تَكْفِي
للسير فيه
، فقيودُ الشهواتِ تُقيِّدُ القلبَ وتجذبُه إلى الأرض، ووساوسُ الشيطانِ وإغراءاتُه تثبِّط الإنسانَ كلَّما هَمَّ بفعل الخير.
.. نعم، هذا صحيحٌ فمعرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي بل لابدَّ من وسيلةٍ تُعِينُ الناسَ على السير فيه .. لابدَّ من دواءٍ يَشْفِي صدورَهم، ويُخَلِّصُ قلوبَهم من سيطرةِ الهوى وحبِّ الدنيا والتثاقُلِ إلى الأرض، لابدَّ من وجودِ مادةٍ تُفَجِّرُ الطاقاتِ وتولِّدُ القوةَ الدافعةَ داخلَ الإنسان للسيرِ في طرق الهداية .. وهنا يظهر أعظمُ جانبٍ لمعجزة القرآن، ألا وهو قدرتُه الفذَّة على التغييرِ والتقويم لكل مَن يُقْبِل عليه، ويدخل في دائرة تأثير مُعْجِزته، وذلك من خلال قوة تأثيره على المشاعر، فيمتزج بها مدلولُ القناعاتِ العقلية التي تُقَدِّمها الآياتُ فتصبح إيماناً يستقرُّ في القلب؛ ليتم ترجمةُ هذا الإيمان بعد ذلك في صورة عملٍ وسلوك.
فالقرآنُ ليس وسيلةً للهداية فقط بل هو {هُدًى وَشِفَاءٌ} [فصلت:44].. يدلُّ الناسَ على الطريقِ إلى الله، ويأخذُ بأيديهم إليه، ويكونُ لهم في ذلك الطريق نعم الصاحب الأمين {قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ * يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ} [المائدة:15، 16].
أرأيتَ ما وَصَفَ اللهُ به القرآن، وأنه ليس بكتابِ هدايةٍ فقط بل إنه -أيضًا- يقوم بإخراج الناسِ من الظلماتِ إلى النورِ بإذن الله؟!
ومما يؤكِّدُ هذا المعنى المثالُ الذي ضَرَبَه الله -عز وجل- للناسِ وبَيَّنَ فيه قدرةَ القرآنِ على التأثير والتغيير:
في قوله: {لَوْ أَنْزَلْنَا هَذَا الْقُرْآَنَ عَلَى جَبَلٍ لَرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُتَصَدِّعًا مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ} [الحشر:21].
فالقرآنُ هو الرحمةُ العُظْمَى التي أرسلها الله للبشريةِ؛ لتكون بمثابةِ الوسيلةِ السهلة والدواءِ الناجعِ لشفائها من أمراضها، وهدايتها إليه، وقوله: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ} [يونس:57].
هذه هي أهمُّ وأخطرُ وظيفة للقرآن، وهذا هو السرُّ الأعظم لمعجزته، فكلُّ آيةٍ من آياته، وكلُّ سورةٍ من سِوَرِه، تحملُ منابعَ غزيرة للإيمان .. هذه المنابعُ جاهزةٌ للتفجُّر والتدفُّق في قلبِ أي شخصٍ يتعرَّضُ لها مهما بلغتْ قَسْوَتُه، ومهما كانت عِلَّتُه.
فالقرآن لا يستعصي عليه –بإذن الله– مرضٌ من الأمراض إلا ويشفيه، ولا شبهةٌ أو ظلمةٌ من الظلمات إلا وينيرها بنور الله الذي يَفِيضُ ويَشِعُ من كلِّ آياتِه وكلماتِه، فيتبدّلُ حالُ كلِّ من يتعرّضُ له تعرُّضاً مستمِرًَّا؛ ليصبحَ شخصاً آخر تتمثّلُ فيه معاني العبودية الحَقَّة، والتعامل الصحيح المتوازن مع كل مُتَغِيِّراتِ حياتِه.

م ن ق و ل
اللهم أجعلنا ممن يقرأون القرآن و يتدبرونه..
اللهم اجعل القرآن ربيع قلوبنا ونور صدونا وجلاء أحزاننا وذهاب همومنا

التعديل الأخير تم بواسطة زهرة جزائري ; 09-01-2013 الساعة 03:33 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 09-01-2013, 05:14 PM   #3
معلومات العضو
إلهام
مراقبة عامة على منتدى الرقية الشرعية
 
الصورة الرمزية إلهام
 

 

افتراضي

بارك الله فيك
نسال الله ان يرزقنا تدبر القرآن واتباع اوامره

 

 

 

 


 

توقيع  إلهام
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-01-2013, 01:48 PM   #4
معلومات العضو
زهرة جزائري
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الغردينيا
   بارك الله فيك حبيبتي فاطمـــــــــــة الزهراء ورزقك الله حبه ورضاه

أختي الحبيية الغردينيا بارك الله فيك وجزاك خيراعلى المرور العطر
ولك بمثل ما دعوتِ وزيادة
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-01-2013, 01:49 PM   #5
معلومات العضو
زهرة جزائري
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إلهام
   بارك الله فيك
نسال الله ان يرزقنا تدبر القرآن واتباع اوامره

اللهم آمين
أختي الحبيبة إلهام بارك الله فيك على المرور العطر وجزاك خيرا
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-01-2013, 09:37 PM   #6
معلومات العضو
سيدة الرافدين
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

السلام علكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك على الطرح القيم وزادك الله من فضله

من حكمة الله انه اوجد الابتلاء ليذكر به عباده ليعودوا إليه..
قال تعالى {وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ}.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-01-2013, 10:44 PM   #7
معلومات العضو
زهرة جزائري
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة *محب الله*
   بارك الله فيك اختنا الزهراء


وفيكم بارك الله أخي الفاضل محب الله أنرتم متصفحي بمروركم
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-01-2013, 10:45 PM   #8
معلومات العضو
زهرة جزائري
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيدة الرافدين
  
السلام علكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك على الطرح القيم وزادك الله من فضله

من حكمة الله انه اوجد الابتلاء ليذكر به عباده ليعودوا إليه..
قال تعالى {وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ}.


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وفيك بارك الله وجزاك خيرا على المرور الكريم
وعلى الإضافة القيمة التي أثرت موضوعي
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 12:22 PM

web site traffic counters


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.