موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الموضوعات المتنوعة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 06-01-2013, 10:46 PM   #1
معلومات العضو
سيدة الرافدين
إشراقة إدارة متجددة

Icon36 انظر الى من هو دونك لتشكر الله

انظر الى من هو دونك لتشكر الله


روى البخاري ومسلم عن ابي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ** انظروا الى من هو اسفل منكم ، ولا تنظروا الى من هو فوقكم ، فهو اجدر ان لا تزدروا نعمة الله عليكم..**.
وفي رواية ثانية عن البخاري عن ابي هريرة رضي الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال {اذا نظر احدكم الى من فضل عليه من المال فلينظر الى من هو اسفل منه..** .


يدلنا الرسول المعلم صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث الجليل عل الطريقة المضمونة والوسيلة المأمونة للشعور بنعم الله الكثيرة علينا والاستمتاع بمعايشتها وحسن التذوق لها ، والرضى الجميل بها .ونحن في امس الحاجة الى استخدام هذه الطريقة في هذا العصر المادي العجيب الذي يشهد تنافسا محموما بين الناس على امتلاك الماديات ،والصراع عليها والذي قضى على الرضى والهدوء والسعادة والطمأنينة!

النعم التي ينعم الله بها على الانسان نوعان :


النوع الاول :نعم نعم اساسية اصلية ثابتة ، وهي نعمة الإيمان والإسلام والهدى ، وما ينتج عنها من حسن المعايشة مع الحياة ، بان يعيشها المسلم المؤمن المهتدي في عبودية وطاعة لله بأداء ما اوجب الله عليه وترك ما نهاه عنه والرضى بقدر الله والسعادة بطاعة الله والهدوء في استهلاك العمر والطمأنينة على الرزق والمستقبل والعفة والطهارة والاستقامة والصدق .
هذه هي اهم النعم التي ينعم الله بها على المسلم الواعي البصير ،ويمتن بها عليه ويدعوه إلى حسن ذكره وشكره عليها : {يَمُنُّونَ عَلَيكَ أن أسلَمُوا قُل لاَّ تَمُنُّوا عَلَيَّ إسلَامَكُم بَلِ اللهُ يَمُنُّ عَلَيكُم أن هَدَاكُم لِلإيمَانِ إن كُنتُم صَادِقِينَ**"الحجرات /17" .


النوع الثاني : نعم ثانوية استهلاكية فانية زائلة وهي النعم المادية القائمة على امتلاك مظاهر دنيوية مثل المال والمتاع والملذات من المأكل والمشرب والملبس .


وهي نعم محببة للنفس ،مزينة لها ، كما قال تعالى : {زُيِّنَ

للنَّاسِ حبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاء وَالبَنينَ وَالقَنَاطَيِرِ اَلمُقَنطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالفِضَّةِ وَالخَّيلِ المُسَوِّمَةِ وَالأنعَامِ وَالحَرث ذَلَك مَتَاعُ الحَيَاة الدُّنيَا وَالله عِندَهُ حُسنُ المَآب * قُل أؤنَبِّئُكُم بِخَير مِّن ذَلكُم للَّذِينَ اتَّقَوا عِندَ رَبِّهِم جَنَّاتٌ تَجرِي مِن تَحتهَا الأنهَارُ خَالِديِنَ فِيهَا وَأزوَاجٌ مُّطَهَّرَةٌ وَرِضوَانٌ مِّنَ اللهِ وَالله بَصِيرٌ بِالعبَادِ**"ال عمران /14،15".


وإذا ما تنافس الناس الماديون في النوع الثاني من النعم الاستهلاكية الكمالية الفانية الزائلة فان المؤمن لا ينافس فيها ولا يتهالك عليها ويرضي بما ساقه الله إليه منها يأخذه من طريق حلال ويستهلكه في طريق حلال ويوجه همته وطاقته ووقته ومواهبه للارتقاء في عالم الايمان والعبادة والتسابق في النعم الاصلية الثابتة والازدياد منها لترتفع منزلته في النعيم المقيم في الجنة .


الرسول المعلم صلى الله عليه وسلم يدلنا على الطريقة المضمونة لحسن تذوق نعم الله المادية علينا والرضى بها ، والتكيف معها انظر أيها المسلم البصير في النعم المادية الزائلة إلى من هو أسفل منك مالا! والاقل منك جمالا ! والاقل منك جاها ! والاقل منك وظيفة ! والاقل منك رصيداً ! والاقل منك عقاراً ! والاقل منك أثاثا ! والاقل منك استهلاكاً ! والاقل منك طعاما وشرابا !والاقل منك استمتاعا بالكماليات ! لتعرف قيمة وعظمة ما عندك من نعم ، وتشكر الله عليها !!!.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 06-01-2013, 11:30 PM   #2
معلومات العضو
حافظ غندور
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كلمات رائعة نحن بأمس الحاجة لها

زي ما بقولوا بالمثل عنا تتطلعش لفوق بتنمصع رقبتك

جزاك الله خيرا

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 07-01-2013, 10:35 AM   #3
معلومات العضو
الغردينيا
مراقبة عامة لمنتدى الرقية الشرعية

افتراضي

نعم النظر لمن هو أقل منا ( ماديا ومعنويا وصحيا )

يذكرنا بنعم الله علينا ... بارك الله فيك أختي الفاضلة سيدة الرافدين

 

 

 

 


 

توقيع  الغردينيا
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 07-01-2013, 02:49 PM   #4
معلومات العضو
زهرة جزائري
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

بارك الله فيك أختي الفاضلة سيدة الرافدين
نحن في نعم كثيرة لا نعرف أكثرها
ولا نعرف قيمتها إلا لحظة فقدانها أو عند رؤية من فقدوا هذه النعم

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 07-01-2013, 10:21 PM   #5
معلومات العضو
سيدة الرافدين
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حافظ غندور
   السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كلمات رائعة نحن بأمس الحاجة لها

زي ما بقولوا بالمثل عنا تتطلعش لفوق بتنمصع رقبتك

جزاك الله خيرا

بالفعل اخي لا تنظر الى فوق تتكسر رقبتك شاكرة مروك وتعليقك وجزاك الله الجنة
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 07-01-2013, 10:23 PM   #6
معلومات العضو
سيدة الرافدين
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الغردينيا
   نعم النظر لمن هو أقل منا ( ماديا ومعنويا وصحيا )

يذكرنا بنعم الله علينا ... بارك الله فيك أختي الفاضلة سيدة الرافدين



    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 07-01-2013, 10:29 PM   #7
معلومات العضو
سيدة الرافدين
إشراقة إدارة متجددة

إحصائية العضو






سيدة الرافدين غير متواجد حالياً

الجنس: female

اسم الدولة iraq

 

 
آخـر مواضيعي

 

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الزهراء.
   بارك الله فيك أختي الفاضلة سيدة الرافدين
نحن في نعم كثيرة لا نعرف أكثرها
ولا نعرف قيمتها إلا لحظة فقدانها أو عند رؤية من فقدوا هذه النعم

بالفعل اختي فاطمة عندما نفقد النعمة نشعر بعظمة النعمة الذي رزقنا الله اياه ولو نظرنا الى من فقدوا النعمة شعرنا بعظمتها الله ادام النعمة علينا وعليكم وعلى جميع المسلمين آآآآآآآآآميــــــــن
وجزاك الله كل خير
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 01:30 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.