موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > المنبر الإسلامي العام

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 23-03-2016, 12:21 PM   #1
معلومات العضو
رشيد محمد أمين
مراقب عام و مشرف الساحات الإسلامية

افتراضي حدود الحرية الشخصية

بسم الله الرحمن الرحيم و الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و على آله الطاهرين و صحابته أجمعين و من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين . و الله أردت أن أدلي برأيي في موضوع الحرية الشخصية للفرد و ما هي حدودها التي يجب على الفرد أن يقف عندها و لا يتجاوزها ؟
عندما تكون تسير في الشارع وترى إنسانا يفعل قبيحا أو منكرا و تريد أن تنهاه أو تنصحه يقول لك بأنه حر يفعل ما يشاء ، أريد أن أسأل : هل الحرية تبيح لنا أن نتكلم في أعراض الناس ؟ هل الحرية تبيح لنا أن نأكل أموال الناس ؟ هل الحرية تبيح لنا أن نظلم الناس ؟ هل الحرية تبيح لنا أن نسرق أو نعتدي على أملاك الناس ؟ هل الحرية تبيح لنا أن نجهر و نفتخر بالمعصية أمام الناس ؟ لا ، هذه ليست حرية ، لماذا ؟ لأن الإسلام الذي يكفل حرية الفرد و حرية الرأي يحرم الجهر بالسوء من القول لقوله تعالى ( لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم ) و يحرم الكذب و شهادة الزور و اغتياب الآخرين و تجريحهم و التنابز بالألقاب و السخرية من الناس لقوله تعالى ( يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرا منهم و لا نساء من نساء عسى أن يكن خيرا منهن و لا تلمزوا أنفسكم و لا تنابزوا بالألقاب بيس الاسم الفسوق بعد الإيمان و من لم يتب فأولئك هم الظالمون ) .
و من هذا كله يتبين لنا أن الحرية الحقيقية المشروعة إنما تكون في إطار الشعور بالمسؤولية لقول الله تعالى ( كل نفس بما كسبت رهينة ) و لقول الرسول عليه الصلاة و السلام " كلكم راع و كلكم مسؤول عن رعيته " فكل إنسان مسؤول عن عمله و قوله ، و بهذا يعلم الإنسان أن كل عمل يقوم به أو قول يقوله هو محاسب عليه أمام الله و مسؤول عن أثر قوله و فعله في مجتمعه واضعا نصب عينيه حقوق الآخرين و مصلحة المجتمع .
و لكي لا يصبح المجتمع عرضة للانحلال الخلقي و الفساد الأخلاقي وجب على أفراد المجتمع أن يكونوا عينا ساهرة عليه و أن يضربوا على يد كل من أساء استعمال حريته المكفولة له و أن يوقفوه عند حده و معاقبته على فعله إن اقتضى الأمر ذلك و هذا ما بينه لنا الرسول عليه الصلاة و السلام في قوله " مثل القائم على حدود الله و الواقع فيها كمثل قوم استهموا على سفينة فأصاب بعضهم أعلاها و بعضهم أسفلها ، فكان الذين في أسفلها إذا استقوا من الماء مروا على من فوقهم فقالوا : لو أنا خرقنا في نصيبنا خرقا و لم نؤذ من فوقنا ، فإن تركوهم و ما أرادوا هلكوا جميعا ، و إن أخذوا على أيديهم نجوا جميعا " .

 

 

 

 


 

توقيع  رشيد محمد أمين
 لا حول و لا قوة إلا بالله

التعديل الأخير تم بواسطة رشيد محمد أمين ; 25-03-2016 الساعة 03:49 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-03-2016, 03:52 PM   #3
معلومات العضو
رشيد محمد أمين
مراقب عام و مشرف الساحات الإسلامية

افتراضي

بارك الله فيك و جزاك خيرا على مرورك الكريم و دعائك الطيب

 

 

 

 


 

توقيع  رشيد محمد أمين
 لا حول و لا قوة إلا بالله
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 09:14 PM

web site traffic counters


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.