موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الموضوعات المتنوعة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 27-03-2009, 12:03 AM   #1
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

I11 فاطمة .. إن كان في الرحيل سلوى لك فارحلي !!!

هناك في الوادي المخضر ببساط العشب الجميل المزين بجمال ألوان الأزهار المنثورة كالعقد حول عنق الجبل ، تلتقي نسمات الربيع الباردة العليلة لتنعش الصخر وتجعله يحس بمن حوله ، ولعله من بث الحياة فيه عشق نغم الأطيار وتغريد البلابل وعزف الرياح ، في زوايا الوادي تقع قرية صغيرة يحيطها سورٌ طيني عتيق ، خلف هذا السور منزل طيني مرمم بأحجار اسمنتيه شوهت عبق التاريخ المنثور على واجهته وأفسدت رائحة الماضي المنبعثة من داخله برياح التغيير والحاضر.

في أحد الزوايا جلست فتاة في عمر الزهور لعلها لم تتجاوز العشرين من عمرها ، على خدها دمعات مسكوبة كعقد لؤلؤ انفرط وتناثر ورسم لوحة إبداع جميلة ، تنظر للسماء نظرة المتأمل الهائم المنتظر ، تتأمل السقف فلا تجد فيه ما يشبع عينيها ، تنهض ماشيةً بخطوات حزينة تتجه نحو الباب تأمل أن تفتحه فتجد رسالة من السماء تبشرها بالفرج ، تفتحه بلهفة وقد صدقت خيالها فلا تجد سوى نسمات باردة تنعش إحساسها ،تستنشق نسمات التفاؤل ولكن سرعان ما تتحول إلى لفحات تشاؤم داخل صدرها تطردها بسرعة من صدرها لكي لا يمحى إحساس التفاؤل الضعيف.

"أنت هنا يا فاطمة وأنا ابحث عنك؟" صوت حنون يداعب مسمعها فتلتف فإذا هي أمها ، تركض فاطمة نحوها وتحتضنها دون مناسبة ، تنطلق يدي الأم بحركة حنونة لتمسح رأس ابنتها بحنان يخفف لظى نار تستعر داخلها ، تمسكها من يدها تسير معها متجهه نحو السور الطيني القديم ، يجلسان على بساط العشب الممتد على طول النظر وتضع فاطمة رأسها في حجر أمها تتأمل السماء فوقها ، لتجد الغيوم ترسم لها صورة فقيدها ، تشيح بوجهها نحو السور فترى من خلال الثقوب الموجودة فيه جمال الورود المنثورة خلفه ، "أمي سأرحل من هنا فكل شيء هنا يذكرني به" هنا لحظة سعادة وهناك بقرب تلك الشجرة ضحكة وهنا أذكر أننا رسمنا لوحة ومن هناك خرجنا في نزهه ، أريد أن أرحل أرغب في الرحيل لا لأنني جاحدة ولكن لأنني لم أعد أقوى على البقاء.

تلتفت أمها نحوها وتنظر إليها نظرة الحنان المعتادة تخرج الحروف من قلبها تخاطب روح فاطمة المنكسرة "ولم لا يا ابنتي إن كان في الرحيل سلوى لك فارحلي ولكن تذكري أن ترحلي لا أن تهربي؟"

"وماهو الفارق أرحل أم أهرب كلاهما واحد" أجابت فاطمة وفي عينيها علامات الحيرة ! ، بل الفارق كبير كالفارق بين المشرق والمغرب ، ارحلي حيث تجدين راحتك ، الرحيل حلٌ للكثير من المدلهمات والخطوب ، ارحلي حيث يقودك عقلك لا تهربي بل ارحلي .

غادري مكانك الذي كبلتي فيه جسدك وعقلك ، وضعت قيود الحزن والهم والضيقة والكدر على معصمك ، ولبستي التشاؤم ثوبا لك فلا تزالين لا ترين جمال السواد إلا في الحزن ، أفاطم ارحلي إلى الله اهربي بروحك إلى ملكوت رحمته ، اجعلي من دعائك جوادا سريعا ينقلك له ، وتوشحي وشاح الجمال وركزي في خلقه وقارني بين حظوظك وحظوظ الآخرين.

ارحلي لدنياك الجميلة ارحلي نحو المستقبل الذي تنشدين ، لا تقطعي حبل الرجاء بسكين المعضلة ، اغتربي وأنت في مكانك اهربي بقلبك نحو ما ترينه مميزا،صدقيني لا تجعلي من فكره الرحيل خيالا بل اعزمي وتوكلي على الرحيل نحو الأفضل ، نعم الرحيل بالروح أنفع من الرحيل بالجسد فالجسد وان تغرب عن المكان ستبقى الروح معلقة به ، فليتك تجعلين رحيلك أمرا ذا فائدة ترجى وهم يزال .

تنظر فاطمة نحو الحروف التي خرجت من ثغر مربيتها تتأملها تعلم أنها ربما قد غفلت عن أمور الرجاء والأمل بالله ، علمت أنها كانت ترجوا السماء أن تمطر عليها حلاً وحاولت بكل جهدها إقناع عقلها بأن السماء قد تمطر حلولا وربما ذهبا وفضة!!.

ترفع رأسها من حجر أمها بخفة وكيف لا وقد طردت من الهموم التي أثقلته وأطفأت بماء التفاؤل وحسن التفكير نار التشاؤم والإحباط ، تنظر نحو الوادي فتجد كل ما كان يحزنها إنما هي ذكريات جميلة لا يمحوها ألم الفقد ولا تشوهه جمالها ألوان التشاؤم ، تقبل رأس أمها وتتسلل نسمات الربيع المزودة بعبق الزهور ورائحة الذكريات إلى نفسها ، فتسرى الروح المضيئة إلى عقلها لتزيده تفاؤلا وحسن تفكير.

تعود نحو البيت لتجده جميلا رغم ما يعتريه من تشوهات ، تدخل من الباب تذهب نحو زاويتها لتلتقط منها صورة والدها تقبل الصورة والابتسامة لا تفارق شفتيها ، تخبأ الصورة في جيبها وهي تقول أودعتك قلبي قبل جيبي فلن تغيب عني أبدا، تركض نحو أمها لترمي بنفسها بين أحضانها مرة أخرى ولكن هذه المرة بدون دموع!!


من إحدى المدونات
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-05-2009, 04:14 PM   #2
معلومات العضو
~ عدن ~
مشرفة الساحات العامة و الرقية الشرعية

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قصة شيّقة وجذابة...

اقتباس:
اغتربي وأنت في مكانك اهربي بقلبك نحو ما ترينه مميزا

وعلّنا جميعا بحاجة للرحيل...

كلمات رائعة تحمل معانٍ اروع...

سلمت يمناكِ...
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-05-2009, 05:36 PM   #3
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

جزاك الله خيرا أختي عدن على طيب مرورك ومشاركتك

وفقك الله ورعاك

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 11-05-2009, 10:14 PM   #4
معلومات العضو
زهراء و الأمل
مشرفة ساحة الأخوات المسلمات والعلاقات الأسرية

افتراضي

جزاك الله خيرا أخيتي الكريمة إسلامية على حسن الإختيار و دقة الإنتقاء
قرأت الموضوع و لا عجب أن أعدت قراءته
فابداع مقصد الكاتب جعلني أسافر بعيدا بعيدا مع كل جملة كتبها
االحل و الرحيل إن لم يكن لله فلا خير فيه
اللهم طهر قلوبنا لتقواك و زكي نفوسنا لرضاك أنت خير من زكاها
و اجعل الحياة زيادة لنا في كل خير و الموت راحة لنا من كل شر
بارك الله في الكاتب و الناقل و القارئ و المنقولة إليه

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 12-05-2009, 10:58 AM   #6
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زهرة الأمل
   جزاك الله خيرا أخيتي الكريمة إسلامية على حسن الإختيار و دقة الإنتقاء
قرأت الموضوع و لا عجب أن أعدت قراءته
فابداع مقصد الكاتب جعلني أسافر بعيدا بعيدا مع كل جملة كتبها
االحل و الرحيل إن لم يكن لله فلا خير فيه
اللهم طهر قلوبنا لتقواك و زكي نفوسنا لرضاك أنت خير من زكاها
و اجعل الحياة زيادة لنا في كل خير و الموت راحة لنا من كل شر
بارك الله في الكاتب و الناقل و القارئ و المنقولة إليه



جزاك الله خيراً أختاه على طيب مشاركتك

وفقك الله ورعاكِ
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 12-05-2009, 10:59 AM   #7
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شاكر الرويلي
   بارك الله فيكم الاخت الفاضله اسلامية


وفيكم بارك الله أخي الكريم

وفقكم الله لما يحبه ويرضاه
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 12:11 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.