موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > ساحة مواضيع الرقية الشرعية والأمراض الروحية ( للمطالعة فقط ) > العلاج بالقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 07-09-2008, 12:50 PM   #1
معلومات العضو
البرق من الامارات
إشراقة متجدده
 
الصورة الرمزية البرق من الامارات
 

 

افتراضي لماذابعض الناس تذهب للنصابين والمشعوذين ... وتترك الرقاة الشرعيين ...

بسم الله الرحمن الرحيم

في البداية أبارك لجميع أعضاء المنتدى الطيب ..بقدوم شهر رمضان المبارك .. واسأل الله ان يجعلنا فيه من الصائمين القائمين وان يعتق رقابنا ورقاب والدينا ووالديكم من النار ..

ان المتامل في مجال الرقية الشرعية وفي هذا العلم الجم والبحر المتلاطم بالأمواج .. ليجد العجب العجاب .... فلست في صدد الكلام عن راقي معين ولاعن مريض معين ولاعن طريقه علاجيه معينه ..ولااتكلم عن نفسي شخصيا او عن موقف حدث معي ولكن هي مواقف حصلت لكثير منا سواء من الرقاة او من بعض الناس الذي كان حبهم ان يكونو سبب في شفاء حالات ..ساتكلم بلغة سهلة والكل يعرفها ...
من خلال مجالسة الرقاة والحديث معهم ومناقشة الأمور المستجدة في ذلك تحس بشكواهم عن صنف من الناس صنف من المرض ..
صنف من الناس .. صنف تعالجوا بالرقية الشرعية ..
غلب عليهم اليأس غلبت عليهم الدعايات التلفزيونية والتي في المجلات والتي في ألنت فتراه مثلا يبحث هنا وهناك ( ليس المانع البحث عن العلاج ) ولكن المانع أن تراه يصدق بشده حينما يرى او يسمع أن ( فلان عنده طريقة علاجيه جديده تقل الجني في لحظه .. وعنده علاج يقضي على السحر في ثواني وهو من البلد الفلاني بلد فيه كذا وكذا.. فطالما هو من الحرمين يعني خلاص ثقه وفيها الشفاء .. وكان بقية الرقاة الا خرون وطرقهم لاتفيد..... وربما هي طريقة لاحد الرقاة أخذها من ألنت ورتبها ووزعها بطريقه حلوه وجميله طريقة تسمى ( جلب الفلوس ) فأصبحت الطريقة .. ب 500 ريال سعودي وربما الطريقة مشهوره ولكن زاد عليها شي وهي لم تنفع اصلا من قبل وربما الشخص اصلا لم يعرف له قدم في الرقية الشرعية ولا العلاج حتى ولو سمعت لرقيته تضحك حتى يغمى عليك من قراته للايات غلط من نصب الفاعل ورفع المفعول والادعيه كلها فيها غلط ونقص .. وهكذا اهم شي انه من البلد الفلاني وهو كبير السن وعنده لحيه كبيره .. خلاص طريقته صحيحة فانا لااقصد شيخ بعينه ولا دوله بعينها فالسعودية حماها الله وحم الله كل بلد مسلم.....
ولكن اخشي أن تستغل حرمة الحرمين وسمعة البلد الطيب في النصب على الناس ...والا فالسعودية وغيرها فيها الخير الكثير وفيها الرقاة الشرعيين المعروفين من أهل الخير والصلاح .. ولن ينكر ذلك جاهل جاحد مكابر ...
ولكن هذه حقيقة الدعاية تعمل عملا قوي على المريض وفي كل بلد لها دور ) .هولاء الناس ..
تعجب كل العجب عن حالتهم..... ومن متابعتهم والبحث عن كل ناعق ... فمثلا ..
ياتيهم راقي ربما سافر إليهم .. وتكبد ا لعناء وربما سافر بسيارته وعلى نفقته .. ووصل اليهم ونيته علاجهم وعلاج مريضهم .. وقراء الساعات الطوال.. وافرغ لهم الأيام والليالي وأعطاهم علاج ماكانوا يحلمون به من طرق علاجيه ( مجانية ) لم يكن يوم من الايام احتكاري لا لطريقته التي اخترعها لهلاك العارض ولالطريقة احد الرقاة
... صرف العلاج لهم ودلهم على استخدامها وتابع الحالات معهم ...

ولكن مجرد ماترى عينيه ( عين المريض) ينظر في الورقه تعرف ذلك وتشاهد انه يعطيك ورقه عاديه تكتب فيها طريقتك العلاجيه وكأن الموضوع عادي عنده ..
وربما ضاعت الورقه عليه .. ويتصل لك ويقول ( عفوا يامطوع أعطني الطريقة التي كتبتها لي ) وربما اتصل لك بعد عدة شهور ..ويسالك عن ورقة العلاج التي كتبتها له ...فعلا قمة الاحتقار ...
لااحترام للراقي ولاللرقية اولا ولا لطريقة علاجك له ..

ولكن لو نظرت له وهو يدخل العياده وياخذ امر الطبيب وياخذ بيده ورقة العلاج لتعجبت من شدة سرعته وبحثه عن صيدليه قريبه ويسال الصيدلي الف سؤال عن العلاج وكيفية استخدامه ويتابع الحاله مع الدكتور ..
ولكن مع الراقي الشرعي !!!!!! ولاحتى اتصال ...

فعلا هولاء صنف تحزن عليهم ويندى لهم الجبين من سؤ تعاملهم مع الرقية والراقي ..
ولكن في الاخير اخي الراقي .. عليك برقيتهم وعلاجهم واحتسب الاجر عند الله وسر على سفينة النجاة سفينة الرقاة الشرعيين فسياتي يوم يبحث عنك وعن رقم جوالك ..
فلن يجد نفعا من الاعلان الذي جرى ورائه ومن مدعي خلطات تقتل الجن في ثواني واستخراج السحر في دقائق ..وكانه نبي الله سليمان ..


ولكن في مثل عربي مشهور يقولون ( البس ( القط او الهر يحب خانقه )
فهولاء الناس ينفعهم ويعجبهم ذلك انك تشترط عليهم وتبيع لهم العلاج والطرق بالالوف فسوف يشتيرها ... ينفعهم النصب عليهم والكذب ولم يتعظو من مرضى تعاونو معه ولم يستفيدو..
ولكن انت ايها الراقي تعطيهم العلاج ببلاش وتتكبد عناء السفر ...وفي المقابل
لن تجد من حتى يعطيك كاس شاي ان دخلت مجلسه وبيته ..
(اعرف أن الناس ليسو سواء في التعامل ولكن كلامي عن نوع واحد فقط )

اسأل الله للجميع الصحة والعافية .. وللرقاة الثبات والسلامة ..
ولجميع المرضى الشفاء العاجل
وانصحهم بعدم الجري وراء الشائعات والإعلانات .. الا إذا عرف الرجل وعرف العلاج فلاباس من ذلك ولن يمنع احد من ذلك ...
ونسأل الله ان يهدي هولاء الطائفه والفرقة الى الحق والالتزام بالعلاج الذي هم بصدده حتى ياذن الله الشفاء ..
فليس للشفاء مكان وليس له اشخاص ولكن هو بقدر الله ...يجريه على ايدي بعض عباده ...

ولنا كتابات اخرى في نفس المواضيع هذه ..


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 12-09-2008, 09:51 PM   #2
معلومات العضو
أحمد الردادي

افتراضي المرضى و الرقاة

أخي كمال مشكور على هذا الموضوع الرائع

بارك الله فيك و نفعنا الله والمسلمين بعلمكم المتواضع

سامحني أخي كمال و أخي القارئ سوف أدمج موضوع الأخ كمال بموضوع آخر للفائدة


أخي كمال أبدا من حيث انتهيت أن الناس ليسو سواء في التعامل فالمرضى أصناف وأجناس حيث قلت:
(اعرف أن الناس ليسو سواء في التعامل ......) وسوف نفرد عنهم موضوع بإذن الله.

أيها الأخوة الكرام اعلموا إن بر النجاة للمرضى هو الإقبال على الله سبحانه و تعالى ثم دمج الطب بأنواعه ( البشري و النفسي والشعبي ...) مع الرقية الشرعية فكلاهم علاج .

قد يقول قائل ما دخل الطب بعلاج الأمراض الروحية ؟؟؟؟
فالجواب صحيح أن القران علاج للأمراض الروحية وغيرها, إلا أن المريض لا يستغني عن الطب, فمن الطبيب تصرف المهدئات و المراهم وغيرها التي تعين على العلاج بإذن الله.

فالمرضى ليسوا سواء بل هم على أربعة أصناف:

الأول : من يأخذ بالرقية الشرعية و الطب سويا.


الثاني: من لا يأخذ بالطب و لا بالرقية الشرعية.

الثالث :من يأخذ بالطب و لا يلتفت إلى الرقية الشرعية .

الرابع : من يأخذ بالرقية الشرعية و لا يلتفت إلى الطب .

فالصنف الأول : هم الذين يتعالجون بالرقية الشرعية و الطب بأنواعه ,وهم في الحقيقة خير الأصناف,وهم الصنف المعتدل الذي جمع بين الخيرين, وهم الذين سيتحقق لهم الشفاء بأقرب وقت بإذن الله .
و عكسهم الصنف الثاني الذي ترك الرقية الشرعية و الطب وستسلم للمرض و غالبا ما يقول الله هو الشافي و لا يفعل الأسباب.........
نعم الله هو الشافي و المعافي و لكن أنت مأمور بفعل الأسباب.


و الصنف الثالث
: هم الذين قال الأخ كمال عنهم : ( ولكن لو نظرت له وهو يدخل العياده وياخذ امر الطبيب وياخذ بيده ورقة العلاج لتعجبت من شدة سرعته وبحثه عن صيدليه قريبه ويسال الصيدلي الف سؤال عن العلاج وكيفية استخدامه ويتابع الحاله مع الدكتور ..ولكن مع الراقي الشرعي !!!!!! ولاحتى اتصال )
هؤلاء أمرهم محزن فهم انبهروا بالإعلام وبالغرب وبطبهم الذي هو أصلا من المسلمين أنفسهم .

أو أن الجهلة من الرقاة صوروا لهم الرقية الشرعية بغير صورتها الحقيقية فهم يقولون لا يوجد رقاة شرعيين موثوق بهم ..... مع أنهم كثر والحمد لله فكل مسلم يستطيع أن يكون راقي و ليست الرقية حكرا على أشخاص معينين و لكن لابد من العلم الشرعي والعلم بالرقية الشرعية خصوصا.


و أما الصنف الرابع فهم الذين قال الأخ كمال عنهم : ( من خلال مجالسة الرقاة والحديث معهم ومناقشة الأمور المستجدة في ذلك تحس بشكواهم عن صنف من الناس صنف من المرض ..صنف من الناس .. صنف تعالجوا بالرقية الشرعية ..غلب عليهم اليأس غلبت عليهم الدعايات التلفزيونية والتي في المجلات والتي في ألنت فتراه مثلا يبحث هنا وهناك ( ليس المانع البحث عن العلاج ) ولكن المانع أن تراه يصدق بشده حينما يرى او يسمع أن ( فلان عنده طريقة علاجيه جديده تقل الجني في لحظه .. وعنده علاج يقضي على السحر في ثواني وهو من البلد الفلاني بلد فيه كذا وكذا..)

وقال أيضا : ( هولاء الناس ..تعجب كل العجب عن حالتهم..... ومن متابعتهم والبحث عن كل ناعق ...) وقال أيضا أن عندهم : ( خلطات تقتل الجن في ثواني واستخراج السحر في دقائق ..وكانه نبي الله سليمان ..)
فهذا الصنف منهم من يتبع كل ناعق و يتعلق بالرقاة من دون الله كما ذكر الأخ كمال , و منهم من يتعلق بالله و يتابع مع الرقاة ولكن لا يعطي الطب شيئا من وقته .

فالنوع الأول الذي تحدث عنهم الأخ كمال الذين يتبع كل ناعق و يتعلق بالرقاة من دون الله فهؤلاء تأثروا بأمرين الأمر الأول من أنفسهم كالجهل وغيره.
و الأمر الثاني من الرقاة أنفسهم
فقد بالغ بعض الرقاة في الأمور المسموح بها و تكلفوا بها و هذا أحد الأسباب التي علقة العوام بهم فكثيرا ما نسمع عن خلطات جديدة أو طرق علاجية جديدة و قد يكون مبتكرها جديد عهد بالرقية الشرعية و وقع بما وقع فيه للأمور منها أنه قد يكون مندفع و محب للخير ولكن عنده حماس زائد.......
أو أنه قلد غيره من الذين توسعوا بهذا المجال بشي من الجهل , فنجد في الساحة بعض الرقاة عندهم طرق جيدة من ابتكارهم و الناس لا تفارقهم و الأموال تأتيهم بشكل خيالي.....

فيقول لماذا لا أبتكر طريقة جديدة؟؟؟؟ ثم يفعل الدعاية ويقول هذه الطريقة تقتل الجن و تفك السحر بمدة قصيرة جدا (شهر أو أسبوع ......)

وهذا الأمر كثيرا ما يحزنني فالمرضى منذ أن يسمعوا عن طريقة فعالة بمدة قصيرة ربما تعلقوا بهذا الراقي من دون الله و تركوا من هو خير منه.

ثم أيضا لماذا يتكلف و يبالغ بعض الرقاة في الأساليب أو الطرق المباحة مع أن الحبيب صلى الله عليه وسلم ما ترك لنا شي إلا بينة فلماذا يأخذون بأمور اجتهادية مع أن فعل النبي صلى الله عليه و سلم واضح و بين فالأمر كما ذكر الإمام مالك كل يؤخذ من قوله و يرد إلا النبي صلى الله عليه وسلم فليس كل ما يفعله الرقاة يفعل من باب التقليد لهم .

تنبيه: لا أعني بكلامي استخدام الطرق و الأساليب المجربة النافعة التي فعلها علماء الأمة و لكن الحديث عن المبالغة فيها خصوصا أن المعالج كثيرا ما يتعامل مع العوام الذين قد يسيئوا الظن فيه .

و أيضا الحديث عن المبالغة في الأساليب التي لم يفعلها العلماء الراسخون في العلم( مع العلم انهم يؤخذ من قولهم و يرد كما بينا و لكن هذا يترك للعلماء أمثالهم ) بل هي من ابتكار رقاة , صحيح أن الأصل أنه لا بأس بالرقى ما لم تكن شرك و لكن ظهور طرق و برامج جديدة في الساحة من فترة لفترة له أضرار كثيرة منها التشويش على المرضى و جعلهم في حيرة من أمرهم لا يعرفون لمن من الرقاة يذهبون, و من المأكد أنهم سوف يذهبون لما عنده طرق و خلطات يدعي انها تقتل الجني, وهل قتله أمر سهل, ثم إذا كان مسلماً فما حكم قتله, و ما هو المستند في ذلك ؟؟؟؟؟؟؟

و أما النوع الثاني فهؤلاء فوتوا على نفسهم التداوي المباح الذي قد يكون فيه الشفاء بإذن الله فصرفوا أنفسهم عن التداوي بالطب, للعدة أسباب منها ما يحصل من بعض الرقاة من التدخل بالنواحي الطبية, فبعضهم يصرف مراهم و أعشاب و كأنه حامل شهادة طبيب استشاري منذ سنين .

فقد يشتكي المريض من ألم بعينه فيقول له الراقي ضع عسل بعينك, نعم جرب هذا على بعض المرضى الذين يشتكون من الآم بأعينهم أو جروح بهم و نفع بإذن الله و لكن ما يدريك أن هذه الوصفة تناسب هذا المريض, و أيضا قد يصرف بعض الرقاة أدوية طبية مع العلم أن الوصفات الطبية و غيرها لابد أن يشرف عليها طبيب متخصص حفاظا على سلامة المرضى.

سبحان الله !!!!!!!!!!

كيف أصبح الراقي طبيبا بدون شهادة و لا خبرة عملية بالطب الشعبي أو غيره ؟؟؟؟ فهؤلاء الرقاة لسان حالهم يقول لا حاجة للطب فأنا طبيب و راقي, فينصرف بعض المرضى عن الطب لهذا السبب .

و من خلال التجربة كان عندي مريض مصاب بمرض عضوي و كنت أقول لأهله علاج مريضكم عند الأطباء و لكن لا حياة لمن تنادي كل يوم عند راقي و أما الطبيب فلا يعرفونه .

الخلاصة: أن كل أمر يترك للعارف به, فالراقي عليه أن يرقي ولا يتدخل بالطب كما أن الطبيب يستعين بالراقي و لا يتدخل بالرقية .

فياحبذا لو يطلب الراقي من المريض أن يزور الأطباء و يجري الفحوصات اللازمة مهما كانت الأحوال.

و أيضا يا حبذا لو يطلب الطبيب من المرضى رقية أنفسهم و يوزع عليهم كتيبات بالرقية الشرعية أو يطلب منهم الذهاب للرقاة .

فنحن من هذا الصرح العظيم نتمنى أن يتعاون الأطباء مع الرقاة الشرعيين لتحصل الفائدة العظمى للمجتمعات الإسلامية بإذن الله في مجال التداوي.

فهم بذلك يعلموا العالم بأسرة إعجاز الله سبحانه وتعالى بالقران العظيم الذي هو هدى و رحمة و شفاء وموعظة للمتقين .

ملاحظة: كما عند الرقاة من أخطاء عند الأطباء أخطاء و لكن لم أتعرض لها لأني لست من أهل الدراية بالطب فأترك الحديث لغيري و هو في غاية الأهمية.

و في الختام لكي نبين الصادق من الكاذب و الجاهل من العالم فالرقاة هم أيضا ليسوا سواء بل هم على صنفين:
فئة عالمة صادقة و الأخرى جاهلة وقد تكون كاذبة
.
و لكن قبل الحديث عنهم أقول للفئة العالمة الصادقة منهم من حقكم كرقاة شرعيين أن تبينوا للناس جهل هؤلاء, لأنكم انتم وهم بالاسم سواء, و لكن عليكم الالتزام بالأخلاق و الأسس الإسلامية.

كما قال الأخ كمال : ( ولكن هذه حقيقة الدعاية تعمل عملا قوي على المريض وفي كل بلد لها دور)


لا حاجة لتسمية البلدان او الأشخاص, فالغاية هي تبيين الحق من الباطل للناس لا التشهير بهم

و ليعلم الراقي انه إذا قدح في بلدان أو في رقاة قد ينصرف عنه المرضى , لما انبهروا به
عوام المرضى من قوة و قدرة بعض الرقاة على الجن مع أن الراقي ضعيف لا يقدم و لا يؤخر....

المقدم و المؤخر هو الله سبحانه و تعالى
( فيفوته بذلك أجر هؤلاء المرضى لا أموالهم )

و كذلك قد يكون الراقي لا حق له في التسمية فالرقاة و طلاب العلم لا يتكلمون إلا بالعموم و لا يتكلمون في أعيان فهم ليسوا مفتين و لا قضاة.
فأما كوكب الرقاة فهم ليسوا سواء بل هم على صنفين :

الصنف الأول _ فئة عالمة صادقة:

و هم الذين قال الأخ كمال عنهم: (اخي الراقي .. عليك برقيتهم وعلاجهم واحتسب الاجر عند الله وسر على سفينة النجاة سفينة الرقاة الشرعيين ) فهم الرقاة الشرعيين,الذين يستخدمون الرقى الشرعية بضوابطها المعروفة و لم يبتدعوا بل هم كما كان النبي صلى الله عليه و سلم و صحبه الكرام رضي الله عنهم أجمعين و على ما كان عليه السلف الصالح فلا تجد عندهم البدع ولا الشرك , بل هم مشفقين على المرضى يرجون الأجر و الثواب من رب الأرباب سبحانه وتعالى .

و سوف نفرد فيهم موضوع بإذن الله .

الصنف الثاني- الفئة الجاهلة:
و قد وصفهم الأخ كمال جزاه الله خير بأنهم يقدمون ( خلطات تقتل الجن في ثواني واستخراج السحر في دقائق ..وكانه نبي الله سليمان ..)

وقال عنهم أيضا :( فلان عنده طريقة علاجيه جديدة تقل الجني في لحظه .. وعنده علاج يقضي على السحر في ثواني )

فكل يوم نسمع عن خلطة و كل يوم نسمع عن طرق و برامج جديدة تباع بالأموال الباهظة لأنها كما قال الأخ كمال تقتل الجن بأسبوع أو لحظة!!!!!

سبحان الله
هل أنت تعلم الغيب !!!!

من أدراك أن الشفاء بأسبوع أو بيوم أو بلحظة هل أنت علام الغيوب , الذي يعلم الغيب هو الله و هذه الأفعال من أفعال المشعوذين و لا ندري كيف دخلت على الرقاة.

كيف تعرف هذا الصنف من الرقاة :

هم من السحرة والمشعوذين.

و أيضا هم الذين يعالجون بالاستعانة بالجن و يحضرون الجن ويصرفونهم فيقرئون آيات للتحضير و آيات للصرف علما أن أغلبهم من الممسوسين أصلا الذين يحتاجون من يقرا عليهم لا أن يقرون على المرضى.

وأيضا هم الذين يعالجون اجتهادا منهم و ليس علاجهم مبنيا على علم أو على تجربة عملية , بل يعالجون بالوهم و يبالغون بأخذ الأموال وهمهم كسب المال و لو بالباطل . ولما عندهم من دعاية و إعلان و تسويق يتبعونهم العوام فتجد عند هذا حوشا وعند الآخر مزرعة و هذا يعالج ببيته و يضعون الوحات الإعلانية على الأبواب و أكثرهم يرقون جماعيا طبعا لأنهم مشغولون و ليس عندهم وقت للمرضى مع أن النبي صلى الله عليه و سلم ذهب مع بعض المرضى ببيوتهم تواضعا منه صلى الله عليه وسلم و لم يجعل مكان مخصص للرقية وأيضا لم يعرف عن الصحابة رضي الله عنهم و لا عن السلف الصالح رحمهم الله هذا الأمر.

و سوف نفرد فيهم موضوع بإذن الله


هذا ما تيسر إعداده
و إن كنت أخطئت في أمر من الأمور فأنا راجع عنه في حياتي و بعد مماتي
وفقني الله و إياكم للعلم النافع و العمل الصالح المقبول بإذن الله

التعديل الأخير تم بواسطة أحمد الردادي ; 15-09-2008 الساعة 07:08 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 12-09-2008, 11:16 PM   #3
معلومات العضو
القصواء
اشراقة ادارة متجددة
 
الصورة الرمزية القصواء
 

 

افتراضي

بارك الله فيكم على الموضوع القيم والاضافة الثرية

جعلها الله في ميزان أعمالكم ..ونفع الله بعلمكم
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 12-09-2008, 11:56 PM   #4
معلومات العضو
الحسين السوسي

افتراضي

هناك بعض الناس من يكون ضد هده الاشياء من الدجل وغيره ويرفضه جملتا وتفصيلا لكن عند الاصابة والابتلاء يدهب عند متل هؤلاء النصابين ودلك ناتج عن الياس والاحباط من الاعلاج فيضطرلتجريب جميع الطرق لتخلص والعلاج من البلاء وللاسف حتى ادا كانت هده الطرق دجل او شعودة كما يقال كمتل الغريق يتشبت بقشة يعني انه تحت ضغط المعاناة يبحت عن العلاج باي طريقة

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 13-09-2008, 06:06 AM   #5
معلومات العضو
أسامي عابرة
مساعد المدير العام
 
الصورة الرمزية أسامي عابرة
 

 

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله لكم في رمضان اعاننا الله وأياكم على صيامه وقيامه
تقبل الله منا ومنكم الطاعات وغفر لنا ولكم الزلات وثبتنا وأياكم يوم السؤال وجعلنا وأياكم من العتقاء من النار
شكر الله لكم هذه المواضيع القيمة التي تسرد عدد هائل من الناس ،لا حول ولا قوة إلا بالله ..
أولا خلق الإنسان عجولاً وهي فطرة وأمر بالصبر وهو إكتساب يعوّد الإنسان عليه نفسه إبتغاء الأجر ..
لذا نجد الصابر المحتسب الذي يتبع الوسائل الشرعية ويعلم أن الشفاء بيد الله وما هي إلا أسباب يتخذها ..وأمر المؤمن كله خير ..
أما العجول فيظن ان الشفاء عند الأشخاص فيبهر بالدعاية والأعلان ويلهث ورائها ويدفع الكثير من الأموال دون أن يشعر..

وفي الفترة الاخيرة أعتاد الناس على السرعة بسبب وسائل التقنية المتعددة فتضاءلت عندهم فضيلة الصبر والله المستعان ..

رفع الله قدركم وأعلى نزلكم

تمنياتي لكم بوافر الصحة والسلامة والرضى والقبول من الله عز وجل

في أمان الله ورعايته
 

 

 

 


 

توقيع  أسامي عابرة
 

°°

سأزرعُ الحبَّ في بيداءَ قاحلةٍ
لربما جادَ بالسُقيا الذي عبَرا
مسافرٌ أنت و الآثارُ باقيةٌ
فاترك لعمرك ما تُحيي به الأثرَ .


اللهم أرزقني حسن الخاتمة و توفني وأنت راضٍ عني

°°
( )
°•°°•°
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 13-09-2008, 09:44 PM   #6
معلومات العضو
البرق من الامارات
إشراقة متجدده
 
الصورة الرمزية البرق من الامارات
 

 

افتراضي

الاخ الفاضل الشيخ احمد الردادي شكرا لك على مرورك على الموضوع والزياده فيه والدمج .. احسنت صنعا
ماقصرت وباذن الله لي زياره لكم في المدينه النبويه ..نسلم عليك ..

الاخت القصواء بارك الله فيك ..وشكرا لكي ..
الاخ السوسي المغربي شكرا لك على ماتفضلت به
الاخت ام سلمى شكرا لك على مرورك الطيب ..
بارك الله فيكم اجمعين ..

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 14-09-2008, 04:49 PM   #7
معلومات العضو
أحمد الردادي

افتراضي

تشرفنا زيارتكم أخي الحبيب

أسال الله أن يسهل لكم زيارة المسجد النبوي و زيارتنا

محبكم في الله / أبو مصعب

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 14-09-2008, 05:44 PM   #8
معلومات العضو
سهر
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

بارك الله فيكم ...

الجهل وضعف الدين عند المريض سبب لهذا ..
يقابله الهالة التي يصنعها النصابون والمشعوذن حول أنفسهم والقدرات الكاذبة التي يعلنونها عنها..
..ومادرى ذاك المسكين أنهم لا يملكون
لأنفسهم نفعاً ولا ضراً ..وأن الله وحده هو الشافي وهو المعافي..وما هم إلا
مروجي لسلعهم ..باغين بذلك الدنيا ..ولم يفكروا في حال المريض ولم يهتموا
بصحته ..

(((وهذا الأمر كثيرا ما يحزنني فالمرضى منذ أن يسمعوا عن طريقة فعالة بمدة قصيرة ربما تعلقوا بهذا الراقي من دون الله و تركوا من هو خير منه. )))

وبهذا يجر المريض على نفسه سبب يباعده عن الشفاء ..لأن قلبه تعلق بالمخلوق الضعيف الذي لا يملك لنفسه نفعاً ولا ضراً
وترك الخالق القادر على شفاءه ..فلا حول ولا قوة إلا بالله

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 14-09-2008, 11:50 PM   #9
معلومات العضو
أحمد الردادي

افتراضي

بارك الله فيك أختنا الكريمة

نعم التعلق بغير الله سبب يباعد المريض عن الشفاء

بل ان التعلق بغير الله مرض أسوء من كل الأمراض
فسلامة التوحيد و العقيدة أهم من سلامة الأبدان

لذا على الراقي أن يبدأ بالأهم ثم الأهم
فيعالج أمراض القلوب أولا
ثم يعالج الأمراض الأخرى

و لو مات المريض على عقيدة سليمة
صحيحة
خير له من أن يموت على عقيدة فاسدة


التعديل الأخير تم بواسطة أحمد الردادي ; 15-09-2008 الساعة 12:05 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 11:59 PM

web site traffic counters


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.