موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الموضوعات المتنوعة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 21-06-2005, 06:26 PM   #1
معلومات العضو
مسك الختام
اشراقة ادارة متجددة

Smile ( && شكرا لكم أيها الأعداء && ) !!!

أسوأ صِناعة في الحياة هي صِناعة الأعداء!
وهي لا تتطلّب أكثر من الحمق وسوء التدبير وقلّة المبالاة؛ لتحشد من حولك جموعًا من المغاضبين والمناوِئين والخُصوم.
وقد علمتني التجارب أنّ من الحكمة الصّبرَ على المُخالِفين وطول النّفَس معهم واستعمال العلاج الربانيّ بالّدفع بالتي هي أحسن (فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ).

يا مَنْ تُضايقُه الفِعال *** مِنَ الّتي ومِنَ الّـــــذي
ادفعْ فديتُك "بالّتــي" *** حتى ترى "فإذا الّذي"

وعلمتني التّجارِب ألا آسى على أولئك الذين يأبَوْن إلا أنْ يكونوا أعداءً ومناوِئين؛ فهم جزء من السُّنَّة الرّبانيّة في الحياة، وهم ضريبة العمل الجادّ المُثمر.

شكرًا أيها الأعداء!

فأنتم من علّمني كيف أستمع إلى النّقد والنّقد الجارح دون ارتباك وكيف أمضي في طريقي دون تردّد، ولو سمعت من القول ما لا يَجْمُل ولا يليق..
وهذا درس عظيم لا يمكن تلقّيه نظريًّا مهما حاول المرء، حتى يُقيّض الله له مَن يُدرّبه عليه، ويجرّعه مرارته أوّل الأمر؛ ليكون شيئًا معتادًا بعد ذلك.

شكرًا أيها الأعداء!

فأنتم مَن كان السّبب في انضباط النّفس وعدم انسياقها مع مدح المادحين، لقد قيّضكم الله -تعالى- لتعدِلوا الكِفّة؛ لئلا يغترّ المرء بمدح مفرط أو ثناء مسرف أو إعجاب في غير محله ممن ينظرون نظرة لا ترى إلا الحسنات، نَقِيض ما تفعلونه حين لا ترَوْن إلا الوجه الآخر، أو ترَوْن الحسن فتجعلونه قبيحًا.

شكرًا أيها الأعداء!

فأنتم سخّرتم ألسنة تدافع عن الحق وتنحو إليه ويستثيرها غمطكم؛ فتنبري مدافعة مرافعة..

لولا اشتعالُ النار فيما جاورت *** ما كان يُعْرَفُ طِيب عَرْف العودِ

شكراً.. شكرًا أيها الأعداء!

فأنتم ذوو الفضل -ولو لم تشاؤوا- في صناعة قدر من الاتزان والعدل في الفكرة.
ولربما أعطى الإنسان بعض الحق فوق قدره؛ فكنتم السّبب في إحكام التوازن، ودقّة التّصويب والمراجعة.
ولا يأخُذَنّكُم الغضب من الإعراض؛ فإنّ المرء إذا دخل في المرادّة حرم نفسه فائدة النّظر والتأمّل, وانهمك في غمرة الردّ والصدّ؛ فلم يبق في نفسه موضع للهدوء والتّأني.. والتّدقيق في قول المخالف؛ فلعلّ فيه محلاً للصّواب ولو قلّ..

شكرًا أيها الأعداء!

فأنتم من شحذ الهمّة, وصنع التّحدي, وفتح المضمار, وشرع السّباق؛ ليصبح المرء شديدَ الشُّح بنفسه, كثيرَ الحَدْب عليها, حريصًا على ترقّيها, وتحرّيها لمقامات الرفعة والفضل.. والتنافس سنة شرعية, وقدر رباني (وَفِي ذَلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ).
وشرف المنافسة هو بشرف الأسلوب ونقاء الغَرَض, وصِدق الوسيلة, وطهارة الجيْب!

شكرًا أيها الأعداء.

فأنتم مَن درّبنا على الصّبر والاحتمال ومقابلة السّيئة بالحسنة والإعراض.

شكرًا أيُّها الأعداء !!

فلعلّ في الميزان من الحسنات ما لم تنشط النّفس لتحصيله من الخير والعمل الصّالح، لكن بالصّبر والتجمّل والرّضا والمسامحة والعفو..

أيها الأعداء !

أعلم أن بعض القول يسوؤُكم, ولا والله ما قصدت به أن أسوءَكم، ولكنّي أقول حقًّا: أنتم الأصدقاء الحقيقيّون..

وأنتم إخوة في الله، مهما يكن الخلاف، ولو نظرنا إلى نقاط الاتّفاق لوجدناها كبيرة وكثيرة!
فنحن متفقون على أصول الإيمان، وأركان الإسلام، ولُباب الاعتقاد، فما بالنا نتكلّف استخراج وتوليد معانٍ جديدة؛ لنفاصل حولها ونصنع الخلاف ثم نتحمس له؟!

لِيكُن.. لِيكُن هذا صدر مني... أو لِيكُن صدر منك, عفا الله عما سلف, ولنصرفْ وجوهنا عن الماضي, ونلتفت إلى المستقبل، تفاؤلاً بخيره، وصناعة لمجده، وتعاونًا على البرّ والتّقوى، وتواصيًا بالحقّ والصّبر, واستعادة لمعاني الحبّ والإخاء في الله، التي هي أعظم السّعادة, ومن حُرِم خيرَها فقد حُرِم.

إنني لا أصفكم بالأعداء؛ لأنّني أظنّكم كذلك, كلا..؛ بل لأنّني أظنّ أنّ ثمّة من يريد أن نكون كذلك، ويسعى فيه جهده... وإلا فنحن الإخوة الأصدقاء شئتم أم أبيتم.

سامحكم الله, وغفر لكم, وهدانا وإيّاكم إلى سواء السّبيل, وأعاننا على تدارك النّقص والخلل في نفوسنا, ومعرفة مواطن الضّعف والهوى فيها, ولا وكلنا إليها طرفة عين..

أخيرًا...

شكرًا لكم أيها الأصدقاء...


][][ o0o0o0o0o0 منقول للفائدة o0o0o0o0o ][][
][][ o0o0o0o0o0 وجزى الله الكاتب خير الجزاء o0o0o0o0o0o ][][

التعديل الأخير تم بواسطة مسك الختام ; 28-04-2006 الساعة 11:48 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 21-06-2005, 07:49 PM   #2
معلومات العضو
جند الله
عضو موقوف

Arrow

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا أختي الفاصلة (القابضة على ريحان الجنة بإذن الله) على هذا النقل الطيب.

وأحب أن أضيف إلى هذا الكلام الجميل والمنمق، انه إذا كان هناك ما يعرف بصناعة الأعداء، وما اسهلها من صناعة، خاصة إذا كانت على يد الحمقى والسذج، فهناك صناعة أدهى وأمر وهي صناعة كشف الأعداء وفضحهم، ليس من اليسير ان يكتشف الإنسان عدوا لدودا متدثرا بعبائة النفاق، ومتسترا بحلة من معسول الكلام المنمق، وهؤلاء كم غفير يتسربون في جنح الظلام كالعظايا والحرابي، جل همهم التطفل واعتلاء الأكتاف، هم قوم مفلسون ولا شك.

فإن كان من السهل أن تكتشف أحبة كثيرين، فإنه من العسير ولاشك أن تكتشف عدوا واحدا، هذه طبيعة مهنة المعالجين الحاذقين، يكتشفون بدهائهم الحقائق الغيبية التي خفيت عن الآخرين، وفضح عدو خفي وكشف ستره، فما أصعب أن تجمع أعدائك كلهم في سهلة واحدة ثم تلقي بهم في اليم، استراتيجية حصر الأعداء وجمعهم في قبضة واحدة، والتصفية بالتخلص منهم دفعة واحدة.

دائما رأس الأفعى والعقل المدبر للدسائس ما يكون متخفيا بثوب الفضيلة والوقار، مرهوب الجانب تأباه الشكوك وتحيد عنه الظنون، بينما من فرط غروره وحمقه لا يستطيع أن يخفي ذيله الذي يلعب ويتحرك في الخفاء، اذنابك فضحوا وجودك يا أفعوان، فانتظر مني قرعة الصولجان.

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 21-06-2005, 08:57 PM   #3
معلومات العضو
( الباحث )
(مراقب عام أقسام الرقية الشرعية)

افتراضي

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
جزاك الله خيرا علىهذة المواضيع الرائعه اختاه
ولى تعليق بسيط على ما قاله الاخ جند الله
يوجد فرق شاسع اخى بين العدو والمخالف بالراى
وليس من الحكمه والفطنه ان اضع المخالف بالراى بمنزله العدو
والا اصبحت نفسى هى عدوه لى وانا عدو نفسى وهو قمه التناقض والظعف
وفقنا الله واياكم للسير على المحجه البيضاء
التى لا يحيد عنها الا هالك
وجزا الله الجميع خيرا

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 21-06-2005, 09:14 PM   #4
معلومات العضو
مسك الختام
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته

أشكر الإخوة الكرام على مرورهم وتعليقاتهم الضافية .

أسأل الله أن يقيض لهذه الأمة أمر رشد يعز فيه أهل طاعته
ويذل فيه أهل معصيته ... إنه ولي ذلك والقادر عليه ...


التعديل الأخير تم بواسطة مسك الختام ; 28-04-2006 الساعة 12:15 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-06-2005, 09:17 AM   #5
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي

بارك الله فيكم أختي الفاضلة ( القابضة على الجمر ) ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء سامة بن ياسين المعاني 0

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 19-07-2005, 12:55 PM   #7
معلومات العضو
مسك الختام
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

الأخ الفاضل قندهار
شاكرة لك مرورك العطر
وجزى الله الجميع خير الجزاء


التعديل الأخير تم بواسطة مسك الختام ; 28-04-2006 الساعة 12:10 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 14-04-2006, 04:22 PM   #8
معلومات العضو
أسيل

افتراضي

لولا اشتعالُ النار فيما جاورت *** ما كان يُعْرَفُ طِيب عَرْف العودِ

بارك الله فيك .... نعم الاعداء لايجعلوني اتأخر بل اتقدم
ويوجد مشاهد ملموسه من الحياه
بارك الله فيك

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 11:27 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.