موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الموضوعات المتنوعة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 15-02-2013, 08:16 PM   #1
معلومات العضو
الزمرد*
اشراقة ادارة متجددة
 
الصورة الرمزية الزمرد*
 

 

Icon41 بين الالم والامل

إن الحياة سفينة لا تستقر على بر، وكم حَوت هذه الحياة على المتضادات،

ففيها الحب والكره، وفيها الجمال والقبح، وفيها الحرب والسلم،

والأخوة والعداوة. ومما في هذه الحياة.. وكثيراً ما يجول في خاطرنا

متى ما أصبنا بمصيبة ما .. الأمل والألم، والغالبية من الناس _

إن لم يكن جميعهم _ يحبون الأمل ويخافون من الألم.


وذات يوم.. قدر الله أن يلتقيا ويتجادلا، وذلك حين رأي الألمُ الأمل

قادماً من مكان بعيد فقابله بابتسامة ماكرة.. ودار بينهما الحوار الآتي:-

الألم : من أنت ؟ وما الذي جاء بك إلى هنا ؟

الأمل : أنا زهرة أسكن القلوب ، أنا الشمس التي تحيل الظلام نوراً ،

إنني الأمل الذي يجعل الناس يحيون في تفاؤل .

قهقه الألم ورد قائلا : في تفاؤل ؟؟؟!! أي تفاؤل هذا الذي تتحدث عنه ؟

وأنت أيها الأمل كسراب يلوح للناظر من بعيد ويتمناه الجميع فيحسبوه ماء..

ولكنه في الأخير مجرد سراب !!

الأمل : إن كنت أنا كسراب.. فبم تشبه نفسك ؟

الألم في تكبر وغرور: أنا السلطان القاهر الذي يفرض سيطرته على قلوب

الناس وحياتهم، فلا يوجد إنسان في هذه الدنيا إلا وقد شرب من كأسي المرّة،

وكم تغمرني الفرحة عندما أرى أحدهم يتألم مما أصابه من سهامي التي لاترحم.

الأمل : كم أنت قاسٍ أيها الألم.. ليس للرحمة مكان في قلبك.كيف تتلذذ بتعذيب

الناس والتنكيل بهم ؟! .

الألم : لقد تركت الرقّة والعطف لك لعلّه ينفعك.

الأمل : لمَ لا تتخلى عن قسوتك لتصبح محبوباً لدى الناس وتجعل كلّ إنسان

سعيد ومتفائل، وتضع يدك في يدي ونعمل جنباً إلى جنب لنملأ الدنيا فرحاً

وسعادة..


كما قال الشاعر:-


ألا إنما صفو الحياة تفاؤلٌ .,.,., تفاءَل تعش في زمرةِ السعداءِ



الألم : لا أقدر على تغيير حقيقتي؛ فلو تغيرت لاختلّت موازين الحياة،

ولسئم الإنسان من العيش على آمال أغلبها لا يتحقق أبداً.

الأمل : أوافقك في ذلك، إلا أن عليك أن تحاول جاهداً أن تقلل من قسوتك

على بني آدم.. وما تعمله وأعمله كله بيد الله.

الألم : أشكرك يا صديقي.. فلقد أقنعتني بكلامك المؤثر أن الأمل والتفاؤل

هو سر السعادة وأعتذر لك.. فأنا لا أقدر على تغيير حقيقتي ،

ولكني قادر بعون الله أن أقلل من قسوتي إذا تعاون الإنسان معي في

ذلك وهوّن على نفسه الآلام ورضي بما كتبه الله عليه..

وبعد هذا الحوار.. نظر الألم مليّاً إلى الأمل ثم ابتسم ابتسامة رائعة مشرقة..

ومدّ يده يصافح الأمل.. وتعاهدا أن يكونا متصاحبين حتى إذا ما أصيب

إنسان بألم يبادر الأمل إلى ذلك الإنسان فيمسح دمعة ويواسيه حتى تعود

السعادة إلى قلب هذه الإنسان.

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 15-02-2013, 08:34 PM   #2
معلومات العضو
علي سليم
اشراقة اشراف متجددة

افتراضي

لولا الأمل ما طاب الألم...
لولا الألم ما كانت جنة دار الامل
الامل و الألم توأمان....
و كلما زاد الالم كلما زاد حظ الأمل
و سيفني الالم و يبقى الأمل...

بوركت اختنا ضياء...أضاء الله لك ما بين المشرقين...

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 15-02-2013, 10:12 PM   #3
معلومات العضو
سيدة الرافدين
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

لنحقق الأمل لابد أن يكون هناك ألم ..

وعندما تعترينا مشاعر الألم لابد من أمل يرسم لنا طريق السعادة ..

فلا أمل من دون ألم .. وبعد كل ألم لابد لنا من أمل

تقبلي فائق احترامي وتقديري

على هذا الطرح المميز

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 16-02-2013, 08:15 PM   #4
معلومات العضو
الغردينيا
مراقبة عامة لمنتدى الرقية الشرعية

افتراضي

بارك الله فيك أختي ضياء لولا الألم ماعرفنا معنى السعادة

 

 

 

 


 

توقيع  الغردينيا
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 12:33 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.