موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الأخوات المسلمات ( للنساء فقط )

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 13-08-2011, 07:18 AM   #1
معلومات العضو
الطاهرة المقدامة
إدارة عامة

افتراضي لا يُساومني به غير المنيـّـة


لا يُساومني به غير المنيـّـة

طلبوا تحريرك فاعتقلوكِ = جثّـة بين البرايا هامشيّة
إنما الحرّة من تُغضي حياءً = ليست الحرّة من كانت بغيّة
ساوموكِ عبر إعلامٍ أثيم = همسوك بالنداءات الخفيّـة
فاحذري يا أُختُ أن تُصغي لقولٍ = يهدم الإيمان فيك يا أُخيّه
واهتفي يا أُختُ فيهم : لست أرضى = لي سوى الإسلام دينا وحميّة
إنه يا طالب النجم حجابي = لا
يُساومني به غير المنيّــة
أنت يا أختاه للأخلاق مهدٌ = أنت للأعداء أصبحت القضية
رسم الأعداء كي ما يقتلوكِ = بدهاء وخفاء ورَويّـة
قتلك يا أختُ في سلب حياكِ = ليس بالسيف ولا بالندقية
أنت للإسلام في الأعداء سهمٌ = وعلى الإسلام إن رمتِ الدنيّة

فاختاري لنفسك أي الطريقين شئت يا أُخيّـه
أنت للإسلام في الأعداء سهمٌ = وعلى الإسلام إن رمتِ الدنيّة
فأنت – يا أُخيّـه - حفيدة خديجة إذا شئت
التي نصرت دين الله
وآزرت رسول الله صلى الله عليه وسلم

وأُعيذك بالله أن تكوني حفيدة أم جميل
تبت يداها وخسرت دنياها وأخراها
الخبيثة الفؤاد
البذيئة اللسان
السبابّة الشتّامة
المتبرجة الآثمـة

فأنت في الحصن أُخيّـه

وثِقي بنفسك أنتِ سرّ حضارة = عظُمت وأعطت للورى أبطالا
وأنت - يا أختاه - مَهْد الأخلاق
غذي صغارك بالعقيدة، إنها = زاد به يتزود الأبـرار
وأنت فتاة اليوم وأمّ المستقبل
في كفك النشء الذين بمثلهم = تصفو الحياة وتُحفظ الآثار
وأنت بنت أكرم دين
أختاه حولك روضة مخضرّة = تختال فوق ربوعها الأشجار
وإن أعجب فعجبي ممن تتمنّى حياة أقوام يتمنّون حياتها !
كم تتمنى اليوم عاقلات نساء الغرب حياة شرقية !
إنهن يتمنّين حياتك أنتِ يا ذات الحجاب
ومن ذوات الحجاب ممن تتمنّى حياة امرأة غربية !

وهذه نماذج
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]


وليكن لسان الحال منك :

إنه يا طالب النجم حجابي = لا يُساومني به غير المنيّــة
أُخيّــه :
هل علمت أن امرأة من ذلك الجيل الرباني - الذي تربّى في المجتمع النبوي المدني – ساومها اليهود وراودوها على خلع حجابها وعلى كشف وجهها ، فأبَتْ وانتفضت ، فكادُوها – كعادتهم – فربطوا بغض ثيابها ببعض فلما قامت تكشّفت ، فاهتزت واضطربت وصاحت : وا إسلاماه
فوثب رجل من المسلمين على الصائغ فقتله ، وكان يهوديا ، فشدّت اليهود على المسلم فقتلوه ، فاستصرخ أهل المسلم المسلمين على اليهود فأغضب المسلمون فوقع الشر بينهم وبين بني قينقاع ، وحاصرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم خمس عشرة ليلة فنزلوا على حكمه ، فكُتّفوا وهو يريد قتلهم ، إلا أن عبد الله بن أُبيّ شفع فيهم وكلّم رسول الله صلى الله عليه وسلم فيهم حتى أُجلُوا من المدينة النبوية .

فأقيمت الدنيا ولم تُـقعد
وسُفكت دمـاء
وحوصرت اليهود
وأُجليَت بنو قينقاع

كل ذلك من أجل حجاب

فهو يا أُخيّــه حجابك الذي يجب أن لا يُساومك به غير المنية .

فهل هو عندك بهذه المنـزلـة ، وبهذه المكانة والمثابة ؟؟

أرجو ذلك ..
كتبه
عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 09:44 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.