موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة القصص الواقعية

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 04-03-2010, 10:43 AM   #1
معلومات العضو
شذى الاسلام
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي لصوص الأعراض على المحك!!!! قصة ...


لصوص الأعراض على المحك!!!!


كثيراً ما تمر سلسلة الاستغفال والخداع من

قبل الشاب للفتاة عبر بوابة الزواج الموهوم والسراب

الموعود !!!


فيمنيها بالزواج ويضع أمامه عقبة كبيرة

تحول بينه وبين تحقيق هذه الأمنية !!


ويمثل عليها دور المجتهد في إزالة هذه العقبة

ويبدأ في زحزحتها رويدا رويدا ...


لكن العقبة كؤود ، فلابد من الوقت والوقت لازاحتها


مستغلا أكبر مدة ممكنة في استمرار هذه

العلاقة ، وسلسلة الأماني التي لن يكون الزواج

آخر فصولها !!


في الحقيقة أجد شبها قويا بين لصوص الأعراض والسحرة !!!


فلص الأعراض له مبررات يعرف بها!

والساحر له علامات يعرف بها !!!


لص الأعراض يمني الفتاة بالزواج ويبرر تأخره

برفض أهله أو أحد الوالدين لهذا الزواج

وأن كل المحاولات تبوء بالفشل ... لكنه لم يستسلم

أو يضع إكمال الدراسة عائقا أو الظروف الاجتماعية

وغير ذلك من المبررات التي تفيء بغرضه الخبيث !


والساحر له علامات يعرف بها كأن يطلب من المريض

أن يذبح للجن أو يطالب بإحضار شعر

لفلان أو فلانة أو يتقصى عن معرفة الشخص بالسؤال عن

اسم أمه ، إلى غير ذلك !!!


فهذه المبررات وهذه العلامات أصبحت بصمة تميز خداعهم .


كما أن كلاهما سارق أولهم همه العرض والآخر همه المال

وكلاهما كاذبان أحدهما يمثل دور الحبيب والآخر يمثل دور

الطبيب .


والآن إلى هذا المحك ...

الذي وضع عليه الشاب في هذه القصة العجيبة !!


فألجئ إلى الهروب بعد أن افتضح زيفه وسقط القناع !!!


والعجيب أن الفتاة وضعت هذا اللص على المحك بدون قصد

وإليكم القصة - وقد سمعتها من أحد الدعاة- :


قال ذلك الشيخ الداعية : اتصلت علي فتاة

وقالت : ياشيخ إن شاباً يريد زواجي

و يخشى ممانعة والدي ورفضه !


وسبب ذلك التخوف أننا من عائلة كبيرة !


وهذه أعراف قد يتمسك بها والدي ويرفض تزويجي !!


قال الشيخ للفتاة : وهل يعرفني أبوك ؟



قالت : نعم ، وهو معجب بك .



قال : حسنا ... أنا أشفع لذلك الشاب عند أبيك .



طبعاً هذه الفتاة تظن أن الشاب سوف يطير من الفرح !

وأنها سوف تسلمه مفتاح كنز سعادته على قماش من

حرير !


بعد أن وضعته على المحك بدون أن تشعر !!!



اتصلت الفتاة ولا تسل عن شدة فرحها حينئذ .


قالت له مُبشرة : هل تعرف الشيخ فلان الفلان !


قال : نعم ، وأخذ يصف حبه له ! .


فأخبرته باتصالها بالشيخ وموافقته بالتوسط لجمع الشمل .


طبعا الآن العقبة التي وضعها اللص أزيلت !!!


وهذه كارثة الكوارث ، فقد كان يؤمل أن يصل


إلى مبتغاه دون زواج !!!


المهم أخبرته بأن الشيخ وافق على التوسط للشاب


فماذا كانت ردة فعله ؟!!


ما أن قالت الفتاة هذه الكلمات إلا وعلت نبرة صوت

الشاب !!


قائلاً : أخبرتي الشيخ ؟!


أنتِ .... أنتِ ....

وأخذ يسبها ويتهجم عليها بالألفاظ الشنيعة


على عكس ما هو متوقع !



ثم كان هذا الاتصال هو آخر اتصال بينهما !


فقدر الله أن يفتضح ذلك الغشاش المتلاعب


وأن تسلم الفتاة المسكينة من سطوة اللص المخادع !


وأعلمي يا أختي أن المكالمات والعلاقات بين الجنسين


لعب بالنار ... وفوق ذلك معصية لله العزيز الجبار


ولا يوجد أي مبرر ولا سائغ للمكالمات وإنشاء العلاقات


فالشاب الصادق يتقدم ويطلبك من وليك ويدخل البيوت

من أبوابها ...

وأما من يتحجج بظروف ينتظر تحسنها ... إن تحسنت

يتقدم إن كان صادقا ، وإن كان كاذباً فقد قطعتي عليه الطريق


واحذري كل الحذر ...

أن تكوني له مطاوعة وعلى الشر معاونة .


وفي نهاية حديثي هذا أقول لأناس يتخذون الأعراض تسلية

وقضاء شهوة من الشباب أو الفتيات ؛ أقول لهم :


أن وراءكم يوماً فيه الحساب شاق


وأهوال يومه لا تطاق ،


فالتوبة التوبة قبل يوم مجئ يوم الحسرة


ولا يغرنكم ستر الله وإمهاله

فقد قال صلى الله عليه وسلم :

" إن الله ليملي للظالم حتى إذا أخذه لم يفلته "


أسأل الله أن يجملنا بالتقوى والعفة ويحفظنا بستره.


أرجو نشرها حماية للأعراض وللنصيحة والاتعاظ
.




م/ن


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 16-03-2010, 12:01 PM   #2
معلومات العضو
حرة الحرائر

افتراضي

اقتباس:
أسأل الله أن يجملنا بالتقوى والعفة ويحفظنا بستره



بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتكم

أخيتي الفاضلة والغالية

..الحال المرتحل..

اللهم احفظ شباب الإسلام وأرهم الباطل باطلاً وارزقهم اجتنابه وأرهم الحق حقاً وارزقهم اتباعه
وجنبهم كل شر يارب واهدهم لما فيه الخير واجعلهم هداة ومهتدين

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 16-03-2010, 02:41 PM   #3
معلومات العضو
***
عضو موقوف

افتراضي

اللهم احفظ شباب الإسلام وأرهم الباطل باطلاً وارزقهم اجتنابه وأرهم الحق حقاً وارزقهم اتباعه
وجنبهم كل شر يارب واهدهم لما فيه الخير
واجعلهم هداة ومهتدين

اللهم آمين

رفع الله قدرك أختنا الفاضلة الحال المرتحل

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 16-03-2010, 06:00 PM   #4
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

نفس السيناريو ... فهل من متعظ !!!


جزاكم الله خيراً

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-03-2010, 12:44 AM   #5
معلومات العضو
أسامي عابرة
مساعد المدير العام
 
الصورة الرمزية أسامي عابرة
 

 

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ أخيتي الكريمة

أحسنتِ أحسن الله إليكِ

موضوع طيب وأختيار موفق

نفع الله به ونفعكِ وزادكِ من فضله وعلمه وكرمه

في رعاية الله وحفظه

 

 

 

 


 

توقيع  أسامي عابرة
 

°°

سأزرعُ الحبَّ في بيداءَ قاحلةٍ
لربما جادَ بالسُقيا الذي عبَرا
مسافرٌ أنت و الآثارُ باقيةٌ
فاترك لعمرك ما تُحيي به الأثرَ .


اللهم أرزقني حسن الخاتمة و توفني وأنت راضٍ عني

°°
( )
°•°°•°
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-03-2010, 09:21 AM   #6
معلومات العضو
شذى الاسلام
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

بارك الله في الجميع ..

حرة الحرائر

ابي عقيل

اسلامية

ام سلمى

وجزاكم الله خير الجزاء

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 02:15 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.