موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > منبر التزكية والرقائق والأخلاق الإسلامية

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 17-07-2009, 11:18 AM   #1
معلومات العضو
ابونورالاسبيعي
إشراقة مواضيع وردود متميزة

Icon41 الموت الحقيقة الغائبة الحاضرة



الموت هو الحقيقة الغائبة الحاضرة ؛ الغائبة لأن أكثر الناس قلما يفكرون فيها ، والحاضرة لأنه واقع مشاهد ، فالناس يرونه كل يوم ، لا يخفى على أحد ، ولا يمكن أن يتجاهله أحد . إنه الحقيقة التي سلم بها كل مخلوق ، وأيقن بها كل إنسان ، جعله الله فاصلا بين حياتين ،الحياة الدنيا والحياة الآخرة ، فالمؤمن ينتقل به من تعب الدنيا ونصبها إلى راحة الآخرة ونعيمها ، والكافر ينتقل به من متع الدنيا ولذاتها إلى ضيق الآخرة وشقائها.

والعاقل الفطن من اتخذ هذه الدار سبيلا وطريقا إلى دار السعادة ، يعمل فيها بالصالحات ، ويسارع فيها بالخيرات ، مستحضرا دوما قوله تعالى : ** يا قوم إنما هذه الحياة الدنيا متاع وإن الآخرة هي دار القرار **(غافر:39 ) ومتذكراً قوله تعالى: ** وتزودوا فإن خير الزاد التقوى ** (البقرة: 197) .

والشقي الغافل من شغلته دنياه عن آخرته ، وأقبل على الله خالياً إلا من المعاصي والسيئات ، وقد قال تعالى في حق هذا الصنف: ** أولئك الذين طبع الله على قلوبهم وسمعهم وأبصارهم وأولئك هم الغافلون **(النحل:108)

وقال أيضاً : ** يعلمون ظاهرا من الحياة الدنيا وهم عن الآخرة هم غافلون ** (الروم:7). قال الشاعر :

إذا أنت لم ترحل بزاد من التقى ولا قيت بعد الموت من قد تزودا
ندمت على أن لا تكون كمثـله وأنك لم ترصد لما كان أرصدا

وقد أوصى رسول الله صلى الله عليه وسلم أمته بالإكثار من ذكر الموت فقال : ( أكثروا ذكر هاذم اللذات ) رواه الترمذي وصححه . وهاذم اللذات أي : قاطعها ، ذلك أن ذكر الموت يزهد العبد في الدنيا فينقطع عن اللذات ، ويقبل على الطاعات ، ومن أكثر من ذكر الموت قنع من الدنيا باليسير ، وسارع إلى التوبة ، وتزود من الأعمال الصالحة . ومن غفل عن ذكره ابتلي بضد ذلك نسأل الله السلامة والنجاة .

ومما يعين على ذكر الموت ، ودوام استحضاره ، زيارة القبور : فزيارة القبور تورث القلب رقة ، وتدفع الزائر إلى الاتعاظ بحال أهل القبور ، لأجل ذلك أمر صلى الله عليه وسلم بزيارة المقابر فقال : ( فزوروا القبور فإنها تذكر الموت ) رواه مسلم . وفي رواية لابن ماجة ( فإنها تذكر الآخرة ) . ومما يعين على ذكر الموت أيضاً حضور مجالس الوعظ ، وسماع أخبار الصالحين : فمن حضر مجالس الوعظ ، وداوم على سماع أخبار الصالحين ، وعلم ما كانوا عليه من الزهد في الدنيا والتطلع إلى الآخرة لم يغب عنه ذكر الموت والتزود لما بعده . ومن أقوى ما يعين على ذكر الموت تلاوة كتاب الله عز وجل وتدبر آياته نحو قوله تعالى : ** واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله ثم توفى كل نفس ما كسبت وهم لا يظلمون ** (البقرة:281) وقوله أيضاً : ** كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون أجوركم يوم القيامة فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز وما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور ** (آل عمران:185) . فمن تدبر كتاب الله عز وجل وما فيه من المواعظ والآيات لم يغب ذكر الموت عنه وسارع إلى التزود بالأعمال الصالحة قبل قدومه . ومما يعين على ذكر الموت التقلل من الدنيا وتقصير الأمل فيها لذلك أوصى رسول الله صلى الله عليه وسلم ابن عمر بذلك فقال : ( كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل ) . وكان ابن عمر يقول : ( إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح ، وإذا أصبحت فلا تنتظر المساء ، وخذ من صحتك لمرضك ، ومن حياتك لموتك ) رواه البخاري .

فهذا هو الموت، وتلك هي الأسباب المعينة على ذكره، فينبغي للمسلم أن يضع الموت نصب عينيه، لا على أنه النهاية، بل على أنه بداية الحياة الحقيقية، الحياة التي إما أن تكون نعيما سرمديا، أو عذابا أبدياً.

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 22-07-2009, 07:57 PM   #2
معلومات العضو
ايمان نور
اشراقة اشراف متجددة

افتراضي

لا إله إلا الله
اسأل الله حسن الختام
بارك الله فيك وجزاك الجنة على تذكيرنا
رفع الله قدرك فى الدارين ...

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 22-07-2009, 08:43 PM   #3
معلومات العضو
لقاء
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

جزاك الله عنا خير الجزاء


أخي الفاضل أبو نور الاسبيعي


...بُوركت على هذه التذكرة القيمة ....

فينبغي للمسلم أن يضع الموت نصب عينيه، لا على أنه النهاية، بل على أنه بداية الحياة الحقيقية، الحياة التي إما أن تكون نعيما سرمديا، أو عذابا أبدياً.

صدقت

اللهم احسن خاتمتنا

وفقك الله لما يحبه ويرضاه
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 23-07-2009, 11:53 AM   #4
معلومات العضو
أبوسند
التصفية و التربية
 
الصورة الرمزية أبوسند
 

 

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خير ياشيخ على هذا التذكير وبارك الله فيك
وفي جهدك
وعلمك وعملك
والله يكتب لك الخير حيث كان
والله يرزقك الفردوس
الاعلى



 

 

 

 


 

توقيع  أبوسند
 

يقول العلاّمة محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله

طالب الحق يكفيه دليل ...
... وصاحب الهوى لايكفيه ألف دليل

الجاهل يُعلّم
وصاحب الهوى ليس لنا عليه سبيل

--------------------------
حسابي في تويتر

@ABO_SANAD666



    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 23-07-2009, 03:40 PM   #6
معلومات العضو
ابونورالاسبيعي
إشراقة مواضيع وردود متميزة

افتراضي

بارك الله في الجميع ورزقنا واياكم حسن الختام

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 14-01-2011, 01:41 AM   #7
معلومات العضو
أسامي عابرة
مساعد المدير العام
 
الصورة الرمزية أسامي عابرة
 

 

افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكم

شكر الله لكم هذا الموضوع الطيب المميز نفع الله به ونفعكم وزادكم من فضله وعلمه وكرمه

أحسنتم أحسن الله إليكم

في رعاية الله وحفظه

 

 

 

 


 

توقيع  أسامي عابرة
 

°°

سأزرعُ الحبَّ في بيداءَ قاحلةٍ
لربما جادَ بالسُقيا الذي عبَرا
مسافرٌ أنت و الآثارُ باقيةٌ
فاترك لعمرك ما تُحيي به الأثرَ .


اللهم أرزقني حسن الخاتمة و توفني وأنت راضٍ عني

°°
( )
°•°°•°
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 02-03-2011, 07:25 PM   #8
معلومات العضو
ابونورالاسبيعي
إشراقة مواضيع وردود متميزة

افتراضي

بارك الله فيك اختي الفاضلة

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 11:03 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.