موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الشعر والنثر والأدب والعلم

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 25-04-2009, 09:14 PM   #1
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي ولا عزاء ... للتاريخ !

غصّت صحف التاريخ بكثير من الميثولوجيا...

والتي نأخذها ونستأنس بسردها ، ثم نبني عليها الحكم والأمثال... والأشعار ....

خذوا حذركم يا قوم ينفعكم
فليس ما قد أرى من أمر يحتقر
إني أرى شجراً من خلفها بشـرٌ
لأمرٍ اجتمع الأقوام والشّـجـر

فلما دهمهم حسان قال لها: ماذا رأيت ? قالت: الشجر خلفها بشر ! فأمر بقلع عينيها وصلبها على باب جو، وكانت المدينة قبل هذا تسمى جواً، فسماها تبع اليمامة وقال:

وسمّيت جوّاً باليمـامة بـعـدمـا
تركت عيوناً بالـيمـامة هـمّـلا»

وقد قالوا ايضا : قد كانت امرأة زرقاء العينين واسم موطنها يمامة فسميت زرقاء اليمامة
وهي امرأة ترى البشر والأشياء على مسيرة ثلاثة ايام.....






ولم تظهر صحف التاريخ لنا ، توضيحا لمسيرة الثلاثة أيام!!
هل هي بالجمال ، أم البغال ، ام على ظهور الفيلة ، أو على حمار ؟؟
وربما مشيا على الأقدام ، أو هرولة ، أو ركضا ،
وقد يكون طيرانا ، أو سباحة ....

أنا على ثقة تامة ، بأن مؤرخي وصانعي التاريخ سيهاجمونني الآن ،، ويعتبرون احتمالاتي بعيدة عن المنطق !! في افتراض آخر وسيلتين ،

إذ ان العقل يقول : ان التنقل جوا ، وبحرا ( بالميل البحري ) لم يكن معروفا آنذاك.




أما على الجانب الآخر فيُفترض بنا ( تصديق ) أن كائنا بشريا ، يرى على بعد ثلاثة أيام ، وكذلك ما خلف الأشياء ،
وان نعتبر هذا من ( المنطق ) !

نحن هنا لا نتحدث عن صقر او نسر أو جرادة أو غيرها من المخلوقات ذوات العيون المركبة,, التي وان كانت تتمتع بالرؤية الواضحة واتساع وبعد المدى إلا انه ( مؤكد ) أنها لا تستطيع ان تخترق ببصرها الأشياء .
إنما هي زرقاء اليمامة،،، التي لم يعرف التاريخ البشري من هو احدّ ولا اثقب منها بصرا .


والمشكلة أننا لا زلنا نصدق ما حشاه التاريخ من أساطير ، رغم التقدم العلمي الذي وضح ورسم شبكية العين البشرية ..ووضح مجال الرؤية الممكنة للعين البشرية ، ان كانت من يُقال عنها ضمن البشر !
ولكن يبدو أن ( يمامة ) كانت بعيون تحتوي على امواج كهرومغناطيسية و فوق باذنجانية و تحت بنفسجية هيأت لها ( الاختراق البصري ) لكي ترى .. ما وراء الشجر،
وربما كانت هذه الاسطورة ( على غرار أفلام الخيال العلمي ) في ذاك الوقت ، وكانت مقدمة لإختراع المنظار والتلسكوب
وليس بعيد أيضا ، أن تكون السبب في الخلفية الأساسية لاكتشاف ( صور الأشعة ) التي يتم بواسطتها الكشف والاختراق .

والغريب ان احدا لم يفترض ابدا ان ما كانت تراه هذه المرأة ( او يخيل لهم انها تراه ) هو من إخبار الجن لها ... رغم ان هذا المنطق هو الأقرب الى التصديق ! والدليل أن الجن كان موجودا في تلك الأوقات !!!!


لا فائدة اذن من زيادة الحشو في مثل هذه القصص والبحث عما خلّده التاريخ الأبله ،
فلم يسبق لنا تصديق ان كائنا بشريا ولد بفم ضفدع او بعين صقر او بأرجل دجاجة !!



والرد الوحيد على ادّعاءات التاريخ الذي ( يستغل ) عدم وجودنا في تلك الفترات

( لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ )



فلا مناسبة بعد الآن لما تضرب به الأمثال :

أبصر من زرقاء اليمامة !!!!!!



وعذرا ايها التاريخ...دمت بخير
ودامت عقولنا بخير .......



 

 

 

 


 

توقيع  فاديا
 


لا أشبه الكثير .. وهذا يشرفني جدا


http://quran-m.com/pp/data/506/medium/141_.jpg
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-04-2009, 10:17 PM   #2
معلومات العضو
( أم عبد الرحمن )
اشراقة ادارة متجددة

Exclamation

وسكتت شهرزاد عن الكلام المباح حين صاح الديك معلنا أن الصباح قد لاح وكان شهريار يغط فى نوم عميق

بصراحة أختى الاديبة فاديا حاسة انه موضوعك جاى من اساطير الف ليله وليله

الله يوفقك يارب
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-04-2009, 10:39 PM   #3
معلومات العضو
أسامي عابرة
مساعد المدير العام
 
الصورة الرمزية أسامي عابرة
 

 

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك حبيبتي فاديا

صدقت ... رائعة جداً ...

أنا معكِ إن كثيراً من الأمور تحصل بفعل الجن ويعتبرها الناس خوارق بشرية كما يحصل حاليا في كرامات الصوفية ...

موفقة غاليتي ..

تمنياتي لكم بوافر الصحة والسلامة والرضى والقبول من الله عز وجل

في رعاية الله وحفظه

 

 

 

 


 

توقيع  أسامي عابرة
 

°°

سأزرعُ الحبَّ في بيداءَ قاحلةٍ
لربما جادَ بالسُقيا الذي عبَرا
مسافرٌ أنت و الآثارُ باقيةٌ
فاترك لعمرك ما تُحيي به الأثرَ .


اللهم أرزقني حسن الخاتمة و توفني وأنت راضٍ عني

°°
( )
°•°°•°
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-04-2009, 11:12 PM   #4
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

نعم صحيح ... نسأل الله تعالى أن يديم عقولنا بخير ... اللهم آمين

زرقاء اليمامة كنت أعرفها منذ صغري على أنها طائر ذو بصر حاد للغاية ، ترى من بعيد !!!

ولكنك هنا أختي فاديا قد قدمتِ العزاء للتاريخ !!!

والجن موجودا منذ القدم ، ولكن الربط بين حدة البصر والجن !!! استغربه لو كان للطير

أما إن كانت زرقاء اليمامة امرأة ... فهنا السؤال ؟

قد افترضتي أن حدة نظر المرأة بسبب الجن ، وقد يكون ... الله أعلم

طيب هل يمكننا قول إن عندها إحساس ونظرة بعيدة المدى ... ( الحاسة السادسة مثل ما يسمونها )

خطر ببالي الرسول حين رأى أحداث غزوة مؤته ورواها للصحابة رضي الله عنهم أجمعين ... ولكن هذا رسول وهناك وحي ... نعم

ولكن ما قولك عندما نادى عمر بن الخطاب رضي الله عنه يوم الجمعة من على المنبر قائلا للسرية التي أرسلها بقيادة سارية : (( يا سارية الجبل الجبل )) ، وسمع صوته وبينهما مسيرة شهر !!!



لا أدافع بالطبع عن زرقاء اليمامة رغم إن حدة البصر مطلوبة جدا هذه الأيام ، ولكن أريد معرفة الحقيقة ...

جزاك الله خيرا

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-04-2009, 11:37 PM   #5
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي

حسنا ....

يبدو ان عيون زرقاء اليمامة قد طيّرت النوم من العيون
استغربت ان اجد هذه الردود على كلامي الذي جاء في وقت متأخر من الليل


أختي ام عبد الرحمن ....
أسعدك الله ، وكنت سكتُّ فعلا ، وعلى وشك ان أغط في النوم ايضا !!!
وها هو الفجر يشقشق الآن ...

أختي أم سلمى ...
تعجبني براءة ردودك الصافية النقية .

أختي اسلامية ...
قد نبحث جميعا عن الحقيقة فعلا .. ان اعتبرنا ان القصة بأكملها ليست اسطورة من الأساطير
أو انها..... ليست قصة مزودة بالكثير من المبالغات .. والتوابل والبهارات ....
وقد كنت اتحدث عن الجانب الحسي ، لأنه ( وكما تقول الاسطورة ) كانت تقف وتضع كفها فوق عينيها ( لتظللها من أشعة الشمس ربما ) ليتاح لها مدى الرؤية والاختراق ...
أما ان نقلب الاسطورة الى نوع من ( الكرامات ) فهذا شأن خاص ...



جزاكم الله خيرا




دمتم بخير ...

.
.
.



وتصبحون على خير....

 

 

 

 


 

توقيع  فاديا
 


لا أشبه الكثير .. وهذا يشرفني جدا


http://quran-m.com/pp/data/506/medium/141_.jpg
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 10:45 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.