موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > العلاقات الأسرية الناجحة وكل ما يهم الأسرة المسلمة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 03-04-2009, 08:33 PM   #1
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي همسة في أذن زوجتي


زوجتي يا أم أولادي , يا مربية الأجيال , يا من جعل الله بيني وبينك مودة ورحمة , يا من جعلك الله لي سكنا يحفني بالاطمئنان , وقلبا يحيطني بالعطف والحنان , فله -جل وعلا- الفضل والامتنان .



سامحيني يا زوجتي إذا جئت يوما مضطربا , وصرخت بوجهك لا لشيء , لا لذنب مقترف , ولا لخطأ ٍ مرتكب , إنما لأمر واحد فقط لأن نظري أول ما يقع عليك , فأريد أن أنفس عن كربي , وأفرج عن همي , فأظن أن الصراخ سينقذني ويسليني , ولكن – ليت شعري – متى كان الصراخ يكشف الهموم ويزيل الغموم ؟ومتى كانت طعنات الرماح تداوي المكلوم ؟ ! وهل يتداوى مريض بتجرع السموم ؟!!.


تحملت معي مرارة العيش وضنك الحياة , وتجرعنا سوية علقم الأيام .

كم سهرنا يا زوجتي والناس تظن أن السعادة تغمرنا !!

والعيش الرغيد يعمنا , ونسيم العيش الرغيد يداعبنا , وما علموا أننا لا نتسامر , ولا نقضي الليالي بالسهر , على رقص النجوم وضوء القمر, إنما نناقش أمور الحياة , كما يفعل معظم الأزواج , ولكن الحمد لله على كل حال , فأن يظن الناس بنا السعادة خير من أن يظنوا بنا البؤس والحرمان .


في الحياة يا زوجتي ذكريات حلوة , وأوقات لا نزال نشعر بطعم سعادتها كلما خطرت على بالنا – رغم حجاب الزمن المنيع السحيق الذي بيننا وبينها , وحياتنا جزء من هذه الحياة , كثيرة هي الذكريات الحلوة التي كانت فيها , وكثيرة هي الذكريات المرة التي مرت علينا , ولكن : لحظة سعادة تعادل ساعة من الأحزان , وموقف من الأحزان قد يساوي ساعات وساعات من السعادة ,وهذا الأمر يعود إلى طبيعة الإنسان , وإلى عظم لحظة السعادة ولحظة الحزن .


زوجتي الغالية :المرأة لو أحسنت إليها دهرا , ثم أسأت لها يوما قالت لك: ما رأيت منك خيرا قط -وهذا كلام لا جدال فيه- , ولكن بعض الرجال- وفي كل يوم , ورغم إحسان زوجته له ,- لا يتحرك لسانه إلا بانتقاص زوجته , والإساءة إليها , تارة يتبرم من الأقدار , وتارة يكثر من السخرية والانتهار , فينسى العشرة الطيبة والإحسان , وربما يتظاهر بالنسيان .


يظن كثير من الأزواج – عندما تشتعل نار الخلافات بينهم– أن غيرهم يعيش بسعادة , وكأنهم ما علموا أن الثغر في كثير من الأحيان أمام الناس يبتسم , ولكن القلب في الحشا والأعماق ينتحب , والفؤاد من الشقاء والتعاسة ملتهب !!


الحياة يا زوجتي مواقف وقد شهدت لك كذا وكذا موقفا يدل على نبل وأخلاق وتربية فاضلة , ومعدن طيب , فالحمد لله الذي جعلك أما لأولادي ,وسرا في سعادتي , وإذا فرقتنا الأيام يوما ما ,ففي جنان الخلد نلتقي , إن شاء الله تعالى .



الشيخ الشاعر : مصطفى قاسم عباس

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 09-04-2009, 03:47 PM   #2
معلومات العضو
لقاء
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

جزاك الله خيراً غاليتي إسلامية

سلمت يمينك على نقل هذه الهمسات الرااائعة
عسى الله أن ينفع بها كل زوجين ..

رزقك الله سعادة الدارين

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 24-05-2009, 05:17 PM   #3
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

وإياكِ أختي لقاء ...

شاكرة لكِ طيب مرورك ومشاركتك

وفقك الله

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 03:14 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.