موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة القصص الواقعية

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 26-05-2008, 12:46 PM   #1
معلومات العضو
عدنان المغربي
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي أنا ونفسي في سوق شعبي

كنت ذات مرة في أحد الأسواق الشعبية
أتجول بين دكَاكِينِهَا
وأقتني من بضائعها
أخرج من متجر وأدخل في آخر


ولم أشعر بنفسي إلا وقد
زاد الحِملُ علي


فتلفت أبحث عن حمَّال يحمل عني بضائعي
وإذ بي أجد رجلا قد وضع فوق ظهره زِِِنْبِيلاً يحمل فيه بضائع الناس
فدفعت إليه ببضائعي
وسار يمشي خلفي قاصدا سيارتي
وفي هذه الأثناء وإذ بي أسمع صوتا يسري من بين أضلعي

ويقول لي أنظر إلى هذا الحمَّال

قلت : يانفسُ ويحك ! أتسخرين من هذا الرجل
إنه رجل مسكين قد قادته فاقته إلى ماترين !!
فترفعي يانفس عن الاستخفاف بخلق الله
لاتبدلي نِعمة الله كفرا
فيحلُ الله بك سخطه
ويحجب عنك نِعَمَه


قالت نفسي : ماأعجلك عليَّ ياصاحبي
لم أرد أن استخف بهذا الرجل
ولكنني أردت أن أذكر نفسي وأذَكِرُكَ فالطف بي ياصاحبي


قلت : تذكريني !!


قالت نفسي : ألا يذكرك حمل البضائع بأقوام يأتون يوم القيامة يحملون أوزارهم على ظهورهم


قلت : بلى والله
كيف لاأذكر هذا وأنا أقرأ قول الله عز وجل
( قد خسر الذين كذبوا بلقاء الله حتى إذا جاءتهم الساعة بغتةً قالوا يا حسرتنا على ما فرطنا فيها وهم يحملون أوزارهم على ظهورهم ألا ساء ما يزرون ) الأنعام 31 .


قالت نفسي : أرأيت إلى مهنة هذا الرجل
أيرضاها أحدنا لنفسه أو ولده أو خاصته ؟
ألا ترانا ياصاحبي نجتهد في تقلد أعلى المناصب
وتحقيق أعلى المراتب


لماذا نرتضي لأنفسنا أن يصبح الواحد منا حمَّالا يوم القيامة



يحمل أوزاره على ظهره
في يوم شديد حره
عظيم كربه


عندها شعرت بمرارة تسري في حلقي
واغرورقت عيناي بالدموع
وانكسر قلبي بين يدي خالقي
امتزج الخوف بالرجاء
وتاقت تفسي إلى عفو ربي


قلت : يانفسُ كيف الخلاص ؟


قالت نفسي : اسمع إلى ماجاء عَنِ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ الله عَنْهُمَا قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: "إِنَّ الْعَبْدَ إِذَا قَامَ لِلْصَلَاةِ أُتِيَ بِذُنُوبِهِ كُلّهَا فَوُضِعَتْ عَلَى عَاتِقَيْهِ, فَكُلَّمَا رَكَعَ أَوْ سَجَدَ تَسَاقَطَتْ عَنْهُ". صححه الألباني في " السلسلة الصحيحة " (3 / 387)


قلت : يانفسي إن ذنوبي كثيرة .. فكيف النجاة ؟


قالت نفسي : وإن كانت مثل زبد البحر





قلت : أو يغفر الله لي مثل هذا !!!


قالت نفسي : اسمع إلى ماجاء عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وعلى آله وسلم ( من قال سبحان الله وبحمده مائة مرة حطت خطاياه، وإن كانت مثل زبد البحر ) متفق عليه .


ثم أردفت قائلة : ياصاحبي
(وَأَقِمْ الصَّلَاةَ طَرَفِي النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنْ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ) هود 114


ولازالت بي نفسي تدفعني إلى الحق دفعا

حتى وصلت سيارتي
ودفعت للحمَّال أجرته
وزدتُ له فيها


وتوجهت إلى بيتي وقد تاقت نفسي إلى ركعتين أركعهما بين يدي مولاي
فلما هممت أن أشرع في صلاتي


قالت نفسي : أي صاحبي .. تخيل ذنوبك قد جِِيء بها إليك ووضعت فوق عاتقيك
تخيلها وهي تتساقط عنك كلما ركعتَ أو سجدتْ


فشعرتُ بقشعريرة تسري في جسدي
شعرت بالسكينة تملأ نفسي


قلت يانفسُ : طهرك الله وطيبك كما طيبتني
وقمتُ بين يدي مولاي أنشدُ راحتي وأنسي
لعل الله يقبلني ويؤيني إليه
إن ربي غفور رحيم



كتبه الكَلِمُ الطيب يوم الأثنين 18صفر1429هـ الموافق 25 -2 -2008 م .

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 02-06-2008, 06:37 PM   #2
معلومات العضو
أزف الرحيل
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
أحسنت أحسن الله إليك

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 08-06-2008, 08:25 PM   #3
معلومات العضو
عدنان المغربي
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي

أزف الرحيل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شرف الموضوع بتشريفكم
وتعليقكم الطيب المبارك
لاحرمنا الله مداد أقلامكم الطيبة
وفيض كلماتكم العبقة
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 08-06-2008, 08:53 PM   #4
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي في الله الكلم الطيب بارك الله فيك

يقول ابن القيم رحمه الله تعالى: "النفس منها ما يدعوك إلى الطاعة, ومنها ما يدعوك إلى المعصية, والقلب بين ذلك, تارة يكون إلى هذا, وتارة يكون إلى ذلك, سيد الأعضاء ملك الأعضاء تارة يكون إلى النفس المطمئنة, وتارة يكون إلى النفس الأمارة بالسوء" .


تلك التي حدثتها هي النفس اللوامة هي النفس التي أقسم الله بها في سورة القيامة فقال: ** لا أقسم بيوم القيامة، ولا أقسم بالنفس اللوامة }[القيامة 1-2]

اختلف فيها, فقيل: هي المترددة بين المعصية والطاعة, وقيل: هي التي تلوم صاحبها, وهذا هو الأرجح,

وفي هذا يقول ابن عباس: " ما من نفس إلا وتلوم نفسها يوم القيامة؛ فإن كانت طائعة فإنها تلوم نفسها على قلة الطاعة, وإن كانت عاصية فإنها تلوم نفسها على المعصية".

ويقول الحسن البصري ـ رحمه الله تعالى ـ "ما يزال المؤمن بخير مادام له واعظ من قلبه", المؤمن مازال بخير مادام هناك واعظ في قلبه يعظه إذا كان قد فعل طاعة استقصر هذه الطاعة وذكر التفريط فيها, وإن فعل معصية حدثته هذه النفس أنه قد أذنب فينبغي عليه أن يتوب إلى الله رب العالمين.


اسأل الله تبارك وتعالى أن يرزقنا جميعا مثل هذه النفس ... اللهم آمين

وفقكم الله لما يحبه ويرضاه

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-06-2008, 08:25 PM   #5
معلومات العضو
عدنان المغربي
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي

أختنا إسلامية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شرف الموضوع بتشريفكم
وتعليقكم الطيب المبارك
لاحرمنا الله مداد أقلامكم الطيبة
وفيض كلماتكم العبقة
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 15-06-2008, 12:27 PM   #7
معلومات العضو
عدنان المغربي
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي

عبق الريحان
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شرف الموضوع بتشريفكم
وتعليقكم الطيب المبارك
لاحرمنا الله مداد أقلامكم الطيبة
وفيض كلماتكم العبقة
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 15-06-2008, 07:10 PM   #9
معلومات العضو
بنت الجزيرة
عضو

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

جزاكم الله خير شيخنا الفاضل / الكلم الطيب ،،،

فعلاً ....رائع الحوار ...كلمات ذهبية ...مقدمه على طبق فضية ،،،

تباركـ الله ،،،

بارك الله فيكم وفي قلمكم وفي علمكم وعملكم وجهودكم الخيرة ،،،

اثابكم الله ،،،

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 27-06-2008, 05:27 PM   #10
معلومات العضو
عدنان المغربي
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي

أخواتي الفاضلات
سهر
بنت الجزيرة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شرف الموضوع بتشريفكم
وتعليقكم الطيب المبارك
لاحرمنا الله مداد أقلامكم الطيبة
وفيض كلماتكم العبقة
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 01:15 PM

web site traffic counters


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.