موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > ساحة الأسئلة المتعلقة بالرقية الشرعية وطرق العلاج ( للمطالعة فقط ) > اسئلة عالم الجن والصرع الشيطاني وطرق العلاج

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 18-04-2008, 09:08 PM   #1
معلومات العضو
الصاحب ساحب

افتراضي هل القرين من الجن يموت بموت الإنسان ؟

السلام عليكم ورحمة الله
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
شيخنا أبا البراء ، جزاك الله خير وجزا الله جميع الاخوان خير الجزاء
اسأل الله ان يجعل هذا الصرح المبارك (الرقيه الشرعيه) عوناً على نفع المسلمين ومثقلاً لموازين الصالحات للجميع .
أما بعد ...
شيخي ابا البراء قد قرأت في بعض المواضيع انك متوقف عن الكلام والخوض في مسألة (القرين) .
وقد نسخت فيما يلي قولك :
(أما أنا فمتوقف في المسألة من أساسها ، وأحمد الله سبحانه وتعالى فيكفينا ما لدي من أصول وأحكام تعينني بإذن الله عز وجل في محاربة الجن والشياطين ورد كيدهم إلى نحورهم ، أما أنت فشأنك ، ولكني أنصحكَ أخي الحبيب من باب الأخوة في الله أن تراجع العلماء العالمين العابدين بخصوص هذا الموضوع ، فقد أمرنا بسؤالهم ، وهم ورثة الأنبياء ، مع تمنياتي لكَ بالصحة والسلامة والعافية :
أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0)


ولكنك قلت أيضاً : (ولكني أنصحكَ أخي الحبيب من باب الأخوة في الله أن تراجع العلماء العالمين العابدين بخصوص هذا الموضوع ، فقد أمرنا بسؤالهم ، وهم ورثة الأنبياء ، مع تمنياتي لكَ بالصحة والسلامة والعافيه )

فنحن نحسبك والله حسيبك أنك من اهل العلم الذين أمرنا بسؤالهم :
وأرجوك أن تعذرني يا شيخ لتطفلي عليك .
السؤال الأول : هل القرين يموت بموت الإنسان ؟
السؤال الثاني : هل القرين مع الانسي الذكر يكون من ذكور الجن ، والانثى من الإنس يقترن بها من إناث الجن ؟
السؤال الثالث : حينما يكون إنسان مصاب بمس شيطاني فهل هو هذا القرين أم انه غيره ؟
السؤال الرابع : يقول عز وجل ( وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ ) ارجو تفسير هذه الآيه ؟
السؤال الخامس : هل القرين يذهب ويجيء ، وهل هو يعيش في البطن ،وهل هو ينام ويستيقض ؟ وهل لهم أسماء ؟

وأخيراً ارجوا ان لا أكون قد ازعجتك شيخنا الفاضل بهذه الأسأله .

والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله .

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 18-04-2008, 10:15 PM   #2
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي في الله / الصاحب ساحب ... وفقكم الله لما يحبه ويرضاه

كنت قد قرأت بعض الفتاوى وتتشابه أسئلتك مع بعض منها ، وسأنقل إليك ما تيسر لي ، وننتظر رأي الشيخ الفاضل / أبو البراء حفظه الله ، على موضوعك وأسئلتك المطروحة

جزاك الله خيرا
************************************************** ***********

من مركز الفتاوى في الشبكة الإسلامية

السؤال : ما مصيرالقرين والكتبة في حالة موت الشخص الموكلين به ؟

الجواب : الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فإن هذا الموضوع مما لا يمكن الجزم فيه بشيء إلا إذا وجد نصيدل عليه، لأنه متعلق بأمور الغيب التي لا تثبت إلا بالوحي، والظاهر أن القرين والكتبة بعد موت الإنسان يذهبون حيث شاء الله.

وقد ذكر بعض أهل العلم أن الملكين الذين كان صاحبهما مؤمنا يجلسان عند قبره يستغفران له ويذكران الله ويكتب ذلك للميت.

وذكر بعضهم احتمال أنهم يكلفون بشخص آخر، ولا نعلم شيئا يفيدصحة شيء من هذا، وبالتالي، فإن الأولى هو التوقف حتى نجد دليلا من نصوص الوحي.

وننصح جميع الإخوة بالاهتمام بما يترتب عليه عمل يقرب إلى الله تعالى،
************************************************** *********

السؤال : ما معنى هذه الآية /ومن يعش عن ذكر الرحمن نقيض له شيطانا فهو له قرين/ سوره الزخرف الآيه36

الجواب : الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فمعنى الآية الكريمة أن من يعرض عن ذكر اللهتعالى يجعل الله له شيطانا يلازمه، قال الإمام القرطبي في تفسيره: وهذهالآية تتصل بقوله أول السورة: [أَفَنَضْرِبُ عَنْكُمُ الذِّكْرَ صَفْحاً] (الزخرف: 5). أي نواصل لكم الذكر، فمنيعش عن ذلك الذكر بالإعراض عنه إلى أقاويل المضلين وأباطيلهم نقيض له شيطانا، أي نسبب له شيطانا جزاءً له على كفره، فهو له قرين: قيل في الدنيا، يمنعه من الحلال ويبعثه على الحرام، وينهاه عن الطاعة ويأمره بالمعصية، وهو معنى قول ابن عباس،وقيل في الآخرة إذا قام من قبره، وفي الخبر أنالكافر إذا خرج من قبره يشفع بشيطان لا يزال معه حتى يدخلا النار، وأن المؤمن يشفعبملك حتى يقضي الله بين خلقه، ذكره المهدوي، وقال القشيري: والصحيح فهو له قرين في الدنيا والآخرة.
************************************************** ****************
السؤال : هل النفس الأمارة بالسوء هو الإنسان نفسه أم هو قرين الجن الذي يصحب كل إنسان أم ماذا؟
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أمابعد: فالنفس الأمارة بالسوء هي نفس الإنسان التي بين جنبيه، وليس قرينه، فالقرين شيطان وله نفس خبيثة. قال تعالى ( وَمَنْ يَعْشُ عَنْ ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْلَهُ شَيْطَاناً فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ ) [الزخرف:36]. والله أعلم.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 18-04-2008, 10:27 PM   #3
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

لكل إنسان قرين من الجن


سؤال:هل هناك في الإسلام شيء يسمى القرين؟ أود أن أعرف ما إذا كان هناك قرين لي .
ماذا يقول الإسلام عن هذا أم أنه لا يوجد أصلاً ؟.


الجواب:الحمد لله

نعم ، هناك ما يسمَّى القرين ، وقد جعله الله تعالى مع كلِّ أحدٍ من الناس ، وهو الذي يدفع صاحبه للشر والمعصية ، باستثناء النبي صلى الله عليه وسلم - كما سيأتي - .
قال الله تعالى : ( قَالَ قَرِينُهُ رَبَّنَا مَا أَطْغَيْتُهُ وَلَكِنْ كَانَ فِي ضَلالٍ بَعِيدٍ . قَالَ لا تَخْتَصِمُوا لَدَيَّ وَقَدْ قَدَّمْتُ إِلَيْكُمْ بِالْوَعِيدِ . مَا يُبَدَّلُ الْقَوْلُ لَدَيَّ وَمَا أَنَا بِظَلامٍ لِلْعَبِيدِ ) ق/27-29 .

قال ابن كثير :

** قال قرينه } قال ابن عباس رضي الله عنهما ومجاهد وقتادة وغيرهم : هو الشيطان الذي وُكِّل به .
** ربَّنا ما أطغيته } أي : يقول عن الإنسان الذي قد وافى القيامةَ كافراً يتبرأ منه شيطانه ، فيقول : ** ربنا ما أطغيته } أي : ما أضللتُه .

** ولكن كان في ضلالٍ بعيدٍ } أي : بل كان هو في نفسه ضالاًّ قابلاً للباطل معانداً للحقِّ ، كما أخبر سبحانه وتعالى في الآية الأخرى في قوله ** وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلا أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِنْ قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ } ابراهيم/22 .

وقوله تبارك وتعالى ** قال لا تختصموا لديَّ } يقول الرب عز وجل للإنسي وقرينِه من الجن وذلك أنهما يختصمان بين يدي الحق تعالى فيقول الإنسي : يا رب هذا أضلَّني عن الذِّكر بعد إذ جاءني ، ويقول الشيطان ** ربَّنا ما أطغيتُه ولكن كان في ضلالٍ بعيدٍ } أي : عن منهج الحق .

فيقول الرب عز وجل لهما : ** لا تختصموا لدي } أي : عندي ، ** وقد قدمت إليكم بالوعيد } أي : قد أعذرت إليكم على ألسنة الرسل ، وأنزلت الكتب ، وقامت عليكم الحجج والبينات والبراهين .
** ما يبدل القول لديَّ } قال مجاهد : يعني : قد قضيتُ ما أنا قاض .

** وما أنا بظلاَّم للعبيد } أي : لست أعذِّب أحداً بذنب أحدٍ ، ولكن لا أعذِّب أحداً إلا بذنبه بعد قيام الحجة عليه.
" تفسير ابن كثير " ( 4 / 227 ) .

وعن عبد الله بن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (ما منكم من أحدٍ إلا وقد وكِّل به قرينه من الجن ، قالوا : وإياك يا رسول الله ؟ قال : وإياي ، إلا أن الله أعانني عليه فأسلم فلا يأمرني إلا بخير ) .

وفي رواية : " … وقد وكِّل به قرينُه من الجنِّ وقرينُه من الملائكة " .
رواه مسلم ( 2814 ) .

وبوَّب عليه النووي بقوله : باب تحريش الشيطان وبعثه سراياه لفتنة الناس وأن مع كل إنسان قريناً .

قال النووي :

" فأسلم " برفع الميم وفتحها ، وهما روايتان مشهورتان ، فمن رفع قال : معناه : أسلم أنا من شرِّه وفتنته ، ومَن فتح قال : إن القرين أسلم ، من الإسلام وصار مؤمناً لا يأمرني إلا بخير .

واختلفوا في الأرجح منهما فقال الخطابي : الصحيح المختار الرفع ، ورجح القاضي عياض الفتح ، وهو المختار ؛ لقوله : " فلا يأمرني إلا بخير " ، واختلفوا على رواية الفتح ، قيل : أسلم بمعنى استسلم وانقاد ، وقد جاء هكذا في غير صحيح مسلم " فاستسلم " ، وقيل : معناه صار مسلماً مؤمناً ، وهذا هو الظاهر ، قال القاضي : واعلم أن الأمَّة مجتمعة على عصمة النَّبي صلَّى الله عليه وسلم من الشيطان في جسمه وخاطره ولسانه .

وفي هذا الحديث : إشارة إلى التحذير من فتنة القرين ووسوسته وإغوائه ، فأعلمنا بأنه معنا لنحترز منه بحسب الإمكان .
" شرح مسلم " ( 17 / 157 ، 158 ) .

وعن عبد الله بن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " إذا كان أحدكم يصلِّي فلا يدع أحداً يمرُّ بين يديه ، فإن أبى فليقاتلْه فإن معه القرين " . رواه مسلم ( 506 ) .
قال الشوكاني :
قوله " فإن معه القرين " في القاموس : " القرين " : المقارن ، والصاحب ، والشيطان المقرون بالإنسان لا يفارقه ، وهو المراد هنا . " نيل الأوطار " ( 3 / 7 ) .

والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 18-04-2008, 10:34 PM   #4
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

هل الجن يعاونون الإنس على بعض الأشياء



سؤال:ما الفرق بين الشيطان والجن ، وهل الشيطان يتناسل من ذكر وأنثى ؟ وهل الشيطان يتعامل مع الإنسان بأن يخدمه مقابل عصيان الإنسان لربه ؟ وهل هناك جن مسلمون يخدمون المسلمين كخدمتهم لسيدنا سليمان عليه السلام ؟ وإذا كان الشيطان أو الجن باستطاعته خدمة الإنسان فلماذا لا يساعد المسلمون من الجن المسلمين من الإنس في حربهم مع الكفار ، ونقل أسرارهم ونصرة الإسلام ؟ ولماذا لا يساعد الكفار منهم الكفار من الإنس بأي شكل من الأشكال ؟ وهل حصلت أمثلة في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم وإذا كان يوجد كتاب فيهمثل هذه المسائل دلوني عليه حتى أستطيع أن أنجو من شر الشياطين ، نجاني الله وإياكم من شرورهم .

الجواب:

الحمد لله

الشياطين من الجن ، وهم المتمردون منهم وأشرارهم كما أن شياطين الإنس هم متمردو الإنس وأشرارهم ، فالجن كالإنس منهم شياطين وهم متمردوهم وأشرارهم من الكفرة والفسقة وفيهم المسلمون من الأخيار الطيبين كما في الإنس الأخيار الطيبون ، قال تعالى : ( وكذلك جعلنا لكل نبي عدواً شياطين الإنس والجن يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غروراً ولو شاء ربك ما فعلوه فذرهم وما يفترون ) والشيطان هو أبو الجن عند جمع من أهل العلم ، وهو الذي عصى ربه واستكبر عن السجود لآدم ، فطرده الله وأبعده .

وقال آخرون من أهل العلم : إن الشيطان من طائفة من الملائكة يقال لهم ( الجن ) استكبر عن السجود فطرده الله وأبعده ، وصار قائداً لكل شر وخبيث ، وكل كافر وظالم ، وكل إنسان معه شيطان ومعه ملك ، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( ما منكم من أحد إلا ومعه قرينه من الجن وقرينه من الملائكة ) قالوا : وأنت يا رسول الله ؟ قال : ( وأنا إلا أن الله أعانني عليه فأسلم ) وأخبر صلى الله عليه وسلم أن الشيطان يملي على الإنسان الشر يدعوه إلى الشر وله لمة في قلبه وله اطلاع بتقدير الله على ما يريده العبد وينويه من أعمال الشر والخير ، والملك كذلك له لمة بقلبه يملي عليه الخير ويدعوه إلى الخير فهذه أشياء مكنهم الله منها : أي مكن القرينين القرين من الجن والقرين من الملائكة ، وحتى النبي صلى الله عليه وسلم معه شيطان وهو القرين من الجن كما تقدم وهو الحديث بذلك قول النبي صلى الله عليه وسلم : ( ما منكم من أحد إلا ومعه قرينه من الملائكة ومن الجن ) قالوا : وأنت يا رسول الله ، قال : ( وأنا إلا أن الله أعانني عليه فأسلم ، فلا يأمرني إلا بخير ) ،

والمقصود أن كل إنسان معه قرين من الملائكة وقرين من الشياطين ، فالمؤمن يقهر شيطانه بطاعة الله والاستقامة على دينه ، ويذل شيطانه حتى يكون ضعيفاً لا يستطيع أن يمنع المؤمن من الخير ولا أن يوقعه في الشر إلا ما شاء الله ، والعاصي بمعاصيه وسيئاته يعين شيطانه حتى يقوى على مساعدته على الباطل ، وتشجيعه على الباطل ، وعلى تثبيطه عن الخير .


فعلى المؤمن أن يتقي الله وأن يحرص على جهاد شيطانه بطاعة الله ورسوله والتعوذ بالله من الشيطان ، وعلى أن يحرص في مساعدة ملكه على طاعة الله ورسوله والقيام بأوامر الله سبحانه وتعالى والمسلمون يعينون إخوانهم من الجن على طاعة الله ورسوله كالإنس وقد يعينهم الإنس في بعض المسائل وإن لم يعلم بذلك الإنس ، فقد يعينونهم على طاعة الله ورسوله بالتعليم والتذكير مع الإنس وقد يحضر الجن دروس الإنس في المساجد وغيرها فيستفيدون من ذلك .

وقد يسمع الإنس منهم بعض الشيء الذي ينفعهم ، وقد يوقظونهم للصلاة ، وقد ينبهونهم على أشياء تنفعهم وعن أشياء تضرهم . فكل هذا واقع وإن كانوا لا يتمثلون للناس . وقد يتمثل الجني لبعض الناس في دلالته على الخير أو في دلالته على الشر ، فقد يقع هذا ولكنه قليل ، والغالب أنهم لا يظهرون للإنسان وإن سمع صوتهم في بعض الأحيان يوقظونه للصلاة أو يخبرونه ببعض الأخبار . فالحاصل أن الجن من المؤمنين لهم مساعدة للمؤمنين وإن لم يعلم المؤمنون بذلك ، ويحبون لهم كل خير .


وهكذا المؤمنون من الإنس يحبون لإخواهم المؤمنين من الجن كل خير ويسألون الله لهم الخير . وقد يحضرون الدروس ، ويحبون سماع القرآن والعلم كما تقدم فالمؤمنون من الجن يحضرون دروس الإنس ، في بعض الأحيان وفي بعض البلاد ، ويستفيدون من دروس الإنس ، كل هذا واقع ومعلوم .

وقد صرح به كثير من أهل العلم ممن اتصل به الجن وسألوه عن بعض المسائل العلمية وأخبروه أنهم يحضرون دروسه ، كل هذا أمر معلوم والله المستعان ، وقد أخبر الله سبحانه عن سماع الجن للقرآن من النبي صلى الله عليه وسلم في آخر سورة الأحقاف حيث قال سبحانه : ( وإذ صرفنا إليك نفر من الجن يستمعون القرآن فلما حضروه قالوا أنصتوا فلما قضي ولوا إلى قومهم منذرين قالوا يا قومنا إنا سمعنا كتاباً أنزل من بعد موسى مصدقاً لما بين يديه يهدي إلى الحق وإلى طريق مستقيم ) الجن/29-30 والآيتين بعدها وأنزل الله سبحانه في سورة مستقلة وهي سورة : ( قل أوحي إلي أنه استمع نفر من الجن فقالوا إنا سمعنا قرآناً عجباً ) السورة . الجن/1 .


وهناك كتب كثيرة ألفت في هذا الباب ، وابن القيم رحمه الله في كتبه قد ذكر كثيراً من هذا وكذلك كتاب لبعض العلماء سماه ( المرجان في بيان أحكام الجان ) لمؤلفه الشبلي ، وهو كتاب مفيد وهناك كتب أخرى صنفت في هذا الباب ، وبإمكان الإنسان أن يلتمسها ويسأل عنها في المكتبات التجارية ، وبإمكانه أن يستفيد من كتب تفسير سورة الجن والآيات الأخرى من سورة الأحقاف وغيرها التي فيها أخبار الجن ، وبمراجعة التفاسير يستفيد الإنسان من ذلك ومما قاله المفسرون رحمهم الله في أخبار الجن وأشرارهم وأخيارهم .


كتابمجموع فتاوى ومقالات متنوعة لسماحة الشيخ العلامة عبد العزيز بن عبد الله بن بازرحمه الله . م/9 ص/373.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 19-04-2008, 09:25 AM   #5
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي

بارك الله فيك اختنا الفاضلة اسلامية على هذا الرد المفصل الشافي والوافي والكافي
وفي ميزان حسناتك ان شاء الله

يعجبني دوما اعطاء الاسئلة حقها في الاجابة لديك ما شاء الله

أخي الفاضل


ان كنا لا نعلم ما يحدث للانسان بعد الموت فلماذا نشغل فكرنا بمحاولة معرفة ما يحدث للقرين الذي لا نعلم عنه الكثير في حياة الانسان نفسه

 

 

 

 


 

توقيع  فاديا
 


لا أشبه الكثير .. وهذا يشرفني جدا


http://quran-m.com/pp/data/506/medium/141_.jpg
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 19-04-2008, 10:03 AM   #6
معلومات العضو
( أم عبد الرحمن )
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

أبدعتى أختنا الفاضلة اسلامية فى ردك
جزاك الله خيرا
كذلك اختنا الحبيبة فاديا أتت بزبدة القول ...
بارك الله فيكم جميعا

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 19-04-2008, 01:26 PM   #7
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

جـــزاكــــن الله خيرا أخواتي في الله / فـــاديـــا و أم عبدالرحمن

وفقكم الله جميعا لما يحبه ويرضاه

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 19-04-2008, 08:57 PM   #8
معلومات العضو
الصاحب ساحب

افتراضي

الأخت الفاضله

(إسلاميه)

الله يثيبك ويجزيك خير قد اجدت وافدت ، نسأل الله عز وجل ان يوفقنا وأياكم لما يحب ويرضا .

نقلت لنا إجابات المشائخ العلماء الأفاضل رحمة الله على من مات منهم وأمد في عمر الحي منهم على الطاعه ، وفي إجاباتهم كل خير ، ولكن هناك شيء ، وهو انه لما تكون الإجابات من شيخ يستند إلى ماجاء في التفاسير وكلام أهل العلم وأيضاً يكون ممارس للعلاج بالرقيه ويتخاطب مع الجن ربما يكون لديه خبره بهذا الجانب ، أكثر من غيره ، ونحسب شيخنا أبا البراء من أهل العلم الممارسين للرقيه ، نسأل الله أن يجعل عمله صالحاً خالصاً ، إنه ولي ذلك والقادر عليه .

:::::::::::::

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 6 ( الأعضاء 0 والزوار 6)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 02:01 AM

web site traffic counters


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.