موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > العلاقات الأسرية الناجحة وكل ما يهم الأسرة المسلمة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 21-02-2008, 07:15 AM   #1
معلومات العضو
بنت المدينه
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية بنت المدينه
 

 

افتراضي نحن العرب قساة جفاة



أكتب هذه المقالة من باريس في رحلة علاج الركبتين وأخشى أن أتهم بميلي إلى الغرب وأنا أكتبُ عنهم شهادة حق وإنصاف، ووالله إن غبار حذاء محمد بن عبد الله (صلى الله عليه وسلم) أحبُ إليّ من أميركا وأوروبا مجتمِعَتين. ولكن الاعتراف بحسنات الآخرين منهج قرآني، يقول تعالى: «ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة»، وقد أقمت في باريس أراجع الأطباء وأدخل المكتبات وأشاهد الناس وأنظر إلى تعاملهم فأجد رقة الحضارة، وتهذيب الطباع، ولطف المشاعر، وحفاوة اللقاء، حسن التأدب مع الآخر، أصوات هادئة، حياة منظمة، التزام بالمواعيد،

ترتيب في شؤون الحياة، أما نحن العرب فقد سبقني ابن خلدون لوصفنا بالتوحش والغلظة، وأنا أفخر بأني عربي؛ لأن القرآن عربي والنبي عربي، ولولا أن الوحي هذّب أتباعه لبقينا في مراتع هبل واللات والعزى ومناة الثالثة الأخرى. ولكننا لم نزل نحن العرب من الجفاء

والقسوة بقدر ابتعادنا عن الشرع المطهر، نحن مجتمع غلظة وفظاظة إلا من رحم الله، فبعض المشايخ وطلبة العلم وأنا منهم جفاة في الخُلُق، وتصحّر في النفوس، حتى إن بعض العلماء إذا سألته أكفهرَّ وعبس وبسر، الجندي يمارس عمله بقسوة ويختال ببدلته على الناس، من الأزواج زوج شجاع مهيب وأسدٌ هصور على زوجته وخارج البيت نعامة فتخاء، من الزوجات زوجة عقرب تلدغ وحيّة تسعى، من المسؤولين من يحمل بين جنبيه نفس النمرود بن كنعان كِبراً وخيلاء حتى إنه إذا سلّم على الناس يرى أن الجميل له، وإذا جلس معهم أدى ذلك تفضلاً وتكرماً منه،

الشرطي صاحب عبارات مؤذية، الأستاذ جافٍ مع طلابه، فنحن بحاجة لمعهد لتدريب الناس على حسن الخُلُق وبحاجة لمؤسسة لتخريج مسؤولين يحملون الرقة والرحمة والتواضع، وبحاجة لمركز لتدريس العسكر اللياقة مع الناس، وبحاجة لكلية لتعليم الأزواج والزوجات فن الحياة الزوجية. المجتمع عندنا يحتاج إلى تطبيق صارم وصادق للشريعة لنخرج من القسوة والجفاء الذي ظهر على وجوهنا وتعاملنا. في البلاد العربية يلقاك غالب العرب بوجوه عليها غبرة ترهقها قترة، من حزن وكِبر وطفشٍ وزهق ونزق وقلق، ضقنا بأنفسنا وبالناس وبالحياة، لذلك تجد في غالب سياراتنا عُصي وهراوات لوقت الحاجة وساعة المنازلة والاختلاف مع الآخرين، وهذا الحكم وافقني عليه من رافقني من الدعاة،

وكلما قلت: ما السبب؟ قالوا: الحضارة ترقق الطباع، نسأل الرجل الفرنسي عن الطريق ونحن في سيارتنا فيوقف سيارته ويخرج الخارطة وينزل من سيارته ويصف لك الطريق وأنت جالس في سيارتك، نمشي في الشارع والأمطار تهطل علينا فيرفع أحد المارة مظلته على رؤوسنا، نزدحم عند دخول الفندق أو المستشفى فيؤثرونك مع كلمة التأسف، أجد كثيراً من الأحاديث النبوية تُطبَّق هنا، احترام متبادل، عبارات راقية، أساليب حضارية في التعامل، بينما تجد أبناء يعرب إذا غضبوا لعنوا وشتموا وأقذعوا وأفحشوا، أين منهج القرآن: «وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن»،

«وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما»، «فاصفح الصفح الجميل»، «ولا تصعّر خدّك للناس ولا تمش في الأرض مرحاً إن الله لا يحب كل مختال فخور، واقصد في مشيك واغضض من صوتك إن أنكر الأصوات لصوت الحمير». وفي الحديث: «الراحمون يرحمهم الرحمن»، و«المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده»، و«لا تباغضوا ولا تقاطعوا ولا تحاسدوا». عندنا شريعة ربّانيّة مباركة لكن التطبيق ضعيف، يقول عالم هندي: (المرعى أخضر ولكن العنز مريض..

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 21-02-2008, 05:38 PM   #2
معلومات العضو
بوراشد
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

<< والقسوة بقدر ابتعادنا عن الشرع المطهر>>


ورقتهم تظهر فقط حينما لا تعارض مصالحهم

وعقائدهم ...

وإلا فأين رقتهم مع المهاجرين المسلمين في فر نسا ...


وكيف هو حجاب المسلمات لديهم ...؟


وكيف يرى الغربيون المسلم في فلسطين والمسلم في لعراق والمسلم في الشيشان ...أين هي مشاعرهم الرقيقة ...وأين هي حضارتهم الراقية عن حصار غزة لأنها اختارت خياراً إسلامياً ...

أحب الشيخ القرني وأحترمه ... ولكني أظن أنها خاطرة أدبية عابرة لا تخلو من صواب ولا تخلو من عدم اكتمال الرؤية ....


مع الشكر للأخت بنت المدينة على اجتهادها ....
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-02-2008, 08:04 AM   #3
معلومات العضو
بنت المدينه
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية بنت المدينه
 

 

افتراضي

العفو اخي ابو راشد

اشكر حضورك

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-02-2008, 10:51 AM   #4
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي

جزاك الله خيرا اختي بنت المدينة

نعم اختي هم يتعاملون فيما بينهم بقمة الاحترام والتقدير والرقة والرحمة والتواضع وقد لمست هذا وعشته.

ويا ليتنا نتعامل نحن المسلمون مع بعضنا بهذه الطريقة

أعتقد ان هذه الفكرة من الموضوع

ولم يكن الكاتب بصدد نقد الحضارة الاخرى وتبيان صوابها من خطئها، او ميزات المجتمع الغربي ومساوئه

بل توجيه نقد لنا ... لأبناء الأمة الاسلامية الذي يمتازون في الغالب حقا بالصفات الصحراوية من قسوة وجفاء !!!

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-02-2008, 10:04 PM   #5
معلومات العضو
بوراشد
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

[align=center]

اقتباس:
نعم اختي هم يتعاملون فيما بينهم بقمة الاحترام والتقدير والرقة والرحمة والتواضع وقد لمست هذا وعشته.

ولكن لا يحترمون بني قومهم إذا كانوا مسلمين ...وأحداث الغرب شاهد ...
[/align]
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-03-2008, 02:56 PM   #7
معلومات العضو
@ كريمة @
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

بارك الله فيك اختي بنت المدينة ورغم احترامي للشيخ الا انني اختلف معه في هذه المقالة

أولاً: هم القساة وليس نحن ولم تدخل القساوة إلى قلوبنا إلى عندما
سمحنا لحضارتهم بالتسلل إلى قلوبنا ومجتمعاتنا

ثانياً: هم ظاهرهم حسن وباطنهم أسود وهم يتعمدون التعامل الراقي مع بعض الشعوب لكي يظهروا الاختلافات ما بيننا وبينهم.

ثالثاً: لم أجد أفضل من الأزواج العرب، ألم تسمعوا كم هي نسبة النساء اللاتي يتعرض للضرب، ناهيك عن الأولاد الذين يتعرضون للضرب من أمهاتهم، والله عندما يرى الشخص المرأة تضرب ابنها يظنها تضرب عدوها.

رابعاً: ألم تروا تصرفاتهم في العارق، أوليست هذه هي الصورة الحقيقية لهم، أم أن التصرف الراقي لهم في بلادهم وعندما يأتون إلى الدول العربية يخلعون ثياب الرقي ويظهر الوجه الحقيقي لهم.

سامحوني أن أقول لا، فالعرب ليسوا قساة، نحن خير أمة أخرجت للناس وإذا كان الزمن أجار علينا قليلاً فلازال الخير في أمتنا إلى يوم الدين، وإذا كنا نتصرف بعاطفة زائدة أحياناً هذه ليس عيباً، وإذا كنا نتصرف بعصبية أحياناً فالمرارة التي نعانيها كبيرة وبالنسبة لي الابتسامة صعبة عندما أرى أهي في فلسطين والعراق يعانون كل يوم.
وصدقوني عندما تتعمقون معهم في التعامل تكتشفون أن هذه الحضارة التي يتعاملون بها ليست إلا غطاء

ألا تروهم كيف يعاملون المحجبات ويسنون القوانين الواهية لكي يمنعوا الحجاب في المدارس (هذا في فرنسا التي ضربتم بها المثل)

ألا تروهم كيف يشوهون صورة نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ولا يكترثون لكل هذه الأمة التي لا يهون عليها جرحه

والأمثلة كثيرة على سوء خلقهم وقسوتهم وأنا عندما أريد أن أنظر إلى تصرفاتي لن أنظر لهم بل سأنظر إلى كتاب الله وهي نبيه صلى الله عليه وسلم
وأضيف توضيحا وهو موجود في النص ولكن بطريقة أخرى: فأقول ا
ن الغربيون الان يتعاملون بتلك الاخلاق كجزء من القانون المطبق
عليهم فهم والله يحترمون القانون ولا يعملون بأصلهم فالاخلاق عندهم ليست من ذواتهم بل هي مصطنعة حتى أن الانجليز يحترمون من مشى على أرضهم فقط لهذا السبب ثم تأتي الاسباب الاخرى ...أي انهم يرون أنه حتى الحيوانات ما دامت في "حماهم" فلابد م احترامها وهذه نظرة كِبر ورثوها عن أجدادهم وصدقوها.
حتى ان الكرامة عندهم وعند الغربيين بشكل عام هي في تربية حيوان أليف!
نعم هي كذلك ... فلتبيين انه وصل الى حدود الكمال فانه يتحدى الجميع ويجلب كلبا أو قطا ويتيح له نفس الظروف المعيشية ولسان حاله يقول : اني مُتنعم ولاثبت لنفسي ولغيري سأجلب كلبا وأُنعِّمه بنفس القدر الذي أعيش به أنا !
هنا الحقيقة فعائض القرني اصاب في وصف بعض عيوبنا المعاصرة ولكن من الخطأ الدخول في مقارنات بهذا الشكل والخروج منها بأحكام مغلوطة
وفقك الله اختي الفاضلة


التعديل الأخير تم بواسطة @ كريمة @ ; 03-03-2008 الساعة 05:37 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-03-2008, 10:08 PM   #9
معلومات العضو
@ كريمة @
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بوراشد
   ماشاء الله تبارك الله...

أختي الكريمة بنت أحمد ...مشاركة أراها أصابت كبد الحقيقة ...


بل هي المرارة يا سيدي جزاك الله خيرا
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-03-2008, 10:37 PM   #10
معلومات العضو
بوراشد
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كريمة بنت احمد
   بل هي المرارة يا سيدي جزاك الله خيرا

عفوا ...إنما نحن أخوة ...وجزاكم الله خيرا جميعاً ...
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 11:10 AM

web site traffic counters


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.