موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > ساحة مواضيع الرقية الشرعية والأمراض الروحية ( للمطالعة فقط ) > عالم السحر والشعوذة والكهانة والعرافة وطرق العلاج

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 24-05-2005, 01:59 PM   #1
معلومات العضو
علينا باليقين
راقية شرعية ومشرفة عامة على ساحات الرقية

Arrow ( && شراء الوهم من السحرة والمشعوذين والدجالين يتزايد && ) !!!

بسم الله الرحمان الرحيم

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ، ومن سيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له ، ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله.
اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم ، وعلى آل إبراهيم ، إنك حميد مجيد ، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد .
ـ أما بعد ـ

راجت في الأردن ممارسات السحر والشعوذة على الرغم من أن اختصاصيين في علم النفس والاجتماع يقولون: إن معظم الناس يلجئون إليها دون جدية حقيقية، بل بهدف التسلية أو في إطار بحث الإنسان بطبعه عن المجهول أو سعيًا وراء مكاسب بأسهل الطرق من أناس لديهم ما يسمى "الحياد النفسي" أو اللجوء لدفاعات نفسية غير سوية: أهمها ما يطلق عليه "عدم الفعل".

ففي كل عام يسطع نجم الشيخ فلان والحاجة فلانة في عالم الشعوذة والسحر والقدرات الخاصة. وما بين هذا وذاك تختلط الأوراق لتشمل المعالجين بالقرآن الذين يدعون القدرة على شفاء الأمراض، وآخرين يسخرون الجن ويدخلون إلى عالم الأرواح.

لكن يبقى المواطن وحده ضحية الاستغلال وبيع الوهم وتحميل كل مشاكله وهمومه على شماعة الحظ والسحر و"العمل".


مشاهير عالم السحر والشعوذة

الشيخ محمد المغربي، أردني يدعي قدرات فائقة في علاج الأمراض المستعصية، ولكن عبر القرآن الكريم، يتسبب هذه الأيام بجدل كبير بين الأردنيين بين مصدق ومكذب لهذا الرجل المشهور على نطاق واسع في الشارع الأردني، فهو ذو قدرات خاصة للبعض، ومشعوذ ودجال بالنسبة للبعض الآخر.

الشيخ محمد المغربي الذي التقيناه في منزله وهو عبارة عن فيلا فخمة متعددة الغرف والمداخل والمنافع، يدعي قدرته على شفاء الأمراض والتخلص من المشكلات الاجتماعية والزوجية بحيث أصبح محطة لوجهة آلاف السياح العرب -والخليجيين تحديدًا- للعلاج.

ويقول المغربي: إنه قادر على علاج مرض السرطان وإنه يستطيع معالجة 500 حالة مرضية يوميًّا عبر القرآن الكريم، لكن مرضاه يؤكدون بأنه يعالج بواسطة السحر والشعوذة والجن.

ويعتبر الشيخ المغربي -40 عاما- مثالاً حيًّا على انتشار الاعتقاد بالسحر والشعوذة في الشارع الأردني فهو يضع أشرطة كاسيت بصوت مرتفع أحيانًا تتلو القرآن الكريم وأحيانًا أخرى تردد أغاني المطرب اللبناني جورج واسوف!.

ويدعي الشيخ المغربي أنه قادر على تسخير الجن، ويمارس "المغربي" نشاطاته في منزلين له في مدينتي عمّان والزرقاء في الأردن، ويؤكد مرضاه أنه يبيع مياهًا مباركة فيها الشفاء، ومقروء عليها بعض آيات القرآن الكريم. وجنى هذا الرجل -على ما يبدو- ثروة طائلة بعدما كان في السابق عاطلاً عن العمل وأغلب زبائنه من النساء والفتيات المراهقات.

الشيخ العلمي

يقنع الشيخ العلمي -هو أحد المعروفين بقدراتهم الخاصة في منطقة الزرقاء التي تبعد حوالي 30 كم عن العاصمة عمّان- زبائنه بأن لديه المقدرة في معرفة أماكن تواجد الذهب المدفون والآثار الثمينة، بينما يذيع صيت سيدة أردنية بين النساء بسبب قدرتها على علاج العقم، وبين هنا وهناك تتعدد أساليب الاحتيال والنصب والشعوذة بين تحويل الأموال إلى "رزم" أو الاتصال بعالم الجن والأرواح.

ويتعدى أحد المشعوذين ذلك كله بالزعم أنه قادر على شفاء الأمراض بمجرد المسح على مكان الألم، لكنه في المقابل لا يتقاضى إلا مجوهرات ومصاغًا ذهبيًّا.

المريدون يتحدثون

تعد النساء الفئة الأكثر إقبالاً في الأردن على زيارة السحرة والمشعوذين والعرافين أو أولئك الذين يدعون قدرات خاصة؛ لذلك فإن النساء أكثر الضحايا. وعلى الرغم من الوعي والعلم والتقدم فما زالت النسوة يقفن أرتالاً أمام بيوت بائعي الأوهام.

وتندرج قراءة الفنجان ضمن العادات المألوفة بين تجمعات النساء في البيوت من جميع الفئات الاجتماعية (وأحيانًا) في أماكن العمل أثناء فترات الاستراحة. وعادة ما تجتمع الجارات صباحًا قبل البدء بأعمال المنزل اليومية أو بعد الانتهاء منها عصرًا لاحتساء فنجان قهوة. وينتهي تجمعهن بأن تقوم امرأة أو اثنتان بتهيئة الفنجان بعد الانتهاء من رشفه لاستطلاع الرسومات التي تتركها آثار القهوة وتفسيرها كما تراها.

تقول أم أحمد، ربة منزل: "ربما ترتبط عادة الإقبال على السحر والشعوذة بالنساء؛ لأنهن أكثر اهتمامًا بتفاصيل الحياة وما تخبئه.. وهن أكثر حرصًا من الرجال على المستقبل".

وتضيف: "قراءة الفنجان بالنسبة لي مجرد لهو وتسلية لا أكثر، لكنني قطعًا لا أومن بهذه الخرافات".

وتوضح أن "الناس يهربون إلى السحر والشعوذة من همومهم ومشاكلهم.. لي صديقة تنقلت بين هذا المشعوذ وذاك أملاً في إصلاح حال أبنائها المتعثرين ماديًّا وفي حياتهم".

وتقول سيدة أخرى طلبت عدم نشر اسمها: "كنت أعاني من مشكلة مع زوجي فذهبت إلى إحدى العرافات، فصورت لي زوجي أنه رجل عديم الوفاء، وزرعت في قلبي الشك فيه وفي كل من حولي، لدرجة أنني صرت أشك في نفسي وأولادي وجيراني".

وتضيف أنها "أكدت لي أن هناك من يعمل لي سحرًا ليفرق بيني وبين زوجي ويجعله يكرهني، وطلبت مني مبلغًا كبيرًا لتفك لي هذا السحر وتعيد إليّ زوجي وهدوء بالي، وهذا جعلني أتردد عليها باستمرار.. لأكتشف مؤخرًا أنها تتحرى أخباري عن طريق سؤال من حولي وجيراني بأساليبها الملتوية".

وعن أسباب التردد على العرافين والسحرة والمشعوذين تقول "علا"، طالبة جامعية: "أنا شخصيًّا أحب ابن عمي ولشدة تعلقي به وحلمي بالزواج منه كنت أزور كل من يقرأ الكف لأعرف حقيقة ما يمكن أن يحدث".

لكن "أروى فريد" -موظفة- تؤمن إلى حد ما بالسحر والغيبيات عمومًا. وتقول: "لا أحد ينكر وجود السحر وفاعليته سواء في أعمال الخير أو الشر، وأنا شخصيًّا ترددت على أحد السحرة بسبب الفضول لمعرفة مستقبل أبنائي الثلاثة".

إخراج الجان.. بالقرآن

أما السيدة "عائدة" فتقول: "هنالك خلط بين الشعوذة وبعض ما يقوم به رجال الدين من علاج بالقرآن". وتضيف: "أخي تمت معالجته بالقرآن لدى أحد علماء الدين طوال 6 أشهر بسبب ما كنا نعتقد أنه مس من الجن، واتضح فيما بعد أنها حالة نفسية، لكن العلاج بالقرآن أفاد أخي كثيرًا وأراح نفسيته".

ويعلق الشيخ "محمد سعادة" أحد المعالجين بالقرآن: هنالك فرق بين الشعوذة وتلاوة آيات محددة من القرآن الكريم وردت في الأذكار أو عرفت عن النبي صلى الله عليه وسلم لطرد الجن أو علاج الأمراض أو ** السحر و"العمل" مثل الربط.

ويضيف: "يأتيني عشرات المواطنين أسبوعيًّا ولا أدعي القدرات الخاصة ولا علم الغيب، كل ما أقوم به هو قراءة القرآن على المرضى والشفاء من عند الله ولا أتقاضى أي أجر عن هذا العمل".

وفي المقابل تحفل المحاكم الأردنية بالعديد من قضايا النصب والشعوذة والتي تقوم بالأساس على العلاج بالقرآن. ويروي أحد المحامين قصة شاب مات جراء ضربه بالعصي في العام الماضي عندما حاول أحد المشعوذين إخراج ما اعتقد أنه جن يتلبس جسده.

ويقول المحامي "خالد علاوين": إن عشرات المشعوذين يقومون بالنصب على مواطنين سذج وإيهامهم بقدرتهم على حل مشاكلهم وتقاضي مبالغ مالية طائلة مقابل ذلك أو مصوغات ذهبية.

ويدعي أحدهم -واسمه الشيخ عرفة- في منطقة إربد شمال الأردن، القدرة على إخراج الجن من "الملبوسين" ويزوره أسبوعيًّا عشرات الحالات التي أصابها مس وتلبس جن، على حد ظنهم. وفيما يؤكد البعض قدرات هذا الشيخ يقول آخرون: إن أغلب مراجعيه لديهم أمراض نفسية وموضعية وأصابهم الوهم واستولى على أفكارهم.

الأبراج وقراءة الطالع

أبراج الحظ وقراءة الطالع واحدة من أشكال السحر والشعوذة التي تلقى رواجًا غير طبيعي، فرغم التقدم العلمي وتراجع الخرافات ما زلنا نسمع ونقرأ عن حكايات لا يصدقها عقل عن أولئك الذين وجدوا في قراءة الطالع (بالكف أو بالفنجان أو غير ذلك) سبيلهم الوحيدة لحل مشاكلهم، ولا تخلو الصحف اليومية وبعض الصحف الأسبوعية من العمود المخصص للأبراج وتوقعاتها لأصحاب مواليد الأبراج المختلفة.

وتعتمد قراءة الطالع بجميع أساليبها على ذكاء ممارسيها وقدرتهم على جمع المعلومات عن الشخص قبل استدراجه أو مبادرتهم بالبوح بعموميات تصادف كل شخص منا في حياته اليومية، وفي الآونة الأخيرة انتشرت في شوارع وأحياء عمان ظاهرة تتمثل في أن شخصًا يبدو كبائع آيات قرآنية يقترب من الزبون بهدف حثه على الشراء ويفاجئه بقوله: إنك تعاني من مشكلة أو أن هناك مالاً في طريقه إليك ويستدرجون بذلك الزبائن خاصة الغرباء كالزوار أو السائحين من الدول العربية لجهلهم بهذه الأساليب.

ويوضح صاحب إحدى المكتبات أن هناك إقبالاً شديدًا من قبل الفتيات اللاتي تبدأ أعمارهن بالعشرين عامًا فما فوق، على شراء كتب الأبراج، وخصوصًا خلال الشهرين الأولين منذ بداية كل عام وذلك لرغبتهن في معرفة أمور الزواج والحظ في العمل والمال.

"الغجر" والضرب بالودع

وتمارس نساء الغجر في الأردن -ويطلق عليهم "النور"- أسلوب الضرب بالودع، ويوجد في الأردن ما لا يقل عن 100 ألف نسمة من الغجر بعضهم يمارس الشعوذة والتسول، وحديثًا تمارس بعض النساء منهن هذه الأساليب في المقاهي والملاهي الليلية "البارات" لقاء أجر مالي.

والغريب أن زبائن هؤلاء الغجريات من مستويات ثقافية واجتماعية مختلفة، فتقول المحامية نسرين جرادات: "اعتدت زيارة عرافة بشكل سنوي وأعترف أن هذا من باب التسلية أو بدافع الفضول في داخلي لمعرفة ما يمكن أن يكون في المستقبل.. رغم أنني أغادرها وأنا متأكدة بأن فاقد الشيء لا يعطيه وأن كلامها مجرد كذب".

وتشير "سها" إلى أن العرافات يعطينها شعورًا بالتفاؤل طوال العام إضافة إلى منحها القدرة على متابعة المسير في حياتها العملية بنشاط في حال بيان أن الأحداث إيجابية، لكن عند ثبوت عكس ذلك تلجأ إلى الخمول والكسل في إنجاز الأعمال اليومية لشعورها بالاكتئاب.

أما محمد عزت فيقول: إنه التقى شخصيًّا بواحدة من اللاتي يدعين ضرب الودع وذكرت له بأنه سيسافر للخليج قريبًا رغم أنه في ذلك الوقت كان بدون عمل وبالفعل سافر إلى الخليج وحصل على عقد عمل وعاد إلى الأردن ليعمل في فرع الشركة الخليجية ذاتها.

ماذا يقول المختصون؟

الدكتور "محمد خوالدة" -اختصاصي طب نفسي- يرى أن انتشار التداول بالأبراج والتنجيم وإشارات الحظ أو التردد على مدعي القدرات الخاصة والمشعوذين هو -دون شك- كبير نوعًا ما، ولكن معظم الناس يتداولونه دون جدية حقيقية ولا يحملونه فوق ما يحتمل، ربما للتسلية أو لتبادل الأحاديث أو للبحث عن عوامل مشتركة مع الآخرين.

ويوضح "الخوالدة" أن نسبة الذين يعتمدون على الأبراج والتنجيم في إدارة شئون حياتهم وتوجيه تحركاتهم والاعتماد عليها في اتخاذ قراراتهم ضئيلة.

وهذه النسبة ربما تلجأ إلى الأبراج اليومية لتقرير ما يجب فعله وما يجب تجنبه، الذهاب لمقابلة أو عدم الذهاب، زيارة الوالدة أو عدم زيارتها، توقيع عقد عمل أو عدم التوقيع، أو حتى الخروج من البيت أو المكوث فيه، منهم أيضًا من يحاول تجنب فلان لأن برجه كذا، وهو بعلم التنجيم "لا يتوافق مع نجمه"، رغم وجود كل الصفات الحميدة في ذلك الشخص، ويحاول التعرف والتقرب من آخر بسبب البرج أيضًا رغم التجانس الفكري أو الأخلاقي أو الاجتماعي مع ذلك الشخص.

ويفسر الدكتور "خوالدة" هؤلاء الأشخاص الذين يحبون معرفة الغيبيات أو الحصول على مكاسب بأسهل الطرق بأن لديهم ما يسمى الحياد النفسي، ذلك أنهم يستخدمون دفاعات نفسية غير سوية وأهمها ما يدعى "بعدم الفعل" Undoing، فبدلاً من التغلب على مصاعب الحياة أو السعي لتحقيق الآمال الكبيرة بالعمل والاجتهاد يسعى هؤلاء للوصول إلى الأشياء بسرعة لتبرير عجزهم من خلال الأبراج والطالع وقراءة الفنجان ومعرفة الحظ والتنجيم وغيرها من الأمور غير الإنتاجية المهدرة للوقت والجهد لا غير.

الراحة النفسية

وترى الاختصاصية الاجتماعية "جمانة علي" أن الإنسان بطبعه يبحث عن المجهول، وأن العرافين جزء من التراث الإنساني في كل البقاع وليس العالم العربي فقط، البعض يبرر هذا الأمر بالتسلية والبعض الآخر بالفضول، وآخرون يثبتون صدق أقوال العرافين بربطه بأحداث حصلت فعلاً.

وتشير الاختصاصية الاجتماعية إلى أن أمر السحر والشعوذة والعرافة تطور بحيث أضيفت عليه صبغة علمية، وأصبح يصدر فيه الكثير من المطبوعات التي تسجل أرقامًا كبيرة في المبيعات وفي كل أقطار العالم، وأصبح الأمر أكثر من مجرد تجارة رائجة.

وتضيف: "قد نجد مبررًا إنسانيًّا -بعيدًا عن حرمة هذه الأمور شرعًا- إذا نظرنا إلى الموضوع على أنه يدخل إلى النفس القلقة بعض الراحة النفسية، وهو أمر معقول على ألا يتعداه إلى الإدمان والاعتماد عليه في تسيير أمور حياتنا، ولا أستطيع أن أجد تبريرًا لمن يخططون لمستقبلهم ويتخذون قراراتهم على أساس ما يقوله (الفتاحون)".

حملة رسمية

وفي موازاة القوانين الأردنية الصارمة التي تعاقب على امتهان وممارسة السحر والشعوذة بأقصى عقوبات الحبس بدءاً من الحبس 3 سنوات وانتهاء بالتغريم المادي والمالي، أطلقت نقابة الصحفيين الأردنيين بدورها حملة لقطع الطريق على حملات الترويج لمن يدعون القدرة على طرد الجن والأرواح أو علاج الأمراض المستعصية بعد أن استفحلت هذه الحالة لدرجة الإعلان عنها والترويج لها في بعض الصحف الأردنية خاصة الأسبوعية.

يقول نقيب الصحفيين الأردنيين "طارق المومني": تحركنا ضد نشر الإعلانات التي تروج لهذه الفئة من الناس بعد أن تلقينا عشرات الشكاوى من مواطنين تعرضوا للنصب والخداع.

ووجّه مجلس النقابة تنبيهًا إلى ناشري ورؤساء تحرير الصحف الأسبوعية التي يزيد عددها على 15 صحيفة بعدم نشر إعلانات عن الدجل والشعوذة في محاولة للحد من هذه الظاهرة التي بدأت تتزايد.

ويقع كثير من الأردنيين سنويًّا ضحايا لهذا النوع من الدجل كان آخرهم امرأة لاقت حتفها نتيجة تعرضها للضرب المبرح على يد أحد المشعوذين.

وتشهد المحاكم الأردنية في كل عام أكثر من 50 قضية نصب واحتيال سببها تردد مواطنين أردنيين على مشعوذين وسحرة وعرافين، من قبيل القضية الشهيرة التي كان ضحيتها رجل أعمال أقنعه أحد المشعوذين على قدرته بمضاعفة الأموال وكانت النهاية النصب عليه بمبالغ مالية تجاوزت الـ100 ألف دينار.

وتقوم الأجهزة الأمنية الأردنية بنشر فرق خاصة مهمتها تعقب المشعوذين والسحرة من خلال التخفي أو جمع المعلومات؛ إذ لا تتم ممارسات الشعوذة والسحر بشكل علني عادة باستثناء عدد قليل من المشعوذين وأصحاب القدرات الخاصة الذين يعلنون عن أنفسهم في بعض الصحف.

طارق ديلواني - عمّان
نسأل الله الهداية والتوفيق لما فيه الخير,كما نسأله أن يعافينا وأن يشفينا من كل داء.

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 24-05-2005, 04:34 PM   #2
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي

الأخت المكرمة ( أم محمد أمين ) حفظها الله ورعاها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

جزاك الله خيراً على هذا التقرير الواقعي 000 نعم أخية هذا ما رأيته خلال الثلاث شهور التي عشتها في الإردن ، ولكنني عاهدت الله أن أتصدى لكل هؤلاء ، وأن أقوم على نشر العقيدة النقية الصافية ، وأحمد الله فأهل هذا البلد الطيب تواقون للعلاج بالقرآن وقد عاينوا آثار العلاج بالقرآن والسنة النبوية المطهرة ، كمل علموا حقيقة السحر والسحرة ، وسوف أبذل قصارى جهدي في سبيل أن أنقذ أهل بلدي وأعيدهم إلى جادة الحق الصواب 000 فلا تحرموني من الدعاء بالتوفيق والسداد ، مع تمنياتي لك بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-10-2009, 10:35 PM   #3
معلومات العضو
***
عضو موقوف

افتراضي

بارك الله فيكم شيخنا ليس الاردن فقط هو البلد الوحيد الذي يوجد فيه السحر والسحرة بل السحر يوجد في كل المعمورة ...سبحان الله حتى بلد التوحيد كل يوم تقريبا الهيئة حفظهم الله يمسكون واحد من هؤلاء الكفرة
الاردن بلاد الحديث واهلها طيبون ..احتظنوا الشيخ المجدد محمد ناصر الدين الالباني ..وانطلق علم الحديث من هذا البلد الطيب فجزاهم الله خيرا عنا وعن جميع المسلمين...واهل الحديث هم الطائفة المنصورة الفرقة الناجية كما قال العلماء..والله اعلم

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 30-10-2009, 10:50 AM   #4
معلومات العضو
بوراشد
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

شكرا للأخت الفاضلة ام محمد التي نحترمها ونفتقد تواجدها الفاعل ...

:::

شكرا للاخ ابو عقيل للتنبيه ..


:::



أخواني المشرفين ...أرجوكم تجنبوا طريقة التعميم ...حتى لو ورد بالصحافة هكذا ...لان الصحافة تعتمد على الاثارة حتى لو كان فيها إساءة ...

أما ...المنتدى فينبغي أن لا يقع بالتعميم ...الاردنيون كذا ...المصريون كذا ...والكويتيون ...كذا ...هذا يسيء لشعوب كاملة ...

فليكن مثلا ...

السحرة ...بدأ شرهم ينتشر بالأردن ...

أو أي عبارة لا يكون فيها تعميم ...

سأترك هذه المشاركة مؤقتا للعلم ثم أعيد الموضوع بعد التعديل ...
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 25-11-2009, 08:32 PM   #6
معلومات العضو
لقاء
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

جزاك الله خيراً اختي الفاضلة أم محمد

بُوركت على هذا الموضوع القيم ..

والطرح الأكثر من رااائع

أسأل الله ان تكوني بخير أختاه أينما كنتِ ...

ولا حرمنا الله من تلألأ حروفك بيننا ..
ومن عطائك الفياض ....

وكل عام وأنت وأسرتك الكريمة بكل خير
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 10-01-2010, 07:17 PM   #7
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي


،،،،،،

بارك الله في الجميع ، وزادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
 

 

 

 


 

توقيع  أبو البراء
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 03:07 PM

web site traffic counters


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.