موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > ساحة مواضيع الرقية الشرعية والأمراض الروحية ( للمطالعة فقط ) > عالم الجن والصرع الشيطاني وطرق العلاج

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 27-05-2010, 02:11 AM   #31
معلومات العضو
من الشارقة
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي


المستعين بالجان :


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة من الشارقة
ثالثا : قال الشيخ صالح الفوزان: لا يستعان بالجان ، لا المسلم منهم ولا الذي يقول أنه مسلم ، لأنه قد يقول مسلم وهو كذاب منأجل أن يتدخل مع الإنس فيسد هذا الباب من أصله ، ولا يجوز الاستعانة بالجن ولوقالوا أنهم مسلمون ،لأن هذا يفتح الباب 0 والاستعانة بالغائب لا تجوز سواء كان جنيا أو غير جني وسواء كان مسلماأو غير مسلم 0 إنما يستعان بالحاضر الذي يقدر على الإعانة كما قال تعالى عن موسى : ( فَاسْتَغَاثَهُ الَّذِى مِنْ شِيعَتِهِ عَلَى الَّذِي مِنْ عَدُوِّهِ000 ) هذا حاضر ويقدر علىالإغاثة فلا مانع من هذا في الأمور العادية )

فأجب أيها المستعين عن هذه النقطة ولا تحد عنها؟


.



قال المستعين بالجان معقبا على هذا الاقتباس :
ماذايعنى ( لأن هذا يفتح الباب ) فتح الله فى وجهك أبواب الفهم الصحيح !

هذا يعنى العمل بالذرائع وسدها حتى لانفتح بابشر على الناس وليس أن الأصل المنع أو الحرمة !!

ومسألة الذريعة اجتهاد يختلف من عالم لآخر ومن زمن لزمن ومن ناس إلىناس !!

طيب : لو تمثل الجنى هل يدخل فى سؤال الغائب ولاتجوزالاستعانة به ؟!!


وهناك أمريجب بيانه وتنبيه القرىءله وهذا ليس لك لأنك لن تفهمه ولن تعيه لأن ليس لك أذن واعية وهو :

(( جرى الفقهاء ـ رحمهم الله ـ على أنْ لاتلازُم بين الراجح وبين المُفتَى به ، فيمكن أن يرجحوا قولاً لكنْ لا يُفتُون به ،كما أنهم قد يُفتون بغير المرجَّح فقهاً ، أي بحسب الصناعة الفقهية ، وهذا ضربٌ من السياسة الشرعيّة .

وهم حين يُفتون بالمرجوح لالأنهم يفضِّلون ضعاف الأقاويل، ويرفعون بها رأساً، كلا؛ بل لما للأحوال عندهم من اقتضاءات، وللظروف من ملابسات .. )) اهـ .


ثم :

(( ومن أتيحت له مجالسة الكبار من أهل العلم علِمَ أنهم يُباحثون في مجالسهم الخاصة، ما لا يفصحون به في الدروس العامة، وهذه من هاتِه.
على أن ذلك خلاف الأصل، إذ القاعدة عند أهل السنة أن " لا سِرَّ في الدين عند أحدٍ " كما عبر أبو محمد ابن حزم في فاتحةالمحلى، وبالأخصِّ فيما يتعلق بالحلال والحرام.
وينظرأيضاً تعليق الذهبي على أثر " رُبَّ كيسٍ عند أبي هريرة لم يفتحه، يعني من العلم " السير (2/597) ... )) اهــ .



والسؤال : لم العلماء يفعلون هذا ؟


الجواب :


(( وحاديهم إلى سلوك هذا النهج أسبابٌ منها :

أ ـ فسادُ الناس، فإنهم إذا فسدوا كان استصلاحهم بشيءٍ من الحزم مطلوباً .

ب ـ أنسهم بالقول المعروف المشهور، ونفرتهم من الشاذ المنكور، ولو انتهضَ له دليلٌ، والحالُ أنه معارَضٌ بمثله، غير أن المشهور أحب إليهم ما قامت عليه الأدلة، واستطرقته الفقهاء،وجرى به العمل، فإن الراسخين لا يهتمون بالأقاويل الصارخة، ولا يحتفلون بالألفاظ الهائلة، اللاتي يستوحش منها أوساطُ أهل الإسلام [انظر للفائدة: مقدمة ابن قتيبةلأدب الكاتب] .

وفي البخاري عن عليٍّ رضي الله عنهبهذا المعنى : حدثوا الناس بما يعرفون، أتحبون أن يكذّب الله ورسوله .

ج ـ ضبط العوام [انظر: السير؛ للذهبي (8/93،94)] .

فإن العوام لا يُبَثُّ إليهم إلا ما يستصلحهم،ولا يتاح لهم المضنون به على غير أهله، ومن تبسَّطَ إليهم في كل شيءٍ كان مستهجناًعند أهل العلم، ولما لقي رؤبةُ النسَّابةَ البكري قال له هذا الأخير: " إن للعلمآفةً ونكَداً وهجنة، فآفته نسيانه، ونكده الكذب فيه، وهجنته نشره عند غير أهله " [الجليس؛ للجريري (3/63)].فما بالك بمن ينشر الأقوال الشاذة في الصحف والمجلاتالسيارة )) اهـ .


ومسألة الاستعانة بالجن وفق الضوابط الشرعية عند بعض أهل العلم قد تكون من هذا الباب !!

يقوا ابن عثيمين رحمه الله في لقاءات الباب المفتوح [162] الخميس الثالث عشر من شهر ربيع الأول عام (1418هـ).
:

(( ... الكاهن كما قلت لك قبل قليل سمعت ماذا قلنا عن مغيبات المستقبل ، أما الذي يخبر عن شيء وقع لكنه غائبٌ عنه فهذايسمى عرافاً، لكنه ينظر ما السبب أنه علم بمكان المسروق ،أو أن الذي سرق فلان ماهو السبب؟ يقول مثلاً: إن عنده جنياً؛ فليخبرنا : ما علاقة هذا الرجل الذي أخبره الجني؟ ينظر إذا كان علاقته علاقة طيبة بمعنى : أن هذا الجني صالح وأن الإنسي قدأحسن إليه في علم أو نصيحة أو أعجبه وصار الجني يخدمه، فقد ذكر شيخ الإسلام رحمه الله : أن ذلك لا بأس به ، وأن الاستعانة بالجني على غير ظلمٍ وبطريقة مشروعة لابأس به، وذكر قصةً عن السلف الصالح .. )) اهـــ .


هل نترك فهم ابن عثيمين لكلام شيخ الإسلام ونأتى لفهمك العقيم وادعائك أنك وقفت ـ كذباً ـ على كلام له بالحرمة ؟!!


التعديل الأخير تم بواسطة من الشارقة ; 27-05-2010 الساعة 02:17 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 27-05-2010, 02:19 AM   #32
معلومات العضو
من الشارقة
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي

المستعين بالجان :




لن ارد إلا على ماارآه أنه يستحق الرد أما حشو المواضيع والقفز بين النقولات ليوهم القارىء أنه طالب علم فهذا لن نرد عليه حفاظاً على وقتنا ورأفة به حتى لايكثر من تصبب عرقه بين محركات البحث ليبحث عما يسعف سخافاته !!


ولنا عودة لاستئصال سرطان من هذا المسكين ببيان آلاستعانة مسألة فيها الاختلاف أم لا ؟


إن شاء الله تعالى !!

التعديل الأخير تم بواسطة من الشارقة ; 27-05-2010 الساعة 02:20 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 27-05-2010, 02:23 AM   #33
معلومات العضو
من الشارقة
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي


من الشارقة :




قال المستعين بالجان : ( وقد اتهمتنى ـ لحداثة سنك ـ أننى اقول أن الصحابة يجالسون الشياطين ويتعلمون منهم ، وهاأنت تتهنى أننى أقول أن الاستعانةتقوى الإيمان والله حسبى فى هذا ونعم الوكيل وموعدنا الصراط يوم تقتص الشاة الجلحاءمن الشاة القرناء ومع ذلك لاتطال السماء اليد الشلاّء !! )



قال من الشارقة :

أولا: لم أفتر عليك في دعواك أن الاستعانة بالجن يقوي الايمان !

فأنت قد قلت بعظمة لسانك ما نصه :

(فالتواصل الروحى بين الجن الصالح والمستعين يحدث نوعاً من الانتعاش الإيمانى بسبب حث الأول على الخير وعلى العمل الصالح ومن جهة أخرى قد يكون لهم تأثير ايرى غيرملحوظ وغير مباشر فى القرين وهذا مالمسه بعض المستعينين من حدوث انشراح فى بعض الأحيان أثناءالاتصال .)

وهذا النص كنت أوردته لك في الرد الشافي !

فعلقت على كلامك هذا :
والله وتالله وبالله أن النبي صلى الله عليه وسلم قد بلغ البلاغ المبين ، وما من شيء يتعلق بزيادة الإيمان وانتعاشه ( على تعبير الكاتب ) إلا ودل الأمة عليه وأرشد أصحابه إليه !

كيف لا والأمر يتعلق بإضعاف عدو متربص بنا ليل نهار ، قد أمرنا بالتعوذ منه ، وأن نحذر كيده ، ولا نقع في وساوسه

ثم بعد ذلك لايأتي الشارع بالأمر بهذه الاستعانة بمن يقول عنهم الكاتب : الجن الصالحين ، أو لايشير إليها إشارة أو يذكرها تلميحة

ولكن أصحاب الخلوات ، وجلساء الجن والشياطين ، قد يقع في قلبهم شيءمن الراحة كما ذكر العلماء ، وإنما ذلك من تزيين الشيطان ، وإيهام قرناء السوء من الجن .
والذي أجزم به أن أمثال هؤلاء لا يخلون من إصابة شيطانية ، ولو عرضوا أنفسهم على من يرقيهم كان خيرالهم


وثانيا : حول زعمك أنني أتهمتك بأنك تقول أن الصحابةيجالسصون الشياطين !

فأقول :

هذه كذبة صلعاء لها قرنان كبريان !

إنما غاية ما حصل أنك قلت في إحدى مواضيعك أن الصحابة كانوايجالسون الجن ويسألون الجن !

فجئت واعترضت عليك بهذا القول الشنيع

فرددت علي بقصص وروايات ما حصل بين الصحابة والشياطين !

فعند ذلك قلت لك : ( كلما أوردته حجة عليك لا لك !
أولا : هل أنت تستدل بهذه الآثار والأحاديث على مجالسة الشياطين وسؤال الشياطين
إذا كان عليك أن تقول : أن الصحابة كانوا يجالسون الشياطين ويسألون الشياطين !

أم هو استدلال على مجالسة الصحابة للجن الصالح وأخذ الروايات والأحاديث منهم وجمع علم أهل المشرقوالمغرب ؟؟ ))

فمشكلتك أنك لا تفرق بين القول ولازمه عند المكلف !

ولا تدري أن لازم القول يستدل به على إبطال قول المكلف وليس على تقويله،

إلا إذا أقره فالمريختلف !

فأنا ألزمك ولا أقولك !

فارجو أن تفهم الفرق .


التعديل الأخير تم بواسطة من الشارقة ; 27-05-2010 الساعة 02:30 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 27-05-2010, 02:33 AM   #34
معلومات العضو
من الشارقة
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي


المستعين بالجان :


لن نسمى شيئاً وليس عندنا إلا هذا كما قال ابن عثيمين !!


وماحملنا على الرد والأخذ والعطاء وقد نتلفظ بما يُعتذر منه غداً إلاأنهم غاصوا فى أعراضنا ورمونا بالبوائق وقالوا فينا ماقيل فى عباد الأصنام ولاحول ولاقوة إلابالله العلى العظيم !!


ويظن الأخ المنتقد أن الرقاة والمعالجين والمصابين جلهم معه فيما ذهب إليه والحق أن جلهم يرونبذلك ولكن لايحسنون البوح أو التصريح ويكتفوا أحياناً بالتلميح مخافة فساد لقمة عيش أو ضرر من دولة معينة .

طيب ** السحر بالسحرلايجوز والاستعانة لاتجوز ولوبجنى صالح ؟ والرقية فى الماء والزيت بدعة ؟ والراقى الصغير وغيره لايعرفون الربط ولافكه ولاعمل السحر ولاالشيطان إلا ماقرأوه فى الكتبولايعرفون إلا أن الجنى شرير لاكرامة له ... ماالحل وعوائل تفرقت وإناث طُلقت وحرائر زنى بهن الشيطان وضاجعهن من كل حدب وصوب ؟!!



التعديل الأخير تم بواسطة من الشارقة ; 27-05-2010 الساعة 02:35 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 27-05-2010, 02:37 AM   #35
معلومات العضو
من الشارقة
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي


المستعين بالجان :



اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة من الشارقة
أقول :

أولا: لم أفتر عليك في دعواك أن الاستعانة بالجن يقوي الايمان !

فأنت قد قلت بعظمة لسانك ما نصه : (
(فالتواصل الروحى بين الجن الصالح والمستعين يحدث نوعاً من الانتعاش الإيمانى بسبب حث الأول على الخير وعلى العمل الصالح ومن جهة أخرى قد يكون لهم تأثير ايرى غير ملحوظ وغير مباشرفى القرين وهذا مالمسه بعض المستعينين من حدوث انشراح فى بعض الأحيان أثناء الاتصال .)





قال المستعين بالجان معقبا على الاقتباس السابق :

نتبع هذه الكذبة شهاب ثاقب رغم عزمى على عدم الرد ..


هل يمنع مادام الشيطان له القدرة على الوسوسة والإغواء والقدرة على أن يجرك إلى الفحشاء والرذيلة والظلم ـ بإذن الله ـ أن يكون لجنى صالح عكس ذلك وبإذن الله أيضاً ؟


وسع حدقة عينك لما هو آتٍ :

( ... والمسلمون يعينون إخوانهم من الجن على طاعة الله ورسوله كالإنس ، وقد يعينون الإنس في بعض المسائل ، وقد يعينونهم وإن لم يعلم الإنس ، قد يعينونهم على طاعة الله ورسوله ، وقد يسمع الإنس منهم بعض الشيء ، وقد يوقظونه للصلاة ، وقد ينبهونه على أشياء تنفعه ، وعلى أشياء تضره ، كل هذا واقع ... ) اهــ .

هذا من كلام الشيخ بن باز القائل بحرمة الاستعانة !!

فهل ابن باز يرى أن اتصال الجن يقوى الإيمان ؟!!

http://www.binbaz.org.sa/mat/10423


الرد معروف مسبقاً فشكراً لك

التعديل الأخير تم بواسطة من الشارقة ; 27-05-2010 الساعة 02:41 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 27-05-2010, 02:44 AM   #36
معلومات العضو
من الشارقة
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي

من الشارقة :


دعك من الشهاب ، ودعك من الصواريخ ! وركز فيما تكتب وتقول !

في البداية أنكرت ورميتني بالكذب عليك من أن تقول أن الاستعانة بالجن يقوي الإيمان ! ويضعف القرين !

والآن بعد أن أظهرت لك المخبوء وكشفت لك المستور

أراك مصدوما ، لا تعرف ما تقول وكيف ترد !

عموما أيها الحبيب هدئ من روعك فأنا والله ما دخلت هذا المنتدى إلا ناصحا لك مشفقا عليك !

والكلام الذي سقته للشيخ ابن باز رحمه الله ليس فيه أي متعلق لك

فنحن لا ننكر أن يكون للجن الصالح دور في صلاح الرجل وإعانته على الخير !

ولكن كون أنهم يفعلون هذا الأمر ، لا يعني أن نستعين بهم ، وأن نقول أن الإستعانةبالصالحين منهم يقوي الإيمان ويضعف القرين ! وأن المستعينين يحصل لهم كذا وكذا منأمور الخير وزيادة التقوى !

ولو كان هذا الشيء حقا لحرص عليه محمد بن عبدالله حتى يبينه لأمته، ويرشد أصحابه على ذلك .

فهذا القرين قد أغوى كثيرا من الناس ، واضل كثيرا من الأمم ،وزيادة الإيمان من أعظم المقاصد ،

فهل تظن أنك ستقف على أمر وعلى خير لم يعرفه الرسول صلى الله عليهوسلم وأصحابه ؟

وهل تظن أن الرسول والصحابة سيتركون مثل هذا الخير العظيم لهم وللأمة ثم تعرفه أنت ومن علىشاكلتك ؟؟

يا أخي الحبيب اتق الله في نفسك وارحم حالك ، وجاهدها على قبول الحق ! ولو كان من رجل تعده جاهلاومعاديا لك !

ولا يكن للعصبية والغضب دور في اعتقاد مثل هذه العقائد الباطلة؟


التعديل الأخير تم بواسطة من الشارقة ; 27-05-2010 الساعة 02:49 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 27-05-2010, 02:53 AM   #37
معلومات العضو
من الشارقة
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي

المستعين بالجان معقبا على الرد السابق :

هذه العقيدة سمعناها من أئمة أعلام وقالوا بجوازها فخلنا وعقائدنا الباطلة وخلنا مع علماء العقائد الباطلة !!

والنصيحة وصلت وشكراً وبارك سعيك !!

عد إلى جحور التوقف وعش فى غابات الإنكار وهذاحرام وهذا لايجوز وهذا كفر وهذه بدعة وذاك كافر وآخر مشرك هناك فى موقع النسخ واللصق !!


واعلم أن محمية الأسود لاتدخلهاالأرانب !!


وكما قيل " كان غيرك أشطر " !!



التعديل الأخير تم بواسطة من الشارقة ; 27-05-2010 الساعة 02:55 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 27-05-2010, 03:00 AM   #38
معلومات العضو
من الشارقة
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي

من الشارقة :


بسم الله الرحمن الرحيم


قال المستعيين بالجان ـ أصلح الله حاله ، وهذب الله لسانه ـ(انظروا للفهم السقيم وللجهلالعقيم عندما لايفرق هذا المسكين بين الحكم على القول وبين الحكم على القائل فيكفربهوىً وجهل ظاناً نفسه أنه متبع لقول عالم . )


أقول:


ومرة أخرىفهذه كذبة صلعاء لها قرنان كبيران !

فأين وجدتني كفرت المخالف في هذهالمسألة !


كفا كذبا ياأبا ... !


والله عيبعليك .


قال المستعين بالجان : (باب الأسماء فى الحكم على الشىء غير باب الأفعال ، فقد نحكم بالكفر على الفعل ولانحكم الفاعل بأنه كافر مشرك حتى تتوفر فيه شروط وتنتفى موانع )


أقول : أحسنت على هذا التقعيد !

ولكن قد يحكم على الفاعل من حيث عموم الفاعل ، ولكن يختلف عندما نأتي ونحكم على المعين !


فقد تجد أن العلماء يقولون : من قال كذا فهو مبتدع !

ولكن إن وجدنا معينا قد وقع في ذلك لانحكم عليه بانه مبتدع إلا بعد توفر الشروط وانتفاء الموانع !


فافهم هذا ولاداعي لكثرة الخلط !


وحاول أن لاتتسرع في الفهم والكتابة .




قال الكاتب ـ أصلح الله حاله، وهذب لسانه ـ(هنا فيه إنزال ضرر بالغير واستعاذة لاتجوزلغير الله فكان الكفر ، أما أن تأخذ هذه الفتوى لتكفرنا بها يامغفل فوالله ماضرالإسلام وأهله أمثالكم لاكثركم الله ولابارك فيكم !! )


أقول :


أولا:

الكذب والسب يقطر من لسانك !


فبعد أن أوردت الفتوى قلت بعظمة لساني: ((وأنا لا أحكم على المستعين بهذه الأحكام ولكن أقول لك إن التشنيع على المخالف من منهج كبار أهل العلم! (



فماأعظم جرأتك في الوقوع في أعراض الناس ! وما أنتن هذه الأحكام الجائرة التي تخرج من فمك !

إرحم لسانك أيها الرجل ! وارفق بحالك

فوربي إني مشفق عليك !


التعديل الأخير تم بواسطة من الشارقة ; 27-05-2010 الساعة 03:07 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 27-05-2010, 03:17 AM   #39
معلومات العضو
من الشارقة
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي


من الشارقة :

وثانيا : عن فتوى اللجنة الدائمة فإليك هذه الهدية المتواضعة ( من فتوى أخرى للجنة الدائمة ) وحاول أن تقرأها عدة مرات قبل نومك ! فلعل الله يشرح صدرك وينور قلبك ويرفع هذه العصبية منك على إخوانك .

الفتوى رقم ( 18255 )
س1 : نسأل فضيلتكم عن الأحاديث التي صحت عنالنبي - صلى الله عليه وسلم - في تخريج الجن وعن حكم الاستعانة بالجن في المباحات ،وما مدى صحة ما ينقل عن ابن تيمية رحمه الله في هذا الموضوع . جزاكم الله خيرا؟
ج1 : لا نعلم حديثا عن النبي - صلى الله عليه وسلم - خاصا لتخريج الجن من الإنسان ، ولكن المصاب بالجن يعالج بالقرآن وبالرقية الشرعية ، كما كان السلف يفعلون ذلك ، ولا يجوز الاستعانة بالجن والغائبين؛ لأن ذلك من الشرك ، ولا نعلم كلاما صريحا لشيخ الإسلام ابن تيمية بجواز ذلك . .

وثالثا : مع ما سبق لا بأس أن أعلق على كلامك حتى أتدارس معك كيفية فهم كلام أهل العلم !
فإن وجدت الخطأ في فهمي صوبني ومنكم نستفيد !

فقولك :

(هنا فيه إنزال ضرر بالغير )

أقول : أولا: وقالت اللجنة قبل ذلك : (الاستعانة بالجن واللجوءإليهم في قضاء الحاجات من الإضرار بأحد أو نفعه - شرك في العبادة؛لأنه نوع من الاستمتاع بالجني بإجابته سؤاله وقضائه حوائجه في نظير استمتاع الجني بتعظيم الإنسي له ولجوئه إليه واستعانته به في تحقيق رغبته، قال الله تعالى: ** وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا يَا مَعْشَرَ الْجِنِّقَدِ اسْتَكْثَرْتُمْ مِنَ الْإِنْسِ وَقَالَ أَوْلِيَاؤُهُمْ مِنَ الْإِنْسِرَبَّنَا اسْتَمْتَعَ بَعْضُنَابِبَعْضٍ وَبَلَغْنَا أَجَلَنَا الَّذِي أَجَّلْتَ لَنَاقَالَ النَّارُمَثْوَاكُمْ خَالِدِينَ فِيهَا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ } (1) ** وَكَذَلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ الظَّالِمِينَ بَعْضًا بِمَا كَانُوايَكْسِبُونَ } ) )

وأنظر لتعليلهم الحكم الشرعي ، وأنظر إلى استدلالهم وهو نظير استدلالهم في تحريم الاستعانة عموما ! !

وأما قولك : (وقولهم (( الاستعانةبالجن شرك أكبر ومن أمورالجاهلية ))

جاء بعد سؤال مفاده (( كيف نرد على الذي يزعم أنه يستطيع أن يتحكم بالجن ،وأنهم ينفذون له ما يشاء ، وينقلونه من بلد إلى بلد ، وهل يكفر من يقول مثل هذاالكلام ؟ )))
أقول :
أولا: إذا جاء السؤال خاصا لا يمنع أن يكون الجواب عاما !
ومن يخصص العام فعليه الدليل ! لاسيماوأن القرائن الموجودة في كلامهم تدل وتتعاضد أنهم يقصدون به التعميم وليس الحكم فقط على الواقعة .
واقصد من ذلك أنهم عللوا أن الاستعانة بالجن شرك ! أنه نوع استمتاع ! وذكروا أدلة يذكرونها في تحريم الاستعانة بالجن الصالح !

ثانيا : جواب المشايخ كان حول استعانته بالجن وحكم دعاء الجن ! ولم يكن حول ادعاء التحكم بالجن ! وشتان بين الأمرين !
فلذلك ساقوا الأدلة حول حكم الاستعانة ! ولم يتعرضوا لباقي دعاويه .


وأما قولك فتوى الشيخ الفوزان : (

ماذا يعنى ( لأن هذا يفتح الباب ) فتحالله فى وجهك أبواب الفهم الصحيح !

هذا يعنى العمل بالذرائع وسدها حتى لانفتح باب شر على الناس وليس أن الأصل المنع أو الحرمة)


أقول : ( من الشارقة )
لا تتسرع في الفهم وتلقي الكلمات هكذا أصلحك الله !
فقول الشيخ يفسره الذي قبله : (لأنه قديقول مسلم وهو كذاب من أجل أن يتدخل مع الإنس فيسد هذا الباب من أصله)

ثم قال بعد هذه العبارة : (ولا يجوز الاستعانة بالجن ولو قالوا أنهم مسلمون،لأن هذا يفتح الباب)

فواضح أن الشيخ يقصد أننا لا نستعين بالجن بحجة أنه صالح ! لأن هذايفتح أن يأتي كل شخص يستطيع ويزعم أنه يستعين بالجن الصالح والذين معه صالحون !
لذلك تجد أن الشيخ بعد هذا التقرير قال : (والاستعانة بالغائب لا تجوز سواء كان جنيا أو غير جني وسواء كان مسلما أو غير مسلم 0إنمايستعان بالحاضرالذي يقدر على الإعانة )

والحمدلله رب العالمين


التعديل الأخير تم بواسطة من الشارقة ; 27-05-2010 الساعة 03:24 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 27-05-2010, 03:26 AM   #40
معلومات العضو
من الشارقة
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي

من الشارقة :

الفتوى رقم ( 18255 ) ( من فتاوى اللجنة الدائمة )

س1 : نسأل فضيلتكم عن الأحاديث التي صحت عن النبي - صلى الله عليهوسلم - في تخريج الجن وعن حكم الاستعانة بالجن في المباحات ، وما مدى صحة ما ينقل عن ابن تيمية رحمه الله في هذا الموضوع . جزاكم الله خيرا؟
ج1 : لا نعلم حديثا عن النبي - صلى الله عليه وسلم - خاصا لتخريج الجن من الإنسان ، ولكن المصاب بالجن يعالج بالقرآن وبالرقية الشرعية ، كما كان السلف يفعلون ذلك ،ولا يجوز الاستعانة بالجن والغائبين ؛ لأن ذلك من الشرك ، ولا نعلم كلاما صريحا لشيخ الإسلام ابن تيمية بجواز ذلك . . أهـ .

وهل قلت قولا خالفت فيه هذه الفتوى؟؟

فلماذا السب والشتم وأنني عقيم في الفهم وغير ذلك .

هنا صرحوا بأن الاستعانة شرك !

وأن كلام شيخ الإسلام غير واضح في جواز الاستعانة

والحمدلله رب العالمين .




التعديل الأخير تم بواسطة من الشارقة ; 27-05-2010 الساعة 03:29 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 07:24 PM

web site traffic counters


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.