موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > المنبر الإسلامي العام

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 21-10-2006, 05:05 AM   #1
معلومات العضو
أزف الرحيل
إشراقة إدارة متجددة

Thumbs up الصلاة عمود الدّين



الصلاة عمود الدّين

عرض مبسّط يستهدف تعليم الصلاة للمبتدئين

بسم اللّه الرحمن الرحيم


أصول الدين
وهي خمسة :
1- التوحيد
2- العدل
3- النبوة
4 - الإمامة
5- المعاد


فروع الدين
وأهمّها: الصلاة, الصوم, الزكاة، الخمس, الحجّ, الجهاد, الأمر بالمعروف, النهي عن المنكر, الموالاة للنبي وآله عليهم السلام, والبراءة من أعدائهم.


الصلاة
وهي الصلة بين المخلوق والخالق, فإذا قطعها العبد فقد انقطعت صلته بخالقه. وجاء في القرآن الكريم: (إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي). (طه ـ 14)
وجاء في الحديث الشريف عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «ليس منّي من استخفّ بصلاته». (بحار الانوار 79/136)
وعنه صلى الله عليه وآله وسلم: «الصلاة عمود الدين إن قبلت قبل ما سواها وإن ردّت ردّ ما سواها».
وورد عن أئمة أهل البيت عليهم السلام: «إنّ شفاعتنا لا تنال مستخفاَ بالصّلاة». (بحار الأنوار 47/2)


مقدمات الصلاة
1 ـ الطهارة.
2 - لباس المصلّي وبدنه.
3 - مكان المصلّي.
4 - أوقات الصلاة .
5 - جهة الصلاة (القبلة).

الطهارة
1 - الوضوء.
2 - التيمم: وذلك عند عدم التمكّن من تحصيل الطهارة المائية.

ملاحظة: لا يجزي عن الوضوء من الأغسال الواجبة أو المندوبة إلا غسل الجنابة.



بسم الله الرحمن الرحيم
(ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج ولكن يريد ليطهّركم وليتمّ نعمته عليكم لعلّكم تشكرون) المائدة: 6




شرائط صحة الوضوء:
1 - نية القربة لله تعالى.
2 - طهارة ماء الوضوء.
3 - إطلاق ماء الوضوء بأن لا يكون مضافاً.
4- إباحة ماء الوضوء بأن لا يكون الماء مغصوباً.
5 - إباحة إناء الوضوء.
6 - عدم كون إناء الوضوء من الذهب أو الفضة.
7 - طهارة أعضاء الوضوء.
8 - أن يكون هناك وقت كافٍ للوضوء والصلاة.
9 - الترتيب بين أعضاء الوضوء، وذلك بأن يغسل الوجه أولاً ثم اليد اليمنى فاليسرى ويمسح بعدها على رأسه ثم على رجلَيه.
10 - الموالاة بين أعضاء الوضوء، وهي أن لا يفصل المتوضئ بين كل عضو وآخر بفترة زمنية بحيث تجفّ ـ بسبب الفصل الزمني ـ الأعضاء السابقة قبل أن يبدأ باللاحق.
11 - المباشرة, بأن لا يوضئه غيره ـ إلا مع الإضطرار.
12 - عدم وجود محذور من استعمال الماء ( كالمرض والخوف من العطش أو الخوف على نفسه أو على النفس المحترمة...).
13 - عدم وجود مانع يمنع من وصول الماء الى البشرة ( كالدهن والصبغ...).
14 - جفاف محل المسح.



بسم الله الرحمن الرحيم
(ياأيها الذين آمنوا إذا قمتم الى الصلاة فاغسلوا وجوهكم وأيديكم الى المرافق وامسحوا برؤوسكم وأرجلكم الى الكعبين) المائدة: 6




كيف نتوضأ؟
نبدأ بالنية، وهي أن نقصد بقلوبنا أن نتوضأ قربة الى الله تعالى.
وعندها نشرع بالأفعال التالية:
أولاً : نغسل وجوهنا من منبت شعر الرأس الى طرف الذقن, على أن يكون الغسل من الأعلى الى الأسفل

ثانياَ: نغسل اليد اليمنى من المرفق (المفصل بين العضد والساعد) الى أطراف الأصابع على أن يكون الغسل من الأعلى الى الأسفل

ثالثاَ: نغسل اليد اليسرى من المرفق (المفصل بين العضد والساعد) الى أطراف الأصابع على أن يكون الغسل من الأعلى الى الأسفل

رابعاً : نمسح مقدم الرأس باليد اليمنى أو اليسرى بما تبقى من بلل الوضوء ولانأخذ ماء آخرغير المتبقي على اليد.

خامساً: نمسح ظاهر القدم اليمنى بباطن اليد اليمنى من أطراف الأصابع الى المفصل, بما تبقى من بلل الوضوء.

سادساً : نمسح ظاهر القدم اليسرى بباطن اليد اليسرى من أطراف الأصابع إلى المفصل, بما تبقى من بلل الوضوء.

مبطلات الوضوء:
1 - خروج البول والبلل المشتبه قبل الاستبراء.
2 - خروج الغائط.
3 - خروج الريح من المخرج الطبيعي.
4- النوم الغالب على حاستَي السمع والبصر.
5 - الجنون.
6 - الإغماء.
7 - السكر.
8 - كل ما يوجب الغسل كالجنابة ومسّ الميت.
9- الإستحاضة للنساء.

يجب الوضوء:
1- لكل صلاة واجبة أو مستحبة أو صلاة الإحتياط إلا صلاة الميت.
2 - لقضاء السجدة والتشهد المنسيين.
3 - للطواف الواجب في الحج والعمرة.
4 - لمس كتابة القرآن الكريم.


التيمم:

بسم الله الرحمن الرحيم
(... وإن كنتم مرضى أو على سفر أو جاء أحد منكم من الغائط أو لامستم النساء فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيداً طيباً) المائدة: 6.

متى نتيمم؟
1 - عند عدم وجود ما يكفي من الماء للوضوء.
2- خوف الضرر ـ على النفس أو العرض أو المال المعتد به ـ من الوصول الى الماء.
3- عند خوف الضرر من استعمال الماء لمرض ونحوه.
4 - عندما يخشى أن يؤدي استعمال الماء في الوضوء الى الوقوع في العطش الموجب للمشقة.
5- إذا كان الحصول على الماء يتطلب دفع جميع ما عنده أو ثمن يضر بحاله.
6 - إذا كان الحصول على الماء أو استعماله يؤدي الى الحرج والمشقة الشديدة ومنها حصول الذل والمهانة.
7 - عند ضيق الوقت عن تحصيل الماء أو عن استعماله بحيث يفوت وقت الصلاة.
8- عندما يكون الماء كافياَ فقط لإزالة النجاسة عن البدن واللباس.



قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
«جعلت لي الإرض مسجداً وطهوراً» الوسائل 2/969





بأي شيء نتيمم؟
1 - التراب والرمل.
2 - الحجر والصخر والرخام.
3 - الحصى. وغير ذلك مما يطلق عليه اسم وجه الأرض.
4 - الطين اليابس.

شرائط صحة التيمم:
1 - النية كما مر في الوضوء قاصداً به البدلية عن الوضوء.
2 - أن يكون التيمم بالأشياء التي يجوز التيمم بها.
3- طهارة ما يتيمم به .
4 - إباحة ما يتيمم به .
5 - طهارة أعضاء التيمم.
6 - عدم وجود حاجب من خاتم وغيره على أعضاء التيمم.
7 - مراعاة الترتيب بين أعضاء التيمم.
8 - الموالاة بين أعضاء التيمم.
9 - المباشرة بأن لا ييمِّمه غيره إلا مع الاضطرار.

مبطلات التيمم
نفس مبطلات الوضوء مضافاَ إليها ارتفاع العذر الذي من أجله جاز التيمم.

كيف نتيمم؟
نبدأ بالنية وهي أن نقصد بقلوبنا أن نتيمم قربة إلى الله تعالى, وعندها نشرع بالأفعال التالية:
أولاً: نضرب بباطن الكفين على الأرض دفعة واحدة.


بسم الله الرحمن الرحيم
(فتيمموا صعيداً طيباً فامسحوا بوجوهكم وأيديكم منه) المائدة: 6




ثانياَ : نسمح الجبهة والجبينين بباطن الكفين من منبت الشعر الى الحاجبين وطرف الأنف الأعلى, ويكون المسح من الأعلى الى الأسفل.


مسائل في التيمم:
1 - يجب الضرب على الأرض ولا يكفي مجرد الوضع عليها.
2- لا يصح التيمم للفريضة قبل دخول وقتها.
ثالياَ: نمسح ظاهر الكف اليمنى من الزند الى أطراف الأصابع بباطن الكف اليسرى, ويكون المسح من الأعلى الى الأسفل.

مسألة في التيمم :
لو تيممنا لصلاة قد دخل وقتها ولم ينتقض تيمُّمنا ولم يرتفع العذر الذي من أجله تيمّمناَ حتى دخل وقت صلاة أخرى يجوز لنا الصلاة بذلك التيمم, إذا علمنا أن العذر سوف لن يرتفع.
رابعاَ: نمسح ظاهر الكف اليسرى من الزند الى أطراف الأصابع بباطن الكف اليمنى, ويكون المسح من الأعلى الى الأسفل.



مسألتان في التيمم:
1 - من وجب عليه الغسل ولم يتمكن من استعمال الماء يتيمم بدلاَ عنه وتترتب كل الآثار الشرعية عليه.
2 - إذا تيمم بدلاَ عن الغسل ثم أحدث بالأصغر يتيمم مجدداَ بدلاَ عن الغسل على الأحوط ثم يتوضأ إن أمكنه, وإلا يتيمم ثانية بدلاَ عن الوضوء.

بدن ولباس المصلي:
البدن : يشترط طهارة بدن المصلي من النجاسة المعنوية والمادية وتحصل الأولى بالاتيان بالأغسال الواجبة وتتحقق الثانية بخلو ظاهر البدن حتي الشعر والظفر من النجاسات إلا ما استثني وعفي عنه. وسيأتي بيانه تحت عنوان المعفو عنه في الصلاة من النجاسات.

لباس المصلي:
لباس الرجل : هو ما يستر العورتين (أي بمقدار السروال القصير)
لباس المرأة: يجب على المرأة جميع بدنها ما عدا الوجه والكفين والقدمين.


شروط لباس المصلي:
1 - طهارة لباس المصلي.
2 - إباحة لباس المصلي (أي لا يكون مغصوباَ).
3- أن لا يكون لباس المصلي من الذهب بالنسبة للرجال .ولو كان حلياَ كالخاتم.
4 - أن لا يكون من الحرير الخالص بالنسبة للرجال.
5 - أن لا يكون من أجزاء الميتة. التي تحله الحياة.
6- أن لا يكون من أجزاء الحيوانات التي يحرم أكلها, حتى لو ذبحت ذبحاَ شرعياَ, ولا فرق في ذلك بين ما فيه حياة كالجلد, أو ما ليس فيه حياة كالشعر, بل لا يجوز حمل أي شيء من هذه الأشياء في الصلاة.

مسائل في اللباس:
1 - يستحب للرجل أن يلبس كامل ثيابه في الصلاة تأدباَ لأنه يقف بين يدي الله عزّ وجلّ.
2 - يجوز للمرأة لبس اللباس الضيق المجسم وإظهار الزينة في الصلاة إذا لم يكن هناك ناظر من غير المحارم.

ملاحظة: في الحجاب الشرعي يجب ستر القدمين ولا يجوز اللباس الضيق ولا إظهار الزينة.

3 - يحرم على الرجل لبس الذهب والحرير الخالص في الصلاة وخارجها.

النجاسات التي يعفى عنها في الصلاة:
1 - دم الجروح على اللباس والبدن حتي تبرأ إذا كان لا يمكن إزالته أو يعسر ذلك.
2 - الدم في البدن أو اللباس إذا كان لا يتجاوز مقدار عقدة أصبع السبابة على أن لا يكون من دم نجس العين كالكلب والخنزير والكافر, وأن لا يكون من دم الميتة, وأن لا يكون من دم الحيض أو نفاس أو استحاضة.
3 ـتجوز الصلاة في الجوارب والقلنسوة والحزام المتنجس ونحوها مما لا يكفي لستر العورة لو أردنا ستر العورتين به.

شرائط مكان المصلي:
1 - إباحة مكان المصلي أي لا يكون مغصوباً، وأن لا يكون قد تعلق حق شخصي آخر به.
2 - استقرار مكان المصلي وهذا الشرط يجب مراعاته حال الاختيار, وأما حال الاضطرار كراكب السفينة أو الطائرة مثلاََ فلا يجب مراعاته إذا لم يمكنه تأجيلها لفوات الوقت.
3 - أن لا تكون في مكان المصلي نجاسة غير معفو عنها تسري إلى بدنه أو لباسه.
4 - لا يشترط تقدم الرجل على المرأة, بل لا مانع من تقدم المرأة على الرجل في الصلاة فيما إذا كان بينهما الفاصل بمقدار شبر.
5- الطهارة: وهذا الشرط يختص بموضع سجود الجبهة.
6- أن لا يكون محل السجدة أعلى أو أسفل من موضع القدم بأزيد من أربع أصابع مضمومة.


أوقات الصلاة:
1 - وقت صلاة الصبح : يبدأ من طلوع الفجر إلى طلوع الشمس.
2 - وقت صلاة الظهر: يبدأ من زوال الشمس عند منتصف النهار إلى ما قبل الغروب بمقدار أداء صلاة العصر.
3 - وقت صلاة العصر: يبدأ من بعد الزوال بمقدار أداء فريضة الظهر وينتهي عند غروب الشمس التكويني.
4 - وقت صلاة المغرب: يبدأ من بعد الغروب الشرعي إلى ما قبل منتصف الليل الشرعي بمقدار أداء فريضة العشاء.
5 - وقت صلاة العشاء: يبدأ من بعد غروب الشمس الشرعي بمقدار أداء فريضة المغرب وينتهي عند منتصف الليل الشرعي. والأحوط لمن أخر المغربين إلى نصف الليل الإتيان بهما إلى طلوع الفجر بقصد ما في الذمة.



بسم الله الرحمن الرحيم
(أقم الصلاة لدلوك الشمس الى غسق الليل وقرآن الفجر ان قرآن الفجر كان مشهوداً) الاسراء: 78




مسائل في الوقت
1 - الزوال : هو تجاوز الشمس وسط السماء الى جهة المغرب ويعرف بزيادة ظل الأشياء بعد نقصانه.
2 - غروب الشمس التكويني: هو نزول قرص الشمس خلف الأفق.
3 - غروب الشمس الشرعي: هو ذهاب الحمرة التي تخلفها الشمسفي جهة المشرق بعد غروبها التكويني, وهذا لا يتم إلا بعد 13 دقيقة تقريباً من غروبها التكويني.
4 - منتصف الليل الشرعي: هو منتصف الفترة الواقعة ما بين غروب الشمس وطلوع الفجر, ويختلف منتصف الليل الشرعي باختلاف الفصول والأيام .


القبلة
يجب على المصلي أستقبال القبلة في جميع الصلوات, والقبلة هي اتجاه الكعبة الشريفة بالنسبة الى جميع البلدان, فتختلف القبلة من جهة الى أخرى باختلاف الأماكن.


بسم الله الرحمن الرحيم
(فولِّ وجهكَ شطر المسجد الحرام وحيثما كنتم فولّوا وجوهكم شطره) البقرة - 144





الأذان

وهو من المستحبات الأكيدة للصلوات الخمس, وكيفيته:
أولاً : «الله أكبر» أربع مرّات.
ثانياً : «أشهد أن لا إله إلا الله» مرّتان.
ثالثاً : "أشهد أن محمّداً رسول الله " مرّتان.
رابعاً : "حي على الصلاة" مرّتان .
خامساً: "حي على الفلاح " مرّتان .
سادساً : "حي على خير العمل " مرّتان.
سابعاً : "الله أكبر" مرّتان .
ثامناً : لا إله إلا الله" مرّتان.

الإقامة
وهي من المستحبات الأكيدة للصلوات الخمس, وكيفيتها:
أولاً : "الله أكبر" مرّتان.
ثانياً : أشهد أن لا إله إلا الله " مرّتان.
ثالثاً: "أشهد أن محمداً رسول الله " مرّتان.
رابعاً: "حي على الصلاة" مرّتان.
خامساً: "حي على الفلاح " مرّتان.
سادساً: حي على خير العمل " مرّتان .
سابعاً: "قد قامت الصلاة " مرّتان .
ثامناً: "الله أكبر" مرّتان.
تاسعاً: "لا إله إلا الله " مرة واحدة.

النية
وهي قصد الفعل (الصلاة) قربة الى الله تعالى ولا يجب فيها التلفظ لأنها أمر قلبي ويشترط فيها الإخلاص وتعيين نوع الصلاة.

تكبيرة الأحرام
وهي أن نقول : "الله أكبر" ويجب أن يؤتى بها حال القيام منتصباً ويجب فيها الاستقرار البدني عند التلفظ بها.

الركوع
1 - يجب الركوع مرة واحدة في كل ركعة من الصلاة.
2 - يجب الانحناء في الركوع حتى تصل اليدان الى الركبتين.
3 - يجب الذكر في الركوع كأن يقول (سبحان ربي العظيم وبحمده) ثلاث مرّات.
4 - يجب القيام بعد الركوع وقبل الهوي الى السجود ولا بد فيه من الاستقرار.
5 - يجب الاستقرار والطمأنينة عند قراءة الذكر في الركوع.
6- يستحب قول (سمع الله لمن حمده) عند رفع الرأس من الركوع.



بسم الله الرحمن الرحيم
(يا أيُّها الذين آمنوا اركعوا واسجدوا واعبدوا ربكم وافعلوا الخير لعلكم تفلحون)سورة الحج - 77





السجود
1 - يجب السجود مرتين في كل ركعة من الصلاة.
2 - يجب حال السجود وضع المساجد السبعة وهي (الجبهة, باطن الكفين, الركبتين, إبهامي القدمين) على الأرض.
3 - يجب تساوي موضع الجبهة مع موضع القدمين ولا بأس بارتفاع أحدهما عن الآخر بمقدار لا يتجاوز الأربعة أصابع مضمومة.
4 - تجب الطمأنينة والاستقرار حال الذكر في السجود.
5 - يجب رفع الرأس في السجدة الأولى والجلوس التام المستقر بين السجدتين, ويستحب قول: (الله أكبر) عند رفع الرأس من السجود.



قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
(جُعلت ليَ الأرضُ مسجداً وطهُوراً)





التشهد
وهو واجب في الركعة الثانية بعد السجدتين وفي الركعة الأخيرة, وهو أن نقول:
أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له, وأشهد أن محمداً عبده ورسوله, اللهم صلى على محمدٍ وآل محمد.
* يجب أن يكون ذكر التشهد في حال الجلوس معتدلاً ومستقراً.

التسليم
وهو واجب في الركعة الأخيرة بعد التشهد, ويتوقف عليه تحلل المنافيات والخروج عن الصلاة, وصيغته أن نقول:
أولاً : السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته.
ثانياً : السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين.
ثالثاً: السلام عليكم . ويستحب إضافة: ورحمة الله وبركاته.
*الواجب أحد السلامين (ثانياً أو ثالثاً) وأما الأول فهو مستحب.
* يجب حال التسليم الجلوس معتدلاً مستقراً.
* يجب التسليم بالعربية والإعراب .
* يستحب التورك حال الجلوس.

الموالاة
وهي عدم الفصل بين إفعال الصلاة بحيث يخلّ بالصلاة بحصول فواصل بين أفعالها.

الترتيب
وهو تقديم تكبيرة الإحرام على القراءة, والفاتحة على السورة وهي على الركوع وهو على السجود وهكذا, فمن قدم المؤخر أو أخر المقدم عمداً بطلت صلاته وكذلك لو قدم ركناً على ركن.

الصلاة اليومية
1 - صلاة الصبح وهي كعتان.
2 - صلاة الظهر وهي أربع ركعات.
3- صلاة العصر وهي أربع ركعات.
4- صلاة المغرب وهي ثلاث ركعات.
5- صلاة العشاء وهي أربع ركعات.


والله من وراء القصد...

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 18-01-2010, 12:31 AM   #2
معلومات العضو
***
عضو موقوف

افتراضي

يرفع

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 07:05 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.