موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > المنبر الإسلامي العام

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 01-06-2018, 08:09 AM   #1
معلومات العضو
اخت المحبه
مشرفة عامة ومشرفة ساحة الأخوات و العلاقات الأسرية

افتراضي ولله ألطافٌ خفية

‏" اليقين الذي تشعر به عند الدعاء هو من لطف الله بعبده ؛ ودليلٌ على أثر الدعاء في القلب ، وأنَّ الله كريمٌ لا يُعجِزُهُ شيء ، فيُوقِنُ الداعي بإجابة الله كما يُوقِنُ بحكمته في وقت إجابة الدعاء 🌱💡"
🍀
🍀
‏من لطف الله بعبده : أن يبتليه ببعض المصائب؛ فيوفقه للقيام بوظيفة الصبر فيها؛ فينيله درجات عالية لا يدركها بعمله، وقد يشدد عليه الابتلاء بذلك، كما فُعل بأيوب عليه السلام، ويوجِد في قلبه حلاوة روح الرجاء، وتأميل الرحمة، وكشف الضر ؛ فيخف ألمه وتنشط نفسه.
🍀
🍀
‏لطفه يجري وعبدهُ لا يدري
.
من لطف الله تعالى بعبده: أن يجعل ما يبتليه به من المعاصي سببا لرحمته، فيفتح له عند وقوع ذلك بابَ التوبة والتضرع والابتهال إلى ربه وازدراء نفسه واحتقارها وزوال العجب والكبر من قلبه ما هو خير له من كثير من الطاعات.
🍀
🍀
‏وإن من أعظم الاشياء الباعثه للتأمل:
لطف الله بعبده!
تأمل لطف الله عليك، رحمته الي تغشـاك!
ستره وجبره واستجابته لك!
بضعفك، وانكسارك، بذنبك وعصيانك يبقى :
" الله لطيف بعبـاده "
🍀
🍀
‏‎من لطف الله بعبده:
أنه رُبما طمحتْ نفسُه إلى سببٍ من الأسبابِ الدنيوية التي يظُن فيها إدراكَ بغيتِه،فيعلم سبحانه أنها تضرُّه و تصدُّه عمّا ينفعه فيحول بينها و بينه، فيظل العبدُ كارهًا،و لم يدرِ أنّ ربه قد لطفَ به!
لهذا كان الرِّضا بالقضاء في مثلِ هذه المواطن، من أعلى المنازِل!*
🍀

🍀

م
ن

التعديل الأخير تم بواسطة اخت المحبه ; 01-06-2018 الساعة 08:12 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 01-06-2018, 08:10 AM   #2
معلومات العضو
اخت المحبه
مشرفة عامة ومشرفة ساحة الأخوات و العلاقات الأسرية

افتراضي

‏‎َ
من لطف الله بعبده : أن يفتح له بابًا من أبواب الخير لم يكن له على بال، وليس ذلك لقلة رغبته فيه، وإنما هو غفلة منه، وذهول عن ذلك الطريق، فلم يشعر إلا وقد وجد في قلبه الداعي إليه، واللافت إليه؛ ففرح بذلك، وعرف أنها من ألطاف سيده - جل جلاله - .
🔗
[ المواهب الربانية صـ ١٥٥ ]
🏵
💮
‏من لطف الله بعبده
أن يجد
قلبا مُشفقا
يُهديه النصح في كلمات ،
و يدًا حانية
تُمسك به عند العثرات ☁️🍃
🏵
💮
‏كم لله من لطف بعبده المذنب حيث ستره عند فعل الذنب ووعده بالمغفرة متى استغفر (ومن يعمل سوءا أويظلم نفسه ثم يستغفر الله يجد الله غفورا رحيما)
🏵
💮


‏من لطف الله بعبده ألا يتمّم له اللذة بالمعصية وينغصها عليه حتى يُبغضها؛ فيؤوب ويتوب.*
🏵
💮
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 01-06-2018, 12:20 PM   #3
معلومات العضو
رشيد محمد أمين
مراقب عام و مشرف الساحات الإسلامية

افتراضي

بارك الله فيك و أحسن إليك

 

 

 

 


 

توقيع  رشيد محمد أمين
 لا حول و لا قوة إلا بالله
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 12:29 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.