موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة القصص الواقعية

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 17-04-2018, 04:42 AM   #1
معلومات العضو
علي الخالدي ابو همام

New بعض من مشاهداتي خلال الرقية الشرعية

بسم الله الرحمن الرحيم
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله.
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ** .
{يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً**
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً، يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً** أما بعد:

فهاهنا مساحة صغيرة أخصصها لي لذكر بعض مشاهداتي الواقعية والتي عاينتها بنفسي بين الفينة والأخرى خلال مسيرتي في الرقية الشرعية القليلة بجانب أساتذتنا الكبار أمثال الشيخ أسامة المعاني أبا البراء والشيخ الفاضل جمعة العوضات والشيخ الفاضل خالد الحبشي حفظهم الله جميعاً ؛ أسردها لكم لعل الله يكتب لي ولكم فيها بعض الفوائد :

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-04-2018, 02:24 PM   #3
معلومات العضو
علي الخالدي ابو همام

افتراضي

القصة الأولى.

في أحد الأيام كنت مسافراً الى الرياض لعلاج عائلة ، وصلت الى مطار القريات ودخلت الى قاعة المسافرين وقمت بإدخال الحقيبة الى جهاز التصوير ، وما هي إلا لحظات وإذ بشرطي ينادي علي ويقول ماهذا الصندوق الصغير في الحقيبة فقلت له هذه سماعة مكبر صوت أستخدمها للرقية وذكرت له سبب سفري الى الرياض فأثناء ودعى لي . جلست انتظر موعد الطائرة المتبقي لها نصف ساعة أقلب في جوالي ، وفي أثناء ذلك سمعت شخصا ينادي علي (يا شيخ) فالتفتت واذا به نفس الشرطي الذي سألني، فلبيت النداء وذهبت اليه مستطلعا الامر ، فقال لي اريد أستشارتك في أمر واسأل بعض الأسئلة فقلت له تفضل ، وبدأ يذكر لي مشاكل مع زوجته وبعض الاعراض التي يشك في أنه سبب في مرض روحي ، فقلت له لعلي بعد عودتي أرقيها فأخذ رقم جوالي، مكثت في الرياض نحو اسبوع ، ورجعت الى القريات واتصلت فيه وأخبرته أني موجود ، وكان الوقت ما زال في بداية النهار ، فاعتذر وقال لي ما زلت في دوامي لكن الآن أرسل لك شخص يستقبلك في بيته لحين انتهاء الدوام فقلت ، حسنا لك ذلك (رغم ضيق الوقت) جاءني صديقه وأخذني الى بيته ، وفي الطريق أخذ يحدثني عن أخت له مشلولة ويشرح لي معاناتهم معها بسبب الشلل الذي اصابها من مدة اربعة أشهر ومن دون سابق حالة مرضية ، وذكر لي أنها تعالجت في أغلب المشافي ومن دون فائدة ورقاها الكثير ولم يكتشف أحد شيئاً ، كان يتكلم من باب تفريغ همومه كونها تركت زوجها وبيتها وأولادها واستقرت عند أهلها وحالتها النفسية معدومة ، وصلنا البيت وقام بواجب الضيافة ، فقلت له أحضر أختك أرقيها وأسأل الله أن يوفقني ، وفعلا أحضرها بعربتها وسألتها بعض الأسئلة المهمة حول معاناتها وما الى ذلك من امور يجب معرفتها ثم بدأت في رقيتها نحو ساعة ونصف متواصلة مع شرب ماء مقروء ورش الأرجل ايضا بماء مقروء وفي آخر ربع ساعة بدأت تضع يدها على أرجلها وتفركهما وأحسست أنها بدأت تتألم ثم أخذت بالبكاء بصوت خافت ، انتهيت من الرقية واستقر وضعها وانتهت من بكاءها الخافت وتركتها قليلا ترتاح وتهدأ ، فسألتها كيف الوضع فقالت شعرت براحة عظيمة فاستبشرت خيرا ، فأمرتها بالوقوف فنظرت لي مستغربة طلبي ذلك، فقلت لها بنوع من الحدة قفي، وسبحان الله وقفت ، قلت لها أخرجي من العربة فخطت الخطوات الأولى وهي غير مصدقة وأكملت خطواتها بثقل واضح وماهي إلا لحظات حتى أخذت تدور في الغرفة ومن شدة فرحها وفرح أهلها صار الجميع يبكي ويصرخ من دون وعي .. فحمدت الله عز وجل أن وفقني وأرشدني.. فاللهم لك الحمد
المهم في الامر تبين لي انها مصابة بعين حاسدة سببت لها شلل.

ورقيتها بعد ذلك ثلاث مرات متباعدات للتاكد مع إعطاءها برنامج رقية وإدهان بزيت زيتون واستمرت الى أن تعافت بفضل الله تمام.

الحمد لله رب العالمين

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-04-2018, 04:58 PM   #4
معلومات العضو
علي الخالدي ابو همام

افتراضي

القصة الثانية.

كنت في المدينة النبوية -على ساكنها أفضل الصلاة وأتم التسليم- قادماً أيضاً من الرياض ، فاتصل على أحد الإخوة من تبوك يسألني عن استطاعتي الحضور الى تبوك فاعتذرت منه كوني سأذهب الى مكة لأداء العمرة بعد رحلة علاجية الى الرياض ، فقال لي أن آتيك الليلة فرحبت به وقمت بحجز غرفة له ولصديق له جاء معه ، مع الغروب وصل الى المدينة ، فصلينا المغرب والعشاء وجلسنا وأخذ يحدثني عن أمره فقال:

تزوجت قبل نحو خمس عشرة عام ولم أرزق بأولاد رغم زواجي باثنتين وجميع الفحوصات الطبية سليمة وذهبت الى رقاة طوال مدة عشر سنوات من دون فائدة ، فسألته عن بعض الأعراض وبدأت برقيته لمدة ساعة ونصف الساعة فبدأ يستفرغ شيء كثيراً ثم أعطيته برنامج رقية قراءة وسماع وإدهان بزيت زيتون ، الى حين ترتيب موعد آخر الى تبوك ، وفعلا بعد نحو ثلاث شهور ذهبت اليه وجلست عنده ثلاثة أيام أرقية مرتين في اليوم مع شرب ماء مقروء ، فبدأ أعراض مس عاشقة واضحة جداً ، إنتهت مدة الرقية المخصصة له ، وعدت الى الأردن ، في يوم من الأيام بعد الرقية بنحو خمس شهور ، أرسل لي رسالة سجدت شكراً لله على كلماتها :

بشرني بحمل زوجته فكانت الفرحة في كلماته التي يكاد يعجز عن التعبير من خلالها ،فشكرني وأثناء علينا بخير -وأسأل الله أن أكون بقدر هذا الثناء ، عن نفسي أقول والله لم تسعني الدنيا من شدة فرحي لفرحه أن منَّ الله عليه بالولد ومنَّ علي بتوفيقه ..

فاللهم لك الحمد ملء السماء وملء الأرض وملء ما شاء ربنا بعد.

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-04-2018, 05:15 PM   #5
معلومات العضو
علي الخالدي ابو همام

افتراضي

ومضات سريعة أتكلم من خلالها عن عظيم فوائد زيت الزيتون المقروء فيه الرقية الشرعية:

-الحالة الأولى : قرأت على فتاة دخلت مستشفى بسبب حرارة عالية واستفراغ شديد، فذهبت للمستشفى مع والدها وقرأت عليها فتبين أنها معيونة ، لاحظت أن يديها مليئة بالثآليل (الثواليل) وبحجم كبير وصغير وكان منظره ملفت للنظر سألت والدها فقال لي متذ سنوات ونحن نعالجها في المستشفى بالكي الليزري ومن دون فائدة ، إنتهت مدة الزيارة فقمت بإعطائهم برنامج رقية قراءة وسماع وماء مقروء وزيت زيتون مقورء للثآليل وباقي الجسم ، وبفضل الله رقيتها بعد خروجها ثلاث مرات ، بعد اسبوع كلمني والدها وقال لي أن الثآليل اختفت نهائيا ولم يعد لها حتى أثر يرى.

فحمدت الله عز وجل على توفيقه وامتنانه

-شاب بدأ يظهر في وجهه بهاق على الشفتين والأنف بشكل سبب له مشكلة نفسية فقرأت له على زيت زيتون وبعد نحو شهرين اختفى نهائيا وعاد الى طبيعته.

-طفل في السعودية أصيب بمرض فقاعات مائية ظهرت في يديه ووجهة وكأنه محروق مما سبب له تشوه كبير ، ولم يستفد من المشافي نهائيا بحسب والده ،فقرأت على زيت زيتون لدهنه يوميا مع شرب ماء مقروء ، بعد نحو شهر أرسل والده لي صورة فرحت لها جداً ، وكأنه لم يكن به شيء مطلقاً.

الحمد لله عز وجل.

وما زال عندي الكثير
أسردها لكم للفائدة وللتشجيع

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 09:48 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.