موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > ساحة الأسئلة المتعلقة بالرقية الشرعية وطرق العلاج ( للمطالعة فقط ) > اسئلة عالم السحر والشعوذة وطرق العلاج

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 07-09-2004, 01:32 PM   #1
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

Question أسئلة تتعلق بالسحر والساحر والمريض ؟؟؟

بسم الله الرحمن الرحيم
الشيخ الحبيب الفاضل ابو البراء وفقه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد :
نأمل من فضيلتكم جزاكم الله خيرا التكرم بالإجابة على هذه الأسئلة

[ يقول : شيخنا الفاضل ابو البراء اسامة بن ياسين المعاني في كتابه الصواعق المرسلة في التصدي للمشعوذيين والسحرة ـ

بعض أسباب ومظاهر الإستعانة بالسحرة والكهنة : ـ

إن من الأسباب الداعية للذهاب إلى السحرة والمشعوذين والعرافين خاصة من قبل النساء الأمور التالية : ـ
1ـ الإعتقاد الجازم بقدرة السحرة والمشعوذين والعرافين والكهنة على إبطال السحر ، وإنهاء المعاناة والألم .
2ـ الإعتقاد بأن هذه الوسيلة تعتبر من أسرع الوسائل وأنفعها في تحقيق المراد والمطلوب سواء تم إستخدام سحر العطف أو الصرف أو أي نوع من الأنواع المختلفة الأخرى .
3ـ إضمحلال العقبدة في كثير من نفوس الناس ، فأصبح ارتياد الساحر أمراً طبيعياً ، بل وأصبح هذا الأمر محببا لبعض النفوس بسبب إنتكاس الفطر والبعد عن منهج الكتاب والسنة ، وما علم أولئك أن إقتراف هذا الأمر يخرج صاحبه عن ملة الإسلام بالكلية .
4ـ الحقد والحسد والضغينة والكره .
5ـ حب الدنيا وشهوتها كا لمال والرئاسة والمنصب والجاه والتملك ونحوه . ] إنتهى كلامه جزاه الله خير الجزاء .
ويستمر الحديث من صفحة 203 إلى صفحة 220
ويختم حديثه حفظه الله ورعاه بقصة واقعية عن السحر .


اولاً : هل بالإمكان عمل السحر حتى ولو كان الشخص المعمول له السحر من المحافظين على الصلاة مع الجماعة والأذكار اليومية وقراءة القرآن والملتزمين بتعاليم الشريعة الإسلامية وما في قلبه ظهر على جوارحه ومنزله ومعاملته واسلوب كلامه وأنه من أهل العلم ؟!
حيث أن بعض المرضى هداهم الله عندما تنصحه بالمحاقظة على الصلاة والأذكار وغيرها من الأعمال الصالحة ... وتقوم بوعظه وإرشاده وتذكيره بالآيات والأحاديث .. الخ .....
يرد قائلاً يا شيخ " سحر الرسول " بماذا نرد عليه ؟.!

ثانياً: ـ كيف يتعامل المريض مع من عمل له السحر بعد معرفت المريض لهذا الشخص ه بالقرائن إذا كان والده ، أو شقيقه ، أو إبن عمه ،... إلخ ؟!

ثالثاً : ـ من الوسائل لعلاج السحر بعد وقوعه معرفة مكانه ، في حالة تعذر ذلك .
هل يضل مفعول السحر . أم له مدة معينة وينتهي المفعول ؟!

رابعاً : ـ ماذا يقول المعالج بالرقية الشرعية لمريضه الذي أستمر معه للعلاج لمدة كادت أن تقول للمريض هذا المعالج ليس لديه الخبرة ، مع علمه بأن الله هو الشافي ولكن يأخذ بالأسباب . بل ربما ذهب لعدد من الرقاة المعروفين والمشهود لهم ، وتكون النتيجة واحدة ، هي أثناء القراءة يذهب الجني المكلف بالسحر بدليل لو أستمر المعالج في القراءة لعدة ساعات لا يحدث شيء للمريض ؟!

خامساً : ـ بماذا نرد على من يقول سوف أذهب لمن يدلني على معرفة مكان السحر عن طريق الجن ؟! ولكن الجني الصارع لا ينطق مطلقاً . ويفيق المريض أثناء القراءة بعد غيبوبة ، ولو إستمرت القراءة لفترة طويلة لا يحدث له شيء ، ولو تركت المريض وعاودت القراءة عليه بعد فترة سواءاً طالت أو قصرت لفترة بسيطة ( 15) دقيقة مثلاً . بعد أن كان فائقاً قبل القراءة تحدث الغيبوة أثناء القراءة ثم يفيق ويحدث ما حدث أولاً وتتكرر الحالة حتى مع برنامج للعلاج الزيت الماء شرباً وإستحماماً وعجوة المدينة والعسل ..السدر.. .. قيام الليل ... الدعاء . إلخ . مع إتباع برنامج بالإضافة لذلك قراءة المصحف كاملاً على المريض كل جلسة ربع حزب من القرآن . علماً أن المريض يعاني من مرض عضوي عجز الطب عنه بموجب تقارير طبية وهو التقيوء بعد وجبات الطعام وفي بعض المرات تقييؤ مادة حمراء ومرة صفراء ومرة خضراء ؟.

مع مراعاة إشارتكم للنقطة الهامة جداً وهي قولكم :
[ معرفة مكان السحر عن طريق الجن والشياطين : ـ
وهذا لا بد من الإشارة لنقطة هامة جداً وهي أن يكون المعالج على قدر كافي من العلم الشرعي والخبرة والتجربة والفراسة التي توهله لمعرفة صدق او كذب الجني الصارع ، وأن يكون السؤال بقصد الإختبار والإمتحان لا أن يكون بقصد التصديق والإقرار دون الدخول في أية مناقشات لا فائدة منها البته ولا يتحقق من ورائها أي مصلحة شرعية ، وقد أشرت إلى ذلك الموضوع بالتفصيل في هذه السلسلة ( منهج الشرع في علاج المس والصرع ) ( المنهج الشرعي في علاج الصرع ) تحت " عنوان حوار الجن والشيطان " ] . إنتهى

نقلاً عن شيخنا الفاضل ابو البراء اسامة بن ياسين المعاني في كتابه الصواعق المرسلة في التصدي للمشعوذيين والسحرة ـ
صفحة 590

سادساً : ـ هل بإ ستطاعة الساحرعمل سحر مثلاً ( لشخص يدعى " أ " ) لتكليف ( شخص يدعى " ب " ) ليقوم بإيذاء ( شخص يدعى " ج " ) لأنه لا يمكن وصول " أ " إلى " ج " إلا عن طريق " ب ". ؟! ولماذا لم يكلف جني ليقوم بعمل المطلوب ؟.

ـ ماذا عن السحر المركب ؟!

إنتهت الإسئلة والسلام عليكم ورحمته يحفظكم بها ويرعاكم ...

محبكم في الله سعيد بن عيد

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 07-09-2004, 01:32 PM   #2
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمد وعلى آله وصحبه وسلم ،،،

أولاً أشكرك أخي الحبيب ( سعيد بن سعيد ) على اهتمامك بموضوع الرقية الشرعية ، واعتقد أنك من المشتغلين في هذا العلم وممن يعالجون بالرقية ، وإن دل ذلك على شيء فإنما يدل على أنك ممن يبحث عن الحق فيتبعه ، وأجدك تحاول أن تنمي قدراتك ومواهبك في هذا الاتجاه ، فأسأل الله سبحانه وتعالى أن يوفقك وأن يجعلك ممن يسعون إلى الحق نصرة لإخوانهم المظلومين إنه سميع مجيب الدعاء 0

عودة إلى الإجابة على الأسئلة المتعلقة ببعض نواحي السحر وهي على النحو التالي :

السؤال الأول : تقول رعاك الله : ( هل بالإمكان عمل السحر حتى ولو كان الشخص المعمول له السحر من المحافظين على الصلاة مع الجماعة والأذكار اليومية وقراءة القرآن والملتزمين بتعاليم الشريعة الإسلامية وما في قلبه ظهر على جوارحه ومنزله ومعاملته وأسلوب كلامه وأنه من أهل العلم ؟!
حيث أن بعض المرضى هداهم الله عندما تنصحه بالمحافظة على الصلاة والأذكار وغيرها من الأعمال الصالحة ... وتقوم بوعظه وإرشاده وتذكيره بالآيات والأحاديث .. الخ .....
يرد قائلاً يا شيخ " سحر الرسول " بماذا نرد عليه ؟.! ) 0

أقول وبالله التوفيق : أما بخصوص أن يبتلى المؤمن والرجل الصالح فكافة الأدلة تؤكد على ذلك ، فقد سحر رسول الله صلى الله عليه وسلم ، كما سحرت عائشة – رضي الله عنها _ ، وابتلي جمع من الصحابة بالصرع والعين ، كأم زفر ، وعثمان بن العاص وأُمامة بن سهل بن حُنيف ونحوهم ، وأنت تعلم رعاك الله أن ابتلاء الله للعبد محبة له وليس نقمة ، فقد ثبت من حديث إِبْرَاهِيمُ بْنُ مَهْدِيٍّ السَّلَمِيُّ عَنْ أَبِيهِ عَنْ جَدِّهِ وَكَانَتْ لَهُ صُحْبَةٌ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : ( إِنَّ الْعَبْدَ إِذَا سَبَقَتْ لَهُ مِنَ اللَّهِ مَنْزِلَةٌ لَمْ يَبْلُغْهَا بِعَمَلِهِ ابْتَلَاهُ اللَّهُ فِي جَسَدِهِ أَوْ فِي مَالِهِ أَوْ فِي وَلَدِهِ ثُمَّ صَبَّرَهُ عَلَى ذَلِكَ ثُمَّ اتَّفَقَا حَتَّى يُبْلِغَهُ الْمَنْزِلَةَ الَّتِي سَبَقَتْ لَهُ مِنَ اللَّهِ تَعَالَى ) ( أخرجه أبو داود في سننه ، * والإمام أحمد في مسنده – السلسلة الصحيحة 2599 ) 0
والأحاديث في هذا الباب كثيرة ، والمهم أن يعلم المؤمن أنه قد يبتلى في نفسه أو أهله أو ماله بعرض من تلك الأمراض ، وهذا لا يعني مطلقاً أن الذي يحافظ على الفرائض والنوافل المقبل على الطاعات البعيد عن المعاصي هو في حفظ وكنف الله سبحانه وتعالى إلا أن يقع قدر الله الكوني لا الشرعي 0
أما أنهم يستشهدون بحادثة سحر الرسول على عدم المحافظة على الصلاة والأذكار وغيرها من الأعمال الصالحة فهذا استشهاد في غير محله ، ويقال لأمثال هؤلاء وهل نحن نعبد الله كي لا نصاب بالسحر والصرع ونحوه ، إنما نعبد الله استسلاماً وانقياداً لأوامره سبحانه وتعالى ، كي ننال رضاه وجنته ، وعلى العكس من ذلك ففي هذا الاستشهاد دليل على أن العبد المؤمن قد يبتلى ، ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم الأسوة والقدوة ، وهو خير المحافظين على الفرائض والنوافل والطاعات ، والله تعالى أعلم 0

السؤال الثاني : تقول رعاك الله : ( كيف يتعامل المريض مع من عمل له السحر بعد معرفة المريض لهذا الشخص بالقرائن إذا كان والده ، أو شقيقه ، أو ابن عمه ، 000 إلخ ؟! ) 0

أقول وبالله التوفيق : لقد أعجبني قولك : ( بعد معرفة المريض لهذا الشخص بالقرائن ) وهذا عين الحق في هذه المسألة ، حيث أنه لا بد من إثبات جريمة السحر أو الإصابة بالعين من توفر ركنيين أساسيين وهما :
الأول : الركن المادي : وهذا يثبت بثلاثة طرق : الإقرار ، البينة ، الشهادة 0
ففي حالة توفر أحد تلك الأركان يثبت تعاطي الشخص بالسحر أو العين 0
الثاني : الركن الجنائي : وهذا يثبت بطريقتين : القصد والعمل 0
أما ما يتعلق بالإجابة على سؤالك أخي الكريم ، فإن تم تأكيد ذلك بالقرائن المثبتة أعلاه ، عند ذلك لا بد أن يلجأ بنصحه مباشرة أو غير مباشرة وبما تقتضيه المصلحة الشرعية ، فإن عاد فالحمد لله ، وإلا فلا بد من هجره ، والحذر كل الحذر في التعامل معه ، أو الأكل عنده أو إدخاله بيته ، أو الاقتراب منه لأنه في هذه الحالة قد يكون خطراً عليه وعلى أهله ، ولا بد أن يستعين بالله عليه كي يكفيه شره ويبعد عنه خطره ، والله تعالى أعلم 0

السؤال الثالث : تقول رعاك الله : ( من الوسائل لعلاج السحر بعد وقوعه معرفة مكانه ، في حالة تعذر ذلك هل يبقى مفعول السحر . أم له مدة معينة وينتهي المفعول ؟! ) 0

أقول وبالله التوفيق : الثابت كما نص عليه سحر الرسول صلى الله عليه وسلم أنه ما دام السحر موجود فإن أثره يبقى ، ولذلك ترى أخي الحبيب أن السحرة والمشعوذين يحرصون على تغليف أسحارهم بمادة حديدية ونحوها ، أو جلدية أو بلاستيكية قويه للمحافظة عليه ، وتوضع في أمكنة قد لا يصل إليها الإنسان مثل الحشوش والمقابر والأماكن المهجورة ونحو ذلك ، فالأصل في المسألة أنه ما دام السحر موجوداً فإن أثره باق ، ويقال بأن أثر السحر ينتهي إذا مات الساحر ، وهذا في حقيقة الأمر لم يثبت عندي من خلال سنوات الخبرة الطويلة وقد ينطبق على حالات مقيدة معينة ، والمقيد لا يطلق حكمه ، والله تعالى أعلم 0

السؤال الرابع : تقول رعاك الله : ( إذا يقول المعالج بالرقية الشرعية لمريضه الذي أستمر معه للعلاج لمدة كادت أن تقول للمريض هذا المعالج ليس لديه الخبرة ، مع علمه بأن الله هو الشافي ولكن يأخذ بالأسباب . بل ربما ذهب لعدد من الرقاة المعروفين والمشهود لهم ، وتكون النتيجة واحدة ، هي أثناء القراءة يذهب الجني المكلف بالسحر بدليل لو أستمر المعالج في القراءة لعدة ساعات لا يحدث شيء للمريض ؟! ) 0

أقول وبالله التوفيق : بعض أنواع الجن والشياطين له خاصية معينة وهي مفارقة الجسد في الوقت الذي يشاء ، وهذا النوع يسمى بالطيار ، فقد ثبت من حديث أبو ثعلبة الخشني – رضي الله عنه – قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الجن ثلاثة أصناف ، فصنف لهم أجنحة يطيرون بها في الهواء ، وصنف حيات وكلاب ، وصنف يحلون ويظعنون ) ( صحيح الجامع 3114 ) ، وهنا تقع المسؤولية على المعالج حيث بإمكانه أن يوعز لأهل المريض بربط أصابع اليدين والقدمين للمريض قبل إحضاره للمعالج ، وقد تعرضت لهذع المسألة في كتابي ( منهج الشرع في علاج المس والصرع ) ، هذا من جهة ، أما من الجهة الأخرى فالمسؤولية تقع على عاتق المعالج في ربط المريض بخالقه وتذكيره بالصبر والاحتساب عند الله سبحانه وتعالى ، وما أعد الله سبحانه وتعالى للصابرين المحتسبين ، وتذكيره بالإقبال على الطاعات والبعد عن المعاصي ، والمحافظة على الدعاء والذكر ورقية المريض لنفسه وبخاصة قبل النوم ، والله تعالى أعلم 0

السؤال الخامس : تقول رعاك الله : ( بماذا نرد على من يقول سوف أذهب لمن يدلني على معرفة مكان السحر عن طريق الجن ؟! ولكن الجني الصارع لا ينطق مطلقاً . ويفيق المريض أثناء القراءة بعد غيبوبة ، ولو استمرت القراءة لفترة طويلة لا يحدث له شيء ، ولو تركت المريض وعاودت القراءة عليه بعد فترة سواءً طالت أو قصرت لفترة بسيطة ( 15 دقيقة ) مثلاً . بعد أن كان فائقاً قبل القراءة تحدث الغيبوبة أثناء القراءة ثم يفيق ويحدث ما حدث أولاً وتتكرر الحالة حتى مع برنامج للعلاج الزيت الماء شرباً وإستحماماً وعجوة المدينة والعسل ..السدر.. .. قيام الليل ... الدعاء . إلخ . مع إتباع برنامج بالإضافة لذلك قراءة المصحف كاملاً على المريض كل جلسة ربع حزب من القرآن . علماً أن المريض يعاني من مرض عضوي عجز الطب عنه بموجب تقارير طبية ، وهو يتقيأ بعد وجبات الطعام ، وفي بعض المرات يتقيأ مادة حمراء ومرة صفراء ومرة خضراء ؟.
مع مراعاة إشارتكم للنقطة الهامة جداً وهي قولكم : ( معرفة مكان السحر عن طريق الجن والشياطين : " وهذا لا بد من الإشارة لنقطة هامة جداً وهي أن يكون المعالج على قدر كافي من العلم الشرعي والخبرة والتجربة والفراسة التي تؤهله لمعرفة صدق أو كذب الجني الصارع ، وأن يكون السؤال بقصد الاختبار والامتحان لا أن يكون بقصد التصديق والإقرار دون الدخول في أية مناقشات لا فائدة منها البتة ولا يتحقق من ورائها أي مصلحة شرعية ، وقد أشرت إلى ذلك الموضوع بالتفصيل في هذه السلسلة ( منهج الشرع في علاج المس والصرع ) ( المنهج الشرعي في علاج الصرع ) تحت ( عنوان حوار الجن والشيطان ) " . انتهى 0 نقلاً عن شيخنا الفاضل ابو البراء اسامة بن ياسين المعاني في ( كتابه الصواعق المرسلة في التصدي للمشعوذيين والسحرة - صفحة 590 ) 0

أقول وبالله التوفيق : أما ادعاء مراجعة من يستعين بالجن والشياطين ، فقد بينت قبل يومين ببحث مفصل لإيضاح هذه المسألة لأخي الكريم ( عمر السلفيون ) ولا بد من نقل تلك المفاهيم للمرضى ، وهنا تكون مسؤولية نقل أمانة هذا الموضوع على عاتق المعالج حيث لا بد أن يبين للمريض ذلك ، وعليه أن يؤكد له مسائل هامة في العقيدة والتوكل والاعتماد على الله ، ويذكره بحديث ابن عباس قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يا غلام ! إني أعلمك كلمات ، احفظ الله يحفظك ، احفظ الله تجده تجاهك ، إذا سألت فاسأل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله ، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء ، لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ، ولو اجتمعوا على أن يضروك بشيء ،يضروك بشيء إلا قد كتبه الله عليك ، جفت الأقلام ورفعت الصحف ) ( حديث صحيح - أخرجه الإمام أحمد في مسنده ، والترمذي في سننه ، والحاكم في المستدرك – صحيح الجامع 7957 ) 0
أما بالنسبة للمعالج فيستمر ببرنامجه في الرقية والعلاج بما يتماشى مع الأحكام والضوابط االشرعية ، وإن توصل لمعرفة مكان السحر فنعما بها ، وإلا فيستمر بهذا البرنامج معتمداً ومتوكلاً على الله ، ومتيقناً أن الشفاء بيد الله سبحانه وتعالى وحده ، مستذكراً قول الحق جل وعلا : ( وإذا مرضت فهو يشفين ) ( سورة الشعراء – الآية 80 ) 0
أما بالنسبة لما نقلته عن المرض العضوي الذي يعاني منه هذا المريض – شافاه الله وعافاه – فقد يكون بسبب التعرض للسحر ( سحر المرض ) وبخاصة قولك : ( وهو يتقيأ بعد وجبات الطعام ، وفي بعض المرات يتقيأ مادة حمراء ومرة صفراء ومرة خضراء ؟؟؟ ) ، ولكن لا يؤخذ الكلام على إطلاقه ، وتحتاج الحالة لمزيد من البحث والدراسة للوقوف على أسباب المعاناة والألم كي بصف المعالج الدواء النافع بإذن الله ، والله تعالى أعلم 0

السؤال السادس : تقول رعاك الله : ( هل باستطاعة الساحر عمل سحر مثلاً ( لشخص يدعى " أ " ) لتكليف ( شخص يدعى " ب " ) ليقوم بإيذاء ( شخص يدعى " ج " ) لأنه لا يمكن وصول " أ " إلى " ج " إلا عن طريق " ب ". ؟! ولماذا لم يكلف جني ليقوم بعمل المطلوب ؟. ) 0

أأقول وبالله التوفيق : كما قال ابن قدامة – رحمه الله - : ( والسحر له حقيقة فمنه ما يقتل وما يمرض وما يأخذ الرجل عن امرأته فيمنعه وطأها ومنه ما يفرق بين المرء وزوجه ) ( المغني – 10 / 106 ) 0
فإن كان حال السحر كذلك فمن باب أولى أن يكون بأي وسيلة أو طريق آخر ، ولكن يختلف ذلك من ساحر إلى ساحر ، فكلما ازداد كفر الساحر كلما كانت سيطرته على الجن والشياطين أكبر وأكثر قوة ، فمن السحرة من يلجأ إلى الأسلوب الذي أشرت إليه ، ومنهم من لا يستطيع ذلك بسبب االاعتبارات التي ذكرتها آنفاً ، والله تعالى أعلم 0

السؤال السابع : قلت رعاك الله : ( ماذا عن السحر المركب ؟! ) 0

أقول وبالله التوفيق : ذكر هذا القسم أبو عبدالله الرازي حيث قال : ( النوع الخامس : الأعمال العجيبة التي تظهر من تركيب آلات مركبة على النسب الهندسية ) ( تفسير القرآن العظيم – 1 / 140 ) 0
أما التفصيلات المتعلقة بهذا النوع فحقيقة الأمر أنني لم أبحث فيها ولم أقف على حقيقتها ، لأني أعتقد أن هذا الأمر يدخل في نطاق تعلم السحر ، وكما تعلم أخي الحبيب فإن العلماء أجمعوا على أنه لا يجوز تعلم السحر ، ويكفي المعالج أن يتعلم الوسائل والطرق الخبيثة التي يلجأ إليها السحرة والمشعوذون وتبصير الناس بها وتحذيرهم من تلك الطرق ، أما الدخول في التفصيلات المتعلقة بعمل الساحر فلا يجوز ، لأن البحث في ذلك الأمر لا يترتب عليه أية مصلحة شرعية ، فنقف عند هذا الحد من العلم ، والله تعالى أعلم 0

أرجو أخي الحبيب ( سعيد بن سعيد ) أن أكون قد وفقت في الإجابة على تساؤلاتك سائلاً المولى عز وجل أن يفقهنا في دينه ، وأن يهدينا إلى ما يحب ويرضى ، وأن يجعلنا هداة مهتدين لا ضالين ولا مضلين ، إنه سميع مجيب الدعاء 0

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم 0

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 12:37 AM

web site traffic counters


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.