موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الموضوعات المتنوعة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 18-09-2012, 05:59 PM   #1
معلومات العضو
ميسون محبة الصالحين
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي الصحابية التي شربت من ماء السماء

الصحابيةالتي شربت من ماءالسماء




د. محمد عبد الرحمن العريفي






كانت النساء ... تصبر على البلاء ..
نعمكن يصبرن على العذاب الشديد ...
والكي بالحديد ...


وفراق الزوج والأولاد ...يصبرن على ذلك كله حباً للدين ...
وتعظيماً لرب العالمين ..
.لا تتنازل إحداهن عن شيء من دينها ...
ولا تهتك حجابها ...
ولا تدنس شرفها ...
ولو كان ثمنُ ذلك حياتها ...
نساء خالدات ...
تعيش إحداهن لقضية واحدة ...
كيف تخدم الإسلام ...
تبذل للدين مالها ...
ووقتها ...
بل وروحها ...
حملن هم الدين ...
وحققن اليقين ...



أم شريك غزية الأنصارية

أسلمت مع أول من أسلم في مكة البلد الأمين ...
فلما رأت تمكن الكافرين ...
وضعف المؤمنين ...
حملت هم الدعوة إلى الدين ...
فقوي إيمانها ...
وارتفع شأن ربها عندها ...
ثم جعلت تدخل على نساء قريش سراً فتدعوهن إلى الإسلام ...
وتحذرهن من عبادة ألأصنام ...
حتى ظهر أمرها لكفار مكة ...
فاشتد غضبهم عليها ...
ولم تكن قرشية يمنعها قومها ...







فأخذها الكفار وقالوا :
لولاأن قومك حلفاءلنالفعلنا بك وفعلنا ...
لكنا نخرجك من مكة إلى قومك ...فتلتلوها ...
ثم حملوها على بعير ...
ولم يجعلوها تحتها رحلاً ...
ولا كساءً ...
تعذيباً لها ...
ثم ساروا بها ثلاثة أيام ...
لا يطعمونها ولا يسقونها ...
حتى كادت أن تهلك ظمئاً وجوعاً ...
وكانوا من حقدهم عليها ...
إذا نزلوا منزلاً أوثقوها ..
ثم ألقوها تحت حر الشمس ...
واستظلوا هم تحت الشجر ...
فبينما هم في طريقهم ...
نزلوا منزلاً ...
وأنزلوها من على البعير ...
وأوثقوها في الشمس ...
فاستسقتهم فلم يسقوها ...







فبينما هي تتلمظ عطشاً ...
إذ بشيء بارد على صدرها ...
فتناولته بيدها فإذا هو دلو من ماء ...
فشربت منه قليلاً ...
ثم نزع منها فرفع ...
ثم عاد فتناولته فشربت منه ثم رفع ...
ثم عاد فتناولته ثم رفع مراراً ...
فشربت حتى رويت ...
ثم أفاضت منه على جسدها وثيابها ...
فلما استيقظ الكفار ...
وأرادوا الارتحال ...
أقبلوا إليها ...
فإذا هم بأثر الماء على جسدها وثيابها ...
ورأوها في هيئة حسنة ...
فعجبوا ...
كيف وصلت إلى الماء وهي مقيدة ...





فقالوا لها : حللت قيودك ...
فأخذت سقائنا فشربت منه ؟
قلت : لا والله ...
ولكنه نزل علي دلو من السماء
فشربت حتى رويت ...
فنظر بعضهم إلى بعض وقالوا :
لئن كانت صادقة لدينها خير من ديننا ...
فتفقدوا قربهم وأسقيتهم ...
فوجدوها كما تركوها ...
فأسلموا عند ذلك ... كلهم ...
وأطلقوها من عقالها وأحسنوا إليها ...





أسلموا كلهم بسبب صبرها وثباتها ...
وتأتي أم شريك يوم القيامة وفي صحيفتها ... رجال ونساء ...
أسلموا على يدها .






اللهم يسر لنا رضاك والجنة
والدعوة إلى سبيلك بالحكمة
والموعظة الحسنة
يا رب









منقول من منتديات دعوتي النسائية


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 18-09-2012, 11:18 PM   #2
معلومات العضو
أسامي عابرة
مساعد المدير العام
 
الصورة الرمزية أسامي عابرة
 

 

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ أخيتي الحبيبة ميسون

قصة جميلة نفع الله بها .. أحسنتِ أحسن الله إليكِ

في رعاية الله وحفظه



 

 

 

 


 

توقيع  أسامي عابرة
 

°°

سأزرعُ الحبَّ في بيداءَ قاحلةٍ
لربما جادَ بالسُقيا الذي عبَرا
مسافرٌ أنت و الآثارُ باقيةٌ
فاترك لعمرك ما تُحيي به الأثرَ .


اللهم أرزقني حسن الخاتمة و توفني وأنت راضٍ عني

°°
( )
°•°°•°
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 22-09-2012, 09:12 AM   #4
معلومات العضو
الغردينيا
مراقبة عامة لمنتدى الرقية الشرعية

افتراضي

بارك الله فيك ونفع بك حبيبتي ميسون أول مرة أقرأهــذه القصة
جزاك الله خيرا

 

 

 

 


 

توقيع  الغردينيا
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 22-09-2012, 04:37 PM   #5
معلومات العضو
ميسون محبة الصالحين
إشراقة إشراف متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الغردينيا
   بارك الله فيك ونفع بك حبيبتي ميسون أول مرة أقرأهــذه القصة
جزاك الله خيرا


وإياكِ حبيبتي الغردينيا ، أسأل الله أن أكون قد أدخلت على قلبك الخيــر
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 10:49 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.