موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الموضوعات المتنوعة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 04-12-2011, 03:42 PM   #1
معلومات العضو
محبة المساكين

افتراضي لتشفى روووحك

لـ تُشفَى رُوحُك


التَفِت صوبَ الجنَة


و انسَ ضَجِيج الحيَاة..!



.



.














عَندماْ تقف السدود علينا في مُنتصف الطريق ،
عندما ندوس | الأشوُاك ونبدأ بالنزف والألمْ -

عَندما تــُـلف الأغـلال[ الأفواه ]..!



عَندماْ نصَرخ كففففففى لكن | بصمت ونــزف عميق |
عندما يكـسُو الظلام المكان ويعٌارك النور
عندما نلٌف بالحبال من أعلى رؤوسنا إلى أخمص أقدامنا
عندما تـٌغرِق الدموع المُقل
عندها . . ~
تذكر ولا تنسَ |.
ففيها لن نبكيُ
عِندْها سَ نجْتمع علىْ الأسرّة مُتقابلين
على رَبوْة مِنَ روابيها..
يمُر نهر العسل من أيماننا وْمن شمائلنا
وُ يجَرِيْ نهَر الخمر واللبن
و سنتذكرَ






:



أتذكروُن كم عمُلنا

كمْ تعبنا

كم بكيِـنا
كم حزنا
كم تألمنا
كم نزفنا ؟! .. لأجلها ،
ف هانحُن نُجازى وها هُو الجَزاء
صَدَقْ الله وعدُه لنا سبحانه
تتخيلوُن ذلك اليوم ؟!
عندما يتقدمنَا مٌحمد صلى الله عليه وسلم
ونحنُ خلفه .. نتطلع إليها
حتى إذا ما فتح الباب كسٌينا من نوره
فلا شمس هناك وْلا قمر
بل نوره يغمرنا !
تتخيلون ؟!
عندما نسٌلم على بعضنا في ذلك السوٌق والأصوَات الندية تملأ الآذان
"هاااه لا تنسَ موعدكَ في قصري بعد ساعة" . . تتخيلون ؟!
تتخيلون عندما ينُادي المنادي

يا أهل الجنة
يا أهل الجنة
يا أهل الجنة

ونجتمعَ كلنا حتَى يطمْئنَ كل وْاحد في مكانه
أتعرفون لماذا ؟!
لكيّ .. " نراه " ~
من عبدناه
من صلينا
من ابتلينا لأجله
من اجتمعنا لأجله
من ناجينا
من بكينا خوفا منه وأملا فيه
من خلقنا !
من خلق عيننا التي نقرأ بها هذه الكلمات
من عصيناه وكم عصيناه // سنراه!

"إذا دخل أهل الجنة الجنة ،
يقول تبارك وتعالى:
ترُيدون شيئا أزيدكم ؟ فيقولون :
ألم تبيض وجوُهنا؟ ألم تدخلنا الجنة ، وتنجنا من النار؟
قال: فيُكشف الحجاب ،
فما أعطوا شيئا أحبُ إليهم من النظر إلى ربهم تبارك وتعالى [
" الله " .. سنراه ؟!
. نعم سنراه ..
فأيُ هَناء بعد هذا الهْناء ؟!
هل تُعادل نظرة واحًدة إلى الله ، آلام الدنيا ومتاعبها ؟ ! !
هل تعادل لحظة في الجنة، بُكاءنا وتعبنا في دنيا لا تساوي جناح بعوضة! ؟
وهل هُناك مقارَنة أصلاً . ، !

بكينا بالأمسَ
سَنبكيُ الآنَ
وسَنبكي غداً
لكنْ
فِي الجنهْ لـَـن نبكـِي
فلنشمّر السواعد
-** ولتمضِ القافلة إْلى الجنة













هُنآك في الـ[ جنّة ] لاَ نبكيْ

لآ نحزنْ , لآ نضيق , لآ نتأوه !

لآ نصرخْ , لآ نتمللْ , لآ نتأفّف . . ’

في الجنّة نفرَح

نبتهج , نُصبح سُعدآء . .

نَتنقّل مآ بين الغُرفة و الغُرفة ’

إذا تنَآولنا ماءً لآ يُمكن أن نعطَش ,

و في الجنّة لآ يُوجد المَرض . .

و لآ الوجع الذّي يقتلُ قلوبنآ : "

و الألم الذي ينهشُ عِظآمنا . .

ولآ الصدآع الذّي يُعكر مِزآجنا !

و إذآ آلتقينْـــآ بالصدّيق لآ نُحسّ بِفقدهـ آبداً ,

و إذآ قطفـنآ الوَرد لآ يُمكن أنّ يَـذبل ,

لآ يوجد منْ يأتي إليك ليزجرك ,

و لآ عدواً ليقتلك ,

[ في الجنّة . . رآحـة لآ همّ بعدهآ ] . . !

يَا ربّ جنّـة تُلملِم شتآتنا . .










كلما سرى في قلوبكم الأنيييين ،
أو زادت عليكم أشواك الحياة ،

تذكروا أننا مسافرون ، على متن رحلة

تنقلنا إلى الوطن الحقيقي ،
تنقلنا إلى هناك . . حيث النعيم الأبدي ،



والسرو الأكبر ’
حيث حياة لـآ موت فيها ، حياة النعيم . .



أنهار من لبن ، وعسل مصّفى ،
نرى أصحابنا هناك . . نرى حبيبنا الخليل . .



نرى كل من أحببنا . .
هناك حيثُ الوطن الأجمل ، والأنقى

. . . | [ الجنّة]






فِيّ بَعْض الأوقَات ، ينْسَابيّ شعُورَ جَداً مُؤلِمْ . . !
تضيقُ بي الأرْض ، وتظلمُ سماؤهَا ،
وأشعَر حينهَا بمللْ " كئييييييبْ .. !
لآ أرغب بالحديثِ أوْ الضحِكَ ، فقَط أحَتاجْ إلىً هُدوءٍ ءٍ تاَم ،



فأتذِكرُ وَقْتهَا . . .



[ الجَنّهْ ] . .








يَاسُبحان الخالقَ ،




هٌناكَ لاتضيقَ بِنا الأرَض ،

وْلاترُهَقنا الهُموم ،
فرَحْ و وُد يكَمننا ،

حيث لا حسًد لا بُغضَ ،
هُناكَ نَهُر كَوِثرَ ،
وَأكوَاب وَسُرر وقصُورَ لا يَمكن لنا تَخيّلها ،
لنْ أُواصَل الكَلامْ عَنْ الجنّهْ ،



فوَصفيّ لهَا لنَ يُوفيّ حَقّهَا ،
ولنَ يُجدي النفعْ
حيث



أنّها لا عيَنٌ رأت ،
وَلا أذنٌ سَمعتْ ،
وَلآ خطرتّ علىَ قلبِ بشرٍ ،

أسَألكَ ربَ الإكوَان ، أن تقرّ عيني بكَ وبنبيّكَ وبجنّتك ، وأخوتيّ وأحبابي
" يَا حيّ ياقيّومْ "
اللهم اسالك رضاك والجنه




م/ن
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 07-01-2012, 06:58 PM   #2
معلومات العضو
إلهام
مراقبة عامة على منتدى الرقية الشرعية
 
الصورة الرمزية إلهام
 

 

افتراضي

جزاكِ الله خيراً
أسال الله أن يرزقنا وإياكم الجنه بغير حساب ولاعقاب

 

 

 

 


 

توقيع  إلهام
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 11:20 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.