موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الموضوعات المتنوعة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 12-07-2010, 09:53 AM   #1
معلومات العضو
شذى الاسلام
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي من أنا ؟ تعرف علي و اعرضني على قلبك

من أنا ؟ تعرف علي و اعرضني على قلبك



هويتي : خلق الإسلام (1)


اسمي: الحياء (2)


فعاليتي : دواء مضاد للران و صدأ القلوب مما يجعلها متجددة و حية دائما


تخصصي : رفع الإبمان و زرع رقابة الله في القلوب لتصبح عمل يرضي العلي الودود



رسالتي : المنع عن فعل كل قبيح و الحث على كل مليح (3)


أرتقي بالروح و أهذب الجسد



أقرب من الرحمان الرحيم و أجعل الشيطان في جحيم



رؤيتي : أن يدخل المتحلين بي الجنة



قريني : الإيمان (4)



عدوي : الفحش و البذاءة (5)



أفضل من عرفت : الحبيب صلى الله عليه و سلم – فإن اتبعتموه فلحتم و إن هجرتم طريقه ضعتم هذه نصيحة من خلق ينزف و بهجرانه مكلوم (6)



الساعين لقتلي : الشيطان ـ الإعلام الفاسد ، أصدقاء السوء ـ النفس الأمارة بالسوء ، أعداء ديني .....



ها أنتم تعرفتم علي



ألم يحن الوقت لأعرفكم و أتعامل معكم ؟؟؟


(1) قال عليه الصلاة والسلام: (إنَّ لِكُلِّ دِينٍ خُلُقًا وَخُلُقُ الْإِسْلَامِ الْحَيَاءُ)



التخريج
: رواه ابن ماجه 2/1399, برقم(4182), كتاب الزهد, باب الحياء, ومالك في
الموطأ 2/905, برقم(1610), كتاب حسن الخلق, باب ماجاء في الحياء, ونحوه
مارواه الطبراني في الكبير 10/320, برقم(10780).


(2) جاء
في الموسوعة الفقهية: الْحَيَاءُ لُغَةً مَصْدَرُ حَيِيَ , وَهُوَ :
تَغَيُّرٌ وَانْكِسَارٌ يَعْتَرِي الْإِنْسَانَ مِنْ خَوْفِ مَا يُعَابُ
بِهِ وَيُذَمُّ (18/259)



(3) وعن عمران بن حصين، رضي الله عنهما، قال‏:‏ قال رسول الله ‏:‏ “ الحياء لا يأتى إلا بخير”



(4)
* عن أبى هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله قال‏:‏
“الإيمان بضع وسبعون، او بضع وستون شعبة، فأفضلها قول لا اله الا الله،
وأدناها إماطة الأذى عن الطريق، والحياء شعبة من الإيمان” ‏(‏‏(‏متفق عليه‏)‏‏)‏ ‏.‏



* فعن
عبدالله بن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله--:
(الْحَيَاءُ وَالْإِيمَانُ قُرِنَا جَمِيعًا , فَإِذَا رُفِعَ أَحَدُهُمَا
رُفِعَ الْآخَرُ)



رواه الحاكم في مستدركه1/73, برقم (58), ورواه ابن أبي شيبة موقوفاً على ابن عمر 5/213, برقم(25350).

* وقد جُعلَ الحَياء بَعْض الإِيمانِ لأنَّ الإِيمانَ يَنْقَسِم إلى ائْتِمارٍ
بما أمر الله به وانْتِهاءٍ عمَّا نَهَى اللَّهُ عنه فإذا حصلَ
الإنْتِهاءُ بالحَياءِ كانَ بَعْض الإيمان ( المصدر : المعجم الوسيط )





(5) عن انس رضي الله عنه قال‏:‏ قال رسول الله ‏:‏ ‏"‏ما كان الفحش في شيء إلا شانه، وما كان الحياء في شيء إلا زانه‏"‏‏.(‏‏(‏رواه الترمذي وقال حديث حسن‏)‏‏)‏‏.‏



(6)
وعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه، قال‏:‏ كان رسول الله صلى الله عليه
وسلم اشد حياء من العذراء في خدرها، فإذا رأى شيئاً يكرهه عرفناه في وجهه‏.‏ (‏‏(‏متفق عليه‏)‏‏)‏ ‏.‏

التعديل الأخير تم بواسطة شذى الاسلام ; 12-07-2010 الساعة 10:02 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 12-07-2010, 12:30 PM   #2
معلومات العضو
***
عضو موقوف

افتراضي

جزاك الله خيرا أختنا الفاضلة ومشرفتنا القديرة الحال المرتحل

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 11:39 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.