موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الموضوعات المتنوعة > ساحة المسابقات واستراحة الاعضاء

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 14-02-2006, 06:17 PM   #1
معلومات العضو
مسك الختام
اشراقة ادارة متجددة

Unhappy عبارة الموت !!!


يا لها من قصيدة دامية تحكي حال أحد الناجين من ركاب عبَّارة الموت ...


أصارعُ في الأمواج خوفي ورَهْبتي **** وأسأل رَبِّي أنْ يفرِّج كربتي

أرى الموتَ من كلِّ الجهات يحيط بي **** فأغمض من هول المصيبة مقلتي

سأروي لكم بعض الذي كان، إنها **** لأعجبُ مأساةٍ، وأغربُ قِصَّةِ

وقفنا على عبَّارة الموتِ بُرْهةً **** لنا اللهُ من أقسى وأطولِ بُرْهةِ

نظرتُ إلى أهلي، فَدَيْتُ عيونهم **** تبادلني بالحزنِ أعمقَ نظْرةِ

فكان حديثاً بالعيون محمَّلاً **** بحزنٍ وآلامٍ وإحساسِ فُرْقَةِ

وقفنا سوياً وقفةً لو وصفتُها **** لأعجزني وصفٌ لأقصرِ وقْقةِ

وما هي إلا لحظة طار بعدَها **** صوابي وإحساسي وعزمي وهمَّتي

تهاوى مئاتُ الناس من كل جانبٍ **** إلى البحر تمضي فِرقةً بعد فِرقةِ

قَفَزْتُ مع الأحباب قَفْزةَ هاربٍ **** يُواجه ما يَلْقى بذهنٍ مُشتَّتِ

إلى أين؟ لا أدري إلى أين، إننا **** نَفرُّ إلى موجٍ وحوتٍ ولُجةِ

تلقَّفنا الموجُ الرهيب، فلا أبي **** رأيتُ ولا أُمِّي الرَّؤُوم، وإخوتي

صرختُ وكرَّرتُ النداءَ فلم أجد سوى **** صرخاتِ الموج تلطم صرختي

وأصبحتُ وحدي في الخِضمِّ يَهُولُني **** من البحر ما يقضي على كلِّ فَرْحةِ

فمن سابحٍ مثلي بطوق نجاته **** ومن شاخص العينين حولي وميِّتِ

ومن رافعٍ إحدى يديه ملوِّحاً **** تخطَّفه موجٌ فألْهبَ حسرتي

سبحنا سويّاً ساعةً من جراحنا **** فكان أنيسي في غياهبِ ظُلْمتي

فلما تراخى عزمُه غاص واختفى **** فللهِ ما عانيتُ من جَوْر وحشتي

أمامي طواه الموج والموت وانتهى **** أمامي غريقاً مُشْعلاً نار زفرتي

تَلَفتُّ، ما أقسى تلفُّتَ خائفِ **** تراقبه المأساةُ في كلِّ لَفْتةِ

تلاقى أمامي الليل والبحر والأسى **** وموجٌ يُريني هَجْمةً إثْر هَجْمةِ

فلا تسألوا عن خنجر اليأس طاعناً **** صمودي وصبْرَ القلب أسْوأ طَعْنةِ

أقوِّي فؤادي بالرجاء هُنيْهةً **** فلما يثور البحر تنهار قوَّتي

أحدِّث نفسي بالنَّجاة فأنتشي **** وفي لمْحةٍ تُنهي المعاناة نَشْوتي

نسيتُ - وربِّ الموج - معنى سعادتي **** ومعنى رضا قلبي وأُنْسي وبسمتي

تلاشتْ معاني الوقت والعمر وانتهتْ **** حكاية أحلامي وآفاقُ رغبتي

وأصبحت الدنيا كحُلمٍ بلا مَدَى ****وهان أمام الموت علمي وثروتي

ألا بئسما هذي الحياة ولهوها **** وبئس بلهوي في الحياةِ وغفلتي

ألا ما أشدَّ الموت صوتاً وصورةً **** تراءتْ لعيني منه أعجبُ صُورةِ

هنا صار ذكرُ الله أعظم ثروةٍ **** وقيمةُ تقْوى الله أعظم قيمةِ

أقول، وقد شاهدتُ ما لم أكنْ به **** محيطاً، وقد واجهتُ أعظمَ صَدْمةِ

ألا ليت أهلَ البغْي في الأرضِ لامسوا **** من البحر والأمواج سرَّ المنيةِ

فيا ربَّما عادوا إلى الحقِّ عَوْدةً **** وتابوا إلى الرحمن أجملَ تَوْبةِ

نعم ، إنَّها عبَّارة الموتِ لم تزْل **** تحرِّك في قلبي شجوني ولوعتي

أحاط بها الإهمال من كلِّ جانبٍ **** فصارت كسَيْفٍ للحقيقة مُصْلتِ

مَنِ القاتلُ الجاني؟ سؤالٌ معلَّقٌ **** على بابِ إنصافٍ وعدْلٍ وحكمةِ

رُكامٌ من الإهمالِ ما زال جاثماً **** بما فيه من سوءٍ على صَدْرِ أُمتي

نعم، إنَّها عبَّارةُ الموتِ حوَّلتْ **** حياتي إلى حزنٍ وشوقٍ ودَمْعةِ

أراها بعين الحزن في كل نظْرةٍ **** توجِّهها عيني، وفي كلِّ غَمْضةِ

وتسمعها أذني صَريراً وضَجَّة **** وطقْطَقَةً تُوحي بأعظم نَكْبةِ

ولولا يقيني بالإلهِ، وأنَّها **** مقاديرُ تجري في زمانٍ مُؤقتِ

لطال بقلبي في الأنين مقامُه **** وطالتْ على درْب الجراحات غُرْبتي

عزائي لكم يا مَنْ فقدتم أحبَّةً **** كفقدي أمامَ العينِ أغلى أحبتي

عزاءَ مُحِبٍ، صُورةُ الهولِ لم تَزَلْ **** تلاحقه في كل نومٍ وصَحْوةِ

أقول لكم، والبحر ساقَ دليلَه **** على الموت في أجلى وأوْضحِ عِبْرةِ

رِضانا بما يقضي الإله دليلُنا **** إلى راحةٍ كُبرى وعَفْوٍ وَرَحْمَةِ


شعر : عبد الرحمن صالح العشماوي
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 15-02-2006, 07:01 AM   #2
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي



بارك الله فيكم أختي الفاضلة ( القابضة على الجمر ) ، ولا فُض فوه الشاعر الإسلامي ( عبدالرحمن صالح العشماوي ) ، زادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-06-2006, 09:37 AM   #3
معلومات العضو
أبو فهد
موقوف

افتراضي

... بسم الله الرحمن الرحيم ...
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله في الجميع وجزاكم خيرا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
... معالج متمرس...
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-06-2006, 12:24 PM   #4
معلومات العضو
ابن حزم
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية ابن حزم
 

 

افتراضي




أخيتي الفاضلة (( مسك الختام ))
بارك الله فيكم وعليكم ونفع بكم ورزقكم من


ورحم الله ضحايا العبارة

الخير كله ووقاكم من الشر كله

أخوكم في الله

ابن حزم الظاهري
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 12:41 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.