موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة القصص الواقعية > مواقف في محطات الحياة ..وآراء

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 13-02-2010, 08:53 PM   #1
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

Hasrean (( ** افـتـقـدتك كثيراً .... فرأيتك على قارعة الطريق ** ))

حينما مرت بي هذهِ الآية الكريمة من كتاب الله عز وجل ... تذكرتك




قال تعالى : ((ويعبدون من دون الله ما لم ينزل به سلطانا وما ليس لهم به علم وما للظالمين من نصير ))




من هذه الآية الكريمة بدأت القصة ...



لا أدري ما الذي جعل قصتي ترتبط بالآية ...



وما الذي جعلني أتذكرك وأتذكر المواقف التي جمعتنا عند هذهِ الآية ...




في ظل ظروفي التي ضاق بها وقتي ...


وفي ظل ظروفك التي وضعوك وأجبروك أن تكون بها ... لم أجد مفراً إلا أن أكتب هذهِ الحكاية ...




في زمان مضى كنتُ كثيراً ما أراك متواجداً حولي ...



في كل خروجٍ ودخولٍ أراكَ أمامي ...



كنتُ أراكَ في وجوه من حولي من النساء ...



فيسألونني ... ما بكِ ؟



فاخفض رأسي ... دون إجابة



لذا لم أشعر أبداً بغربة أو خوف ... لأنك معي



فبوجودك نشعر بالأمن والأمان ...



ولكن الآن ...



أراكَ تبتعد شيئاً فشيئاً ...



فتتملكني مشاعر الخوف والريبة ...



فتجدني أبحث عنك في كل مكان ، لعلي أجدك وأسعد برؤيتك ...




وفي زمان مضى أيضاً كنتُ على موعدٍ مع أسفارٍ إلى بلادٍ شتى ، وكنتُ ما أزال أبحث عنك وأتفقدك ...



فما أن أراك إلا ويبتهج قلبي وتسعد نفسي ...



فكيف لا أحمد الله أني أراك بخير ، فأنت رمز للفضيلة والدين القويم ...



ويوماً بعد يوم ...



بدأت تبتعد عن وجوه النساء !!!



هل نسيت أني لن أستطيع أن أراك إلا على وجوههن !!!



فإن كنتَ تسمعني ... فأرجوكَ أن تعود




وما زال الأمل أن أراك متواجداً من جديد ...




ومضى زمان ...



وحل زمان آخر ، فإذا بي أسافر من جديد إلى مكانٍ يستحيل أن تتواجد فيه ...



هكذا قالوا لي وأسمعوني الخبر ...



فجلستُ متعبةً من حديثهم على قارعة الطريق انظر وأتأمل الوجوه ، ولم يخطر ببالي أبداً أن أراك في هذا المكان لأنهم أكدوا لي عدم تواجدك فيه ...




وفجأة ...




شهقتُ شهقةً من هول المفاجأة ...



فقلتُ لمن معي ...



انظروا ...



إنهُ متواجد هنا ...



إنه واقع وليس حلم ...




رأيتك ...



نعم رأيتك ... على وجه سيده مسلمة




فقلتُ : الله أكبر




زعموا بأني لن أراك هنا ... ولكنَ الله أبى




لن يستطيع أحداً بإذن الله تعالى أن يمنع تواجدك ...




فوجودك باقٍ ببقاءِ الإيمان في قلوب النساء ...















هل عرفتم عن من كنتُ أتحدث ؟


















إنـــه ....





















(( ** الــــنــــقـــــاب ** ))






كتبه / إسلامية


12/2/2010م
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 13-02-2010, 09:16 PM   #2
معلومات العضو
القصواء
اشراقة ادارة متجددة
 
الصورة الرمزية القصواء
 

 

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

خاطرة جميلة اختي اسلامية بارك الله فيك

ولكن وانا أقرأ خمنت أن ما تقصدينه هو .. الحياء ..

ولكن تخميني لم يكن في مكانه ..

ثبتك الله على طاعته

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 14-02-2010, 01:09 AM   #3
معلومات العضو
***
عضو موقوف

افتراضي

بارك الله فيكم

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 14-02-2010, 09:39 AM   #4
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القصواء
   السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

خاطرة جميلة اختي اسلامية بارك الله فيك

ولكن وانا أقرأ خمنت أن ما تقصدينه هو .. الحياء ..

ولكن تخميني لم يكن في مكانه ..

ثبتك الله على طاعته


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكِ أختي القصواء ...

لم تبتعدي كثيراً أيتها المباركة .... فالحياء شعبة من الإيمان وقرينة به ...

« عن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( الإيمان بضع وسبعون شعبة، والحياء شعبة من الإيمان ) ».

وعن عمران بن حصين قال صلى الله عليه وسلم «الحياء من الإيمان والإيمان في الجنة».

وقال الله صلى الله عليه وسلم: (الحياء والإيمان قُرَنَاء جميعًا، فإذا رُفِعَ أحدهما رُفِعَ الآخر).

فعلاً قد أصبتِ أختاه ... أصبحنا نفتقدهُ هو الآخر

شاكرة لكِ طيب مرورك وتعليقك ... لا حرمك الله الأجر


    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 14-02-2010, 09:40 AM   #5
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابي عقيل
   بارك الله فيكم


جزاكم الله خيراً
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 09:54 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.