موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام الرقية الشرعية والتعريف بالموسوعة الشرعية في علم الرقى ( متاحة للمشاركة ) > فتاوى ودراسات وأبحاث العلماء وطلبة العلم والدعاة في الرقية والاستشفاء والأمراض الروحية

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 29-01-2010, 03:49 AM   #1
معلومات العضو
أسامي عابرة
مساعد المدير العام
 
الصورة الرمزية أسامي عابرة
 

 

Arrow ( && هل هناك علاقة بين قص الأثر والزواج من الجن - " ابن جبريبن " -رحمه الله- && ) !!!

هل هناك علاقة بين قص الأثر والزواج من الجن


هناك قول مشهور بين الناس عن بعض القبائل التي لديها فراسة وقدرة على تقصي الآثار ، ومعرفة أصحابها ، وقيل لأن أحد أجدادهم قد تزوج من الجن ، وهذا هو سبب اكتسابهم هذه القدرة ، فما مدى صحة ذلك ؟

الجواب :

هذا غير صحيح ، ولا أعرف أن الإنسان يتولد بين إنسي وجني ، حيث أن الجن ليس لهم أجسام ، وإنما هم أرواح هوائية ، وإن كانوا يقدرون على التشكل بأشكال متنوعة ، فأما هؤلاء الذين يعرفون الآثار والأشياء فهم من أهل الفراسة ، وقوة الذكاء والمعرفة ، والفطنة والتجربة ، وقد جعل الله تعالى فروقاً بين الآثار وموطئ الأقدام ، كما جعل فروقاً ظاهرة بين الناس في الطول والقصر ، والسواد والبياض والصغر والكبر ، فأنت ترى مائة ألف من البشر لا تجد فيهم اثنين متشابهين في كل الصفات ، فهذا هو السبب الذي يميز هؤلاء بين الناس ، ويعرفون الآثار والأشباه ، والله أعلم .

من كتاب اللؤلؤ المكين من فتاوى ابن جبرين ص 15
 

 

 

 


 

توقيع  أسامي عابرة
 

°°

سأزرعُ الحبَّ في بيداءَ قاحلةٍ
لربما جادَ بالسُقيا الذي عبَرا
مسافرٌ أنت و الآثارُ باقيةٌ
فاترك لعمرك ما تُحيي به الأثرَ .


اللهم أرزقني حسن الخاتمة و توفني وأنت راضٍ عني

°°
( )
°•°°•°

التعديل الأخير تم بواسطة أسامي عابرة ; 29-01-2010 الساعة 09:24 AM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-01-2010, 04:01 PM   #2
معلومات العضو
أبوسند
التصفية و التربية
 
الصورة الرمزية أبوسند
 

 

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خير على هذي الفتوى وبارك الله فيك
والله يجعل جهدك في ميزان حسناتك
والله يكتب لك الخير حيث كان
والله يرزقنا وإياكم الفردوس
الاعلى
 

 

 

 


 

توقيع  أبوسند
 

يقول العلاّمة محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله

طالب الحق يكفيه دليل ...
... وصاحب الهوى لايكفيه ألف دليل

الجاهل يُعلّم
وصاحب الهوى ليس لنا عليه سبيل
--------------------------
حسابي في تويتر

@ABO_SANAD666




التعديل الأخير تم بواسطة أبوسند ; 12-03-2010 الساعة 06:27 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 29-01-2010, 09:55 PM   #3
معلومات العضو
أسامي عابرة
مساعد المدير العام
 
الصورة الرمزية أسامي عابرة
 

 

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وإياكم / بارك الله فيكم أخي الكريم

تشرفت بمروركم الكريم وتعليقكم الطيب المبارك

رزقكم الله خيري الدنيا والآخرة

في رعاية الله وحفظه

 

 

 

 


 

توقيع  أسامي عابرة
 

°°

سأزرعُ الحبَّ في بيداءَ قاحلةٍ
لربما جادَ بالسُقيا الذي عبَرا
مسافرٌ أنت و الآثارُ باقيةٌ
فاترك لعمرك ما تُحيي به الأثرَ .


اللهم أرزقني حسن الخاتمة و توفني وأنت راضٍ عني

°°
( )
°•°°•°
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 30-01-2010, 02:34 AM   #4
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي


،،،،،،

بارك الله فيكم أخيتي الفاضلة ومشرفتنا القديرة ( أم سلمى ) ، فقط لي تعقيب حول قول العلامة الشيخ ( عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين ) - رحمه الله - :

( حيث أن الجن ليس لهم أجسام ، وإنما هم أرواح هوائية )


وقد تعرضت لهذه المسألة في كتابي الموسوم ( منهج الشرع في بيان المس والصرع ) تحت عنوان ( فائدة هامة " حقيقة أجسام الجن " ) ، قلت فيه :

لا يجوز أن يفهم من كافة التعريفات السابقة الخاصة بالجن على أنها أرواح مجردة عن الأجسام ، فالجن مخلوقات ذات أرواح وأجسام لا يعلم كنهها وكيفيتها إلا الله سبحانه وتعالى ، وأي كان القائل بأنها أرواح مجردة عن الأجسام فهذا قول فيه نظر وهو مخالف للصواب ، ومنهج أهل السنة والجماعة يقوم على إثبات أنها مخلوقات ذات أرواح وأجسام ، كما أنها أجسام قد تكون كثيفة وقد تكون خفيفة بكنه وكيفية لا يعلمها إلا الله سبحانه وتعالى ، ولم يرد نص نقلي من الكتاب أو السنة يحدد ماهية هذه الأجسام ، هذا وقد ذهب المعتزلة إلى أن الجن مخلوقات ذات أجسام خفيفة 0

قال القاضي أبو يعلى الحنبلي : ( والصواب أنه لم يرد في الشرع ما يدل على أن أجسام الجن رقيقة أو كثيفة ، فوجب أن لا يصح وصفهم بالرقة )( المعتمد في أصول الدين – ص 172 ) 0

قال الشبلي : ( قال القاضي – أبو يعلى محمد بن الحسين بن الفراء الحنبلي - : الجن أجسام مؤلفة وأشخاص ممثلة ويجوز أن تكون كثيفة خلافا للمعتزلة في قولهم : إنهم أجسام رقيقة ولرقتهم لا نراهم والدلالة على ذلك علمنا بأن الأجسام يجوز أن تكون رقيقة ، ويجوز أن تكون كثيفة ، ولا يمكن معرفة أجسام الجن أنها رقيقة أو كثيفة إلا بالمشاهدة أو الخبر الوارد عن الله تعالى أو عن رسول الله وكلا الأمرين مفقود فوجب أن لا يصح أنهم أجسام رقيقة أصلا ، فأما قولهم : إن الجن إنما كانت أجساما رقيقة لأننا لا نراها وإنما نراها لرقتها فلا يصح لأننا قد دللنا على أن الرقة ليست بمانعة عن الرؤية في باب الرؤية ويجوز أن تكون الأجسام الكثيفة موجودة ولا نراها إذا لم يخلق الله تعالى فينا الإدراك )( أحكام الجان - ص 30 ) 0

وقال أيضا في مقدمة كتاب " أحكام الجان " : ( تقرير أن للجن أجساما مشخصة رقيقة أو كثيفة تتطور وتتشكل في صور شتى ليمكن الوقاع ويتأتى 0 لأنه إنما يتصور بين جسمين مماسين ويتفرع على هذا ذكر تحيزهم وأكلهم وشربهم وتناكحهم فيما بينهم لأن جسم الحي لا بد له من تحيز وتناول ما هو سبب لنموه وبقاء جنسه بالتوالد )( أحكام الجان – ص 12 ) 0

وقال – رحمه الله – مؤكدا على المفهوم السابق : ( قال القاضي أبو بكر : ولسنا ننكر مع ذلك يعني أن الأصل الذي خلقه منه النار أن يكثفهم الله تعالى ويغلظ أجسامهم ويخلق لهم أعراضا تزيد على ما في النار فيخرجون عن كونهم نارا ويخلق لهم صورا وأشكالا مختلفة 0 والله سبحانه وتعالى أعلم بالصواب وإليه المرجع والمآب )( أحكام الجان – ص 29 ) 0


قال الدكتور عبدالكريم نوفان عبيدات : ( وقد استشكل على فريق من الناس أن يكون للجن أجسام ، لأنه لو كان لهم أجسام لرأيناهم ، والحقيقة أنه لا إشكال في ذلك ، فلو كثَّف الله لنا أجسامهم أو جعل في أبصارنا القوة لرأيناهم ، فالله قادر على إيجاد مخلوقات من النار لها عقول حالة في الأجسام ولكنها لا ترى في الأحوال العادية للبشر 0

على أنه قد حصل الخلاف بين العلماء في طبيعة هذه الأجسام ، هل هي رقيقة أم كثيفة ؟ ففريق قالوا بكثافتها ، مع اختلافها عن أجسام الإنس ، وفريق قال برقتها ولطافتها ، ولذلك فهي لا ترى ، كما سبق من قول المعتزلة وقول ابن حزم 0

وأياً ما كان الحق في ذلك ، فالذي يجب أن نعلمه أن لهم أرواحاً عاقلة مريدة مكلفة ، على نحو ما عليه الإنسان ، وأن هذه الأرواح حالَّة في أجسام نارية ، لها قدرة على التشكل ، كما دل على ذلك السنة النبوية ، خلافاً لمن زعم من الفلاسفة والملاحدة ، الذين قالوا : " بأن الجن هم عبارة عن أرواح مجردة ، لها تصرف في العنصريات ، والشيطان القوة المتخيلة ، ولا يمنع ظهورهم على بعض الأبصار وفي بعض الأحوال " ( كشاف اصطلاحات الفنون – بتصرف – 1 / 374 ) 0 وكما زعم الناس أن الجن عبارة عن النفوس البشرية المفارقة لأبدانها ( فتح القدير – 5 / 303 ) ، وهذا ولا شك قول بالتناسخ ، وهو مذهب باطل كما هو مقرر )( عالم الجن في ضوء الكتاب والسنة – ص 17 – 18 ) 0


يقول الأستاذ مصطفى عاشور – بعد أن ساق آراء المثبتون للجن وأقوالهم في طبيعة أجسامهم - : ( هذه بعض الآراء التي وردت في بيان أجسام الجن ، وينبغي أن نلاحظ أن معرفة أجسام الجن أنها رقيقة أو كثيفة 0 لا تكون إلا بالمشاهدة أو الخبر الوارد عن الله تعالى أو عن رسوله ، وكلا الأمرين مفقود ، ولذا فيجب التوقف في هذا الأمر )( عالم الجن أسراره وخفاياه – ص 21 ) 0

قلت : وهذه المسألة من المسائل الغيبية التي لم يثبت بها نص نقلي يحدد أصل مادة خلقتهم من حيث الكثافة أو الخفة ، وكافة الآيات والأحاديث التي تحدثت عن خلق الجن ومادتهم لم تتطرق لهذه المسألة ، فقد ذكر ابن عباس ومجاهد وغيرهما في تفسير قول الله تعالى :

( وَخَلَقَ الْجَانَّ مِنْ مَارِجٍ مِنْ نَارٍ )


( سورة الرحمن – الآية 15 )


قالوا : أي من خالصه وأحسنه 0

وقال النووي : ( المارج اللهب المختلط بسواد النار )( صحيح مسلم بشرح النووي - 16 ، 17 ، 18 / 415 ) 0

وقد ثبت من حديث عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله :

( خلقت الملائكة من نور ، وخلق الجان من مارج من نار ، وخلق آدم مما وصف لكم )


( أخرجه الإمام مسلم في صحيحه – كتاب الزهد ( 10 ) – برقم 2996 )


يقول الدكتور عبدالكريم نوفان عبيدات : ( وهكذا نلاحظ أن القرآن الكريم والسنة النبوية قد حددا ماهية المادة التي خلق منها الجن ، فقد عبر القرآن عنها مرة بنار السموم ومرة بأنها مارج من نار 0 فما هي هذه المادة وما طبيعتها ؟

ثم ساق – حفظه الله – قول الإمام الطبري والقرطبي في تفسير المارج إلى أن قال : وفي واقع الأمر أن هذه الروايات كلها متقاربة المعنى وتؤدي معنى واحداً ، فخالص النار أو ما كان في طرفها إذا التهبت واختلطت ، تعطي ألواناً من الحمرة والصفرة والاخضرار ، وهو الذي خلق منه الجن )( عالم الجن في ضوء الكتاب والسنة – باختصار - ص 13 – 14 ) 0


ولم أقف في بحثي لهذه الجزئية فيما اطلعت عليه من كتب وأبحاث ودراسات على قول لعلماء أجلاء تكلموا في هذه المسألة فخاضوا فيها دون الدليل النقلي الذي يدعم ذلك ، والصحابة والتابعون والسلف لم يجتهدوا قط إلا في مسائل تحتاج للاجتهاد والقياس ، وهذا يعني أنهم توقفوا في ماهية أجسام الجن من حيث الكثافة أو الخفة لعدم ورود الدليل النقلي الذي يؤكد أحد الاتجاهين ، ونحن نعلم يقينا أن أمور الغيب أمور توقيفية لا يجوز لأحد أن يدلو فيها بدلوه كائن من كان دون الاعتماد على مصادر التشريع ، فالحق أنه يجب التوقف في هذه المسألة والقول بأن أجسام الجن قد تكون كثيفة وقد تكون خفيفة ، خلافا لما ذهب إليه المعتزلة وكذلك ابن حزم الظاهري – رحمهما الله - ، حيث قالوا بأن أجسام الجن خفيفة دون مصدر نقلي يعتمدون عليه 0 والله تعالى أعلم 0

وفي ذلك يقول ابن حزم : ( وهم – يعني الجن – أجسام رقاق صافية هوائية لا ألوان لهم ، وعنصرهم النار ، كما أن عنصرنا التراب ، وبذلك جاء القرآن ، قال الله عز وجل : ( وَالْجَانَّ خَلَقْنَاهُ مِنْ قَبْلُ مِنْ نَارِ السَّمُومِ )( سورة الحجر - الآية 27 ) ، والنار والهواء عنصران لا ألوان لهما ، وإنما حدث اللون في النار المشتعلة عندنا لامتزاجها برطوبات ما تشتعل فيه من الحطب والكتان والأدهان وغير ذلك ، ولو كانت لهم ألوان لرأيناهم بحاسة البصر ، ولو لم يكونوا أجساماً صافية رقاقاً هوائية لأدركناهم بحاسة اللمس )( الفصل في الملل والأهواء والنحل - 5 / 13 ) 0

هذا ما تيسر لي بخصوص هذه المسألة ، والله تعالى أعلم وأحكم 0

زادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
 

 

 

 


 

توقيع  أبو البراء
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 30-01-2010, 03:04 AM   #5
معلومات العضو
أسامي عابرة
مساعد المدير العام
 
الصورة الرمزية أسامي عابرة
 

 

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وفيكم بارك الله فيكم شيخنا الفاضل أبو البراء

تشرفت بمروركم الكريم وتعليقكم الطيب المبارك

وإضافتكم القيمة ، نفعنا الله وإياكم

رزقكم الله خيري الدنيا والآخرة

في رعاية الله وحفظه

 

 

 

 


 

توقيع  أسامي عابرة
 

°°

سأزرعُ الحبَّ في بيداءَ قاحلةٍ
لربما جادَ بالسُقيا الذي عبَرا
مسافرٌ أنت و الآثارُ باقيةٌ
فاترك لعمرك ما تُحيي به الأثرَ .


اللهم أرزقني حسن الخاتمة و توفني وأنت راضٍ عني

°°
( )
°•°°•°
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 01-02-2010, 07:32 AM   #6
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي


،،،،،،

وفيكم بارك الله أخيتي الفاضلة ومشرفتنا القديرة ( أم سلمى ) ، وزادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
 

 

 

 


 

توقيع  أبو البراء
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 09:17 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.