موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة الشعر والنثر والأدب والعلم

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 19-05-2009, 04:44 PM   #1
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي النحو..في حياتنا !!!

" كان "

فعل ناقص ، لم يُروَ الكثير عن كيفية دخوله امبراطورية اللغة ،
ولكنه فرض نفسه على أبجديات النحو ، بحزم وسطوة ... كأشياء كثيرة ناقصة مبتورة غامضة تفرض نفسها على وجودنا ، وبين حيثيات أحوالنا ، ولا نعرف كيف ،
كل ما نعرفه أنها جزء من حياتنا ،

لم تُعرف الظروف الكاملة لدخول " كان " ولاحقا " أخواتها " وسيطرتها على الحكم



وقد قيل في ذلك الكثير من الأقاويل ،

قالوا.......... أن " كان " و " جماعتها المنظّمة " ، هاجمت مدينة " المبتدأ والخبر " ، عاصمة " اللغة العربية " الّلذين كانا متفقين على كل الشكليات والحركات والروتينيات ،

وقد قالوا ..فرّق تسُدْ ، وهذا ما فعلته " كان "
و اعتقلت كلّ في ناحية ، وفرضت عليه الصلح ،
فما كان من المبتدأ الا ان قبل " بالرفع " مغلوبا على أمره ، بعكس " الخبر " الذي أصبح منصوبا ..
بحيث يكونا في معظم الأحوال تابعين ل " كان ".... في القرارات العسكرية ، الحربية ، الخارجية ،الأمنية ، التجارية
إلاّ في بعض القرارات الشكلية الداخلية ، التي يتخذ فيها " المبتدأ والخبر" قرارا موحدا فرعيا دون العودة الى " كان " . وهذا ما كان نادر الحدوث ....مثل تقرير يوم احتفال جماعي بمناسبة فوز " المضاف " على خصمه " المضاف اليه " وجرّه في الشوارع على مرأى وتصفيق واعجاب الجميع .

لم نعرف الى الآن .. مصدر " الأخوة " الذي يربط " كان " بجماعتها ،
فكيف تدّعي " أصبح "، " أضحى " ، " أمسى " ، " ظلّ" ، " لا زال "، " ما برح " و" ما فتئ " والتي تدل على استمرارية المستقبل ، اخوتها الحميمة بالسيدة " كان " والتي تدل على الماضي ؟

يتضح من كثير من الروايات ، انها علاقة " الظروف الموحّدة " التي تجمع عادة الأشخاص بعضهم ببعض ،
فيسيرون الى هدف موحّد ، وان اختلفت الأسماء والأوطان والأديان والأشكال......

وقد قيل ما قيل عن مصدر هذه الظروف التي شكّلت هذه القوة ،
كعادة الناس ، حينما يرون نجما يلمع على سلم المجد ،
فيسارعون الى نهش ماضيه ،وسيرة حياته ، واختلاق الحلقات التي يربطون بها ما شاءوا من الأحداث ...

ولطالما أثارت " كان " الكثير من القصص لغموضها ، وقوتها العجيبة التي استطاعت بها ان تهاجم ، عاصمة امبراطورية اللغة ، مدينة " المبتدأ والخبر " والاستيلاء على مفاتيح القيادة فيها ...

وقد قيل ، لم يجدوا ما يعيبوا به على الورد ، فقالوا له يا أحمر الخدّين !،
وهذا ما كان يُقال ل " كان " ، ويُهمز و يُلمز به ..
إنّ " كان " هو.......... " فعل ناقص "

ولكن ، كيف تكون بهذه القوة ،ثم توصف بالنقص ؟

مما رُوي ..... أن " كان " هي سيدة مُطلّقة ، تنازلت عن المهر كاملا " المفعول به " ، مقابل أن يطلّقها زوجها " الفاعل "


وبالرغم ان بعض " الأعداء " اعتبروا ان هذا مسببا كافيا لنقص كان في نظر المجتمع ،
الا ان الأغلبية اعتبروا أن نقصان " كان " بسبب أنها استغنت عن الفاعل و المفعول به بإرادتها ، يعدّ نقطة في صالحها ، ومغذيا آخر للقوة بداخلها .

ولم ترد " كان " على هذه الأقاويل ولم تكترث بها ، ...
وظلت الى يومنا هذا ....بكل كبرياء ..... تمشي في المقدمة ، بينما يمشي وراءها وبأمرها.. المبتدأ والخبر ....!
وكانت هذه ظروف " أخواتها " فانضموا جميعا الى جماعة واحدة ، بهدف واحد .. لا فاعل ... ولا داعي إذن للمفعول به ...
دون اهتمام بكل ما يُقال من أحاديث جانبية ...سخيفة .....

 

 

 

 


 

توقيع  فاديا
 


لا أشبه الكثير .. وهذا يشرفني جدا


http://quran-m.com/pp/data/506/medium/141_.jpg
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 19-05-2009, 05:26 PM   #2
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

أعجبني هذا النحو الراقي أختي فاديا ... جزاك الله خيرا

لم تُعرف الظروف الكاملة لدخول " كان " ولاحقا " أخواتها " وسيطرتها على الحكم

إذاً .... لا بد من التحقيق في الأمر

وقد قيل ، لم يجدوا ما يعيبوا به على الورد ، فقالوا له يا أحمر الخدّين !،

نعم مثل جميل ... وكما هو الحال (( اللي ما يطول العنب ... يقول حامض ))

مما رُوي ..... أن " كان " كانت سيدة مُطلّقة ، تنازلت عن المهر كاملا " المفعول به " ، مقابل أن يطلّقها زوجها " الفاعل "

لا حول ولا قوة إلا بالله .... أليس هذا خلعاً ؟


ولم ترد " كان " على هذه الأقاويل ولم تكترث بها ، ...

هذا أفضل ما تفعله في هذه الحالة


بارك الله فيكِ على هذا الإبداع ...

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 19-05-2009, 07:42 PM   #3
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي

إذاً .... لا بد من التحقيق في الأمر

في معظم الأحوال قد لا نعرف ... وكله في النهاية قضاء وقدر .




نعم مثل جميل ... وكما هو الحال (( اللي ما يطول العنب ... يقول حامض ))

وقد يطوله ، ولا يزال يعتقد أنه حامض .. ربما لأنه لا يدرك أن مصدر الحموضة لديه هو !




لا حول ولا قوة إلا بالله .... أليس هذا خلعاً ؟


أتمنى أن لا تسمعك المجموعة النسائية التي تُطالب بإعادة سن قانون الخلع
أصبح الأمر مهزلة .. كل واحدة تضع في جيبها 2000 ديناروتنزل المحكمة وتتخلص من زوجها ان لم يعجبها ، و90% منهن بين الثامنة عشر والعشرين.



هذا أفضل ما تفعله في هذه الحالة


صحيح! ، بكل شموخ أثبتت ( كان ) أنها تقوم بأفعال رئيسية حيوية رائدة ،بشكل منفرد كامل ، دون الحاجة الى الفاعل ولا المفعول به .

 

 

 

 


 

توقيع  فاديا
 


لا أشبه الكثير .. وهذا يشرفني جدا


http://quran-m.com/pp/data/506/medium/141_.jpg
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 19-05-2009, 08:43 PM   #4
معلومات العضو
( أم عبد الرحمن )
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

ماشاء الله اعجبنى اسلوبك فعلا اختى فاديا
ولكنى لم اتوقع ان يكون للنحو علاقة بالحياة الاسرية
دمت بود
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 21-05-2009, 11:16 PM   #5
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي

جزلك الله خيرا اختي الفاضلة ام عبد الرحمن
وما أدراك ِ؟ ... كل شيء له قواعد

 

 

 

 


 

توقيع  فاديا
 


لا أشبه الكثير .. وهذا يشرفني جدا


http://quran-m.com/pp/data/506/medium/141_.jpg
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 04-04-2016, 05:51 PM   #6
معلومات العضو
السعيد ابراهيم الفقي

افتراضي

أسجل اعترافي بهذا النوع من الأدب الوظيفي
وأشكر الكاتبة على هذا الجهد والإجتهاد الرائع
....
وأسمي هذا النوع من الكتابة ب----ألعاب العباقرة
وكتبت مجموعة قصصية تسير على هذا الخط
....
وكتبت قصة كاملة بالفرنسية .. بفعل واحد
Verbe Avoir
قصة من 4 صفحات ..
....
ليتنا نهتم بهذا النوع في تعليم اللغات .. خاصة لغتنا الغراء .. اللغة العربية
....
أكرر تحياتي .. وشكري ..

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 03:26 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.