موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > ساحة الأسئلة المتعلقة بالرقية الشرعية وطرق العلاج ( للمطالعة فقط ) > اسئلة عالم الجن والصرع الشيطاني وطرق العلاج

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 20-07-2005, 03:21 AM   #1
معلومات العضو
قندهار
عضو نشط

Question هل من يقسم على الجن ويقول أقسمت عليكم بالله أن تفعلوا كذا وكذا ، يقع في الشرك ؟؟؟

هناك من يقسم على الجن ويقول أقسمت عليكم بالله أن تفعلوي لي كذا وكذا وكأن يقول أقسمت عليكم ( بأسماءه الحسنى) ويأمرهم فهل هذا يقع في الشرك؟؟
أرجو أن أجد عند سيادتكم الجواب.

ولكم مني جزيل الشكر.

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 20-07-2005, 04:47 PM   #2
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي

الأخ الحبيب ( محب العلم والخير ) حفظه الله ورعاه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

أما بخصوص أخذ العهد على الجن والشياطين فلا يعتبر من الشرك إن كان أثناء الرقية والعلاج ، أما أن يقسم عليهم في مواضع آخرى فهذا قد يقع تحت عنوان ( الاستعانة ) ، وقد بينت في موضع آخر أن الاستعانة لا تجوز بناء على فتاوى كثير من علماء الأمة ، ومن يفعل فهو آثم كما جاء عن العلامة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز - رحمه الله - 0

ولكن لا بد من معرفة الصيغة الخاصة بذلك العهد حتى لا يقع اللمعالج في المحظور ، وحيث أنني قد تكلمت عن هذه المسألة في كتابي الموسوم ( منهج الشرع في علاج المس والصرع ) تحت عنوان ( أخذ العهد على الجن والشياطين ) ولذلك أرى من طرحها هاهنا للفائدة العلمية :

إذا قرر الجني بإذن الله وحده الخروج ، يأخذ المعالِج عليه العهد أن لا يعود ثانية ، ويكون العهد قائما بين ذلك الجني وبين المعالِج نفسه كأن يقول : ( أعاهدك 000 عهدا بيني وبينك أن لا أؤذيه 00 وأن لا أؤذي مسلما 0 وأن لا أعود إليه ما حييت ) ونحو ذلك من الألفاظ 0

قال ابن مفلح – رحمه الله - : ( كان شيخنا – يعني شيخ الإسلام ابن تيمية – إذا أتي بالمصروع وعظ من صرعه وأمره ونهاه ، فإذا انتهى وفارق المصروع أخذ عليه العهد أن لا يعود ، وإن لم يأتمر ولم ينته ولم يفارق ؛ ضربه حتى يفارقه ) ( الفروع – 1 / 607 ) 0

بعض المعالِجين قد يستخدم أسلوبا يطلق عليه ( التضمين ) وهو سؤال الجني إحضار ضامن له من عائلته بحيث يتكفل ويضمن عدم عودته لهذا الجسد مرة أخرى ، وذلك لإقامة الحجة عليه ، وإخلاء مسؤولية المعالِج بعد ذلك أمام الله عز وجل أولا ثم قبيلة ذلك الجني ثانيا 0

سئل فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين عن استخدام هذا الأسلوب في الرقية والعلاج ، فأجاب - حفظه الله - :

( لا بأس بهذا التضمين ، فإن الجن فيهم مسلمون وصالحون كما قال تعالى عنهم : ( وَأَنَّا مِنَّا الصَّالِحُونَ وَمِنَّا دُونَ ذَلِكَ ...) إلى قوله : ( وَأَنَّا مِنَّا الْمُسْلِمُونَ وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ ... ) ( سورة الجن – جزء من الآية 14 ) ، ولا شك أن الصالحين لا يرضون بفعل المردة منهم ، أي باعتدائهم على الإنس وملابستهم ، وقد ذكر لي أن امرأة أصابها صرع ، فبعد أن ضيق عليه الراقي مرة بعد مرة طلب منه من يضمن أحد من أقاربه ، فدلهم على أحدهم فذهب إليه رجل وخاطبه فجاء معه وتعهد أن يحجزه ويمنعه من العودة إلى الإنسي فوفى بذلك ، حيث أن لهم القدرة على المنع والأخذ على أيدي المعتدين ، لكن لا يجوز فعل الجاهلية وهو قول الإنسان إذا نزل بواد في البرية : أعوذ بسيد هذا الوادي من سفهاء قومه ، لقوله تعالى : ( وَأَنَّه كانَ رِجَالٌ مِنْ الإنس يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِنْ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقًا ) ( سورة الجن – الآية 6 ) أي ما نفعوهم أو عظموهم بهذه الاستعاذة ، فكان ذلك من دعاء غير الله تعالى ) ( منهج الشرع في علاج المس والصرع ) 0

قلت : ومع أن استخدام هذا الأسلوب مجرب ونافع بإذن الله تعالى ، إلا أن الأولى تركه وعدم استخدامه في الرقية والعلاج وذلك للأسباب التالية :

أ )- إن الغاية لا تبرر الوسيلة ، واستحضار الجني الضامن ليس مبررا من الناحية الشرعية ، ولا يجوز للمعالِج أن يطلب ذلك لمخالفته النصوص القرآنية والحديثية ، وصرع الجن للإنس من الظلم المحرم ، فكيف يساعد على ذلك ويطلب مثل ذلك الأمر ، والتجوز الحاصل في هذه المسألة يبقى ضمن القاعدة الفقهية ( الضرورات تبيح المحظورات ) 0

ب)- قد يتخذ هذا الأسلوب من قبل كثير من الجن والشياطين مطية للكذب والتلاعب والاستخفاف بالمعالِج والاستهزاء به 0

ج)- إن استخدام هذا الأسلوب في العلاج يؤدي لضعف شخصية المعالِج في تعامله مع الأرواح الخبيثة ، مع أن قوة الشخصية من الصفات الهامة التي يجب أن يتحلى ويتمتع بها المعالِج في حربه مع الجن والشياطين 0

هذا ما تيسرؤ لي أخي الحبيب ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 26-07-2005, 10:49 AM   #4
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي

وإياكم أخي الحبيب ( محب العلم والخير ) ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء سامة بن ياسين المعاني 0

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 11:05 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.