موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > منبر الفقه الإسلامي > فتاوى وأسئلة الطهارة والصلاة والزكاة والصيام والعمرة والحج والجنائز

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 02-09-2008, 08:48 PM   #1
معلومات العضو
( أم عبد الرحمن )
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي درجة حديث إنَّ الله لا ينظُر إلى الصَّفّ الأعوج



السؤال:

السَّلام عليْكم,،
هل عبارة: "إنَّ الله لا ينظُر إلى الصَّفّ الأعوج" حديثٌ صحيح؟

جزاكم الله خيرًا.
الجواب:
الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:
فهذا الحديثٌ مشهورٌ على ألسِنة النَّاس ومتداول بين كثيرٍ من أئمَّة المساجد، إلا أنَّه لا أصْلَ له صحيحٌ ولا ضعيف، ولم يُخَرَّج في شيء من كُتُب السُّنَّة المعتمدة فيما وقَفْنا عليه، وهي من أمارات الوضع عند أهل العلم كما نص عليه ابن الجوزي.

قال الشَّيخ مُحمَّد بن صالح العُثَيْمين في "مَجموع الفتاوى": "وهُنا تنبيهٌ - أرجو الله سُبحانَه وتعالى أن يَجد آذانًا مُصْغيةً من إخْوانِنا الأئمَّة والمأمومين - وهو أنَّ قولَ بعض الأئمَّة: إنَّ الله لا ينظُر إلى الصَّفّ الأعوج؛ لا يَصِحّ؛ حيث إنَّ هذا الحديثَ لا يصِحّ عنِ النَّبيّ - صلَّى الله عليه وسلَّم" اهـ.

وقال العلامة ابنُ باز: "لا أصلَ له".

هذا؛ وقد صحَّتْ أحاديثُ كثيرةٌ في تَسوية الصّفوف فيها الغُنية عن هذا منها:
- ما رواه أنسٍ - رضِي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم -: ((سوّوا صفوفَكم فإنَّ تَسويةَ الصّفوف من تَمام الصَّلاة))؛ متَّفق عليه.
- ومنها: أنَّه - صلَّى الله عليه وسلَّم - كان يُقبِل بوجهه على الصَّحابة قبل أن يُكَبّر ويقول: ((تراصّوا واعتدلوا))؛ متَّفق عليه.
- ومنها: قوله - صلَّى الله عليْه وسلَّم -: ((سوّوا صفوفَكم، وحاذُوا بيْن مناكبِكُم، ولينوا في أَيْدي إخوانِكم، وسدُّوا الخلل فإنَّ الشَّيطان يدخُل فيما بينكم))؛ رواه أحمد.
- ومنها: قوله - صلى الله عليه وسلَّم -: ((ألا تُصفّون كما تصفُّ الملائكة عند ربها؟)) قلنا: كيف تصفّ الملائكة عند ربّها؟ فقال: ((يتمّون الأوَّل ويتراصّون في الصف))؛ رواه مسلم.
- ومنها: قوله - صلى الله عليه وسلَّم -: ((لتسوّنَّ صفوفَكم أو ليخالِفنَّ الله بيْن وجوهِكُم))؛ متَّفق عليه عن النعمان بن بشير، وفي رواية عند أبي داود: ((وَاللَّهِ لَتُقِيمُنَّ صُفُوفَكم أَو لَيُخَالِفَنَّ اللَّهُ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ)) قال النعمان: "قَالَ فَرَأَيْتُ الرَّجُلَ يُلْزِقُ مَنْكِبَهُ بِمَنْكِبِ صَاحِبِهِ وَرُكْبَتَهُ بِرُكْبَةِ صَاحِبِهِ وَكَعْبَهُ بِكَعْبِهِ.))،، والله أعلم.

http://www.alukah.net/Fatawa/FatwaDe...1&FatwaID=2932

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 10:24 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.