موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > المنبر الإسلامي العام

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 08-04-2008, 05:16 PM   #1
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

Hasrean سنقلب دون حراك ... ( الـبـدايـة)

[glint]ذكر الموت ... حياة القلوب [/glint]


أخوتي وأخواتي في الله ... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إنه اليوم الأول لهذه السلسلة ( سنقلب دون حراك )

سبحان الله يكفي عنوانها أن يزرع فينا الخوف والتردد للذهاب إليها ....

ولكن ركبت السيارة وانطلقت إليها وأنا أفكر جديا ( هل سيأتي يوم يقلبوني دون حراك ؟ ) ...

ثم علمت يقينا إن طريق التقوى شاق وأن سلعة الله غالية وتستحق منا كل جهد وكد ، علنا نصل إليها وعندها نستريح من تعب الدنيا ، في بيت لا صخب فيها ولا نصب ، في مقعد صدق عند مليك مقتدر ، وعلمت كذلك إن ذكر الموت هو من المعينات على تقوى الله ، وربما يكره كثير منا ذكر الموت ، وربما يقول : لا نريد أن تكدر علينا حياتنا


سبحان الله !


والله لو نسينا الموت فإنه لن ينسانا ، ولو تشاغلنا عنه لما تشاغل عنا


وتذكرت حينها قوله تعالى : ( قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلاقِيكُمْ ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ )


نعم إن الموت ليس وراءنا بل هو أمامنا ، لا بل هو ملتف حولنا ، ونحن نقطع المراحل ونسير إليه ، ونوشك أن نبلغ الساعة التي كتب الله لنا أن نغادر فيها هذه الدنيا ، فكل الأرض أرضه ، وكل الحكم حكمه ، قال تعالى : (كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَنْ زُحْزِحَ عَنْ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ )

إن الله عزوجل ما جعل الخلود لأحد من أنبيائه ، وكان أولاهم محمد ، ولكنه سبحانه قبضه إليه ونعاه إلى نفسه في حياته بقوله : (إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ )


فــيــا لــهــا من تــذكــرة !


ويأتيه جبريل يذكره فيقول :" يا محمد عش ما شئت فإنك ميت وأحبب من شئت فإنك مفارقه واعمل ما شئت فإنك مجزي به واعلم أن شرف المؤمن قيامه بالليل وعزه استغناؤه عن الناس "


وما كان حبيبنا ليتركنا دون أن يبين لنا حالنا في هذه الدنيا .... هذه الدنيا التي غرت الناس ، وألهتهم عن آخرتهم ، فاتخذوها وطنا لهم ، ومحلا لإقامتهم ، لا تصفو فيها سعادة ، ولا تدوم فيها راحة ، ولا يزال الناس في غمرة الدنيا يركضون ، وخلف حطامها يلهثون ، حتى إذا جاء أمر الله انكشف لهم حقيقة زيفها ، لقوله تعالى : ** لَّقَدْ كُنتَ فِي غَفْلَةٍ مِّنْ هَـٰذَا فَكَشَفْنَا عَنكَ غِطَآءَكَ فَبَصَرُكَ ٱلْيَوْمَ حَدِيدٌ **


عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنكبيّ فقال : ( كن في الدنيا كأنك غريب ، أو عابر سبيل ) .
وكان ابن عمر رضي الله عنهما يقول : " إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح ، وإذا أصبحت فلا تنتظر المساء ، وخذ من صحتك لمرضك ، ومن حياتك لموتك " . رواه البخاري


وكان رسول الله يوصي أصحابه بذكر الموت فيقول : (( أكثروا من ذكر هادم اللذات : الموت فإنه لم يذكره أحد فى ضيق من العيش إلا وسعه عليه ، ولا ذكره فى سعه إلا ضيقها عليه ))


قال النبي : " استحيوا من الله حق الحياء " قالوا : إنا نستحي يا رسول الله ، قال : " ليس ذلكم ، ولكن من استحيا من الله حق الحياء فليحفظ الرأس وما وعى ، وليحفظ البطن وما حوى ، وليذكر الموت والبلى ، ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا ، فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء " .


ولهذا كله كان عمر بن عبدالعزيز رحمه الله تعالى ، إذا ذكر الموت انتفض انتفاض الطير ، وكان كل ليلة يجمع العلماء فيتذاكرون الموت والقيامة والآخرة فيبكون حتى كأن بين أيديهم جنازة



يا الله ...... انظروا إلى حالهم ...... ثم انظروا إلى حالنا !!!!



أخوتي وأخواتي في الله ... لماذا ينبغي علينا ذكر الموت ؟؟؟


تأملوا معي ما قاله الدقاق : من أكثر من ذكر الموت أكرم بثلاثة أشياء : تعجيل التوبة ، وقناعة القلب ، ونشاط العبادة ، ومن نسي الموت عوقب بثلاثة أشياء : تسويف التوبة ، وقناعة القلب ، ونشاط العبادة )


فأين نحن بالله عليكم من ذكر الموت ؟



والله لقد غرنا طول الأمل حتى نسينا أمر الآخرة وأصبح كل ما يهمنا هو دنيانا فقط وكأننا مخلدون ها هنا !!!


والذي نفسي بيده إن الموت لقريب منا وإن الحياة لأقصر مما نتوقع ، فلم الغفلة وإلى متى ؟


أنلهو ونلعب وننسى الموت حتى يطرق أبوابنا ؟


وتشخص أبصارنا ؟


وتتحشرج الروح بالحلقوم ؟


هل علمنا الخاتمة لنسعد ونلهو ؟


هل علمنا انساق إلى الجنة ونبشر بها فنسعد ؟


أم نسحب إلى النار فنشقى والعياذ بالله


سبحان الله .... كل يوم يمضي ويقال فيه مات فلان أو ماتت فلانة .... يا الله .... وسيأتي يوم ولا بد ويقولون مـــــات ( ضع / ضعي اسمك )


فهلا تعاهدنا على استجماع قلوبنا عند قرءة القرآن ، وعند الصلاة ، وعند ذكر الموت ، لأننا إن لم نجدها في هذه المواضع كما قال الغزالي : فاسأل الله أن يمن عليك بقلب فإنه لا قلب لك


الموت باب وكل الناس داخله *** فليت شعري بعد الباب ما الدار
الدار دار نعيم إن عملت بما *** يرضي الإله وإن خالفت فالنار
هما محلان ما للناس غيرهما *** فانظر لنفسك ماذا أنت تختار




فهل تصحو قلوبنا من غفوتها فبل فوات الأوان ؟

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 08-04-2008, 05:29 PM   #2
معلومات العضو
بنت الجزيرة
عضو

افتراضي

بارك الله فيك اختي الفاضلة ومشرفتنا القديرة/ إسلامية ،،،

انا على عجل سأرد عليك قريباً ،،،،

يكفي اني اول وحده ارد عليك ،،،،

الى اللقاء ،،،

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 08-04-2008, 05:34 PM   #3
معلومات العضو
@ كريمة @
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

الموت باب وكل الناس داخله *** فليت شعري بعد الباب ما الدار
الدار دار نعيم إن عملت بما *** يرضي الإله وإن خالفت فالنار
هما محلان ما للناس غيرهما *** فانظر لنفسك ماذا أنت تختار




شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 08-04-2008, 06:00 PM   #4
معلومات العضو
بنت الجزيرة
عضو

افتراضي


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،،

بارك الله فيك اختي الفاضلة ومشرفتنا القديرة/ إسلامية ،،،

اختي الحبيبة كلماتك لها وقع على القلب ...مؤثرة مذكرة انه الواقع ....( الموت )

نعم النهايه ... نهاية المطاف ... خاتمة اما حسنه نسأل الله ذلك... واما سيئة والعياذ بالله ...

ولكن المرء يختار بأعماله خاتمته ونسأل الله تعالى ان لا يقبضنا الا شهداء في سبيله ،،،

اتعلمون ماهي الشهادة ؟

الشهادة يأمن من الفزع الأكبر ... ويلبس تاج الوقار الياقوته فيه خير من الدنيا ومافيها

يحرم من ان يأكله الدود ويبقى جسده الطاهر الى يوم القيامة ويقابل الله بنفس جسده في الدنيا،،،

ويشفع لــ70 من اهله ويتزوج 72 من الحور العين ،،،،

فلله دره من اختاره الله شهيد فنعم الممات ويحلو الممات بالشهاده ،،،،

من احب لقاء الله احب الله لقاءه ،،،،

ما اغربك ... ما اعجبك ايها الأنسان تعلم بنهايتك ومصيرك ... تنسى

وتلهو وتغفل وتمر عليك خواطر الذكرى ....وتذكر وتبكي وتعود وما اجملها من عوده لرب الأرباب ...

بارك الله في قلمك الفضي وادامك بحفظ الله ورعايته ،،،

واعلمي لا زلنا وسنزال متابعين السلسلة الشيقة (سنقلب دون حراك )،،،،

وفقك الله لما يحبه ويرضاه ،،،،

بوركتِ ،،،






_____________________________

::: توقـيعـــي :::

همومي في صدري السجان &&& ومفتاح قفصــي اللسان

دائـــــي المــــدوي الكتمان &&& ودوائـي المشفي البيان

من كلماتي ،،،،

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 08-04-2008, 09:02 PM   #5
معلومات العضو
إسلامية
إشراقة إدارة متجددة
 
الصورة الرمزية إسلامية
 

 

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا أختي الغالية / بنت الجزيرة وبارك الله فيك على مشاركتك الطيبة

والشكر موصول للمشرفة القديرة / كريمة بنت احمد على طيب مرورها وتعقيبها

وفقكن الله جميعا لما يحبه ويرضاه ، واسأله سبحانه أن يحسن خواتيمنا أجمعين ويحشرنا بزمرة النبيين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 08:05 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.