موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > الساحات العامة والقصص الواقعية > ساحة القصص الواقعية > مواقف في محطات الحياة ..وآراء

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 28-06-2007, 10:25 PM   #1
معلومات العضو
القصواء
اشراقة ادارة متجددة
 
الصورة الرمزية القصواء
 

 

افتراضي عيسى أوصاني أن أكون مسلما........

قرأت القصة التي ذكرها الشيخ محمد حسان في أحد اللقاءات .. وسأترك عقولكم النيرة مع سطور

هذه القصة الواقعية ...

( حكى لنا أحد الأصدقاء المقيمين في دولة أجنبية وقال كنا في داخل المركز الاسلامي ودخل علينا

شاب أجنبي قوي البنية يرى عليه التعب من أثر البحث والعناء وإذا به يخر باكيا ويقول (أريد أن

أكون مسلما ) وفجأة طلب الدخول في الإسلام فرح جميع من كان بالمركز وهللنا وكبرنا بهذا

الحدث وإذا بعد ذلك يدخل في الصلاة مع المسلمين وعندما سجد كان يطول في سجوده ويبكي بكاء

حار فسألناه ما قصتك مع الإسلام ولماذا جئت إلينا ؟؟ قال : كنت دائما أرى نفسي تائها حائرا ولم

أعرف كيف أعيش لأنني كنت أعلم أن لهذا الكون إله عظيم غير الذي نعتقد به في المسيحية إلها

واحدا لا شريك له ودعوت هذا الرب العظيم أن يهديني إليه ويعرفني به ثم نمت في ذات الليلة إذا

بعيسى عليه السلام قد جاءني في المنام وقال لي : كن مسلما فجئت إليكم مسرعا التحق بسفينة

النجاة حتى أشهد (أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ) ويستطرد الشيخ محمد حسان في حديثه

قائلا ويقسم الصديق الذي ذكر القصة أن هذا الشاب مكث ثلاثة أيام بلياليهن لا يفارق الجماعة في

كل صلا ة وفي ليلة كانت خير لياليه وهو في صلاة العشاء سجد سجدة لم يرفع فيها رأسه ظن

الجميع أنه نام واذا بنا نقلبه ونحاول استفاقته فلم يحرك ساكنا لقد لقي ربه وهو عنه راض وهو

في أعلى مراتب العبودية فقلنا ( يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي

في عبادي وادخلي جنتي ) .


نسأل الله أن يحسن خاتمتنا في الأمور إلى أن نلقى الله .

اللهم لك الحمد أن جعلتنا مسلمين .


التعديل الأخير تم بواسطة القصواء ; 01-08-2008 الساعة 10:46 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 02:52 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.