موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

سيتم فتح ساحات الأسئلة والحالات الخاصة أمام مشاركات الأعضاء في أيام السبت والاثنين والاربعاء من الساعة 7 - 10 مساء بتوقيت مكة المكرمة >><< تم فتح قسم الحجامة والطب البديل والعلاج بالأعشاب بشكل دائم .

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام المنابر الإسلامية > المنبر الإسلامي العام

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 16-05-2007, 07:29 PM   #1
معلومات العضو
بدر الدجى

Post حصول المرغوب واندفاع المرهوب





حصول المرغوب واندفاع المرهوب


ما الذي يُريده الناس في هذه الحياة ؟
كل إنسان في هذه الدنيا يَتمنّى حُصُول مَطْلوبه .. وانْدِفاع مَرْهوبه !
أن يتحقق له ما يُريد .. وأن يُصرف عنه كل سوء ومكروه ..

أليس كذلك ؟
بلى

وهذا مُتحقِّق للمؤمن إذا حَقَّق الإسلام ..
فإذا ما أسْلَمَتْ جوارِح المؤمن لله رب العالمين .. وكانت مُنقادَة لله .. فقد تحقق له ما يصبو إليه .. واندفع عنه ما يَرهبه ويخافه ..

إذا تَقَرّب المؤمن إلى ربّه شِبْرًا تَقَرّب الله إليه ذِراعا ..
وإذا تَقرّب المؤمن إلى ربِّـه تبارك وتعالى بالفرائض .. فقد أبرأ ذِمَّـتَه , وأرضى ربَّـه ..
ولا يَزال المؤمن يتقلّب بين الطاعات .. ويتقرّب إلى رب الأرض والسماوات .. يتقرّب بِنوافِل الطاعات .. مِن نوافل الصلاة ، ونوافل الزكاة ، ونوافل الصِّيَام ، ونوافل الحجّ والعُمرة ..

ولسان حاله :
ركضا إلى الله بغير زاد *** إلا التقى وعمل المعاد
وكل زادٍ عُرْضَة للنفاد *** غير التقى والبر والرشاد

ولسان مَقَالِه : وعَجِلْتُ إليك ربّي لِترضى ..

لم يَكْتفِ بالفَرائض حتى أدَّى النوافل ..
حين يشعر المؤمن بِتقصيره في حقّ ربِّـه .. يدفعه إلى ذلك مَعرفة بِما يَجب لِربِّـه .
وحين يعترِف بِذَنْبه ..
فإن ذلك يَحْمِله على زِيادة القُرُبات .. والازْدياد مِن الطَّاعات ..
لم يَسْتَثْقِل الفرائض .. بل بَادَر إلى النوافل .. وسارع في الخيرات وإلى الخيرات .

وهذا سبب لِنَيْل محبة الله ، والفوز بِرضاه ..

يَقُول الله تَعالى في الحديث القُدْسي : وَمَا تَقَرَّبَ إِلَيَّ عَبْدِي بِشَيْءٍ أَحَبَّ إِلَيَّ مِمَّا افْتَرَضْتُ عَلَيْهِ ، وَمَا يَزَالُ عَبْدِي يَتَقَرَّبُ إِلَيَّ بِالنَّوَافِلِ حَتَّى أُحِبَّهُ . رواه البخاري .

فإذا أحبّه ربّ العِزّة جاءته الْمَكرُمات .. وفاز بِعلُوّ الدَّرَجات ..
مَن أحبّه رب العالمين جازاه أحسن الجزاء .. في الدنيا والآخرة ..

ما جزاء هذا الذي تقرّب بالنوافل بعد أن تقرّب بالفرائض ؟
يقول تعالى في الحديث القدسي :
فَإِذَا أَحْبَبْتُهُ كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ ، وَبَصَرَهُ الَّذِي يُبْصِرُ بِهِ ، وَيَدَهُ الَّتِي يَبْطِشُ بِهَا ، وَرِجْلَهُ الَّتِي يَمْشِي بِهَا . رواه البخاري .

تلك هي أول الْمَكرُمات .. أن تُسلِم جَوَارِحه لله .. فلا تَعمل إلاَّ بطاعة الله ..
إن أعطى .. فـ لله .. وإن مَنَع .. فـ لله ..
إن أحبّ .. فـ لله .. وإن أبْغَض .. فَفِي لله ..
إن مَشَى فَفِي طاعة الله ..
وإن بِطَش فَفِي ذَات الله .. جِهَادًا في سبيل الله .. أو إقامة لِحَدّ مِن حُدود الله .. أوْ أمْرًا بالمعروف ونَهْـيًا عن الْمُنكر ..
وما عَدا ذلك فَقد سَلِم الْخَلْق مِن يَده وَرِجْلِه ولِسَانه ..

فَـيَا لِفَوز العَابِد ..
مَسْألَته مُتحقّقة ..
إن لَجَأ إلى الله في دَفْع مَكُروه دُفِع ..
وإن تَذلل لِرَفع شَدائد وكُروب رُفِع ..

إن اسْتَعَاذ بِالله أُعِيذ ..

يَقُول الله تَعالى في الحديث القُدْسي :
وَإِنْ سَأَلَنِي لأُعْطِيَنَّهُ ، وَلَئِنْ اسْتَعَاذَنِي لأُعِيذَنَّهُ . رواه البخاري .

أي : ذلك الذي تَحَقَّقَتْ فيه تلك الصِّفَات .. ولَزِمَ تلك الطاعات .. مِن نَفْلها وفَرْضِها .. إن سأل الله أعطاه سُؤلَه .. وإن اسْتَعَاذ بالله أعَاذَه مِمَّا يَخاف ويَحْذَر ..

المؤمن لا يَخِيب سَعْيه .. ولا يَنقطِع أمَلُه ..
حَـبْل رَجَائه مَوصُول بالله ..

إن سأل .. سأل مَن بِيدِه خزائن السماوات والأرض ..
وإن اسْتعاذ اسْتَعَاذ بِمن له مقاليد الأمور .. إذ لا يَخرُج شيء عن حُكمه ومُلكِه وسُلطانه ..
فالكلّ في قَبْضَتِه .. لا يُعجزه شيء في الأرض ولا في السماء ..

فمن لم يتحقق له مطلوب .. أو لَم يندفع عنه مرهوب .. فَلْـيَعُد على نفسه بالـتُّهة .. وليَرْجِع عليها باللوم ..
فَمِن قِبَل نفسه أُتِي ..
وكما يقول ابن القيم :
فهو الْجَانِي على نَفْسِه ، وقد قَعَد تَحْت الْمَثَل السَّائر : يَدَاك أوْكَتَا وَفُوك نَفَخ !

وربّ العِزَّة سبحانه وتعالى يُنادي عباده ..
يَا عِبَادِي إِنَّمَا هِيَ أَعْمَالُكُمْ أُحْصِيهَا لَكُمْ ثُمَّ أُوَفِّيكُمْ إِيَّاهَا ؛ فَمَنْ وَجَدَ خَيْرًا فَلْيَحْمَدْ اللَّهَ ، وَمَنْ وَجَدَ غَيْرَ ذَلِكَ فَلا يَلُومَنَّ إِلاَّ نَفْسَهُ . رواه مسلم .


الشيخ عبدالرحمن السحيم




    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 31-05-2007, 11:18 AM   #2
معلومات العضو
أبو فهد
موقوف

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكم أخيتي الفاضلة
(زمردة نادرة)
وجزاكم خيرا

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 31-05-2007, 10:24 PM   #3
معلومات العضو
المؤمن بالله
اشراقة اشراف متجددة

افتراضي

بـارك الله فيك أختنا زمرة نادرة ..
وجـزاك عنا خير الجـزاء ..


حفظكــم البـاري

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-06-2007, 09:34 AM   #5
معلومات العضو
بدر الدجى

افتراضي

اشكركم اخواني الافاضل على مروركم
بارك الله فيكم و سدد خطاكم
و ووفقنا و اياكم لما يحبه و يرضاه

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 03:22 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.