موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > ساحة الأسئلة المتعلقة بالرقية الشرعية وطرق العلاج ( للمطالعة فقط ) > اسئلة الرقية الشرعية المنوعة

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 04-09-2004, 06:23 AM   #1
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

Question أصيبت بإجهاض مرتين ، وتحول الأمر إلى نوع من الوسوسة ، أرجو التوجيه ؟؟؟

الحمد لله رب العالمين

شيخنا الفاضل ابو البراء اريد ان استشيرك فى هذه الحالة والذى اريده ياشيخنا ان تصف لنا العلاج جزاك الله عنا كل خير من تلك الخبرة الكبيرة لديك لاننا نعتبر الان من طلبتك فى مجال الرقية الشرعية
هذه المرأة احسبها وزوجها على خيرفهى من اللاتى يقمن الليل ويصلين ومحافظة على الاذكاروكانت قبل ان تتزوج مجتهدة فى الدراسة حيث تحصلت على الترتيب السادس على مستوى الدولة ومن ثم درست الكمبيوتر وتحصلت على ترتيب ممتاز ومن ثم تحصلت على منحة للدراسة الى بريطانيا على حساب الدولة فلم تذهب لانها كانت فتاة ملتزمة المهم تزوجت هذه الفتاة وبعد فترة حملت بجنين وبعد اشهر اسقطت هذا الجنين بالرغم انها كانت محافظة جدا على هذا الحمل المهم مر هذا الا مر مرور الكرام ومن ثم حملت مرة اخرى وبدأ زوجها يحافظ معها على هذا الحمل مع عمل التحليلات دوريا وزيارة الطبيب دائما المهم كان الحمل تمام ليس به اى مشاكل طبية وذات يوم وهى فى البيت قالت لزوجها بانها تعبة فدخلت بسرعة الى الحمام حيث تم اسقاط الجنين فاتصل زوجها بالطبيب وذهب هو وزوجته والجنين المسقط الى الطبيب المهم لا اطيل عليك تم عمل التحليلات كلها فاتضح بانه لايوجدبه اى مرض بسبه تم الاسقاط والان ناتى الى القصة ذهب زوجها الى والدها وقال له كل ماحصل مع ابنته فى المرتين السابقتين فرد عليه الوالد وقال بان ابنته فبل الزواج به بخمسة اشهر اصابها مس وتم علاجها والان زوجها يقول بانها بدأت تنسى واحيانا تقول له ماذا تقول انا لا افهمك وقال بانه ذات مرة صلى هو وهى صلاة الفجر وبعد ناموا استيقظوا حوالى التاسعة صباحا فراها تتوضا فقال لها ماذا تفعلين قالت له لم اصلى الفجر وقالت له اننى اشعر اننى سوف اموت او اجن ولديها الان ارق علما بانها تقرا القراءن دائما وكان عندها نذر الشهرين الفائتين وقد صامتهما وزوجها ممن كان قبل ستة سنوات يذهب مع الشباب لرقية الناس ولديه فكرة على العلاج حيث يظن ان بها مس خارجى وسواس ولكن اول امس قال بان اصابها وجع عند الحزام فقرا عليها فستراحت ونامت
المهم يا شيخنا اريد منك ان تدلنا على علاج الاسقاط الذى سببه الجن وهل هذه المراة حسب خبرتك بها هذا النوع من السحر ام لا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لاتتاخر علينا بالرد ياشيخنا الفاضل

أخوكم / ادريس

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 04-09-2004, 06:26 AM   #2
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ،،، ثم أما بعد ،،،

بخصوص سؤالك أخي الكريم ( ادريس ) حول الأخت – حفظها الله ورعاها – ومعاناتها من عملية الإجهاض لمرتين متتابعتين ، فاعلم يا رعاك الله أن الأسباب المتعلقة بالإجهاض أما أن تكون عضوية وهذه تحتاج إلى مراجعة الطبيبات المتخصصات لمعرفة الداء ووصف الدواء النافع بإذن الله عز وجل ، وموضوعنا في هذا البحث يتعلق بالأسباب الروحية والتي قد تكون بسبب الصرع أو السحر أو العين ، فكل ذلك قد يؤدي إلى مسألة الإجهاض أو عدم الحمل من أساسه ، ولأهمية هذا الموضوع فسوف أذكر للإخوة القراء أهم الأسباب التي قد تؤدي لمثل ذلك وهو ما يعرف بـ ( سحر تقويض العلاقات الزوجية ) ، وقد يمس الحديث جانب الحياء في بعض فقراته إلا أنه من الأهمية بمكان معرفة ذلك وخاصة بالنسبة للإخوة المعالجين كي بعلموا الطرق الخبيثة التي قد يلجأ إليها السحرة والمشعوذين في تقويض العلاقات بين الأسر ، ومن ثم السعي في تقويض المجتمعات الإسلامية ، والموضوع أطرحه كالآتي :

* تعريف سحر تقويض العلاقات الزوجية : هو عمل وتأثير لتقويض العلاقات الزوجية بطرق شيطانية خبيثة ، وغالبا ما تؤدي لتعطيل الزواج أصلا ، أو خلق أسباب ومشكلات جنسية لكلا الطرفين تؤدي بالتالي إلى الانفصال والطلاق 0

* أنواعه : قد يأخذ " سحر تقويض العلاقات الزوجية " شكلا من الأشكال التالية :-

أ)- سحر تعطيل الزواج : ويؤدي هذا النوع إلى عدم إتمام الزواج بين الرجل والمرأة ، وذلك باتباع وسائل وطرق شيطانية خبيثة ، أذكر منها :

1)- عدم رغبة المرأة أو الرجل في الزواج مطلقا ، والشعور بضيق شديد عند طرح هذا الموضوع على مائدة البحث والمداولة 0

2)- حصول أمور اجتماعية ومشاكل غير طبيعية تؤدي إلى عدم حصول هذا الأمر 0

3)- قد تسير كافة الأمور المتعلقة بالزواج بشكل طبيعي ، وفجأة ودون سابق إنذار أو حصول أية موانع أو عوائق لإتمام عملية الزواج ينتهي كل شيء 0

4)- كراهية الرجل أو المرأة عند مقابلة كل منهما الآخر ، ومعلوم أن السنة النبوية المطهرة تبيح للرجل والمرأة نظرة الزواج في حدود ونطاق معين بينها الشرع الإسلامي الحنيف ، ومن الحكم العظيمة لهذا الأمر استمرار الود والوئام بينهما بعد الزواج 0

يقول فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين – حفظه الله - : ( وأما سحر تعطيل الزواج فكثيراً ما يشتكي النساء التعطل بحيث لا يتم الزواج مع توفر الشروط وعدم الموانع ، وقد يتقدم الخطباء ويتم القبول ثم ينصرفون دون إتمامه ، ولا شك أنه بسبب عمل بعض الحسدة ما يصد عن إتمامه وما يحصل به التغيير ، حتى أن بعض العوائل يبقون دون أن يتم تزويج نسائهم ، وإن تم الزواج لبعضهم حدث ما يسيء الصحبة ) ( الصواعق المرسلة في التصدي للمشعوذين والسحرة ) 0

ب)- عقد الزوج عن زوجه ( سحر ربط الزوج ) : ويؤدي هذا النوع إلى سلب الرجل القدرة الجنسية على إتيان أهله ، وذلك باتباع طرق شيطانية خبيثة أذكر منها :

1)- ربط الكراهية : ويشعر المسحور بعدم القدرة على الاجتماع مع الزوجة في مكان واحد ، وكذلك يشعر بضيق شديد في الصدر ، مما يمنعه من القدرة على إتيانها ووطئها 0

2)- ربط الاشمئزاز والتقزز : ويشعر المسحور بعدم القدرة على النظر في وجه الزوجة والشعور بالاشمئزاز والتقزز منها ومن جلستها والحديث معها ، مع الشعور بالغثيان عند مجالستها أو الحديث معها ، وهذا يمنعه من إتيان زوجته ووطئها 0

3)- ربط التغوير : ويؤدي هذا النوع لإيهام الزوج ليلة دخوله على زوجته بأنها ثيب وليست بكرا ، مما يوقع الشك في نفسه ، فينفر منها ويكرهها ، وقد يؤدي هذا الأمر إلى الانفصال والطلاق 0

4)- الربط الجنسي : وينقسم إلى قسمين :

أ)- ربط جنسي دائم : ويؤدي هذا النوع لسلب الرجل القدرة الجنسية الكاملة ، بحيث يتم تركيز السحر في منطقة الدماغ التي تتحكم في مركز الإثارة الجنسية والتي تؤثر بدورها على الأعضاء التناسلية فتمنع عملية الانتصاب لدى الرجل منعا مطلقا ، مع وجود الأمور الداعية لذلك كالشهوة واللذة ، ومع توفر المقدمات لذلك الأمر إلا أن الرجل لا يستطيع أن يأتي أهله 0

ب)- ربط جنسي مؤقت : ويؤدي هذا النوع لسلب الرجل القدرة الجنسية المؤقتة عن طريق تركيز السحر في منطقة الدماغ التي تتحكم في مركز الإثارة الجنسية والتي تؤثر بدورها على الأعضاء التناسلية فتمنع عملية الانتصاب المؤقتة للرجل في حالة إتيان أهله ، وأما إن كان بعيدا عنهم فيشعر بودهم وحبهم ويشتاق لهم جنسيا ، ولكن عند الرغبة في الجماع يتعطل كل ذلك بسبب السحر 0

قال ابن قدامة : ( وقد اشتهر بين الناس وجود عقد الرجل عن امرأته حين يتزوجها فلا يقدر على إتيانها وإذا حل عقده يقدر عليها بعد عجزه عنها حتى صار متواترا لا يمكن جحده ) ( المغني – 10 / 106 ) 0

قال البغوي : ( وروي أن امرأة دخلت على عائشة ، فقالت : هل علي حرج أن أقيد جملي ؟ قالت : قيدي جملك ، قالت : فأحبس علي زوجي ؟ فقالت عائشة : أخرجوا عني الساحرة ، فأخرجوها 0 وروي أنها قالت لعائشة : أوخذ جملي ، ومعناه هذا ، يقال : أخذت المرأة زوجها تأخيذا ، إذا حبسته عن سائر النساء ) ( شرح السنة – 12 / 190 – وروي بصيغة التمريض أي التضعيف ) 0

وقد أورد هذا الأثر العلامة اللالكائي في كتابه " شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة " بلفظ آخر حيث قال : ( حدثنا محمد بن عثمان قال : حدثنا سعيد بن محمد الحناط قال : حدثنا إسحاق بن أبي إسرائيل قال : سمعت سفيان يذكر عن سليمان بن أمية – شيخ من ثقيف من ولد عروة بن مسعود – دخل على عائشة سمع أمه وجدته :
سمع امرأة تسأل عائشة هل علي جناح أن أزم جملي ؟ قالت : لا 0 قالت : يا أم المؤمنين إنها تعني زوجها قالت : ردوها علي فقالت : ملحة ملحة في النار اغسلوا على أثرها بالماء والسدر ) ( شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة – 7 / 1288 – والأثر برقم 2278 ) 0

قلت : ومع ضعف الأثر في رواية البغوي ، وعدم وقوفي على صحته في رواية اللالكائي إلا أن معناه صحيح ، وقد يقع ربط الزوج عن زوجه أو عن زوجاته فلا يستطيع إليهن سبيلا ، وهذا ما عهده المتخصصون والمتمرسون وأكده أهل العلم الأجلاء ، وتواترت به الأخبار ، والله تعالى أعلم 0

يقول الدكتور أيمن شكري العدوي : ( يبدأ الانتصاب حين تتم إثارة وتهييج أعصاب الذكر عن طريق الاستثارة الحسية ( المرئية والملموسة ) ، وكذلك الاستثارة اللفظية 0 وبمجرد استثارة العصب الكهفي نجده يفرز موادا كيمائية تعرف بالموصلات العصبية والتي تساهم في ارتخاء العضلات الملساء التي تحيط بالشرايين التي تغذي الذكر ، فيزيد تدفق الدم من الشرايين إلى داخل جسم الذكر فيتمدد ويكبر حجمه 0 ويستمر تدفق الدم داخل جسم العضو إلى أن يصل الضغط في داخله إلى الحد الذي يسمح باغلاق شبكة الأوردة ، فلا يعود الدم الذي يصل الجسم الكهفي إلى داخل الجسد مرة أخرى 0
عند هذه المرحلة يزداد حجم العضو كلما زاد تدفق الدم داخل جسم العضو إلى أن يصل إلى كامل انتصابه ) ( مشاكلك الحساسة وأسئلتك الحائرة – ص 28 ) 0

قلت : ومن خلال ما نقله الدكتور الفاضل عن الناحية العضوية المتعلقة بكيفية حدوث عملية الانتصاب وارتباطها بأماكن حساسة ، فإن للسحر قدرة على التأثير على هذه المناطق بحيث يمنع استجابتها لكافة المؤثرات التي تحركها ، وهذا يعطل العملية من أساسها ، ولا يتم ذلك إلا بإرادة الله عز وجل وقدره الكوني لا الشرعي ، وعند انتهاء السحر وإبطاله تعود الأمور إلى سابق عهدها ويعود الرجل سويا ليس به غلبة 0

5)- سحر قتل الشهوة الجنسية : ويؤدي هذا النوع إلى تعطيل مراكز الإثارة في الدماغ عند الرجل ، بحيث لا يشعر بأية استثارة أو رغبة في النساء أو العزوف عن الزوجة وكرهها أو التفكير في هذا الأمر ، وقد يحصل هذا الأمر كذلك قبل الزواج مما يؤدي إلى كره الحديث عن هذا الأمر أو سماعه من الآخرين 0

6)- الهوس الجنسي : ويؤدي هذا النوع لإثارة الرجل إلى أقصى درجة ممكنة بحيث يعمد السحر إلى استثارة مراكز الإثارة في الدماغ ، فيشتهي الرجل النساء في كل لحظة وكل ساعة ، ولكنه لا يستطيع جماع زوجته ، فينفر منها ولا يستطيع اقترابها ، وقد يؤدي مثل هذا النوع غالبا لمفاسد شرعية عظيمة ومنها كثرة استخدام العادة السرية 0

7)- سحر سرعة القذف : ويتم ذلك من خلال التحكم بالانقباضات العضلية والعصبية التي تؤدي في النهاية إلى دفع السائل المنوي خارج مجرى البول ، والغالب من الناحية الطبية أن الأسباب الرئيسة لحدوث ذلك هي أمراض العمود الفقري 0 ويؤدي هذا النوع من أنواع السحر لإيجاد سرعة قذف عند الرجل تحرمه وتحرم زوجه من هذه اللذة المشروعة ، وهذا يولد اضطرابات نفسية عند الزوج ، وبالتالي كره الزوجة والناس والمجتمع 0

يقول الدكتور أيمن شكري العدوي : ( القذف عبارة عن سلسلة متناسقة متناغمة من الانقباضات العضلية العصبية تؤدي في النهاية إلى دفع السائل المنوي خارج مجرى البول ) ( سيدي الطبيب زوجي لا ينجب – ص 72 ) 0

8)- عدم القدرة على الإنزال : ويؤدي هذا النوع إلى عدم تمكين الرجل من تفريغ طاقته الجنسية وذلك بمنعه من القدرة على الإنزال ، ويعتبر هذا الأسلوب من أخطر الأساليب التي يتبعها السحرة والتي تؤثر على نفسية المريض فيكره الزوجة والجماع ويخاف منه 0

ج)- عقد الزوجة عن زوجها ( سحر ربط الزوجة ) : ويؤدي هذا النوع إلى سلب المرأة لذة الجماع ، بل قد يصل الأمر إلى عدم استطاعة الرجل جماع زوجته بسبب وجود عوائق تحول دون ذلك الأمر ، ويتبع الساحر طرقا شيطانية خبيثة في سبيل ذلك ، أذكر منها :

1)- ربط الكراهية : ويؤدي هذا النوع لعدم القدرة على الاجتماع مع الزوج في مكان واحد ، وكذلك الشعور بضيق شديد في الصدر ، مما يمنع القدرة على تمكين الزوج من نفسها ، وعند مفارقة الزوج لها تشعر له باشتياق وحب ، وهذا الأمر قد يؤدي لاضطرابات نفسية للزوجة نتيجة لذلك 0

2)- ربط الاشمئزاز والتقزز : ويؤدي هذا النوع لعدم القدرة على النظر في وجه الزوج والشعور بالاشمئزاز والتقزز منه ومن جلسته والحديث معه ، وكذلك الشعور بالغثيان عند مجالسته أو محادثته ، وهذا يمنعها من تمكينه من نفسها ، وحال مفارقته تشعر بالاشتياق والود كما بينت في النقطة الأولى 0

3)- ربط البرود الجنسي : ويؤدي هذا النوع لسلب المرأة لذة الجماع ، فلا تشعر بلذته مطلقا ، بل على العكس من ذلك تماما فقد تشعر بآلام وأوجاع تكره معها هذا الأمر ولا تكاد تطيقه أو تستسيغه 0

4)- ربط الشبق الجنسي : ويؤدي هذا النوع لإثارة المرأة إلى أقصى درجة ممكنة بحيث تشتهي الرجال في كل لحظة وكل ساعة ، مع عدم الرغبة والاشتياق إلى الزوج مطلقا ، بل النفور وعدم استطاعتها الاقتراب منه ، وقد يؤدي مثل هذا النوع غالبا لمفاسد شرعية عظيمة ومنها كثرة استخدام العادة السرية 0

5)- سحر سرعة الإنزال : ويؤدي هذا النوع لإيجاد سرعة إنزال لدى المرأة تحرمها وتحرم زوجها من هذه اللذة المشروعة ، وهذا يولد اضطرابات نفسية عند الزوجة ، فتكره الزوج والناس والمجتمع 0

6)- ربط القدرة على الإنزال : ويؤدي هذا النوع إلى عدم تمكين المرأة من بلوغ ذروتها الجنسية في علاقتها مع زوجها ، بحيث لا تستطيع تفريغ طاقتها الجنسية نتيجة لعدم قدرتها على الإنزال ، ويعتبر هذا الأسلوب من أخطر الأساليب التي يتبعها السحرة والتي تؤثر على نفسية المريضة فتكره الزوج والجماع وتخاف منه 0

7)- ربط الانسداد : ويؤدي هذا النوع إلى وجود حائل أو سد منيع يمنع الرجل عن إتيان أهله ولا يستطيع إلى ذلك سبيلا 0

8)- ربط النزيف : ويؤدي هذا النوع لإحداث نزيف عند المرأة وقت الجماع فقط ، وأما في سائر الأوقات الأخرى فلا يحصل مثل ذلك الأمر 0

ملاحظة هامة : لا بد أن نفرق ما بين " سحر مرض الاستحاضة " و " ربط الزوجة بالاستحاضة " ، فأما الأول فإنه لا يختص بزمان أو مكان وتشعر به المرأة دائما سواء كانت الاستحاضة دائمة أو مؤقتة ، أما النوع الثاني فلا يأتي المرأة ولا تشعر به إلا وقت الجماع 0

9)- ربط المنع : ويؤدي هذا النوع لإحداث امتناع تام لدى الزوجة من تقبل الزوج أو تمكينه من نفسها بوسائل شتى ومن تلك الوسائل التصاق الفخذين أو الضرب والرفس والركل ، وكل ذلك يكون دون وعيها وخارجا عن إرادتها 0

د)- العقم وعدم الإنجاب : ويؤدي هذا النوع لإحداث عقم وعدم إنجاب لدى كل من الزوج والزوجة دون اتضاح أية أسباب طبية لمثل ذلك ، وقد ورد الدليل على هذا النوع من أنواع السحر في السنة المطهرة فقد روى أبو أسامة ، عن هشام بن عروة ، عن أسماء : ( أنها حملت بعبد الله بن الزبير بمكة 0 قالت : فخرجت ، وأنا متم – أي مقاربة للولادة - ، فأتيت المدينة ، فنزلت بقباء ، فولدته بقباء ، ثم أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فوضعه في حجره ، فدعا بتمرة ، فمضغها ، ثم تفل في فيه ، فكان أول شيء دخل جوفه ريق رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قالت : ثم حنكه بالتمرة ، ثم دعا له وبرك عليه ، وكان أول مولود ولد في الإسلام – للمهاجرين بالمدينة - ، قالت : ففرحوا به فرحا شديدا ، وذلك أنهم قيل لهم :إن اليهود قد سحرتكم ، فلا يولد لكم ) ( متفق عليه ) ، وهذا الحديث فيه دلالة واضحة على أن السحر قد يحدث تأثيرا لمنع الحمل بين الزوجين بإذن الله القدري الكوني لا الشرعي 0

سئل فضيلة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين عن إمكانية أن يكون العقم لدى الرجل أو المرأة بسبب السحر ؟

فأجاب – حفظه الله - : ( الأصل أن العقم من تقدير الله تعالى وخلقه ، كما قال تعالى : ( وَيَجْعَلُ مَنْ يَشَاءُ عَقِيمًا ) ( سورة الشورى – الآية 50 ) ، وقال عن زكريا : ( وَكَانَتْ امْرَأَتِي عَاقِرًا ) ( سورة مريم – الآية 5 ) ، فالله سبحانه قدر أن بعض خلقه لا يولد له ، سواء من الرجال أو من النساء ، وقد يوجد لشيء من ذلك علاج مؤثر بإذن الله تعالى ، فيزول العقم بواسطة بعض الأدوية والعقاقير ، وقد يكون خلقة أصلية لا تؤثر فيه العلاجات 0 وقد يكون العقم بسبب عمل شيطاني من بعض السحرة والحسدة ، فيعمل أحدهم للرجل أو المرأة عملاً يبطل به أسباب الإنجاب ، وذلك بحيل خفية تساعده عليها الشياطين ، أو أن نفس الشيطان الملابس له يعمل في إبطال تأثير الوطء في الحبل ، سواء من الرجل أو المرأة ، فالشياطين الملابسة للإنس لهم من التمكن في جسم الإنسان ما أقدرهم الله عليه ، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم ) ( متفق عليه ) فعلى هذا يعرف أنه عمل سحرة بتجربة الإنجاب في شخص آخر ، فإذا كان الرجل له أولاد من امرأة أخرى ، والمرأة لها أولاد من رجل آخر ، عرف أن توقف الولادة بسبب هذا العمل فيسعى في علاجه بالرقى والتعوذات والأدعية النافعة ، وكثرة ذكر الله تعالى ، وتلاوة القرآن ، والتقرب إلى الله تعالى بالأعمال الصالحة ، والتنزه عن المحرمات والمعاصي ، وتنزيه المنزل عن آلات اللهو والباطل ونحو ذلك مما تتسلط به الشياطين ، وتتمكن من التأثير في الإنسان ، ويسبب بعد الملائكة عن المنازل التي تظهر فيها المعاصي ، وبهذه الإرشادات يخف تأثير السحرة بإذن الله تعالى ) ( الصواعق المرسلة في التصدي للمشعوذين والسحرة ) 0

ويتبع الساحر طرق شيطانية خبيثة في سبيل ذلك ، أذكر منها :

1)- التحكم في عدد الحيوانات المنوية : وهذا النوع يؤدي بالتأثير على المناطق المعنية بإنتاج الحيوانات المنوية بداية من الخصية فالبربخ فالحويصلات المنوية فالبروستاتا 0 وكذلك علاقة الغدة النخامية بسلامة إنتاج الخصية ، إضافة إلى الصورة الطبيعية للسائل المنوي القادر على إخصاب البويضة ، فيستطيع الساحر التحكم بوظائف كافة الأمور المذكورة آنفا والضغط عليها بحيث تؤدي إلى قلة إفراز للحيوانات المنوية عن معدلها الطبيعي بحيث تكون أقل من عشرين مليون حيوان في السنتيمتر ، ولا ينفذ تأثير ذلك إلا بإذن الله القدري الكوني لا الشرعي 0

2)- قتل الحيوانات المنوية أو إضعافها : وهذا النوع يؤدي لمنع إفراز السائل اللعابي الذي تتغذى عليه الحيوانات المنوية داخل الحوصلة المنوية وبالتالي يؤدي لقتل تلك الحيوانات ، أو إضعافها بحيث لا تستطيع الوصول إلى البويضة لتلقيحها ، أو تصل ضعيفة لا تستطيع اختراق الغلاف المحيط بالبويضة 0

3)- قتل البويضة : وهذا النوع يؤدي لقتل البويضة عند المرأة وبالتالي لا تتم عملية التلقيح ، أو حصول أي حمل يذكر 0

4)- عدم قابلية تلقيح البويضة من قبل الحيوان المنوي : وهذا النوع يؤدي لمنع وصول الحيوان المنوي إلى البويضة لتلقيحها ، وفي بعض الأحيان قد تصل بعض الحيوانات المنوية ، ولكنها لا تستطيع اختراق الغلاف الخارجي الخاص بالبويضة مع قوتها ونشاطها 0

5)- قتل النطفة بعد عملية الإخصاب : وهذا النوع يؤدي لقتل النطفة بعد عملية الإخصاب مباشرة ، أو بعد أيام أو أسابيع ، مما يؤدي إلى الإسقاط المبكر لدى المرأة 0

6)- إجهاض الحامل بعد شهرها الثالث : وهذا النوع يؤدي لقتل الجنين بعد عدة شهور من تكونه بعد نفخ الروح فيه ، مما يتسبب في إجهاض المرأة ، ويتبع السحرة أساليب شيطانية خبيثة للوصول إلى هذا الهدف ومنها تسليط الشياطين على الحامل وضربها في نومها وإسقاط الحمل أو إرعابها ومن ثم إسقاط الحمل ونحو ذلك من طرق خبيثة ، وبطبيعة الحال فإن ذلك لا ينفذ تأثيره ووقعه إلا بإذن الله القدري الكوني لا الشرعي 0

مع الأخذ بعين الاعتبار النقاط الهامة التالية :

1)- أن كافة الأنواع المذكورة لا ينفذ تأثيرها إلا بقدر الله الكوني لا الشرعي 0
2)- الاهتمام غاية الاهتمام بالناحية العضوية والفحص لدى المتخصصين في الطب للتأكد من أن الأعراض ليست عضوية 0
3)- لا يجوز التشخيص بالنسبة لكافة الحالات المذكورة آنفاً من قبل العامة ، ولا بد من استشارة المعالج صاحب العلم الشرعي والذي يملك الخبرة والممارسة للحكم على الحالة المرضية 0

أما طريقة العلاج بالنسبة لهذا النوع فهي كالاتي :

أولاً : التوكل والاعتماد على الله سبحانه وتعالى 0
ثانياً : الرقية الشرعية 0
ثالثاً : الذكر والدعاء وخاصة في الثلث الأخير من الليل 0
رابعاً : الإقبال على الطاعات والبعد عن المعاصي 0
خامساً : استخدام المداد المباح فهو نافع بإذن الله عز وجل لعلاج السحر ، وهو من أهم الأسباب بإذن الله عز وجل للقضاء على هذا النوع من أنواع السحر 0
سادساً : الادهان قبل النوم بزيت الزيتون ثم مسح الجسم بملح صخري ناعم 0
سابعاً : دهن الجسم من منطقة السرة إلى الركبة بالمسك الأبيض 0
ثامناً : استخدام السدر للشرب والتروش 0
تاسعاً : وضع قطعة من القطن عليها قليل من زيت الزيتون في منطقة الرحم قبل النوم ، والتخلص منها عند الفجر 0

هذا ما تيسر لي أخي الكريم ( ادريس ) سائلاً المولى عز وجل أن ينفعنا بالعمل الصالح والعلم النافع إنه سميع مجيب الدعاء 0

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم 0

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 04-09-2004, 06:28 AM   #3
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي

الحمد لله والصلاة والسلام على من لا نبي بعده . . .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . . . أما بعد /

ما أشبه الليلة بالبارحة . . . شكر الله جهودك وبارك الله فيها وفيك يا شيخنا أبو البراء والله أني لأسعد كثيراً بطروحاتك وتوصياتكم المباركة والطيبة المدعمة بالدليل الشرعي . . . وقد كانت تلك الأمور التي ذكرتها عن سحر التقويض عندي حيث حصلت أمور اجتماعية ومشاكل في ليلة الزفاف لي وكانت أن تتسبب في تعطيل الزواج ولكن يأبى الله إلا أن يذل من عصاه ولله الحمد والمنة تم الزواج ولكن هناك أعراض ظهر ما بعد بعدم حمل زوجتي وللحمد لله لقد منّ الله عليها بالشفاء قبل اشهر وهي الآن . . . وقد ذكرت لك ياشيخ حالتها في رسالة خاصة أرجو الرد قريباُ .

وأتقدم بأحر الشكر والتقدير إلى كل القائمين على هذا المنتدى الطيب وكل الأخوة الشباب فجزاهم الله عنا خير الجزاء .

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ،،،
أخوكك في الله / أبو سالم الصيعري الحضرمي

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 04-09-2004, 06:29 AM   #4
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي

الأخ المكرم ( أبو سالم الصيعر ) حفظه الله ورعاه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

جزاك الله خيراً ، وتأكد أن ما أقوم به من إجابة أسئلة الإخوة والأخوات لهو واجب شرعي وأمانة في عنقي ، وأسأل الله سبحانه وتعالى دائماً التوفيق والسداد ، فما أصبت فمن الله وحده ، وما أخطأت فمن نفسي ومن الشيطان والله ورسوله بريئان ، وتقبل تحيات :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 12:34 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.