موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > ساحة مواضيع الرقية الشرعية والأمراض الروحية ( للمطالعة فقط ) > عالم السحر والشعوذة والكهانة والعرافة وطرق العلاج

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 20-10-2008, 07:23 AM   #1
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

Arrow ( &&تحقيق:الإسلام حرم السحر والعرافة والكهانة لسلامة العقيدة - جريدة البيان2&& ) !!!


،،،،،،

( @@ تحقيق @@ )

جريدة البيان الاماراتية - 20 أكتوبر 2008 ، 21 شوال 1429هـ، العدد 10351

حرم الإسلام ممارسة السحر والشعوذة كما حرم الذهاب إلى السحرة والمشعوذين، لان ممارسة السحر لا تنطوي إلا على ضرر بالناس أو عمل حرام، وتتم بالإيحاء والاستحواذ أو الاستعانة بالجن، وزاد انتشارها بسبب عدة عوامل أهمها البعد عن الدين، وضعف التوكل على الله، والحسد والضغينة، لتأتي الآيات والأحاديث الصريحة التي تحرم السحر والعرافة والكهانة، لحرص الإسلام على سلامة العقيدة 0

وقال الشيخ حمزة ملاحفجي، خطيب في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي: إن السحر حقيقة، وله تأثير في تغيير المزاج، والإصابة بالأمراض والأسقام لكنه لا يغير الحقائق ولا يتعارض مع القدرة الإلهية.وتأثيره لا يكون إلا بالإذن الإلهي، قال تعالي »وما هم بضارين به من أحد إلا بإذن الله«، لافتا إلى أن هناك فرقا بين السحر والمعجزة والكرامة، فالساحر يعاني في أقوال وأفعال حتى يتم له ما يريد، بينما لا تحتاج الكرامة إلى أقوال وأفعال لأنها إكرام من الله، وتمتاز المعجزة عن الكرامة بأن فيها تحديا لقوانين البشر والعلوم والطبيعة. السحر نوعان وأضاف ملاحفجي أن السحر نوعان فمنه من يكفر به، لأنه يقتضي ممارسة قول أو فعل يكفر صاحبه، وآخر يحرم فعله ويعتبر من الكبائر بينما لا يكفر صاحبه، وهو الذي ليس به قول أو فعل يكفر صاحبه، مشيرا إلى أن الإسلام حرم الذهاب إلى السحرة والمشعوذين قولا واحدا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم »من أتى عرافا فسأله عن شيء، فلا يقبل له صلاة 40 ليلة«، لان ممارسة السحر لا تنطوي إلا على ضرر بالناس أو عمل حرام، وتتم بالإيحاء والاستحواذ أو الاستعانة بالجن والبخور أو بخفة اليد 0

وأوضح خطيب دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي انه لا يجوز للمسلم أن يذهب للساحر لعمل السحر أو لحله، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم »ليس منا من تطير أو تطير به أو تكهن أو تكهن له أو سحر أو سحر له« مشيرا إلى أن السحر يقضي إلى أذى ويقطع الصلة مع الله، ومن أسبابه الحقد والجهل والضغينة وضعف الوازع الديني وضعف الإيمان بالقضاء والقدر 0

وقال أسامة ياسين المعاني، الباحث والمتخصص في الرقية الشرعية، إن ممارسة السحر والشعوذة وذهاب الناس إلى السحرة والمشعوذين ظاهرة في ازدياد في المجتمعات العربية، وذلك بسبب عدة عوامل أهمها البعد عن الدين، لان ممارسة السحر تعد من الكبائر، وكذلك فإن انتشار القنوات الفضائية الهابطة التي تروج للسحرة والمشعوذين ساهمت إلى حد بعيد في انتشار الظاهرة في أوساط غير المتعلمين من المسلمين 0

وأضاف أن ضعف التوكل على الله، والحسد والضغينة، عوامل ساعدت إلى لجوء كثير من الناس إلى المشعوذين للنيل من زملائهم وأقربائهم أو أصدقائهم، من خلال عمل السحر الذين عرف انه أنواعا مختلفة فمنه سحر الصرف (سحر التفريق)، وسحر العطف (سحر المحبة)، سحر التخيلات (سحر التخييل)، وسحر الآلام والأسقام (سحر المرض)، وسحر الجنون ومنها أيضا سحر تقويض العلاقات الزوجية، مشيرا إلى أن الإسلام حرم السحر والعرافة والكهانة، لحرصه على سلامة العقيدة، ولأن السحر يصد عن العمل بالدين وأحكامه، كذلك لان تعلم السحر واستخدامه كفر، وفيه إلحاق الضرر بالناس وإيذائهم 0

الرقى الثابتة

وأوضح أن الإسلام بين في خطوات وممارسات عملية كيفية الاتقاء من السحر أو من يتعامل بالسحر والشعوذة من خلال الحرص على الطاعات والبعد عن المعاصي، ويعتبر هذا العامل أساسا في صون الإنسان من كل شر، واستحضارا لكل خير بإذن الله تعالى، كذلك من خلال المحافظة على الأذكار عامة، خاصة أذكار الصباح والمساء والنوم، والأذكار عقب الصلوات المكتوبة ونحوه، الإكثار من قول : ( حسبي الله ونعم الوكيل ) أو : ( اللهم أكفنهم بما شئت ) .

وكذلك : ( إنا لله وإنا إليه راجعون )، لافتا إلى أن الرقى الثابتة من القرآن والسنة، هي انسب علاج للمسحور والمعيون، وهي سورة الفاتحة 7 مرات وأول 5 آيات من سورة البقرة وآية الكرسي وأواخر سورة البقرة، وسورة الكافرون والإخلاص والمعوذتين، إضافة إلى قيام الليل، التوجه إلى الله بالدعاء، وهناك استطبابات مباحة، كالاستحمام بالماء المقروء عليه، وتمر عجوة المدينة، واستخدام السدر، الحجامة، الاستفراغ 0

وبين المعاني أن هناك طرقا تميز بين الساحر من المعالج بالقرآن والسنة، فالساحر يطلب اسم المريض واسم أمه، ويطلب أثر المريض، كما انه يستخدم الطلاسم والكلام غير المفهوم، ويقوم بإعطاء التمائم المتنوعة وحرقها والتبخر بها، واستخدام العقد بالخيط، وإطلاق البخور لاستحضار الجن والشياطين، ويعرف أيضا من قذارته وقذارة المكان، طلب القيام بأمور كفرية، والخلوة بالنساء، وطلب فعل ما نهى عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم أو ضده، مشيرا إلى أن من أفعالهم كتابة القرآن بدم الحيض، وتقطيع أحرف القرآن، وامتهان القرآن والسنة 0


الكثير من الحالات تحتاج إلى علاج طبي وليس روحيا



ذكر المعاني من خلال إتباعه للقرآن والسنة في العلاج كثير من الحالات التي كانت تحتاج إلى علاج طبي وليس روحيا، وكانت تستعجل في الذهاب إلى المعالجين قبل استشارة الطبيب، ذات يوم اتصل بي أحد الإخوة في ساعة متأخرة من الليل، يشكو من حالة امرأة قريبة له، تتصرف بقوة غريبة وعجيبة، وقد ذكر لي بأن الأطباء قد استخدموا معها مادة الفاليوم وأعطيت إبرة (15 ملغم) لتهدئتها، ومع ذلك بقيت على حالتها السابقة، وقد أكد الأطباء بأن كمية (5 ملغم) تكفي لتهدئتها، مشيرا إلى انه اتصل بطبيب استشاري لمعاينة المريضة، فتبين أنها لا تعاني من أية أعراض روحية، وتم إحالته إلى الطب النفسي، وبقيت تحت الإشراف الطبي إلى أن كتب الله لها الشفاء.

وذكر أيضا أن زوجة احد أصدقائه كانت تعاني من أعراض وآلام منذ فترة من الزمن، وقد راجعت أكثر من معالج بالرقية الشرعية حيث بينوا أنها تعاني من السحر بناء على اعتقاد ظني، واستمرت بالرقية الشرعية بعد أن وكلت أمرها إلى الله سبحانه وتعالى، وذات يوم قرأت في جريدة عن امرأة كانت تعاني من هذا الداء الخطير ؟ السحر ؟

وبناء على توصية من أحد المعالِجين قامت في الثلث الأخير من الليل بركعتين قرأت فيهما سورة البقرة كاملة، وبعد أن انتهت من ذلك، تقيأت مادة غريبة، وقد شفيت بإذن الله تعالى، فقامت الزوجة لعمل مثلما فعلت تلك المرأة، فأخرجت مادة خضراء غريبة وشفيت بإذنه تعالى 0


الجن ثلاثة أصناف



يذكر أن الجن ثلاثة أصناف: صنف لهم أجنحة يطيرون بها في الهواء، وصنف حيات وكلاب، وصنف يحلون ويظعنون، ومن هذه الأصناف الثلاثة الجن الصالح والشيطان والمارد والمريد والعفريت، يقول تعالى: في سورة الصافات : ( وَحِفْظاً مّن كُلّ شَيْطَانٍ مّارِد)، وفي سورة الحج: (وَمِنَ النّاسِ مَن يُجَادِلُ فِي اللّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتّبِعُ كُلّ شَيْطَانٍ مّرِيدٍ ) .

وفي سورة النمل : ( قَالَ عِفْرِيتٌ مّن الْجِنّ أَنَاْ آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن تَقُومَ مِن مّقَامِكَ وَإِنّي عَلَيْهِ لَقَوِيّ أَمِينٌ )، ومنهم الطيار كما ورد في الحديث النبوي، ومنهم الغواص كما قال الله تعالى في سورة ص: ( وَالشّيَاطِينَ كُلّ بَنّآءٍ وَغَوّاصٍ )«. ومن الجن من دينه الإسلام ومنهم الكافر اليهودي والنصراني والمجوسي وباقي الديانات الأخرى يقول تعالى في سورة الجن : ( وَأَنّا مِنّا الصّالِحُونَ وَمِنّا دُونَ ذَلِكَ كُنّا طَرَآئِقَ قِدَداً) ويقول : (وَأَنّا مِنّا الْمُسْلِمُونَ وَمِنّا الْقَاسِطُونَ فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُوْلَئِكَ تَحَرّوْاْ رَشَداً )، فمنهم العاقل الذكي ومنهم المغفل الغبي، يقول تعالى : ( وَمَا مِن دَآبّةٍ فِي الأرْضِ وَلاَ طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلاّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُمْ مّا فَرّطْنَا فِي الكِتَابِ مِن شَيْءٍ ثُمّ إلى رَبّهِمْ يُحْشَرُونَ ) [ الأنعام : 38 ]

والجن الطيار هو نوع من أنواع الجن يطير في الهواء كما تطير الطير في السماء يقطع المسافات بسرعة عالية والبعض يسميه الريحاني نسبة للريح، وهذا النوع من الجن إذا تلبس الإنسي تجده لا يثبت في الجسد أحيانا وله خفة في الحركة وهو في الغالب شرس الطبع.


تحصين الأطفال


يعاني بعض الأطفال من البكاء والخوف والفزع خصوصاً في الليل وأثناء النوم وإذا ما حاول الأب أو الأم تهدئة الطفل يشتد فزعاً وخوفاً وصراخاً وبكاء، ويظل على هذا الحال لفترة من الوقت، أو يسمع الطفل يتحدث مع شخص لا يرونه أو يبكي فجأة ويذكر لهم أن رجل في الغرفة قد ضربه، والسبب في ذلك أن كثيراً من بيوت المسلمين في هذه الأيام لا تدخلها الملائكة، بيوت لا تسمع فيها قرآن يتلى لا صلاة لا دعاء، بيوت قد عشعشت فيها الشياطين بسبب كثرة المنكرات من غناء وصور وكلاب وتماثيل.

يترك الأطفال يلعبون ويعبثون في كل وقت دون تحصين ولا تعويذ ولا تعليم لأذكار الصباح والمساء، عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُعَوِّذ الْحَسَنَ وَالْحُسَيْنَ وَيَقُولُ إِنَّ أَبَاكُمَا (إبراهيم) كَانَ يُعَوِّذُ بِهَا إِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ، أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّةِ مِنْ كُلِّ شَيْطَانٍ وَهَامَّةٍ وَمِنْ كُلِّ عَيْنٍ لامَّةٍ.



تحقيق : فراس العويسي


قلت وبالله التوفيق : وكم الأمة بحاجة إلى التثقيف والتعليم بهذه الآفة الخطيرة حتى يكون النتاس على علم وبصيرة بأمور دينهم 0

بارك الله في الجميع ، وزادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
 

 

 

 


 

توقيع  أبو البراء
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 20-10-2008, 08:53 AM   #3
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي


،،،،،،

وفيكم بارك الله أخي الحبيب ومشرفنا القدير ( المشفق ) ، وزادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
 

 

 

 


 

توقيع  أبو البراء
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 20-10-2008, 09:51 AM   #4
معلومات العضو
@ كريمة @
إشراقة إدارة متجددة

افتراضي

بارك الله فيكم شيخنا الفاضل اباالبراء
وانشاءالله يكون في موازين حسناتك

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 20-10-2008, 11:06 AM   #5
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي


،،،،،،

وفيكم بارك الله أخيتي الفاضلة ومشرفتنا القديرة ( كريمة ) ، ونسأل الله الاخلاص في القول والعمل ، وزادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
 

 

 

 


 

توقيع  أبو البراء
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 06:24 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.