موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام الرقية الشرعية والتعريف بالموسوعة الشرعية في علم الرقى ( متاحة للمشاركة ) > قضايا وآراء ووجهات نظر المعالجين بالرقية الشرعية

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 03-02-2013, 03:06 PM   #1
معلومات العضو
المحب لأحمد
أبـــوهـــاني
 
الصورة الرمزية المحب لأحمد
 

 

Exclamation ( && ما هي حقيقة تعذيب الجن على الجسم الأثيري && ) !!!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيخي الفاضل
اخواني الأفاضل

كثيراً مانسمع من بعض الرقاه أن الشخص الذي يكون مصابا بسحر أوعين معها شيطان وله اتباع فانهم يساعدونه اثناء النوم ويكون غالبا بين اليقظة والنوم لان تأثير الشيطان يكون على الجسم الاثيري وليس على الجسم المادي

الســـــــؤال :ــ هل هناك دليل على حقيقة هذا الجسم الأثيري وهل هناك دليل يجعلنا نجزم بأن التعب الذي يتعرض له المصاب أثناء نومه من المس على الجسم الأثيري؟؟

أرجو شيخنا الفاضل كرماً... إفادتنا بهذا الخصوص وبما يسند صحة ما يقوله البعض في هذا الوصف

التعديل الأخير تم بواسطة المحب لأحمد ; 03-02-2013 الساعة 07:37 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-02-2013, 04:09 PM   #2
معلومات العضو
زهـرة

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذه من الأمور الغيبية فلا ينبغي التفصيل فيه

وأنقل لكم قول الشيخ أبو البراء في هذا الأمر

قلت وبالله التوفيق : وهذا الكلام فيه نظر ، فمعلوم بأن السحر شرعاً :

( هو عزائم ورقى وعقد تؤثر في القلوب والأبدان ، فتمرض وتقتل وتفرق بين المرء وزوجه ، قال تعالى :

( فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ )


( سورة البقرة – جزء من الآية 102 )


وقد أمر الله بالتعوذ من السحر وأهله ، فقال جل شأنه :

( وَمِنْ شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِى الْعُقَدِ )


( سورة الفلق – الآية 4 )


وهن السواحر اللواتي ينفخن في عقد السحر ، والسحر له حقيقة ، ولذا أمرنا بالتعوذ منه ، وظهرت آثاره على المسحورين ، قال تعالى :

( وَجَاءُو بِسِحْرٍ عَظِيمٍ )


( سورة الأعراف – جزء من الآية 116 )


فوصفه بالعظم ، ولو لم تكن له حقيقة لم يوصف بهذا الوصف ، وهذا لا يمنع أن يكون من السحر ما هو خيال ، كما قال سبحانه عن سحرة فرعون :

( 000 يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِنْ سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تَسْعَى )


( سورة طه – جزء من الآية 66 )


أي : يخيل لموسى أن الحبال تسعى كالحيات من قوة ما صنعوه من السحر 0 وعليه فالسحر قسمان سحر حقيقي وسحر خيالي ، وهذا لا يعني أن الساحر قادر على تغيير حقائق الأشياء ، فهو لا يقدر على جعل الإنسان قردا أو القرد بقرة مثلا 0
والساحر ليس هو ولا سحره مؤثرين بذاتهما ولكن يؤثر السحر إذا تعلق به إذن الله القدري الكوني ، وأما إذن الله الشرعي فلا يتعلق به البتة ، لأن السحر مما حرمه الله ولم يأذن به شرعا ، قال تعالى :

( وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلا بِإِذْنِ اللَّهِ )


( سورة البقرة – جزء من الآية 102 )


وقد قدمت في كتابي الموسوم ( الصواعق المرسلة في التصدي للمشعوذين والسحرة ) تعريفاً شاملاً للسحر بعد استعراض أقوال أهل العلم حيث قلت :

السحر الحقيقي : عبارة عن رقى وطلاسم وتعاويذ يعظم فيها غير الله وغالباً ما تكون كفرية ، يستفاد منها في حصول ملكة نفسية ، يقوم بها شخص بذاته يكتسبها بالتعلم وتتوفر فيه صفات خاصة معينة ، ويتم كل ذلك تحت ظروف غير مألوفة وبطرق خفية دقيقة ، وتصدر هذه الأفعال من نفوس شريرة تتقرب إلى الشيطان لتحصيل ما لا يقدر عليه الإنسان ، وتؤثر تأثيراً مباشراً في عالم العناصر ، فيحدث من خلالها تأثيراً في القلوب كالحب والبغض وإلقاء الخير والشر ، وفي الأبدان بالألم والسقم والموت ويحصل ذلك على فرد أو مجموعة أفراد رغم إرادتهم لتحقيق هدف معين ) 0

ولذلك فتأثير السحر حقيقي والأولى عدم الخوض في الأمور المغيبة عن الانسان إلا بالدليل النقلي الصريح من الكتاب والسنة 0


الشيخ أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-02-2013, 04:17 PM   #3
معلومات العضو
زهـرة

افتراضي

أما ما يسمى بالجسم الأثيري فهو من أسس ما يسمى بالبرمجة اللغوية والعلاج بالطاقة

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-02-2013, 05:52 PM   #4
معلومات العضو
المحب لأحمد
أبـــوهـــاني
 
الصورة الرمزية المحب لأحمد
 

 

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زهـرة
   أما ما يسمى بالجسم الأثيري فهو من أسس ما يسمى بالبرمجة اللغوية والعلاج بالطاقة

اختي الفاضله

جزاكِ الله خير الجزاء..أعلم أن مااشرت اليه من العلوم الغيبية التي لا ينبغى الخوض فيها إلا بدليل شرعي ولكن أخواننا الرقاة أتو بتبرير وتعليل لما يحدث للمصاب أثناء النوم ..وهو ما دعاني لطرح السؤال على شيخي الفاضل والأخوة الأفاضل ليعلم الجميع حقيقة هذا الأستنتاج وماصحة القول به

كما أوردتِ جزاكِ الله خيراً تعريف السحر وليس هو موضوع نقطة البحث ؟؟؟؟
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-02-2013, 06:51 PM   #5
معلومات العضو
المحب لأحمد
أبـــوهـــاني
 
الصورة الرمزية المحب لأحمد
 

 

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زهـرة
   عذرا أوردت رد الشيخ من موضوع يحتوي رده على الجسم الأثيري

الله جزاك الجنه اختي الفاضله

كرماً بالله رابط الموضوع إذ ممكن
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-02-2013, 07:50 PM   #6
معلومات العضو
زهـرة

افتراضي

أحظرت رابط الموضوع من جوجل

فضلاً أحذف المشاركة الثانية لأن الجزيئة التي يقصدها الشيخ محدودة وكذلك المشاركة الخامسة

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-02-2013, 08:08 PM   #7
معلومات العضو
المحب لأحمد
أبـــوهـــاني
 
الصورة الرمزية المحب لأحمد
 

 

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زهـرة
   أحظرت رابط الموضوع من جوجل

فضلاً أحذف المشاركة الثانية لأن الجزيئة التي يقصدها الشيخ محدودة وكذلك المشاركة الخامسة

جزاكِ الله اختي الفاضله خيرالجزاء

بعد البحث في أرجاء المنتدى المبارك وجدت الموضوع وقتنعت برد الشيخ الفاضل ...


التعديل الأخير تم بواسطة المحب لأحمد ; 03-02-2013 الساعة 08:13 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-02-2013, 08:13 PM   #8
معلومات العضو
زهـرة

افتراضي

السؤال

معنى الإسقاط النجمي: هو خروج الروح من الجسد الأثير وتجولها فى الأماكن، فهل هذا حلال شرعا أم حرام؟. وأرجو الرد بسرعة، لأن الشباب كلهم جذب هذا الموضوع عقولهم، وأرجو الأدلة من القرآن والسنة على التحليل أو التحريم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالإسقاط النجمي ـ كما يصفه المشتغلون به هو: عملية ترتكز على فرضية وجود جسد ثان للإنسان من إشعاع، والإسقاط النجمي يتمثل بخروج هذا الجسد الإشعاعي وانفصاله عن الجسد المادي، ويحدث ذلك في ظروف معينة دقيقة أهمها أن يبلغ الإنسان حالة ما بين الوعي والغفوة.

وهذا الأمر الذي يذكرونه ضرب من التخرص والتقول بلا برهان، وقد قال تعالى: وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا {الإسراء : 36**.

قال السعدي: أي: ولا تتبع ما ليس لك به علم، بل تثبت في كل ما تقوله وتفعله، فلا تظن ذلك يذهب لا لك ولا عليك. هـ.

وذكر ابن كثير أقوال المفسرين في هذه الآية ثم قال: مضمون ما ذكروه أن الله تعالى نهى عن القول بلا علم، بل بالظن الذي هو التوهم والخيال، كما قال تعالى: اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ ** الحجرات: 12 **.

وفي الحديث: إياكم والظن، فإن الظن أكذبُ الحديث.

وفي سنن أبي داود: بئس مطيةُ الرجل زعموا.

وفي الحديث الآخر: إن أفرى الفِرَى أن يُرِي عينيه ما لم تريا.

وفي الصحيح: من تحلم حلما كُلف يوم القيامة أن يعقد بين شَعيرتين، وليس بعاقد.هـ.

ويحسن بنا هنا أن ننقل للسائل جواب الدكتورة فوز بنت عبد اللطيف كردي ـ أستاذة العقيدة والأديان والمذاهب المعاصرة بكلية التربية للبنات بجدة ـ على السؤال التالي: هل الجسم الأثيري له أصل في الشرع أم أنه مجرد توقعات أو سحر وخزعبلات؟.

فكان الجواب: بالنسبة للجسم الأثيري فهو أولا : قول مبني على نظرية قديمة تفترض وجود مادة الأثير، وهي مادة مطلقة قوية غير مرئية تملأ الفراغ في الكون سماها أرسطو العنصر الخامس وعدّها عنصرًا ساميًا شريفًا ثابتًا غير قابل للتغيير والفساد، وقد أثبت العلم الحديث عدم وجود الأثير، ولكن الفلسفات القديمة المتعلقة بالأثير بقيت كما في الفلسفات المتعلقة بالعناصر الخمسة أو الأربعة .

ثانياً : قول تروج له حديثاً التطبيقات الاستشفائية والتدريبية المستمدة من الفلسفة الشرقية، ومع أن التراث المعرفي المستمد من الوحي المعصوم بيّنٌ أوضح البيان وغني كل الغنى بأصول ما يعرّف الإنسان بنفسه وقواه الظاهرة و الخفيَّة إلا أن عقدة المفتونين بالعقل والمهووسين بالغرب والشرق من المسلمين جعلتهم يلتمسون ذلك فيما شاع هناك باسم ـ الأبحاث الروحية ـ فنظروا إليها على أنها حقائق علمية أوخلاصة حضارة شرقية عريقة، وأعطوا لأباطيلها وتخرصات أهلها مالم يعطوا لمحكمات الكتاب وقواطع السنة، ومن ذلك القول بتعدُّد أجساد الإنسان، وقد يسمونها ـ الأبعاد ـ أو ـ الطاقات ـ للقطع بأنها اكتشافات علميّة، وهذا القول حقيقته بعث لفلسفة الأجساد السبعة المعروفة في الأديان الشرقيَّة ومفادها: أنّ النفس الإنسانيّة تتكوَّن من عدَّة أجساد اختلفوا في عدِّها ما بين الخمسة إلى التسعة بحسب وجهات نظر فلسفيّة تتعلّق بمعتقدهم في ألوهية الكواكب أو المؤثرات الخارجية والمتَّفق عليه من هذه الأجساد: الجسم البدنيّ أو الأرضيّ، والجسم العاطفيّ، والجسم العقليّ، والجسم الحيويّ والجسم الأثيريّ، فالجسم البدنيّ: هو الظاهر الذي نتعامل معه وتنعكس عليه حالات الأجساد الأخرى.

والجسم الأثيري: هو أهم هذه الأجساد وأساس حياتها وهو منبع صحة الإنسان و******ته وسعادته، وقد سرى هذا المعتقد في أوساط المسلمين بعد أن عُرض على أنه كشف علمي عبر التطبيقات الشرقية المروجة على شكل دورات تدريبية أو تمارين استشفائية مفتوحة لعامة الناس بعد أن كان هذا المعتقد غامضًا محصورًا في حجر تحضير الأرواح عند خبراء حركة الروحية الحديثة.

فالاعتقاد بالجسم الأثيريّ كالاعتقاد بالعقل الباطن وقوى النفس، إنما شاع ذكره عند من غفل عن حقائق الغيب ورام الوصول إليها من غير طريق الرسل، فأصل هذه المعتقدات مأخوذ من التراث المنقول في الديانات الوثنيّة الشرقيّة والمعتقدات السرِّية الباطنيّة، وكلّ تطبيقاتها الرياضيّة والعلاجيّة الحديثة تدعو إلى تطوير قوى هذا الجسد لتنمية الجنس البشريّ حيث يصبح بإمكان الإنسان في المستقبل فعل ماكان يُعدّ خارقة في العصور الماضية، كأن يصبح صاحب لمسة علاجيّة أو قدرة على التنبُّؤ أو التأثير عن بعد وغير ذلك، دون أن يكون متنبِّئًا أو كاهنًا، ومن ثم لا يحتاج لأيِّ مصدر خارج عن نفسه ويستغني عن فكرة الدين أو معتقد الألوهية ـ عياذا بالله. هـ.

وسئل الدكتور وهبة الزحيلي كما في موقعه: عن علوم ما وراء الطبيعة والخوارق حلال أو حرام، وذكر السائل من جمل ذلك: الخروج الأثيري عن الجسد فكان الجواب: هذه وسائل وهمية، وإن ترتب عليها ـ أحياناً ـ بعض النتائج الصحيحة‏،‏ ويحرم الاعتماد عليها وممارستها ـ سواء بالخيال أو الفعل‏ ـ‏ فإن مصدر العلم الغيبي هو الله وحده‏،‏ ومن اعتمد على هذه الشعوذات كفر بالله وبالوحي ‏ كما ثبت في صحاح الأحاديث النبوية الواردة في العَّراف والكاهن ونحوهما.هـ.

والله أعلم .

مركز الفتوى إسلام ويب


التعديل الأخير تم بواسطة زهـرة ; 03-02-2013 الساعة 08:27 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-02-2013, 08:18 PM   #9
معلومات العضو
الزمرد*
اشراقة ادارة متجددة
 
الصورة الرمزية الزمرد*
 

 

افتراضي

حياك الله اخي المحب
سؤال ننتظر من الشيخ ان ينيرنا بعلمه
لكن لدي بعد النقاط
كنت قرات عن ما يشبه الجسم الاثيري وهو ما يعرف بالهالة التي تحيط الجسد ولقد قرات للدكتور امير صالح عن هذا وعلى ما اذكر ان تناول سبعة ثمرات على الريق تقي الانسان ذاك اليوم من ا سحر او سم ويظهر جليا بتشكل هالة نورنية ان لم تخني الذاكرة بنفسجية هي التي تقي الانسان وتحول بينه وبين السحر وغيره
كما ان الانسان كما يدعون انه محاط بهذه الهالة او الجسم الاثيري فلما ينتظر الى الليل لتاثير على المصاب
ولا تنسىان التاثير قائم حتى في النهار ان افترضنا ما رميت اليه
ضف قولكم تاثير المس على الجسم الاثيري ممكن جدا يقودنا الى عدم امكانية دخول الجن الجسد اعمل ليس ما قلت لكن طالما ان التاثير قيس بالجسم الاثيري فاستنتاجي ذهب الى هذا


التعديل الأخير تم بواسطة الزمرد* ; 03-02-2013 الساعة 08:20 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 03-02-2013, 10:18 PM   #10
معلومات العضو
فاديا
القلم الماسي
 
الصورة الرمزية فاديا
 

 

افتراضي

هذا من الخزعبلات القديمة التي حاءت اثر افتراض الاستاذ ارسطو في العهد البائد ان هنالك مادة تسمى الأثير
وقد اثبت العلم الحديث عدم وجود هذه الطبقة الجوية

 

 

 

 


 

توقيع  فاديا
 


لا أشبه الكثير .. وهذا يشرفني جدا


http://quran-m.com/pp/data/506/medium/141_.jpg
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 07:05 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.