موقع الشيخ بن باز


 

  لتحميل حلقة الرقية الشرعية للشيخ أبو البراء اضغط هنا


ruqya

Icon36 صفحة المرئيات الخاصة بموقع الرقية الشرعية

الموقع الرسمي للشيخ خالد الحبشي | العلاج بالرقية الشرعية من الكتاب والسنة

الأخوة و الأخوات الكرام أعضاء منتدنا الغالي نرحب بكم أجمل ترحيب و أنتم محل إهتمام و تقدير و محبة ..نعتذر عن أي تأخير في الرد على أسئلتكم و إستفساراتكم الكريمة و دائماً يكون حسب الأقدمية من تاريخ الكتابة و أي تأخر في الرد هو لأسباب خارجة عن إرادتنا نظراً للظروف و الإلتزامات المختلفة

 
العودة   منتدى الرقية الشرعية > أقسام الرقية الشرعية والتعريف بالموسوعة الشرعية في علم الرقى ( متاحة للمشاركة ) > المواضيع العامة المتعلقة بالرقية الشرعية والأمراض الروحية

الملاحظات

صفحة الرقية الشرعية على الفيس بوك

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع
New Page 2
 
 

قديم 17-11-2007, 02:39 PM   #32
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي


،،،،،،

وفيكم بارك الله أخي الحبيب ومشرفنا القدير ( بو راشد ) ، وزادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
 

 

 

 


 

توقيع  أبو البراء
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 12-04-2008, 06:15 PM   #33
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي


،،،،،،

بارك الله في الجميع ، وقد أتانا الأخ الحبيب ( الجغبير ) بنبأ يقين ، حيث نقل لنا رد فضيلة الشيخ " مشهور بن حسن آل سلمان " - حفظه الله - عل المسألة وهو على النحو التالي :

قال الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان حفظه الله في فجر يوم السبت 16/6/2007 م :

( أخ من إخوانّا من طلبة العلم بل من أهله أخونا " أبو البراء أسامة المعاني " وهو صاحب كتاب موسوعة شرعية في علم الرقى تأصيل وتقعيد في ضوء الكتاب والسنة والأثر ، وهي موسوعة كبيرة في سبع مجلدات أو ستة مجلدات لا أذكر الان وهي نافعة ومفيدة ، يقول :

فضيلة الشيخ فلان .. السلام عليكم ورحمة الله ، بعد الإطمئنان عن صحتكم الكريمة ، أود افادتكم بأن لي موقع على الانترنت تحت عنوان ( الرقية الشرعية ) ..

والقول لفضيلة الشيخ " مشهور " : وهذا الأخ في الحقيقة من الإخوة الذين قد تخصصوا وألفوا تأليفا مستوعبا موسوعة شديدة 0

يقول حول موضوع هام وهو ما ذكرتموه - يا رعاكم الله - في مقدمة كتابكم الموسوم ( فتح المنان في جمع كلام شيخ الإسلام ابن تيمية عن الجان ) - صفحة ( 213 ) في الحاشية ، حيث قلتم - وفقكم الله لكل خير - : وقد اتخذ بعض الرقاة كلام شيخ الاسلام متكئاً على مشروعية الاستعانة بالجن المسلم في العلاج إلى أخر الكلام ...

تعقيب فضيلة الشيخ مشهور : هل يجوز للمسلم أن يستعين بالجن للعلاج ؟؟؟

الإستعانة بالجن ينبغي أن يغلق سدا للذريعة ، فنقلت وجوه كثيرة وفي بداية الكلام قلت: فصل الشيخ حفظه الله أي الشيخ ابن عثيمين هذا الإجمال في مجموع الفتاوى ( ثم ) وقد اتخذ بعض الرقاة كلام شيخ الإسلام متكئا على مشروعية الإستعانة بالجن... ثم بينت الوجوه التي فيها المنع 0

السؤال : يقول الأخ – يعني أبا البراء - وقد أشكل فهم الكلام على بعض الناس فعزوه للعلامة الشيخ ابن العثيمين - رحمه الله - وتجاوز عن عثراته ، وإليكم بعض الروابط التي تشير إلى هذا الأمر ...

يقول : - يعني أبا البراء - وقد حصل لي مثل ذلك ، ومن باب الأمانة العلمية والتثبت من النقل أحببت الرجوع إليكم لاستيضاح الأمر ، علماً بأن بعض طلبة العلم عادو إلى المراجع المذكورة للشيخ - رحمه الله - فلم يجدوا هذا الكلام ...

يتابع فضيلة الشيخ مشهور التعقيب فيقول : أنا أجملت وقلت فصل الشيخ .. إجمال في المنع وما بعده فليس من كلام الشيخ ، ما بعد هذا الكلام ليس من كلام الشيخ وأنا أحلت في أخر الكلام على كتاب اسمه ( الرقية والرقاة بين المشروع والممنوع ) لباحث اسمه أبو المنذر خليل بن إبراهيم أمين وهو من طباعة دار ابن الأثير فالكلام اللاحق على ما أحلت عليه وهو كلام صاحب كتاب الرقية والرقاة بين المشروع والممنوع صفحة 69 إلى 72 وهو كتيب صغير منشور عن دار ابن الأثير الطبعة الاولى سنة 1997 وهو بمراجعة فضيلة الشيخ صالح الفوزان حفظه الله تعالى، فهذا الكلام اللاحق لم أنقله ولم أعزه للشيخ ابن عثيمين - رحمه الله - وإنما هو كما أحلت في أخر الكلام على هذا الكتاب ، وجزاك الله خيرا أخي أبا البراء على هذا الإستيضاح وعلى هذا التثبت ، ويمكن أن يكون فعلا الكلام يعني فيه إيهام ولكن من دقق في الصيغة يعلم أن الكلام اللاحق ليس هو كلام الشيخ ابن عثيمين 000 انتهى )

قيده : ( طلحة بن بشير الجغبير )
المصدر :
موقع فضيلة الشيخ : " مشهور بن حسن آل سلمان "


قلت : غفر الله لفضيلة الشيخ " مشهور بن حسن آل سلمان ريحانة من رياحين العلامة الشيخ المجدد " محمد ناصر الدين الألباني " فما أنا إلا طويلب علم لا أعطي نفسي فوق منزلتها ولا أراني إلا أغرف من منهل معين الشيخ ومن سار على دربه ومنهجه ، ولا أقول إلا :

أحب الصالحين ولست منهم00لعلي أن أنال بهم شفاعـــة
وأكره من تجارته المعاصي00ولو كنا سواء في البضاعة

ولا أقول إلا قولة الحبر الأعظم ( أبو بكر الصديق – رضي الله عنه - ) :

( اللهم اجعلني خيراً مما يظنون ، واغفر لي ما لا يعلمون ، ولا تؤاخذني بما يقولون يا رب العالمين )

وقولته أبضاً :

( اللهم اجعلني شعرة في صدر كل عبد مسلم )

وأقسم بالله العظيم :

( بأنكم قد استسمنتم ذا ورمِ )

فبضاعتي مزجاة وزادي قليل ، وهو ما قاله العلامة الشيخ محمد ناصر الدين الألباني - رحمه الله - وتجاوز عن عثراته :

( طار ولم يريش )


وهذا هو حال الفقير إلى عفو ربه القدير 0

زادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :


أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
 

 

 

 


 

توقيع  أبو البراء
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 12-04-2008, 11:22 PM   #34
معلومات العضو
بوراشد
اشراقة ادارة متجددة

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء
  

،،،،،،

، ولكن بالعموم أقول بأن هناك فرق بيِّن ظاهر واضح بين الساحر والمشعوذ وبين المستعين بالجن ، فالأول كافر خارج من الملة ومن ذهب إليه وقع في الكفر لعموم الأحاديث الدالة على ذلك ، أما الذي يستعين بالجن فهو آثم لعموم قول السواد الأعظم من علماء الأمة ، بعد ذلك يأتي تفصيل آخر ، فلو أن المستعين بالجن وقع في الكفر فهو كافر ، ولو أنه وقع في الشرك فهو مشرك ، ولو أنه وقع في البدعة فهو مبتدع ، ولو أنه وقع في المعصية فهو عاصي ، ولو لم يفعل أي من ذلك فهو آثم 0






جزاك الله خيراً ....

على ما نقلته عن الشيخ مشهور...حفظه الله ....

وعودة للتفصيل أعلاه ...يا حبذا يا شيخ لو أوصلتم هذا التفصيل أعلاه ...لأحد كبار العلماء لإصدار فتوى فيه ...ترفع اللبس وتقر التفصيل الذي فصلتموه ...

مع إضافة حكم من يذهب لمستعين متأول (يعني مستعين يدعي عدم مخالفة العقيدة في استعانته ) ما حكم من يذهب لمثل هؤلاء ...؟

فهناك كما لا يخفاك من يرى أن المستعين كاهن وهناك من يراه آثم وهناك من يراه غير آثم ...


بارك الله فيك ...وجزاك خيراً على تحريك للحق ...وسعيك للتثبت ... والإنصاف حتى مع المخالف ...
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 14-04-2008, 03:16 PM   #35
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي


،،،،،،

بارك الله فيكم أخي الحبيب ومشرفنا القدير ( بو راشد ) ، مع أن هذه المسألة مؤصلة عند العلامة الفذ شيخ الاسلام ابن تيمية - رحمه الله - حيث يقول :

( أ - فمن كان من الإنس يأمر الجن بما أمر الله به ورسوله من عبادة الله وحده وطاعة نبيه ، ويأمر الإنس بذلك ، فهذا من أفضل أولياء الله تعالى ، وهو في ذلك من خلفاء الرسول صلى الله عليه وسلم ونوابه 0

ب- ومن كان يستعمل الجن في أمور مباحة له ، فهو كمن استعمل الإنس في أمور مباحة له ، وهذا كأن يأمرهم بما يجب عليهم وينهاهم عما حرم عليهم ويستعملهم في مباحات له ، فيكون بمنزلة الملوك الذين يفعلون مثل ذلك ، وهذا إذا قدر أنه من أولياء الله ، فغايته أن يكون في عموم أولياء الله مثل النبي الملك مع العبد الرسول : كسليمان ويوسف مع إبراهيم وموسى وعيسى ومحمد صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين 0

ج - ومن كان يستعمل الجن فيما ينهى الله عنه ورسوله إما في الشرك ، وإما في قتل معصوم الدم أو في العدوان عليهم بغير القتل كتمريضه وإنسائه العلم وغير ذلك من الظلم ، وإما في فاحشة كجلب من يطلب الفاحشة ، فهذا قد استعان بهم على الإثم والعدوان ، ثم إن استعان بهم على الكفر فهو كافر ، وإن استعان بهم على المعاصي فهو عاص : إما فاسق وإما مذنب غير فاسق 0

د - وإن لم يكن تام العلم بالشريعة فاستعان بهم فيما يظن أنه من الكرامات مثل أن يستعين بهم على الحج ، أو أن يطيروا به عند السماع البدعي ، أو أن يحملوه إلى عرفات ، ولا يحج الحج الشرعي الذي أمره الله به ورسوله ، وأن يحملوه من مدينة إلى مدينة ، ونحو ذلك فهذا مغرور قد مكروا به ) ( مجموع الفتاوى – 11 / 307 ) 0

وأما مسألة الاستعانة والوقوع في الاثم ، فكما هو مقرر عند السواد الأعظم من علماء الأمة بمنع الاستعانة وهذا يعني ضمناً بأن الذي يستعين بهم يقع في الاثم ، والله تعالى أعلم وأحكم 0

زادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
 

 

 

 


 

توقيع  أبو البراء
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-04-2008, 05:45 AM   #36
معلومات العضو
أم خالد ..

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اما بعد اخواني واخواتي الافاضل فانا جديدة معكم واحببت أن اسئلكم سؤال محيرني بصراحة

إذا كان الجن مخلوق من نار ... فكيف احس ( وأنا متلبسني جني مسلم ) ببروده بكتفي وراسي عندما يكون معي فلو كان من نار لأحسست بحراره وليست بروده

يا اخواني قصتي طويلة مع هذا الجني المسلم ولكنه لو كان كافر كما اسلفتم بان اغلب الجان كافرين ويكذبون علينا فكيف كان معي عندما اديت عمرتي وكيف انني ابكي كلما اقتربت من الكعبة الشريفة وكيف انني بكيت بكار حاار عند نهاية عمرتنا وطوافنا الوداع ولم اتوقف إلا عندما خرجنا من الحرم وبقلبي حزن عميق .. فلو كان كافر لما استطاع الدخول معي لبيت الله

علما بانني اديت عمره من قبل ولم اشعر بكل هذه الاحاسيس الغريبة ..

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 17-04-2008, 09:24 PM   #37
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي


،،،،،،

بارك الله فيكم أخيتي الفاضلة ( أم خالد ) ، أما بخصوص السؤال الذي تفضلتم به ، فليس معنى أن الجن والشياطين مخلوقة من نار أن تلازمها الصفة الخاصة بالنار ، وحتى نكون أكثر دقة ، فالانسان خلق من صالصال كالفخار :

يقول تعالى في محكم التنزيل :

[align=center]( وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ )[/align]

[align=center]( سورة الحجر - الآية 26 )[/align]

ويقول تعالى :

[align=center]( وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَراً مِّن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ )[/align]

[align=center]( سورة الحجر - الآية 28 )[/align]

ويقول سبحانه وتعالى :

[align=center]( قَالَ لَمْ أَكُن لِّأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ )[/align]

[align=center]( سورة الحجر - الآية 33 )[/align]

وقال تعالى :

[align=center]( خَلَقَ الْإِنسَانَ مِن صَلْصَالٍ كَالْفَخَّارِ )[/align]

[align=center]( سورة الرحمن - الآية 14 )[/align]

قال صاحب التفسير الميسر : ( خلق أبا الإنسان, وهو آدم من طين يابس كالفَخَّار ) 0

فالانسان مخلوق من صلطال كالفخار وهو الطين اليابس كما بين علماء التفسير ومع ذلك صفاته الرئيسة لا تحمل صفات الطين ، وهكذا الجن والشياطين هي مخلوقة من مارج النار :

قال تعالى في محكم كتابه :

[align=center]( وَخَلَقَ الْجَانَّ مِن مَّارِجٍ مِّن نَّارٍ )[/align]

[align=center]( سورة الرحمن - الآية 15 )[/align]

يقول صاحب التفسير الميسر : ( وخلق إبليس , وهو من الجن من لهب النار المختلط بعضه ببعض ) 0

ومع ذلك فهي في خلقتها لا تحمل صفات النار كما هو حال ابن آدم ، والله تعالى أعلم 0

أما بالنسبة لحالتكم الكريمة ، فأنصحكم بعرضها على معالج صاحب علم شرعي حاذق متمرس وإن كان الأمر كما تقولين بأن الجني المقترن مسلم فلن يطول الأمر بإذن الله عز وجل 0

زادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0
 

 

 

 


 

توقيع  أبو البراء
 
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 28-11-2008, 08:41 PM   #38
معلومات العضو
***
عضو موقوف

افتراضي

بارك الله فيكم شيخنا ابا البراء فقد حرمت اللجنة الدائمة ذلك الشيخ ابن بازرئيس الشيخ العفيفي نائب الشيخ بن قعود عضو الشيخ ابن غديان عضو كذلكم الشيخ ابن جبرين والشيخ الفوزان

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 28-11-2008, 08:58 PM   #39
معلومات العضو
***
عضو موقوف

افتراضي

انا العبد البسيط معكم شيخنا ابا البراء فمعظم العلماء يحرمون الاستعانة بالجن ثم انا اسال للتعلم هل شيخ الاسلام والشيخ ابن عثيمين صرحا ان ذلك يجوز في الرقية ؟ انا ما فهمته من كلام الشيخ ابن عثيمين في القول المفيد انه بين كيفية التعامل مع الجن ولم يقل في الرقية والله اعلم

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
New Page 2
 
 

قديم 28-11-2008, 09:02 PM   #40
معلومات العضو
***
عضو موقوف

افتراضي

اسال الله ان يحفظكم يا شيخ ومن معكم على هذا المنهج كما قال مالك رحمه الله كل يؤخذ من قوله او يرد الا صاحب هذا القبر صلى الله عليه وسلم والله تعالى اعلى واعلم

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


بحث عن:


الساعة الآن 03:39 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.