عرض مشاركة واحدة
New Page 2
 
 

قديم 02-09-2004, 06:26 PM   #2
معلومات العضو
أبو البراء

لموقع ومنتدى الرقية الشرعية - مؤلف ( الموسوعة الشرعية في علم الرقى )
 
الصورة الرمزية أبو البراء
 

 

افتراضي

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمد وعلى آله وصحبه وسلم ، ثم أما بعد ،،،

بالنسبة لسؤالُكِ أختي الكريمة ( ANGEL ) بخصوص السؤال عن حالة أختك الفاضلة ، وقبل أن أجيبك على هذا السؤال فلا بد أن أعقب على الاسم المسجل في هذا المنتدى ( ملك أو ملاك ) فاعلمي رعاكِ الله أن التسمية بهذا الاسم فيها كراه شرعاً ، حيث أن الاسم فيه تزكية للنفس ، ومعلوم أن الملائكة لا يعصون الله مطلقاً كما جاء في الآية الكريمة ( لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون ) ، وقد نحى كثير من الناس هذا اليوم في تسمية بعض الأسماء التي يكره أن يسمى بها ، كمن تُسمي ( بإيمان ) ، أو ( هدى ) ، و ( فلاح ) و ( حرب ) و ( عاصي ) ، و ( مرة ) ونحو ذلك من أسماء أخرى ، إما بسبب أن معناها فيه تزكية للنفس ، أو بسبب أن المعنى الخاص بها لا يدلُ على معنى طيب ، أرجو منك أخية أن تقبلي هذه النصيحة من أخ لك في الإسلام ، فرسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( الدين النصيحة )(متفق عليه) ، وفي حديث آخر ( المؤمن مرآة المؤمن )(صحيح الجامع 6655) 0
أما بالنسبة لحالك أختك الكريمة فالذي يظهر لي ويغلب على ظني أن أصل المعاناة قد تكون بسبب العين أو الحسد ، ولكن هذا الكلام لا يؤخذ على إطلاقه ولا بد من عرض الحالة على معالج صاحب علم شرعي متخصص في أمور الرقية الشرعية ليقف على كافة المعطيات الخاصة بالحالة ومن ثم يقرر بعد الرقية الأسباب الرئيسية للمعاناة والألم ، ومن ثم وصف الدواء النافع بإذن الله تعالى ، وإن لم يظهر للمعالج أسباب روحية للمعاناة فعليه عندئذ تحويل الحالة إلى طبية عضوية أو نفسية ، حيث أنه قد تكون المعاناة بسبب عضوي أو نفسي 0
وعلى كل حال فأنصحك أختي الفاضلة بالآتي :
1)- إن كان لديكم غلبة ظن بالمرأة التي ذُكرت وأنها هيَّ من أصابت أختك بالعين ، فعليكم أن تخبروها بذلك وتأخذوا من غسلها أو وضوئها على الصفة التي ذكرها أهل العلم ، كما ثبت من حديث إمامة بن سهل بن حنيف قال : ( مر عامر بن ربيعة بسهل بن حنيف وهو يغتسل : فقال : لم أر كاليوم ولا جلد مخبأة 0 فما لبث أن لبث به خ فأُتي به النبي صلى الله عليه وسلم فقيل له : أدرك سهلاً صريعاً ، قال : ( من تتهمون به ؟ ) قالوا : عامر بن ربيعة 0 قال : ( علام يقتل أحدكم أخاه ؟ إذا رأى أحدكم من أخيه ما يعجبه ، فليدع له بالبركة ) ثم دعا بماء 0 فأمر عامراً أن يتوضأ 0 فغسل وجهه ويديه إلى المرفقين ز وركبتيه وداخله إزاره 0 وأمره أن يصب عليه ) ( صحيح الجامع 556 ) ، ومثل هذا الفعل سوف ينهي بإذن الله عز وجل أثر العين إن كان من المرأة التي قد شُك َبها 0
وإن كان مثل ذلك الأمر سوف يؤدي إلى مفسدة شرعية كالشقاق والتنازع مع تلك المرأة ، حيث لا يقبل كثير من الناس أن ينعت بأنه عائن أو حاسد ، فيمكن أن يؤخذ من أثرها – أعني تلك المرأة – على أي صفة كانت : مثل نوى التمر ، أو بيالة الشاي أو فنجان القهوة بعد أن تشرب منها ، تغسل ويرش على رأس الأخت بغتة كما ذكر ذلك أهل العلم ( فتوى للعلامة الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين ) ، فإن زالت الأعراض ، نقول الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات 0
2)- وإن لم نستطع الوقوف على العائن ومعرفته عند ذلك أنصحك أن تبدأي برقية أختك بالرقية الشرعية الثابتة في الكتاب والسنة ويمكنك الاستعانة بكتابي ( المنهل المعين في إثبات حقيقة الحسد والعين ) ، فقد دونت كثير من آيات الرقية ، ومن ثم وبعد القراءة مباشرة انفثي في ماء وزيت وعسل ، وعلى أختك أن تشرب وتستحم بالماء المقروء عليه ، وأن تدهن قبل النوم بزيت الزيتون ، وفي الصباح الباكر تستخدم كوب حليب بقر طبيعي ( مبستر ) وملعقة كبيرة عسل نحل طبيعي ، وملعقة صغير حبة سوداء مطحونة 0
3)- ومن الأمور الهامة التي ذكرها ابن القيم – رحمه الله – في علاج العين استخدام المداد المباح ، وهو أن يوضع قليل من الزعفران في فنجان قهوة ويوضع عليه الماء ، ويسحب ذلك بقلم حبر سائل ، وتكتب آيات الرقية بالزعفران على أوراق طاهرة نظيفة ، وبعد الانتهاء توضع الأوراق في ماء ، ويشرب العائن ويستحم من هذا الماء ، ولذلك أثر قوي وفعال في علاج العين كما ثبت عند ثقات المعالجين 0
سائلاً المولى عز وجل باسمه الأعظم الذي ما أن دعيَّ به أجاب أن يفرج عن أختك ، ويمنحها الصحة والسلامة والعفو والعافية في الدنيا والآخرة ، والله تعالى أعلم ، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم 0

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة