عرض مشاركة واحدة
New Page 2
 
 

قديم 08-01-2009, 12:26 PM   #3
معلومات العضو
زهراء و الأمل
مشرفة ساحة الأخوات المسلمات والعلاقات الأسرية

افتراضي

المحور الثاني :
إستخدام زيت الزيتون للإدهان و التمسيد
لقد أرشدنا رسول الله عليه الصلاة و السلام لإستخدام الزيت كدهان فقد ثبت عنه قوله
(( ائتدموا بالزيت وادهنوا به فإنَّه من شجرة مباركة ٍ ))
و كذا قوله الذي لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى
((كُلُوا الزَّيْتَ وَادَّهِنُوا بِهِ فَإِنَّهُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ))

و من هنا فزيت الزيتون يستخدم كوسيلة حسية جرب و علم نفعها في التأثير على الأمراض الروحية
فيستعمل بعد أن تقرأ عليه الرقية الشرعية كدهان للجسم
و لكن من المرضى من لا يحتمله و يتجنب حتى الإدهان به و قد يتحجج بجملة من الحجج الواهية
و قد يشتكي من مخلفات و تبعات االإدهان ليمتنع عن التداوي به

و أعرض غالب ما يشتكيه المرضى
1: تقول بعض النسوة إنها لا ترغب في إستخدامه فلا تحب أن يشمه زوجها فيها ..
2: و بعض الرجال يصعب عليه الذهاب للعمل بعد إستخدامه ..
3: و كذلك تأتي الشكاوي من الزيت و بقعه التي تلطخ الملابس و الفراش و الغطاء و الوسادة ...
4: و بعضهم يشتكي من أن الإدهان بالزيت يلزمه الإستحمام كل صباح قبل الذهاب للعمل ...
5: يعتقد البعض أنه مسبب للزكام و البرد و هذا لأنه يسببدفء أو حرارة تؤدي للتعرق فتفتح المسامات فيصاب الجسم بالمرض
هذه الشكاوي و الملاحظات موجودة في الواقع و لعلى لذلك سببين

أولهما هو نفور المريض من إستخدام الزيت فيتحجج بالحجج ليبتعد عن استخدامه
و المعروف أن العارض يستخدم كل طرق الضغط وليوقف مسار المريض في العلاج ...
ثانيهما هو الطريقة الخاطئة التي يستخدم بها الزيت في الإدهان
فالزيت لا يلطخ به الجسم و لا يصب صبا و لا يوضح حتى يصبح صاحبة كأنه زئبق ما إن يلمسه أحد حتى ينزلق
بل يوضع الزيت على الجسم و يدهن المكان دهنا جيدا حتى يكاد يختفي تحت طبقات الجلد
و هذه أنفع الطرق للإستفادة به من كل النواحي العلاجية و الصحية
فهو يؤثر على الأمراض الروحية و عوارضها تأثيرا إيجابيا و يستخدم كوسيلة نافعة مجربة مع جملة وسائل أخرى للعلاج
فالعلاج المتكامل للتأثير على المرض الروحي يكون بالقراءة على المريض و الأكل و الشرب و الإدهان و الإغتسال
فيكون محاربة المرض بكل الوسائل المباحة في ساحة جسد المريض

و من فوائد الإدهان بزيت الزيتون للمريض الروحي
منها الألم الذي يجده المريض بين فينة و أخرى فدهن المنطقة يساعد إما على ذهاب الألم أو التخفيف منه
كذلك يدهن في الأطراف التي يحس المريض بأن بها تنميل أو فشل فيدهن المكان و يدلك جيدا ..
تدلك به المفاصل جيدا للتأثير على الألم أو التيبس أو التشنج المصاحب للأمراض الروحية ..
يساعد على التخفيف من الضيق في منطقة الصدر و صعوبة التنفس..
يحارب به تحرشات العاشق بدهن منطقتي ما تحت السرة و الدبر و قد يضاف له القليل من المسك ..
يستخدم كتحميلة مهبلية للنساء اللواتي يعانين من النزيف و هو مجرب كثيرا و نافع بإذن الله ..
و كذلك يبلل به القطن و تضعه النساء في منطقة الرحم لعلاجات كثيرة كالدورة و الألم و منع تحرشات العاشق ...
له فوائد كبيرة إذا أضيف له الملح و دعك الجلد به دعكا خفيفا و كذلك يزيل الخلايا الميتة من على الجلد
يقضي على الحبوب المصاحبة للعين ..
...... ...... ......
هذه بعض الإستخدامات و قائمة الإستخدامات طويلة جدا قد لا يسعنا المجال لذكرها و
و في كل الحالات ننصح أثناء الإدهان بقراءة لما تيسر من كلام الله عز و جل أو الأدعية المأثورة
و قد يخلط زيت الزيتون مع زيوت أخرى كزيت الحبة السوداء مثلا
و لو أنني أفضله على هذا الأخير في جل الإستعمالات
لأن زيت الزيتون من الزيوت الطيفة الملطفة و زيت الحبة السوداء فيه حرارة و إن كانت خفيفة

فوائد أخرى للإدهان بزيت الزيتون

مغذي جيد للجلد لإحتوائه على عناصر كثيرة هامة منها المغنيسيوم و الكالشسيوم و الفسفور و النحاس و المنجنيز و الحديد و البوتاسيوم و الكبريت و الألياف و الماء
كما يحتوي على العديد من الفيتامينات مثل (أ د ه ج. ب...)
كما يحتوي على فيتامينات ( أ ك د )المضادة للأكسدة التي تمنع ظهرور التجاعيد و تحافض على طراوة و نعومة الجلد
و يستخدم للحصول على نضارة و جمال البشرة
و ينصح به الحوامل للتخلص من التشققات و التمزقات الجلدية المصاحبة للحمل
يستخدم للتخفيف من حروق الجلد
يستخدم لفتح المسامات و تنظيف الجلد من الخلايا الميتة و تجديد و تنشيط الخلايا الحية
يستخدم لتلين العضلات و المفاصل و كثيرا ما يستخدمه الرياضيون لعظم فوائده
هذا غيض من فيض لا يسعنا المجال لعرضه
...... ...... ......
و لنا عودة بعد المحور الثالث
لزيت الزيتون و نصيب الأطفال منه
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة