عرض مشاركة واحدة
New Page 2
 
 

قديم 23-04-2019, 07:16 AM   #1
معلومات العضو
اخت المحبه
مشرفة عامة ومشرفة ساحة الأخوات و العلاقات الأسرية

افتراضي _*(وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ ال

*قال الله تعالى ...*
_*(وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَىٰ)*_

[سورة طه 124]

*آية ...*
تمنح الـدلالة القرآنية بأن ..
*وراء الأعراض عن ذكر الله، ..*
*- هناك مصائب وأمور مقلقة ذات تأثير نفسي كبير ..*
*- تكمن في الشقاء والكآبة، تؤدي إلى إنقباض القلب وضيق الصدر وكدره ..!*

*👈 يغضبونَ مِن وعظهم بالنصوص الشرعية،،، بدعوى أنهم سمعوها!، والواقع أنهم معرضون عنها، لايسمعون يعملون بضدها ..!*

*(وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ قَالُوا سَمِعْنَا وَهُمْ لَا يَسْمَعُونَ) ...*

*▪- كل نكبة تصادفك بحياتك ، راجع أعمالك السيئة ، والعلاقة مع ربك، فهي تقدم لك عبرة تتعلم منها فأحذر أن تتعثر مرة أخرى في الحجر نفسه ..*

*-‏بعضُ دروس الحياة قاسيةٌ، نستوعبها بعد أن نكونَ قد خسرنا الجزءَ الأجملَ والأكبرَ من العمر والصحة.بالأعراض عن ذكر الله ..*

*▪- فِي أيْ خَطُوة تَخطُوهَا فِي حَياتُكَ حَاولْ أنْ تَجعَل العَقلْ والقَلبّ مَعاً لأنَ فِي العَقلْ أرادَة ، وَ فِيّ القَلبّ ضَمِير بذكر ربك ..!!*

*- نعيش في أمة كثرت مشارب مشاغلها عن ربها ..*
*- عالم يتجه نحو دعوات باطله والانعزال عن الدين وشرعه، والانكفاء على حاجات ومتطلبات ، دنيوية فقط ..*

*▪- " ﻣﻦ ﺃﻋﻈﻢ ﺍﻟﻤﺼﺎﺋﺐ ﻟﻠﺮﺟﻞ؛ ﺃﻥ ﻳﻌﻠﻢ ﻣﻦ ﻧﻔﺴﻪ ﺗﻘﺼﻴﺮﺍً في عبادة ربه، ﺛﻢ ﻻ ﻳﺒﺎﻟﻲ ﻭﻻ ﻳﺤﺰﻥ ﻋﻠﻴﻪ " ..*

*- معظم شقاء الناس يظهر في شأن الأعراض عن ذكر الله ، ومحاولتهم إظهار محبته وهم كاذبون ..!!-*
*وبحثتُ عن سِر السَعادةِ جاهِداً ..*
*-فوجدتُ هذا السِرُ فى تَقوي الله

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة