عرض مشاركة واحدة
New Page 2
 
 

قديم 20-04-2006, 09:03 AM   #3
معلومات العضو
( الباحث )
(مراقب عام أقسام الرقية الشرعية)

افتراضي وجهه النظر الاولى ((( الراقى والرقيه )))

بسم الله الرحمن الرحيم

قد يكون كلمه الراقى تعنى بشكل ما الرقيه ولكن هل تعنى الرقيه باى شكل الراقى !!!
الذى اقوله والله اعلم الاتى
يوجد فرق بين
1- الراقى المتخصص الذى نصب نفسه للرقيه
2-الراقى المطلع وهو غير متخصص وغير متفرغ
3- العوام من الناس ممن يرقون اهليهم وانفسهم وابنائهم .
4- الرقيه بحد ذاتها بغض النظر عن مستعملها حتى لو كان غير مسلم !!
5- العالم بالرقيه ولا يرقى
6- الباحث !!!!

اما الراقى المتخصص فهذا على راس القائمه وما اشبهه الا بالمجاهد فى سبيل الله وهو كذلك
وطبعا انا اتكلم عن الراقى النموذج ذو المنهج القويم واذا اقترنت رقيته بالعلم الشرعى والدنيوى
فهذا والله يكون بمثابه جند من جنود الله تعتمد قوته على مدى تقربه او ابتعاده من الله الواحد القهار
وليعلم الرقاه انك باللحضه الذى قررت ان تنصب نفسك للرقيه فانت كمن علق سيفه على باب البيت
اى انك اعلنت الجهاد دفعا وطلبا لنصره اخوتك بالله من الذين تم ظلمهم او تم الاعتداء عليهم من السحره والجن المفسدين والشياطين الكفره فانت فى معركه متواصله برقيه او بدون رقيه لانك باللحضه نفسها .... وضعك هؤلاء الشياطين والسحره واعوانهم على قائمه الاعداء ولهذا يتحمل هذا الراقى مالا يعلمه الا الله من حرب هؤلاء برقيه ام بغير رقيه واما اجره فهو اجر مجاهد ان شاء الله
ولا اقول هنا الى ما قال
صلى الله عليه وسلم – اخبر أن أحب الناس إلى الله انفعهم للناس (خير الناس انفعهم للناس)

والأجر في نفع المسلمين عظيم فقد جاء في الصحيحين أن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال ( من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله بها عنه كربه من كرب يوم القيامة ومن ستر مسلما ستره الله يوم القيامة ) زاد ابن أبي الدنيا ( ومن مشى مع مظلوم حتى يثبت له حقه ثبت الله قدميه على الصراط يوم تزل الأقدام ) وحسنة العلامة الألباني في صحيح الترغيب

( والله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )

ويقول احد العلماء
حدثني كاتب للشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله – أن الشيخ كان يترك صيام النافلة في بعض الأيام ويقول: لأنه يضعفني عن القيام بحوائج الناس ، لأن الشيخ يأتيه المستفتون و أصحاب الحاجات و الشفاعات وغير ذلك من الناس يأتونه ، قال : يضعفني . الصيام نفعه للشخص والأعمال الأخرى المتعدية التي تنفع الآخرين .

ولذلك اخوتى الاحبه وللاجر العضيم الذى يحصل عليه هذا الراقى باذن الله فهو اشد اعداء ابليس
فهو راقى ولكنه داعيه فى نفس الوقت .....
لذلك يسخر الشيطان اللعين كل شياطينه من الجن والانس بل اقول من الانس اولا والجن ثانيا من النيل من هذا الراقى فان لم يستطيعو أ فيبدئون بالجهد لحرفه عن الطريق المستقيم
بطرق كثيره جدا ..... واذا نجحو فى واحده .....احبط عمله وذهب كل جهده هباء واصبح ظالا مظل
نسئل الله العافيه والسلامه ... ولعل الكل يرى اين اوصلت الدنيا وحب النفس وهوى النفس كثيرا من الرقاه حتى اصبحنا لا نفرق احيانا بين الراقى والساحر نسئل الله السلامه .
لذلك ادعو كل مبتلى الى ان يبذل الجهد فى البحث عن هذا الراقى الربانى ولا يستسهل الوصول الى من هو اقل منه .....
لى عوده ان شاء الله

    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة