منتدى الرقية الشرعية

منتدى الرقية الشرعية (https://ruqya.net/forum/index.php)
-   اسئلة الرقية الشرعية المنوعة (https://ruqya.net/forum/forumdisplay.php?f=31)
-   -   سؤال من فتاة حائرة تريد من يدلها إلى الطريق ؟؟؟ (https://ruqya.net/forum/showthread.php?t=500)

أبو البراء 06-09-2004 02:22 PM

سؤال من فتاة حائرة تريد من يدلها إلى الطريق ؟؟؟
 
نص السؤال
==================
الدروب التي سلكتها كانت طويلة وموغلة في الوحشة --كل شئ كان يدخل في منفاه حتى
انا دخلت في المنفى وتهت في صحراءه --الزمن الذي عشته كان زمنا حزينا بكل ما
تعنيه هذه الكلمة من معنى-- الحزن كان السمة الغالبة على زمني وايامي وعلاقاتي
--لا اعرف عن ماذا كنت ابحث؟؟كل ما اعرفه انني دخلت في فلقي الابدي ورحت افكر
بوجودي --بحقيقتي --بنسياني--بضياعي--لم تعد لي رغبة بمتابعة اي شئ فقدت الرغبة
في الدراسة وكدت امزق كل شئ واركن الى اخفاقي --
وحيدة انا منذ اللحظة الاولى من31-12-1984 حتى هذه اللحظة وحيدة--وحيدة--اين
انتم يا من اتيتم بي الى هذا الوجود --امي ابي اخوتي اصحابي--ولا شئ سوى دموعي
التي اسدلها منديلا اضمد به جراحي--ولدت في بيت كل ما فيه يشي بالكآبة والحزن
والبؤس--الناس والاصدقاء والجدران كل ذلك كان يحملني الى حزني وقلقي وكآبتي لم
اكن اعرف اي طريق سأسير عليه بأقدام حافية من الحلم --هل انا وحدي التي اوغل في
جهلي ---
لا احد يدرك تفكيري ولا احد يمكنه الغوص في اعماق نفسي؟؟كنت اشعر دوما برغبة
للانزواء والانطواء في غرفتي--كل شئ في بيتنا كان يقف كالصخرة الصماء في وجهي
--منذ الابتدائية وحتى الجامعة لم اعود اسلوب التعارف على الاخرين --إلا انه في
النهاية تحول الى جزء من شخصيتي فانا لم اعد اميل للإختلاط بأحد --كنت افضل ان
ابقى وحيدة --كنت اكتم كل ذلك في ذاتي حتى اصبحت جمرة الكتمان بحجمي انا --فرحت
احترق الى اين اتوجه ولا جهة تسمع صوتي--كان نفوري من كل شئ نتيجة ما انا فيه
فكنت ما البث ان اعود للبيت حتى ادخل في زنزانتي الوحيدة--
انا الان كتلة انسانية يتجاذبها اليأس ولا تجد مستقرا تقف عنده --يلاحقني
الشقاء والحزن ولا اجد سبيلا للخلاص من ضرباته الموجعة --اي زمن هذا الذي انا
فيه ؟؟!يسلبني كل شئ سوى المرارة والاسى --اكتب على صفحاته السوداء آلام ايامي
وانا وحيدة -- وكنت اتساءل دوما هل انا الوحيدة التي تتعثر بها الايام لتقذف
بها في فلوات لا نهاية لها؟؟
لا ادري فقد اصبحت نفسي غرفة زجاجية تشف عن آلم لا نهاية له -- كنت اتأمل
الاخرين وهم يضحكون فأحسدهم وان ابحث في نفسي عن بقايا ابتسامة --
اتمنى ان تكون فكرتي قد وصلت إليكم-- فهل بإمكانكم مساعدتي--اتمنى ذلك--
أ.هـ
===================
سيتم نقل جوابكم شيخنا أسامة للسائلة بارك الله فيكم
أخوكم مستفيد

أبو البراء 06-09-2004 02:23 PM

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمد وعلى آله وصحبه وسلم ،،،

بخصوص سؤالك أخي المكرم ( مستفيد ) حول تلك الفتاة الحائرة والتي ذكرت جزء من معاناتها والآلام التي تعتصرها ، واعتقد أخي الكريم أن ما ذكر من مشاعر وأحاسيس لدى تلك الفتاة الكريمة يحتاج بداية العودة إلى الله سبحانه وتعالى ( ألا بذكر الله تطمئن القلوب 000 ) ، والمعلوم أن التمسك بأهداب الشريعة الإسلامية يعتبر من أهم العوامل التي تعاج الاضطرابات النفسية والمشاكل الاجتماعية ، وكم من قصص ذكرت في السيرة النبوية تعالج مثل بعض تلك المشاكل ، ومن هنا أوجه خطابي لهذه الأخت المكرمة بالعودة الصادقة إلى الله سبحانه وتعالى ، وقراءة كتاب الله بتدبر وتأمل ، ولا يمنع مطلقاً أن تعرض حالتها على أخصائية نفسية أو طبيبة نفسية ، للوقوف على الداء ووصف الدواء النافع بإذن الله تعالى ، وأعود وأذكر أختي الفاضلة أن من أنجع وأنفع الوسائل في علاج مثل تلك الحالات هو العودة الصادقة والإنابة والتوبة إلى الله عز وجل ، سائلاً المولى عز وجل أن يوفقها لما يحب ويرضى ، وأن يرزقها الإخلاص في القول والعمل إنه سميع مجيب الدعاء 0

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ،،،

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0


الساعة الآن 09:12 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.