المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قد يضطر المسلم للسفر الى بلاد أجنبية وطعامهم من منتجات الخنزير حتى الخبز فما العمل؟؟؟


( أم عبد الرحمن )
30-01-2007, 10:39 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سؤالى أكرمكم الله ...
قد يضطر المسلم للسفر الى بلاد أجنبية كل طعامهم من منتجات الخنزير حتى الخبز !!! ...
.... فكبف السبيل وكيف يأكل ؟؟
ارجو فتوى لأحد العلماء ..

وقد أخبرنا البعض ممن يسافرون باستمرار باتباع هذه الطريقة : وهو أن تطلب من أى مكان تذهب اليه طعام اليهود لانهم يسمون ( يذكرون اسم الله ) على الطعام ولا يستخدمون الخنزير مطلقا فهو محرم فى الديانة اليهودية ... سواء فى الطائرة او المطاعم ...
هل هذه المعلومة صحيحة ؟؟؟
.وجزاكم الله خيرا

( أم عبد الرحمن )
19-02-2007, 04:39 PM
للرفع
رفع الله قدركم

أبو البراء
20-02-2007, 08:04 AM
http://hawaaworld.net/files/23937/marsa137.gif

http://www.maknoon.com/mon/userfiles/heartttro11.gif

بارك الله فيكم أخيتي الفاضلة ومشرفتنا القديرة ( الجنة الخضراء ) ، هو ما قيل لكم ، وقد ذهبت منذ عشرة أعوام لعلاج حالة في أمريكا واتبعت تلك الطريقة بحيث كنت لا أشتري إلا ما كتب عليه باللغة الانجليزية : ( uk ) وهذا مخصص لليهود ولا يمكن أن يكون به لحم الخنزير أو مشتقاته ، تصوري أخيتي الفاضلة حتى الحلويات على اختلاف أصناقها لا تخلو من شتقات الخنزير ، ولذلك ترين الدياثة بشكل فاضح عند تلك المجتمعات عافانا الله وإياكم 0

سئل العلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين السؤال التالي :

يعاني المسافر لبلاد الغرب مشكلة في الطعام عندما يضطر للسكن في الفنادق ثم الصيام فهو إن تحرج عن لحم الخنزير والخمور التي يراها بارزة فإن شحوم ودهن الخنزير الذي يضعونه في كل شيء في الخبز والكيك والبسكويت وأنواع الأطعمة ولا يقلى البيض إلا به إلى غير ذلك لكثرته ورخصه عندهم ولا يستطيع التحرز منها، بل لا يستطيع السيطرة على ذلك فبماذا تنصحونه ؟ وما حكم صيامه ؟؟؟

فأجاب - رحمه الله - : ( ننصحه إذا كان الأمر كما ذكر أن يبتعد عن الفنادق ويكون في المطاعم الخاصة الخالية من ذلك إذا كان يتمكن، فإذا كان لا يمكن فإنه بإمكانه أن يشتري من غير الفندق خبزاً أو نحوه مما يكون بعيداً عن هذا الشيء، ويؤدمه بحليب، أو بشاي، أو بشيء من المعلبات حتى يبتعد عما حرم الله عليه، لأن لحم الخنزير محرم بالنص والإجماع .

وعلى هذا فالمؤمن الذي يخاف ربه ويحذر من أن يربي بدنه على شيء محرم يعرف كيف يتصرف، وهذه الحال التي ذكرها السائل توجب للإنسان أن يقلل ما استطاع من الذهاب لبلاد الكفر، لأن الذهاب إلى بلاد الكفر فيه خطر عظيم على العقيدة والأخلاق والاتجاه، ولهذا لا يجوز للإنسان أن يسافر إلى بلاد الكفر إلا بثلاثة شروط :

الشرط الأول : أن يكون عنده علم بشريعة الله يدفع به الشبهات التي يوردها عليه أعداء الله.

والثاني : أن يكون عنده دين يحميه من اتباع الشهوات والانزلاق في مهاوي الضلالات .

والثالث : أن يكون مضطراً للسفر إلى الخارج، أو محتاجاً إليه لا لمجرد النزهة أو الترفه .

( مجموع فتاوى و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلد العشرون - كتاب الصيام )

وبالعموم فلا بد للمسلم تحري كافة الطرق والوسائل لتحري ذلك ما استطاع إليه سبيلاً 0

زادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

( أم عبد الرحمن )
20-02-2007, 11:53 AM
جزاكم الله خيرا شيخنا الفاضل ( أبو البراء )

وبارك الله فيكم ونفع بكم وبعلمكم ...

أبو البراء
20-02-2007, 05:13 PM
http://hawaaworld.net/files/23937/marsa137.gif

http://www.maknoon.com/mon/userfiles/heartttro11.gif

وإياكم أخيتي الفاضلة ومشرفتنا القديرة ( الجنة الخضراء ) ، وزادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0