المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل صلى الرسول بالناس جماعة في ثلث اليل الاخير في العشر الاواخر من رمضان ؟؟؟


الحالم2006
31-10-2006, 06:47 PM
اخي الكريم سؤالي مرة اخرى: هل صلى الرسول بالناس جماعة في ثلث اليل الاخير في العشر الاواخر من رمضان. فما نقلته لي عن فضل العشر الاواخر قيام الثلث الاخير من اليل فقد كان الرسول يقومه وحده. فهل عندك دليل على ان الرسول او سيدنا عمر امر به في جماعة وفي الثلث الاخير من اليل وهل كان يسبح 10 او15 تسببحة كما هو حاصل الان.

قال تعالى: {وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ }الأنبياء7

الحالم2006
08-11-2006, 05:33 AM
جزاكم الله خير ، لو سمحتو الإجابة ، بغيتها، لو تكرمتم، وأسمحولي

الحالم2006
09-11-2006, 07:01 PM
??????????????????

الإسلام اسلام
09-11-2006, 07:18 PM
السلام عليك ورحمة الله

أما بعد :

بارك الله فيك أخي على الطرح, ثم اعلم أن ما جئتنا به جوابه أنه لم يرد عن النبي عليه السلام فعل ذالك جماعة في رمضان على حسب علمي

والسلام عليك ورحمة الله

الحالم2006
09-11-2006, 08:50 PM
بارك الله فيك

أبو البراء
10-11-2006, 01:57 PM
http://hawaaworld.net/files/23937/marsa137.gif

http://www.maknoon.com/mon/userfiles/heartttro11.gif

بارك الله فيكم أخي الحبيب ( الحالم 2006 ) ، إليكم التفصيل في المسألة :

( تعريف التراويح )

هي الصلاة التي تصلى جماعة في ليالي رمضان، والتراويح جمع ترويحة ، سميت بذلك لأنهم كانوا أول ما اجتمعوا عليها يستريحون بين كل تسليمتين، كما قال الحافظ ابن حجر رحمه الله، وتعرف كذلك بقيام رمضان 0

( حكمها )

سنة ، وقيل فرض كفاية ، وهي شعار من شعارات المسلمين في رمضان لم ينكرها إلا مبتدع 0
قال القحطاني رحمه الله في نونيته :

وصيامنا رمضان فرض واجب...........وقيامنا المسنون في رمضان
إن التراويـح راحـة في ليلــــه...........ونشاط كل عويجز كســــــــلان
والله ما جعل التراويح منكــراً...........إلا المجوس و شيعة الشيطـان

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : ( ولكن الرافضة تكره صلاة التراويح ) ( مجموع الفتاوى - 23 / 20 ) 0

( دليل الحكم )

قيام رمضان في جماعة مشروع سنه رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يداوم عليه خشية أن يفرض ، عن عائشة - رضي الله عنها - : ( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج ليلة من جوف الليل فصلى في المسجد، وصلى رجال بصلاته، فأصبح الناس فتحدثوا، فاجتمع أكثر منهم، فصلى فصلوا معه، فأصبح الناس فتحدثوا فكثر أهل المسجد من الليلة الثالثة، فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم فصٌلِّي بصلاته، فلما كانت الليلة الرابعة عَجَزَ المسجد عن أهله حتى خرج لصلاة الصبح، فلما قضى الفجر أقبل على الناس فتشهد ثم قال: أما بعد فإنه لم يخف عليِّ مكانكم، ولكني خشيتٌ أن تفرض عليكم فتعجزوا عنها، فتوفي رسول الله صلى الله عليه وسلم والأمر على ذلك ) ( أخرجه الإمام البخاري في صحيحه – كتاب صلاة التراويح – برقم 2013 ) 0

ولما مات رسول الله صلى الله عليه وسلم وأٌمن فرضها أحيا هذه السنة عمر - رضي الله عنه - ، فقد خرج البخاري في صحيحه عن عبد الرحمن بن عبد القاري أنه قال : ( خرجت مع عمر بن الخطاب رضي الله عنه ليلةً في رمضان إلى المسجد فإذا الناس أوزاع متفرقون يصلي الرجل لنفسه، ويصلي الرجل فيصلي بصلاته الرَّهط، فقال عمر: إني أرى لو جمعت هؤلاء على قارئ واحد لكان أمثل، ثم عزم فجمعهم على أٌبي بن كعب، ثم خرجت معه ليلة أخرى، والناس يصلون بصلاة قارئهم، قال عمر: نعم البدعة هذه، والتي ينامون عنها أفضل من التي يقومون ـ يريد آخر الليل ـ وكان الناس يقومون أوله ) ( أخرجه الإمام البخاري في صحيحه – كتاب صلاة التراويح – برقم 2010 ) 0

ومراد عمر بالبدعة هنا البدعة اللغوية، وإلا فهي سنة سنها الرسول صلى الله عليه وسلم وأحياها عمر الذي أٌمرنا بالتمسك بسنته : ( عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ ) الحديث.

عن السائب بن يزيد – رضي الله عنه - : ( أن عمر بن الخطاب جمع الناس في رمضان على أبي بن كعب ، وتميم الداري على إحدى وعشرين ركعة ، يقومون بالمئين ، وينصرفون في فروع الفجر ) ( حديث صحيح - ابن عبدالبر – الاستذكار – 2 / 69 ) 0

وعن عروة بن الزبير : ( أن عمر - رضي الله عنه - جمع الناس على قيام شهر رمضان، الرجال على أبي بن كعب ، والنساء على سليمان بن أبي حثمة ) ( أخرجه البيهقي في السنن الكبرى ) 0
وروي أن الذي كان يصلي بالنساء تميم الداري رضي الله عنه.

وعن عرفجة الثقفي قال : ( كان علي بن أبي طالب رضي الله عنه يأمر الناس بقيام رمضان ويجعل للرجال إماماً و للنساء، فكنت أنا إمام النساء ) ( أخرجه البيهقي في السنن الكبرى ) 0

وعن أبي هريرة - رضي الله عنه – قال : ( كان النبي صلى الله عليه وسلم يرغب في قيام رمضان من غير أن يأمرهم بعزيمة ) ( متفق عليه ) 0

ورحم الله الإمام القحطاني المالكي حيث قال :

صلى النبي به ثلاثاً رغبة................وروى الجماعة أنها ثنتان

( فضلها )

لقد حث رسول الله صلى الله عليه وسلم وحض على قيام رمضان ورغب فهي ولم يعزم، وما فتئ السلف الصالح يحافظون عليها، فعلى جميع المسلمين أن يحيوا سنة نبيهم وألا يتهاونوا فيها ولا يتشاغلوا عنها بما لا فائدة منه، فقد قرن صلى الله عليه وسلم بين الصيام والقيام، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قـال : ( سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لرمضان من قامه إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه ) ( أخرجه الإمام البخاري في صحيحه – كتاب صلاة التراويح – برقم 2008 ) 0

قال الحافظ ابن رجب : ( واعلم أن المؤمن يجتمع له في شهر رمضان جهادان لنفسه: جهاد بالنهار على الصيام، وجهاد بالليل على القيام، فمن جمع بين هذين الجهادين وُفِّي أجره بغير حساب ) 0

قال الشيخ محمد بن صالح العثيمين : ( وصلاة الليل في رمضان لها فضيلة ومزية على غيرها، لقول النبي : " من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه " ( متفق عليه ) وقيام رمضان شامل للصلاة في أول الليل وآخره، وعلى هذا فالتراويح من قيام رمضان، فينبغي الحرص عليها والاعتناء بها، واحتساب الأجر والثواب من الله عليها، وما هي إلا ليالٍ معدودة ينتهزها المؤمن العاقل قبل فواتها ) 0

وقال - رحمه الله - : ( ولا ينبغي للرجل أن يتخلف عن صلاة التراويح لينال ثوابها وأجرها، ولا ينصرف حتى ينتهي الإمام منها ومن الوتر ليحصل له أجر قيام الليل كله ).

ويجوز للنساء حضور التراويح في المساجد إذا أمنت الفتنة منهن وبهن. ولكن يجب أن تأتي متسترة متحجبة، غير متبرجة ولا متطيبة، ولا رافعة صوتاً ولا مبدية زينة.

والسنة للنساء أن يتأخرن عن الرجال ويبعدن عنهم، ويبدأن بالصف المؤخر فالمؤخر عكس الرجال، وينصرفن من المسجد فور تسليم الإمام ولا يتأخرن إلا لعذر، لحديث أم سلمة رضي الله عنها قالت : ( كان النبي إذا سلّم قام النساء حين يقضي تسليمه، وهو يمكث في مقامه يسيراً قبل أن يقوم. قالت: نرى - والله أعلم - أن ذلك كان لكي ينصرف النساء قبل أن يدركهن الرجال ) ( رواه البخاري ) 0

هذا ما تيسر لي أخي الحبيب ( الحالم 2006 ) ، زادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

الحالم2006
10-11-2006, 05:05 PM
جزاك الله خير مشكور يا شيخنا

أزف الرحيل
11-11-2006, 02:39 AM
أخونا الفاضل والكريم الحالم 2006

نرجو منك الدخول إلى هذا الرابط وللأهمية بارك الله فيك ...!!!



http://www.ruqya.net/forum/showthread.php?p=61121#post61121

الحالم2006
11-11-2006, 04:21 PM
أزف الرحيل
جزاك الله خير، على هذه الرابطة ، وبارك الله فيك.
http://www.ojqji.net/toaqe3/islamic_49.jpg