المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كتاب الجنائز لابن باز رحمه الله


حمد راك
19-01-2015, 09:06 AM
كتاب الجنائز فتاوى مهمة للعلامة ابن باز


تمني الموت وطلبه لا يجوز
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد ، أما بعد:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
الشيخ عبد العزيز ، جزاك الله خيراً على إجابتك علي. قد أرسلت أستفسر عن شيء وأطلب منك أن تدعو لي في بيت الله الحرام وفي هذه الحالة استخرت الله بأن أرسل إليك لكي تدلني على الطريق الصحيح وأن تدعو لي. أما في هذه المرة لم أستخر الله ولا أعرف هل الطلب الذي أطلبه ستؤديه لي أم لا؟ وهذا الطلب هو بأن تدعو لي في بيت الله الحرام بأن يعجل لي في موتي فلقد دعوت الله كثيرا ما يقرب من أربع سنوات وصليت صلاة الحاجة لكي يعجل الله لي في موتي وللأسف لم يقبض روحي حتى الآن. هل من الممكن أن تدعو لي . فإذا أحببت أن تخبرني بأنك إن شاء الله سوف تدعو لي فهذا هو عنواني: شارع طه حسين - المنزلة - دقهلية - مصر - م.أ.أ.ع.

الجواب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد: طلب الموت يا أخي لا يجوز ولا يجوز تمنيه أيضا ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (لا يتمنين أحدكم الموت لضر نزل به فإن كان لا بد متمنيا فليقل اللهم أحيني ما كانت الحياة خيراً لي وتوفني إذا كانت الوفاة خيراً لي) متفق على صحته. وكان من دعائه عليه الصلاة والسلام: (اللهم بعلمك الغيب وقدرتك على الخلق أحيني ما علمت الحياة خيراً لي وتوفني إذا كانت الوفاة خيراً لي) فنوصيك بهذا الدعاء ، أصلح الله حالك وقدر لك ما فيه الخير والصلاح وحسن العاقبة. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.



(( جزى الله خيرا كل من أعان على نشرها ))



كيفية تلقين المحتضر
س: ما هي طريقة التلقين؟
ج: يقال للمحتضر قل: لا إله إلا الله ، اذكر ربك يا فلان ، وإذا قالها كفى ، ولا يضجر المحتضر حتى يثبت على الشهادة ، وإذا ذكر الله عنده وقلده المحتضر كفى والحمد لله.

حكم قراءة سورة يس عند المحتضر
س: هل قراءة سورة ( يس ) عند الاحتضار جائزة؟
ج: قراءة سورة (يس) عند الاحتضار جاءت في حديث معقل بن يسار أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (اقرأوا على موتاكم يس) صححه جماعة وظنوا أن إسناده جيد وأنه من رواية أبي عثمان النهدي عن معقل بن يسار ، وضعفه آخرون ، وقالوا: إن الراوي له ليس هو أبا عثمان النهدي ولكنه شخص آخر مجهول. فالحديث المعروف فيه أنه ضعيف لجهالة أبي

عثمان ، فلا يستحب قراءتها على الموتى. والذي استحبها ظن أن الحديث صحيح فاستحبها ، لكن قراءة القرآن عند المريض أمر طيب ولعل الله ينفعه بذلك ، أما تخصيص سورة (يس) فالأصل أن الحديث ضعيف فتخصيصها ليس له وجه.


حكم تلقين الكافر
س: هل يشرع الحضور عند الكافر المحتضر وتلقينه؟
ج: يشرع ذلك إذا تيسر وقد كان عند النبي صلى الله عليه وسلم خادم يهودي فمرض فذهب إليه النبي صلى الله عليه وسلم يعوده فلقنه وقال: (قل أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله فنظر اليهودي إلى أبويه فقالا له أطع أبا القاسم فقالها فقال النبي صلى الله عليه وسلم الحمد لله الذي أنقذه بي من النار)

حكم وضع المصحف على بطن الميت
س: ما حكم وضع المصحف على الميت؟
ج: لا أصل لذلك ، ولا يشرع ، بل هو بدعة.
س: الأخت التي رمزت لاسمها بـ هـ.هـ.هـ. - من الرياض تقول في سؤالها: ما حكم قراءة القرآن على الميت ، ووضع المصحف على بطنه؟
ج: ليس لقراءة القرآن على الميت أو على القبر أصل صحيح ، بل ذلك غير مشروع ، بل من البدع ، وهكذا وضع المصحف على بطنه ليس له أصل ، وليس بمشروع ، وإنما ذكر بعض أهل العلم وضع حديدة أو شيء ثقيل على بطنه بعد الموت حتى لا ينتفخ.
أسأل الله أن ينفعكم بها وهي غير كامله فهناك تكملة بإذن الله سنكملها المرات القادمة .
وأحب أن أهنئ شعب الإمارات بالأمطار الغزيرة اليوم والأجواء الرائعة ، اللهم اجعلها سقيا رحمة ولاتجعلها سقيا هدم ولا غرق .

رشيد محمد أمين
23-03-2016, 03:39 PM
بارك الله فيك و جزاك خيرا