المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سؤال عن صلاة الفجر


فااطمة
14-05-2006, 12:02 PM
حياكم الله ...
آذان الفجر عندنا الساعة 4:20 دققيقة تقريبا والشروق 6:2
فاذا صليت الفجر والصبح قبل الشروق ب 5 دقائق هل تعتبر صلاتى فى وقتها أم قضاء
وجزاكم الله خيرا

مسك الختام
14-05-2006, 12:51 PM
اختي الفاضلة : فاطمة ... حياك الله وبياك
أتمنى أن تفيدك هذه الفتوى :
الحد المسموح به في تأخير الصلوات بالنسبة للمرأة

السؤال:

هل تعتبر المرأة المسلمة التي تصلي في البيت مذنبة أو آثمة إذا صلت صلاة الظهر قبل أذان العصر بنصف أو ربع ساعة أو إذا صلت صلاة العصر قبل أذان المغرب بنصف أو ربع ساعة أو أيضا إذا صلت صلاة العشاء قبل أذان الفجر بنصف ساعة .
وإذا كانت الإجابة أنه لا يجوز ذلك فما هي أقصى الحدود المسموح بها لتأخير الصلاة دون أن يكون هناك ذنب أو إثم ؟.

الجواب:

الحمد لله ... لا يجوز تأخير الصلاة عن وقتها ، لقوله تعالى : ( إِنَّ الصَّلاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَوْقُوتًا ) النساء/103 ، وقوله : ( فَخَلَفَ مِنْ بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا ) مريم/59 .

وقد بَيَّنَ الشرعُ مواقيت الصلاة ، كما في الحديث الذي رواه مسلم (612) عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو رضي الله عنهما عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( وَقْتُ الظُّهْرِ مَا لَمْ يَحْضُرْ الْعَصْرُ ، وَوَقْتُ الْعَصْرِ مَا لَمْ تَصْفَرَّ الشَّمْسُ ، وَوَقْتُ الْمَغْرِبِ مَا لَمْ يَسْقُطْ ثَوْرُ الشَّفَقِ ، وَوَقْتُ الْعِشَاءِ إِلَى نِصْفِ اللَّيْلِ ، وَوَقْتُ الْفَجْرِ مَا لَمْ تَطْلُعْ الشَّمْسُ ) .

وقد سبق في موضع آخر بيان مواقيت الصلوات الخمس على التفصيل .

ونكتفي هنا بذكر آخر وقت كل صلاة .

فآخر وقت صلاة الظهر دخول وقت صلاة العصر .

وآخر وقت صلاة العصر اصفرار الشمس ، ويمتد وقتها في حق المضطر كالمريض ونحوه إلى أن تغرب الشمس .

وآخر وقت صلاة المغرب مغيب الشفق الأحمر من السماء ، وهو أول وقت صلاة العشاء .

وآخر وقت صلاة العشاء نصف الليل ، ولا يمتد إلى طلوع الفجر .

وآخر وقت صلاة الفجر طلوع الشمس .

فيجوز أداء الصلاة في أي وقت من وقتها ، سواء من أوله أو وسطه أو آخره ، ولا يجوز تأخير أي صلاة من هذه الصلوات عن آخر وقتها بلا عذر قهري كالنوم والنسيان .

وبناء على ذلك فصلاتك الظهر قبل دخول وقت العصر بنصف ساعة أو بربع ساعة ، صحيحة ، ولا حرج عليك في ذلك .

وأما صلاة العصر فيلزمك أداؤها قبل اصفرار الشمس ، وتحديد هذا بالساعات يختلف من فصل لآخر ، والظاهر أن قبل المغرب بربع ساعة ونحوها تكون الشمس قد اصفرت ، فيكون قد خرج وقت صلاة العصر .

ولا يجوز لك أن تؤخري العشاء إلى ما قبل الفجر بنصف ساعة ؛ لأن وقت العشاء إلى نصف الليل كما سبق في الحديث ، وإذا أردتِ حساب نصف الليل فاحسبي الوقت من مغيب الشمس إلى طلوع الفجر ، فنصف ما بينهما هو آخر وقت العشاء ( وهو نصف الليل ) . فلو أن الشمس تغيب الساعة الخامسة ، والفجر يؤذن الساعة الخامسة فمنتصف الليل هو الساعة الحادية عشرة مساءً .

والأفضل التعجيل بأداء الصلاة في أول وقتها ؛ لما روى البخاري (496) ومسلم (122) عن عَبْدِ اللَّهِ بن مسعود رضي الله عنه قَالَ : سَأَلْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ ؟ قَالَ : الصَّلاةُ عَلَى وَقْتِهَا . قَالَ : ثُمَّ أَيٌّ ؟ قَالَ : ثُمَّ بِرُّ الْوَالِدَيْنِ . قَالَ : ثُمَّ أَيٌّ ؟ قَالَ : الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ) .

والله أعلم .


الإسلام سؤال وجواب (www.islam-qa.com (http://www.islam-qa.com))

سؤال رقم 67911

أبو فهد
14-05-2006, 02:30 PM
... بسم الله الرحمن الرحيم ...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وإياكِ حياك الله وبارك فيك وجزاكِ خيرا أختنا الفاضلة



حكم تأخير الصلاة

س ـ ما حكم من يصلي الفجر قبل الظهر بساعتين مثلا ً علما ً أنه كان نائما ً طوال الفترة السابقة ؟

ج ـ لا يجوز تأخير الصلاة عن وقتها إلا لعذر والنوم قد لا يكون عذرا ً لكل واحد فإنه يتمكن من النوم مبكرا ً ليستيقظ وقت الصلاة وكذا يوكل من يوقظه من أبويه أو أحد أخوته أو جيرانه أو نحوهم ومع ذلك يهتم للصلاة ويشتغل قلبه بها حتى إذا قرب الوقت أحس به ولوكان نائما ً فالذي لا يصلي الفجر دائما ً إلا في الضحى لم يكن في قلبه أدنى اهتمام لها وبكل حال فالإنسان مأمور بأداء الصلاة في أقرب ما يمكنه فإن كان نائما فعليه المبادرة إليها حين قيامه وكذا الناسي والساهي . " الشيخ بن عثيمين "
صفحة 67
ـــــــــــــــــ

النائم عن الصلاة

س ـ متى تقضى صلاة العشاء التي نام عنها صاحبها ولم يتذكرها إلا بعد صلاة الفجر هل يصليها مع مثيلتها أم حين يذكرها ؟

ج ـ ورد في الحديث الصحيح قوله ، صلى الله عليه وسلم (( من نام عن صلاة أو نسيها فليصليها إذا ذكرها لا كفارة لها إلا ذلك)) وقرأ قوله تعالى (( وأقم الصلاة لذكري )) [ رواه البخاري ، برقم 597 ومسلم في صفحة 477 وغيرهما عن أنس رضي الله عمه ] ، وعلى هذا لا فرق بين صلاة العشاء وغيرها فمتى استيقظ وقد خرج الوقت فعليه أن بصلي تلك الساعة و لا يؤخرها إلى وقت مثلها بل يصليها في حين انتباهه ولو كان وقت نهي أو وقت صلاة أخرى لكن إذا خاف خروج وقت الحاضرة قد مها ثم صلى الفائته بعدها والله أعلم .
" الشيخ بن عثيمين"
صفحة 69
ـــــــــــــــــ

تأخير الصلاة بسبب النوم
س ـ أنا فتاة كثيرا ً ما تفوتني صلاة المغرب بسبب النوم ثم أقضيها في الصباح أو وقت متأخر فما الحكم في ذلك ؟

ج ـ الحكم أنه لا يجوز لأحد أن يتهاون في الصلاة حتى يخرج وقتها وإذا كان الإنسان نائما فإنه بإمكانه أن يوكل من يوقظه حتى يصلي ولا بد من ذلك ولا يمكن أن تؤخر صلاة المغرب ولا العشاء إلى الفجر ، بل الواجب أن تصلي الصلاة في وقتها فعلى هذه الفتاة أن تحرض أهلها على أن يوقظوها . ولو فرض أن طرأت حاجة أو عارض من العوارض وكان فيها نوم عظيم وصلت المغرب وخافت أن لم تصل العشاء فسيغلبها النوم حتى لا تقوم إلا مع الفجر فإنه لا حرج عليها في هذه الحال أن تجمع العشاء مع المغرب مع المغرب لئلا تفوت صلاة العشاء عن وقتها وهذا لا يكون إلا عند العوارض كما لو كانت سهرت ليالي متعددة أو كانت عاقبة مرض أو نحوه .

" الشيخ بن عثيمين"
صفحة 65
ـــــــــــــــــ

المصدر كتاب :
فتاوى المرأة
أجاب عليها
سماحة الشيخ عبد العزيزبن بازيرحمه الله
فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين يرحمه الله
فضيلة الشيخ عبدالله بن عبد الرحمن الجبرين
واللجنة الدائمة للإفتاء
ـــــــــــــــــ
جمع وترتيب محمد المسند
ـــــــــــــــــ
دار الوطن


والشكر موصول لأختنا الكريمة مشرفتنا القديرة ( مسك الختام ) ...

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

... معالج متمرس...

الحالم2006
05-10-2006, 01:44 PM
جزاك الله خيرا

يدر الإسلام
27-01-2012, 08:14 PM
أنا طالب بالجامعة .........و أدرس في جامعة تبعد على البيت 120 كلم حيث أني أصلي الفجر والصبح كل يوم لأني مقيم.............لكن يوم الذي أذهب قيه أنطلق غلى 5 صباحا ........و لا يسعني أداء الصلاة في وقتها هل أستطيع تقديمها و ما حكمها ...............جزاكم الله خيرا

أبوسند
28-01-2012, 10:01 PM
أنا طالب بالجامعة .........و أدرس في جامعة تبعد على البيت 120 كلم حيث أني أصلي الفجر والصبح كل يوم لأني مقيم.............لكن يوم الذي أذهب قيه أنطلق غلى 5 صباحا ........و لا يسعني أداء الصلاة في وقتها هل أستطيع تقديمها و ما حكمها ...............جزاكم الله خيرا
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حياك الله أخي الحبيب بدر الإسلام
لايجوز لك الصلاة قبل دخول وقت أذان الفجر ويجوز لك أن تصليها بعد أذان الفجر الثاني إلى قبل شروق الشمس
وجزاك الله خير