المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : &&( الحكمة.. فكر واتزان )&&


د.عبدالله
05-05-2006, 09:35 PM
تعكس طريقة تفكير الإنسان مدى اتزانه ورجاحة عقله، بل إنها تعتبر المؤشر الدقيق لكل ما يدور في مخيلته من أفكار ورؤى ووجهات نظر تتعلق بكل ما يحيط به، وبناء على هذه الأفكار تستطيع الحكم على تمتع شخص ما بدرجة من الحكمة والفطنة من عدمه.

الحكمة مرتبطة أيضا بسلوك حياتي نابع من منهج معين في التفكير، وتربطها علاقة بالأسلوب العملي الذي نسير عليه في تصريف أمورنا بشكل عام سواء الخاصة منها أو العامة.

الحكمة هي اتزان العقل وتدبره لكل ما يدور حوله بتأن، وهي أيضا تعبير عن حالة الوعي الذاتية الكامنة داخل الإنسان والتي تتيح له رؤية متعمقة للأمور تدفعه باتجاه التصرف السليم والرأي الصائب وهو ما يجنبه الوقوع في الأخطاء.

لقد وردت كلمة الحكمة في مواضع كثيرة في القرآن الكريم.. يقول تعالى: “وإذ علمتك الكتاب والحكمة” (المائدة 110)، “واذكروا نعمة الله عليكم وما انزل عليكم من الكتاب والحكمة” (البقرة 231)، “ولقد آتينا لقمان الحكمة أن اشكر لله ومن يشكر فإنما يشكر لنفسه ومن كفر فإن الله غني حميد” (لقمان 12).

ما ينقله لنا القصص الديني من نماذج للحكمة كثير ولا يحصى للأنبياء والمرسلين، وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم قدوة وأنموذجاً في حكمته وفطنته في التعامل مع كثير من الأمور الشائكة التي واجهت دعوته، وكان التصرف السليم والنظرة الثاقبة للأمور خير مخرج للكثير من المشكلات، وقد زكى سبحانه وتعالى عقله وعلمه فقال في كتابه العزيز: “علّمه شديد القوى” (النجم 5).

وعن أبي ذر الغفاري رضي الله عنه قال :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (يا أبا ذر، لا عقل كالتدبير، ولا ورع كالكف، ولا حسب كحسن الخلق) وفي هذا الحديث تأكيد على أهمية العقل وآثاره، وان العقل المتزن هو قوة ونعمة أنعم الله بها على العبد يعقل بها الأشياء النافعة والآراء الصائبة ويبتعد بها عن المخاطر التي قد تنجم عن التصرف الخاطئ.

وقد بين عليه الصلاة والسلام آثار العقل الطيبة باعتباره أمراً ضرورياً للإنسان يسترشد به في أمور حياته الدينية والدنيوية، فالمطلوب من العقل أن يصل بصاحبه إلى خير العاقبة من أسهل الطرق وأيسرها.

الحكمة ورجاحة العقل ترسم للمرء طريقا في حياته يعلي من مكانته، فالشخص الذي تتسم تصرفاته بالرزانة هو بالطبع شخص يستطيع تدبر الأمور وتعقلها وقياسها بميزان حساس، وتساعده على ذلك مؤهلات شخصية وقدرات وهبها الله له تجعله من القوة بحيث يستطيع الدفاع عن رأيه والثقة بصوابه .

وإلى جانب الحكمة الفطرية التي يهبها الله عز وجل لبعض من عباده تلعب الثقافة والمعلومة دوراً مهماً في سعة الأفق التي تؤهل لتكوين وجهة نظر، ومن هنا كانت الثقافة الواسعة المتعمقة هي سبيل الحكماء إلى بلورة آراء صائبة في الأمور التي تواجههم، وهذه الآراء هي التي تمكنهم من التوصل إلى حلول لكثير من المشكلات.

التعقل شأنه شأن الكلمة الطيبة، فكما أن الأخيرة قد تبعث السكينة وتنبذ التشاحن بين النفوس فان التعقل في مواجهة الأمور قد يحد من اتخاذها مسارات ومزالق تؤدي إلى الاختلاف والتباعد، ولذلك فان التعقل يجب أن ينسحب على أمور حياتنا العامة والخاصة لأنه في النهاية يجنبنا الكثير من المتاعب.

أخيرا نستطيع أن نخلص إلى أن الحكمة هي إعمال للعقل تتداخل فيه الموهبة الإلهية والمعلومات والخبرات الحياتية لتكون في النهاية رؤية قادرة على التعامل بحنكة، وتبرز الشخصية الحكيمة التي تتحكم في انفعالاتها وتحركاتها وتضع نصب أعينها كل ما يمكن أن يترتب على مواقفها .

منقــــــــول :

مع تمنياتنا للجميع بالصحة والسلامة والعافية .

( أم عبد الرحمن )
05-05-2006, 09:56 PM
أخى الفاضل ( عبد الله بن كرم ) مقالة جميلة تعلمنا أن الحكمة : هي إعمال للعقل تتداخل فيه الموهبة الإلهية والمعلومات والخبرات الحياتية لتكون في النهاية رؤية قادرة على التعامل بحنكة .....
جزاكم الله خيرا ... ونقل موفق أخى الكريم ...
دمتم بخير

ابو نايف
06-05-2006, 11:19 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخ الفاضل عبدالله كرم
جزاك الله الف خير ورفع قدرك دنيا وآخرة يارب وجزاك عنا كل خير
ولك أعطر اصدق الدعاء والثناء
اخوكم

ابن حزم
27-06-2006, 02:26 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

أخونا الحبيب ومشرفنا القدير$$ عبد الله بن كرم $$ بارك الله فيكم وعليكم وزادكم من

فضله وكرمه ومنه علما" وخلقا" ورزقا"

أخوكم المحب في الله

ابن حزم الظاهري

أبو فهد
27-06-2006, 02:45 PM
... بسم الله الرحمن الرحيم ...
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله في الجميع وجزاكم خيرا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
... معالج متمرس...

@ كريمة @
21-11-2010, 11:27 PM
جزاك الله خير ووفقك لما يحبه و يرضاه...

البلسم*
22-11-2010, 08:30 AM
بارك الله فيكم...