المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وإذا بُليت فثق بالله وارضى به إن الذي يكشف البلوى هو الله


الطامعة في عفو الله
24-06-2009, 03:45 PM
:006:

:icon_sa1:


وإذا بُليت فثق بالله وارضى به إن الذي يكشف البلوى هو الله .. الله يحدث بعد العسر ميسرة ... لا تجزعنا فإن الصانع الله ... والله مالك غير الله من أحد فحسبك الله في كل لك الله ...

هيا معًا نبحر في بحار الرضا


هيا ضع يدك في يدي ولنبدأ على بركة الله، وقبل أن نبدأ خذ نفسًا عميقًا، واستشعر بقلبك أنَّ الله معك .. يراك ويسمعك، واهتف من أعماق قلبك،وردِّد مع النبي الكريم هذه الزفرة المؤمنة الموقنة

رضيت بالله ربًّا، وبالإسلام دينًا، وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبيًّا ورسولا

وتذكر أنَّ لك جائزةً من الله تعالى أخبرنا بها نبيه صلى الله عليه وسلم حين قال

من قَالَ حيَن يُمسي رضيتُ بالله ربَّاً وبالإسلام ديناً وبمحمد نبيًّا كان حقًّا على الله أن يرضيه


أريح نفسك من الهم بعد التدبير

فالمؤمن الحقيقي لا يفرح بدنيا تصيبه ولا يحزن على فواتها، ولكنه يفرح بالطاعة وتحزنه المعصية
(وكما قال النبي صلى الله عليه وسلم
من سرته حسنته وساءته سيئته فذلكم المؤمن

(وفى الحديثالقدسي ) إن اللّه يقول: يا ابن آدم، تفرَّغ لعبادتي أملأ صدرك غنىً وأسدَّ فقرك،وإن لا تفعل ملأت يديك شغلاً ولم أسدَّ فقرك


فهل ترضى بما رضيه الله لك ؟!

أختي الحبيبة أخي الفاضل


ان احسنا الفهم لطبيعه علاقت العبد بربه ارتاحت قلوبنا ، ولو علمنا بأن الله الذي خلقنا لا يريد بنا سوء أطمئنت قلوبنا



وان الله سبحانه وتعالي جعل هذه الدنيا دار اختبار وامتحان من اجتازه بنجاح عبر الي الدار الاخره وفيها الخير كله بفضل الله


الدار الاخره التي ميزها الله وحببها لأهل الخير فقال عنها لأهلها فيما رواه أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال


ينادي مناد: إن لكم أن تصحوا فلا تسقموا أبدا، وإن لكم أن تحيوا فلا تموتوا أبدا، وإن لكم أن تشبوا فلا تهرموا أبدا، وإن لكم أن تنعموا فلا تبأسوا أبدا


وهنا ينتهي مكان الدنيا بما فيها من تعبٍ ونصبٍ ومرضٍ و لو أيقن العبد بذلك لكان في استقبال البلاء فرحا، إذ هو يرفع درجته عند الله إذا صبر، أفلا ترى إلى قول النبي صلى الله عليه وسلم

إنَّ عظم الجزاء مع عظم البلاء، وإنَّ الله إذا أحب قومًا ابتلاهم، فمن رضي له الرضا ومن سخط فله السخط
.
فدعنا نردد مع الشاعر قوله


فليتك تحلو والحيــاة مريرة *** وليتك ترضى والأنام غضابُ
وليت الذي بيني وبينك عامرًا *** وبيني وبين العالمين خرابُ
إذا صحَّ منك الودُّ فالكلُّ هيِّنٌ *** وكل الذي فوق التراب تراب

ونتضرَّع إلى الله ونقول

إلهي؛ لا تغضب عليَّ فلست أقوى لغضبك، ولا تسخط عليَّ فلست أقوم لسخطك، فلقد أصبتُ من الذنوب ما قد عرفتَ، وأسرفتُ على نفسي بما قد علمتَ، فاجعلني عبدًا إما طائعًا فأكرمتَه، وإمَّا عاصيًا فرحمته .. اللهم آمين .

~ عدن ~
25-06-2009, 10:54 AM
:006:

:icon_sa1:


جزاكـِ الله خيرا

الطامعة في عفو الله

جـ ع ـله في ميزان حسناتكـِ

وملأ قلوبنا رضى وسكينة وطمأنينة... آميـــــــــن

أم مريم.
25-06-2009, 11:55 AM
http://www.saudinokia.com/vb/images/uploads/30283_180884744054498a95.gif


فليتك تحلو والحيــاة مريرة *** وليتك ترضى والأنام غضابُ
وليت الذي بيني وبينك عامرًا *** وبيني وبين العالمين خرابُ
إذا صحَّ منك الودُّ فالكلُّ هيِّنٌ *** وكل الذي فوق التراب تراب

جزاكم الله خيرا على الموضوع الطيب

نسال الله الرضا والقبول

الطامعة في عفو الله
25-06-2009, 12:54 PM
جزاكم الله كل خير اختي الغاليه عدن

واختي الغاليه افنان

ومتعكم الله بنعمه الرضا والقبول

ورزقكم الصحه والعافيه

لقاء
25-06-2009, 09:54 PM
جزاك الله عنا خير الجزاء حبيبتي ***الطامعة في عفو الله***


سلمت أنامل نقلت درر ثمينة ....


وما أجمل ما قاله ابن القيم رحمه الله: "الرضا باب الله الأعظم، ومستراح العابدين، وجنة الدنيا، من لم يدخله فيالدنيا لم يتذوقه فيالآخرة "


لا حرمنا الله من اشراقتك الرائعة ...

حفظك ربي من كل سوء

الطامعة في عفو الله
26-06-2009, 12:05 AM
بارك الله فيكي حبيبتي في الله

واختي الغاليه جدا لقاء

علي مرورك الطيب وعلي الكلمات الجميله

وما أجمل ما قاله ابن القيم رحمه الله: "الرضا باب الله الأعظم، ومستراح العابدين، وجنة الدنيا، من لم يدخله فيالدنيا لم يتذوقه فيالآخرة "


وقد ورد في ذهني الان كلمه جميله

( من آراد ان يحي سعيدا فلا يعش علي حال ألا وهو راض عنه )

أسئل الله العظيم رب العرش العظيم

ان يرضي عنكي ويرضيكي

لقاء
26-06-2009, 07:05 PM
جزاك الله خيراً أختي الحبيبة الطامعة في عفو الله



أحبك الله الذي أحببتني من أجله



من آراد ان يحي سعيدا فلا يعش علي حال ألا وهو راض عنه )





ما شاء الله


****رائع ما جاد به قلمك غاليتي ****



حفظك ربي من كل سوء

رحيل الزمان
29-09-2009, 01:43 AM
جزاك الله خير وبارك فيك

الطامعة في عفو الله
01-10-2009, 09:49 AM
بارك الله فيكي اختي رحيل الزمان

وجزاكي بالمثل

نواف الرويثي
03-11-2009, 10:05 AM
اللهم اجعل لي من أمري فرجا ومخرجا

***
04-11-2009, 09:42 AM
بارك الله فيك اختنا الفاضلة الطامعة في عفو الله

الطامعة في عفو الله
04-11-2009, 04:52 PM
اللهم اجعل لي من أمري فرجا ومخرجا


اللهم أميــــــــــــــــــــــــن

أسئل الله العظيم ان يفرج همك وكربك

انه وحده ولي ذلك والقادر عليه

الطامعة في عفو الله
04-11-2009, 04:53 PM
بارك الله فيك اختنا الفاضلة الطامعة في عفو الله


وفيكم بارك الله

أخي الفاضل

اشكرك علي مرورك الطيب

رضاك يا ربي
12-12-2010, 07:07 PM
بارك الله فيكي حبيبتي الطامعة في عفو الله على هذا الابحار و الاستشعار الذي اراحنا ***


وحبيت اقولك شكرا على الدموع اللي نزلت من عيني بكلامك الجميل و خصوصا ما نقولة في تضرعنا لله عز وجل ***

تقبلو مروري

روح التفائل
12-12-2010, 07:54 PM
بارك الله فيك

الطاهرة المقدامة
25-02-2011, 05:21 AM
فليتك تحلو والحيــاة مريرة *** وليتك ترضى والأنام غضابُ
وليت الذي بيني وبينك عامرًا *** وبيني وبين العالمين خرابُ
إذا صحَّ منك الودُّ فالكلُّ هيِّنٌ *** وكل الذي فوق التراب تراب


رفع الله قدرك أختي الحبيبة وجزاك الله كل خير.

إلهام
25-02-2011, 06:27 AM
بارك الله فيك على الموضوع القيم والمميز
جزاك الله خيرا

بنت ابويا
27-02-2011, 12:01 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتة

الحمدلله على كل حاال

ربي يجزيك الجنه

فاقده الرؤح
04-05-2011, 05:43 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته تكفون تكفون الله يطول عمره من يساعدني انا بحاجه للمساعده كيف اتواصل مع الشيخ ضروري لاتهملوني
انا بليت وارجو المساعده

ام ارجوان
08-07-2011, 06:44 PM
جزاك الله خيرا
كلماتك نزلت على قلبي
كالماء البارد

أميرة89
20-07-2011, 06:28 PM
كلامك ابكاني
إلهي؛ لا تغضب عليَّ فلست أقوى لغضبك، ولا تسخط عليَّ فلست أقوم لسخطك، فلقد أصبتُ من الذنوب ما قد عرفتَ، وأسرفتُ على نفسي بما قد علمتَ، فاجعلني عبدًا إما طائعًا فأكرمتَه، وإمَّا عاصيًا فرحمته

جزاك الله الف خير على الموضوع والكلام الي يشرح الصدر

ابوإياس
07-08-2011, 11:51 AM
الله ييسر لكم